Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(307) : eval()'d code on line 2

Warning: Cannot modify header information - headers already sent by (output started at [path]/includes/class_core.php:3277) in [path]/external.php on line 825

Warning: Cannot modify header information - headers already sent by (output started at [path]/includes/class_core.php:3277) in [path]/external.php on line 825

Warning: Cannot modify header information - headers already sent by (output started at [path]/includes/class_core.php:3277) in [path]/external.php on line 825

Warning: Cannot modify header information - headers already sent by (output started at [path]/includes/class_core.php:3277) in [path]/external.php on line 825

Warning: Cannot modify header information - headers already sent by (output started at [path]/includes/class_core.php:3277) in [path]/external.php on line 825
ملتقيات أبناء اوربي http://www.orbinaanet.com/vb/ ملتقيات ابناء اوربى الهدف تنمية وتطوير قرية اوربى ar Fri, 27 May 2022 03:40:26 GMT vBulletin 2 http://orbinaanet.com/vb/shomoa/misc/rss.jpg ملتقيات أبناء اوربي http://www.orbinaanet.com/vb/ عمر بن عبد العزيز ، الخليفة العادل http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16972&goto=newpost Fri, 06 May 2022 06:22:53 GMT عمر بن عبد العزيز ، الخليفة العادل https://youtu.be/k9V5KdN629Y عمر بن عبد العزيز ، الخليفة العادل الذي قتله اعرابي وبكت عليه الروم .. فيلم...

عمر بن عبد العزيز ، الخليفة العادل



https://youtu.be/k9V5KdN629Y

عمر بن عبد العزيز ، الخليفة العادل الذي قتله اعرابي وبكت عليه الروم .. فيلم وثائقي

https://youtu.be/6T6g80a5bT0

سيرة أمير المؤمنين ** الخليفة العادل عمر بن عبد العزيز**

خامس الخلفاء الراشدين ** محاضرة رائعة جدا🌹

https://youtu.be/O_n4XooxorQ

قصة حياة عمر بن الخطاب كاملة - قوته الخارقة ومواقف

اغرب من الخيال مع الشيخ بدر المشاري

https://youtu.be/9fX-2n_d2eM

عمر بن عبدالعزيز ⚖️ خامس الخلفاء الراشدين ⚖️

لماذا قتلــه العرب بالسم و بكت عليه الروم ⚖️ كاملة

https://youtu.be/r3JrgT0m21w

هل تعلم | قصة عمر بن عبد العزيز | شرح كامل ومفصل - اروع القصص

https://youtu.be/VsO6jFFk5bQ

زمكان | الخليفة عمر بن عبدالعزيز

حفيد الفاروق ثاني الخلفاء الراشدين عمر بن الخطاب رضي الله عنه وجده

من ابيه مروان بن الحكم رابع خلفاء بني أمية، وهو ثامن حكام الدولة

https://youtu.be/UU2yXnw6BoU

الأموية، في فترة حكمه قضى على الفقر وحقق التنمية، قضى على

فساد و حقق العدل بين الناس .. الخليفة عمر بن عبدالعزيز

https://youtu.be/UU2yXnw6BoU

عمر بن عبد العزيز‬ - روائع القصص - د. طارق السويدان

https://youtu.be/32u0409iuSY

الخليفة العادل :عمر بن عبد العزيز للشيخ نبيل العوضي

المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


ulv fk uf] hgu.d. K hgogdtm hguh]g

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16972
الساحر التائب حامد ادم http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16971&goto=newpost Fri, 06 May 2022 05:22:42 GMT الساحر التائب حامد ادم https://youtu.be/CrwYPBWbvkc الساحر التائب حامد ادم (1) كيف تعلمنا السحر https://youtu.be/bx7IXQSlQWc الساحر...

الساحر التائب حامد ادم

الساحر التائب حامد ادم


https://youtu.be/CrwYPBWbvkc

الساحر التائب حامد ادم (1) كيف تعلمنا السحر

https://youtu.be/bx7IXQSlQWc

الساحر التائب حامد ادم (2) روحانية الذكر

https://youtu.be/5ZgGTxNsmJ4

الساحر التائب حامد ادم ماهى حقيقه الحجبات الرابعه

https://youtu.be/ozVJxFdTlew

الساحر التائب حامد ادم (5) كيف يسحرونك

https://youtu.be/KrCKstlynZc

الساحر التائب حامد ادم (6) كيف كنا ندعي نعلم الغيب

https://youtu.be/5EM4-pzKHdQ

الساحر التائب حامد ادم (7) من علامات الساحر

https://youtu.be/WR_yMHsru_Y

الساحر التائب حامد ادم (8) خطورة العين

https://youtu.be/5ZgGTxNsmJ4

https://youtu.be/2Ko3vbPhxzg

ساحر سوداني تائب يروي قصته مع بنت جعلها تجري عارية نحو بيت شاب أراد

https://youtu.be/8ipR8V6o9Zk

الساحر التائب حامد ادم | كيف تطرد الجن و الشياطين من المنزل | مادة تطرد الجن



المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


hgshpv hgjhzf phl] h]l

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16971
ماذا تريد تمني http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16970&goto=newpost Fri, 06 May 2022 00:53:08 GMT ماذا تريد تمني https://youtu.be/HgkHN0uDoT8 طريقة رهيبة لتقوية البصر والنظر والله معجزة من الله اقل من ساعة سترى الفرق ...

ماذا تريد تمني




https://youtu.be/HgkHN0uDoT8

طريقة رهيبة لتقوية البصر والنظر والله معجزة من الله اقل من ساعة سترى الفرق

https://youtu.be/bBuNsYs5RgY

#اسرار_سورة_الضحي #تفسير_القرآن_الكريم #اوقات_يكره_فيها_قراءة_القرآن

سر عجيب ومخفي فى سورة الضحى لو عرفته لتخلصت

من مشاكلك كلها واصبحت أغني الناس ؟ سبحان الله

https://youtu.be/S_rwVe3jntM

استخراج سورتك من اسمك ، اقرأها كل يوم تصب عليك الأرزاق

و الخيرات و البركات و تفك عنك الأسحار ،

https://youtu.be/Eiqe6RZPrwE

الرقم السري في اسمك لشحن طاقاتك باسماء الله الحسنى

https://youtu.be/0mN0RQslCnI

استخراج اسمك النوراني من اول حرف من اسمك جوهرة بأسماء

الله الحسنى لتحقيق المعجزات و كل ما تتمناه

المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


lh`h jvd] jlkd

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16970
مفاجآت و اسرار و أنوار http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16969&goto=newpost Thu, 05 May 2022 21:05:57 GMT

مفاجآت و اسرار و أنوار

[COLOR="Red"]
مفاج[COLOR="Blue"]آت و اسرار و أنوار



#مفاجآت #أسرار #أنوار

وأخيرا وبعد طول انتظار تم كشف لغز الأسماء التي علمها الله لآدم كلها الجزء1

https://youtu.be/08CYoRuBI6s

حواء خلقت من ضلع آدم أكبر كذبة وجدت في التاريخ الإسلامي. الجزء 2

سبحانك اللهم وحنانيك سبحانك اللهم وتعاليت سبحانك اللهم والعز ازارك

سبحانك اللهم والعظمة رداؤك سبحانك اللهم والكبرياء سلطانك سبحانك

من عظيم مااعظمك سبحانك سبحت في الأعلى تسمع وترى ماتحت الثرى

سبحانك انت شاهد كل نجوى سبحانك موضع كل شكوى سبحانك حاضر

كل ملا سبحانك عظيم الرجاء سبحانك ترى ما في قعر الماء سبحانك

تسمع أنفاس الحيتان في قعور البحار سبحانك تعلم وزن السماوات

سبحانك تعلم وزن الارضين سبحانك تعلم وزن الشمس والقمر

سبحانك تعلم وزن الظلمة والنور سبحانك تعلم وزن الفيء والهواء

سبحانك تعلم وزن الريح كم هي من مثقال ذرة سبحانك قدوس قدوس

قدوس سبحانك عجبا من عرفك كيف لايخافك سبحانك

اللهم وبحمدك سبحان الله العلي العظيم

هذ تسبيح الإمام السجاد علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب عليهم السلام

سبحت في سبحت في الأعلى مبنية للمجهول :)

https://youtu.be/fAEXVCvGI8Q

بآية واحدة تدمر وتقتل كل شيطان مارد سكن الرأس الراقي المغربي عبد الواحد الزناتي

https://youtu.be/J_Zu_sw5goI

الحل السريع لعلاج السحر والتحصن منه بخطوات صحيحة !! _ الشيخ سعد العتيق

https://youtu.be/Cge0N5SQxco

عجائب سورة الفلق في شفاء السحر والعين والحسد والعاشق إليك الطريقة

https://youtu.be/WoDTEaaf3Bc

سورة إذا قرأتها 3 مرات تحقق لك كل ما تريد جربها الآن وسترى المعجزات وتحقق لك المستحيل

https://youtu.be/8LH4MN3NAjs

عدية يس لقضاء الحاجات وتفريج الكربات ولمن ظلمك أو تعدى عليك أو تكلم فيك بالسوء والفرج والمخرج

https://youtu.be/wFdJ_fQpNxM

آيةإذا قلتها100مرة ليلة الجمعة تحقق كل ماتريد في نفس اليوم/ لمن اراد المال والغنى الرزق السريع
المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


lth[Nj ,

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16969
شرح كتاب عمدة الطالب ( الطهارة والصلاة ) http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16968&goto=newpost Thu, 05 May 2022 18:10:57 GMT شرح كتاب عمدة الطالب ( الطهارة والصلاة ) https://youtu.be/jxhCR80olNM شرح كتاب عمدة الطالب ( الطهارة والصلاة ) الشيخ/ مطلق الجاسر -- مركز...

شرح كتاب عمدة الطالب ( الطهارة والصلاة )



https://youtu.be/jxhCR80olNM

شرح كتاب عمدة الطالب ( الطهارة والصلاة ) الشيخ/ مطلق الجاسر -- مركز الراسخون 4/34

جمعية الإصلاح الاجتماعي قطاع الدعوة والتثقيف الشرعي مركز

الراسخون للتأصيل الشرعي، الدورة العلمية الثانية للسنة التأصيلية،

شرح كتاب عمدة الطالب (الطهارة والصلاة) الشيخ/ مطلق الجاسر

بتاريخ 30 أبريل 2014 بمسجد السيد "سليمان الرفاعي" بمنطقة السلام.

https://youtu.be/Fv80LV5UqXs

14- شرح كتاب دليل الطالب / تابع باب شروط الصلاة /

وبداية كتاب الصلاة / الشيخ د.عثمان الخميس

https://youtu.be/8ILZx1SrKI8

15 - شرح كتاب دليل الطالب / تابع كتاب الصلاة - الركن الثالث - عثمان الخميس

https://youtu.be/_-Kk0VBEMF0

( واجبات الصلاة ) من كتاب دليل الطالب للشيخ د. عثمان الخميس (27)

https://youtu.be/zPRQObie68M

مبطلات الصلاة - من كتاب دليل الطالب للشيخ د.عثمان الخميس (25)

https://youtu.be/RFDdPpChgH8

صفة صلاة النبي صلى الله عليه وسلم | فضيلة الشيخ د/ عزيز فرحان العنزي

https://youtu.be/sU4JIFbPhDI

شرح صفة صلاة النبي ﷺ بشرح واضح مُيَسَّر الشيخ د.عثمان الخميس

المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


avp ;jhf ul]m hg'hgf ( hg'ihvm ,hgwghm )

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16968
الشفيعان: الصيام والقرآن http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16967&goto=newpost Mon, 02 May 2022 01:33:09 GMT الشفيعان: الصيام والقرآن إفراد الله بالعبادة توفيقٌ وريادة، والعيش في ظل الله نعيمٌ وسعادة، والتقربُ من الله شرف وعزٌّ وإفادة، والبقاء على ...

الشفيعان: الصيام والقرآن

الشفيعان: الصيام والقرآن


إفراد الله بالعبادة توفيقٌ وريادة، والعيش في ظل الله نعيمٌ وسعادة، والتقربُ من الله شرف وعزٌّ وإفادة، والبقاء على

ذلك استقامةٌ وسيادة، منهجُ الله فيه خيرُ العبد في دنياه وأخراه، والاستمرار له أجر وافرٌ وجزاء موصولٌ من الله،

بل ثمراتُ هائلة في الدنيا ويوم لُقياه، بيد أن الاستمرارَ فيه المجاهدة والمكابدة، فيه الصبر والتحمل، وذلك حالُ

الجهاد في سبيل الله، والعمل لمرضاة الله. الشفاعة الحقيقية: عن عبد الله بن عمرو أن رسول الله صلى الله عليه

وسلم قال: الصيام والقرآن يشفعان للعبد، يقول الصيام: أي رب، إني منعته الطعام والشهوات بالنهار، فشفِّعني

فيه، ويقول القرآن: منعته النوم بالليل، فشفِّعني فيه، فيشفعان؛ صحيح رواه البيهقي في شعب الإيمان.

كيف لا يكون الصيام شفيعًا وهو يُبعد وجهَ صاحبه عن النار سبعين خريفًا: عن أبي سعيد الخدري‏

رضي الله عنه‏ ‏قال‏: ‏قال رسول الله ‏صلى الله عليه وسلم:‏ ما من عبدٍ يصوم في سبيل الله

إلا باعد الله بذلك اليوم وجهَه عن النار سبعين خريفًا؛‏ رواه البخاري ومسلم.في رواية الإمام مسلم:

"مَن صام يومًا في سبيل الله، باعَد الله وجهه عن النار سبعين خريفًا"، قال الإمام القرطبي:

سبيل الله؛ أي طاعة الله، فالمراد بالحديث على هذا: مَن صام قاصدًا وجهَ الله؛ أي مخلصًا لله في صومه.

كيف لا يكون الصيام شفيعًا للعبد وهو يسقيه ويرويه يوم القيامة: ورد عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه

قال ليلة أُسري به: ورأيت رجلًا من أمتي يلهث عطشًا كلما ورد حوضًا مُنع منه، فجاءه صوم رمضان فسقاه ورواه.

كيف لا يكون الصيام شفيعًا والصائمون لهم باب مخصوص يُسمى الريان يدخلون منه إلى الجنة: ورد عَنْ سَهْلِ بْنِ

سَعْدٍ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: "إِنَّ فِي الْجَنَّةِ بَابًا يُقَالُ لَهُ الرَّيَّانُ، يَدْخُلُ مِنْهُ الصَّائِمُونَ

يَوْمَ الْقِيَامَةِ، لَا يَدْخُلُ مَعَهُمْ أَحَدٌ غَيْرُهُمْ، يُقَالُ: أَيْنَ الصَّائِمُونَ؟ فَيَدْخُلُونَ مِنْهُ، فَإِذَا دَخَلَ آخِرُهُمْ، أُغْلِقَ فَلَمْ يَدْخُلْ مِنْهُ أَحَدٌ"؛

متفق عليه. قال المفسرون: الريَّان: هو صيغة مبالغة من الري وهو نقيض العطش؛ أي: إنه قد كرَّم الله الصائمين

بتخصيص باب من أبواب الجنة لهم، لا يزاحمهم فيه غيرُهم، باب يسمى باب الريان، ومن دخله لا يظمأ أبدًا

جزاء ظَمئه بالصيام، لا يدخل من هذا الباب إلا الصائمون. كيف لا يكون الصيام شفيعًا والصائمون

لهم أجرٌ مخصوص أعدَّه الله لهم: عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: "قال النبي صلى الله عليه وسلم:

قال الله عز وجل: كل عمل ابن آدم له إلا الصوم، فإنه لي وأنا أجزي به"؛ في البخاري ومسلم.

إن الصيام يشفَع لصاحبه يوم العرض، ويوم الصراط ويوم الحساب، فيبعد وجهه عن النار سبعين خريفًا بصيام يوم

واحد، ويسقيه من حوض رسول الله عندما تدنو الشمس من الرؤوس، ويشتد العطش، علاوة على ذلك الدخول من باب

الريان، والفرحة الكبرى يوم لقاء الله، والجزاء الخاص من الله لعبده الصائم الصابر. إن العبادة والأعمال الصالحة تتفاضل

بتفاضُل الزمان والمكان، ألا ترى الصدقة والدعاء في شهر رمضان لهما فضلهما، وأن الصيام

يوم عرفة له منزلة، وأن لصيام يوم عاشوراء قدرَه في غفران الذنوب. إن الصيام في سبيل الله تعالى

له فضله ومكانته، وللصائم منزلته؛ لأنه محب للعبادة متعلق بها، متعوِّد عليها، فلا يتركها في أي زمان أو مكان أو حالٍ.

والقرآن يشفع لصاحبه: "يقول القرآن منعته النوم بالليل فشفِّعني فيه، فيشفعان"؛ الطبراني.

كيف لا يكون القرآن شفيعًا وهو حبلُ الله المتين، ودستوره الحكيم، وصراطه المستقيم، ترتوي به

قلوبُ الحائرين فتهدي، وتنتعشُ به عقولُ الصالحين فتتألَّق، وتكتحلُ به عيونُ الذاكرين فتبصر

الحقَّ المبين، وتستمع إليه آذانُ المخلصين، فتخشع لربِّها، وتعمل لدينها، وتؤسِّس لآخِرتها!

كيف لا يكون القرآن شفيعًا ولسماعِه سلطان للقلوب، وسِحْرٌ للنفوس، وإرشادٌ للعقول، ولذَّة للأرواح، لا تُغَالب ولا تُقَاوم،

حتى حذَّر الكفَّار أتباعَهم من سماع القرآن؛ لِمَا يعلمون من صِدْقِه وسلطانه على العقول والقلوب؛ حيث حَكَى القرآنُ

عنهم، فقال: " ﴿ وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا لَا تَسْمَعُوا لِهَذَا الْقُرْآنِ وَالْغَوْا فِيهِ لَعَلَّكُمْ تَغْلِبُونَ ﴾ فصلت: 26

كيف لا يكون القرآن شفيعًا وقد قال عنه الله جل في علاه وعز في سماه: ﴿ اللَّهُ نَزَّلَ أَحْسَنَ الْحَدِيثِ كِتَابًا مُتَشَابِهًا

مَثَانِيَ تَقْشَعِرُّ مِنْهُ جُلُودُ الَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَبَّهُمْ ثُمَّ تَلِينُ جُلُودُهُمْ وَقُلُوبُهُمْ إِلَى ذِكْرِ اللَّهِ ذَلِكَ هُدَى اللَّهِ يَهْدِي بِهِ مَنْ

يَشَاءُ وَمَنْ يُضْلِلِ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِنْ هَادٍ ﴾
الزمر: 23 كيف لا يكون القرآن شفيعًا وقد تأثر له رسول الله صلى الله

عليه وسلم عندما سمعه من ابن مسعود فذرفت عيناه وخشَع لمولاه، قال عبدالله بن مسعود: "قال لي رسولُ

الله - صلى الله عليه وسلم - وهو على المنبر: "اقرأْ عليَّ"، قلتُ: أَقْرَأُ عليك وعليك أُنْزل؟ قال:

"إني أحبُّ أنْ أسمعَه من غيري"، فقرأتُ سورة النساء، حتى أتيتُ إلى هذه الآية:

﴿ فَكَيْفَ إِذَا جِئْنَا مِنْ كُلِّ أُمَّةٍ بِشَهِيدٍ وَجِئْنَا بِكَ عَلَى هَؤُلَاءِ شَهِيدًا ﴾ النساء: 41 قال:

(حَسْبُك الآن)، فالْتَفَتُّ إليه فإذا عيناه تذرفان"؛ متفق عليه.

كيف لا يكون القرآن شفيعًا وقد سمعته الجن، فتأثرتْ به ودعتْ إليه، وأنذَرت مَن لَم يؤمن به:

﴿ وَإِذْ صَرَفْنَا إِلَيْكَ نَفَرًا مِنَ الْجِنِّ يَسْتَمِعُونَ الْقُرْآنَ فَلَمَّا حَضَرُوهُ قَالُوا أَنْصِتُوا فَلَمَّا قُضِيَ وَلَّوْا إِلَى قَوْمِهِمْ مُنْذِرِينَ *

قَالُوا يَا قَوْمَنَا إِنَّا سَمِعْنَا كِتَابًا أُنْزِلَ مِنْ بَعْدِ مُوسَى مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ يَهْدِي إِلَى الْحَقِّ وَإِلَى طَرِيقٍ مُسْتَقِيمٍ *

يَا قَوْمَنَا أَجِيبُوا دَاعِيَ اللَّهِ وَآمِنُوا بِهِ يَغْفِرْ لَكُمْ مِنْ ذُنُوبِكُمْ وَيُجِرْكُمْ مِنْ عَذَابٍ أَلِيمٍ * وَمَنْ لَا يُجِبْ دَاعِيَ اللَّهِ فَلَيْسَ

بِمُعْجِزٍ فِي الْأَرْضِ وَلَيْسَ لَهُ مِنْ دُونِهِ أَوْلِيَاءُ أُولَئِكَ فِي ضَلَالٍ مُبِينٍ ﴾
الأحقاف: 29 - 32

كيف لا يكون القرآن شفيعًا وقد سَمِعَه أهل الكتاب، فخشعت قلوبهم، واقشعرَّت أبدانهم ودمعت أعينهم:

﴿ وَإِذَا سَمِعُوا مَا أُنْزِلَ إِلَى الرَّسُولِ تَرَى أَعْيُنَهُمْ تَفِيضُ مِنَ الدَّمْعِ مِمَّا عَرَفُوا مِنَ الْحَقِّ يَقُولُونَ رَبَّنَا

آمَنَّا فَاكْتُبْنَا مَعَ الشَّاهِدِينَ ﴾
المائدة: 83 كيف لا يكون القرآن شفيعًا وقد سمعه المشرك، فكان تأثُّره به عظيمًا:

الوليد بن المُغيرة كان مشركًا من أفصَحِ العرب وأشعَرهِم، وأغناهم "رجلًا من القريتين عظيم"،

وقد مَرَّ على النبي في المسجد الحرام وهو يقرأ من سورة غافر:

﴿ حم * تَنْزِيلُ الْكِتَابِ مِنَ اللَّهِ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ * غَافِرِ الذَّنْبِ وَقَابِلِ التَّوْبِ شَدِيدِ الْعِقَابِ ذِي

الطَّوْلِ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ إِلَيْهِ الْمَصِيرُ ﴾
غافر: 1 - 3]، فقال لأصحابه: والله لقد سمعت من محمد آنفًا

كلامًا ما هو من كلام الأنس ولا من كلام الجن، والله إنَّ له لحلاوة، وإنَّ عليه لطلاوة،

وإنَّ أعلاه لَمُثمِر، وإنَّ أسفَلهُ لَمُغدِق، وإنَّه يعلو ولا يُعلى عليه، ثم انصرف الوليد إلى منزله،

فقالت قريش: صَبأ والله الوليد! كيف لا يكون القرآن شفيعًا وقد سمعه الطفيل بن عمرو الدوسي،

فقال: لا زالت قريش تحذرني من سماعه حتى وضعتُ في أذني كُرسفًا (قطنًا)، فأبى الله إلا أن

يسمعني، ووالله ما سمعتُ قولًا قطُّ أحسنَ منه ولا أمرًا أعدلَ منه، قال: فأسلمتُ، وشَهِدْتُ شهادة

الحقِّ. كيف لا يكون القرآن شفيعًا وهو العاصم من الفتن، ورد عن أمير المؤمنين علي بن أبي طالب

كرم الله وجهه ورضي الله عنه أنه قال: أما إني قد سمعتُ رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول:

ألا إنها ستكون فتنة، فقلت: ما المخرجُ منها يا رسول الله، قال: كتاب الله فيه نبأُ ما كان قبلكم،

وخبرُ ما بعدكم، وحكم ما بينكم، وهو الفصل ليس بالهزل، مَن ترَكه من جبار قصَمه

الله، ومن ابتغى الهدى في غيره أضلَّه الله، وهو حبل الله المتين، وهو الذكر

الحكيم، وهو الصراطُ المستقيم الذي لا تزيغ به الأهواء، ولا تلتبس به الألسنةُ، ولا يشبع منه العلماءُ، ولا يَخلَقُ

على كثرة الرد، ولا تنقضي عجائبه، وهو الذي لم تنته الجنُّ إذ سمعته حتى قالوا:

﴿ إِنَّا سَمِعْنَا قُرْآنًا عَجَبًا * يَهْدِي إِلَى الرُّشْدِ فَآمَنَّا بِهِ وَلَنْ نُشْرِكَ بِرَبِّنَا أَحَدًا ﴾ الجن: 1، 2]، من قال به صدق،

ومن عمِل به أُجر، ومن حكم به عدَل، ومن دعا إليه هُدِيَ إلى صراط مستقيم.

كيف لا يكون شفيعًا وهو أحسن ما جاءت به السماء للأرض:

﴿ وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلًا مِمَّنْ دَعَا إِلَى اللَّهِ وَعَمِلَ صَالِحًا وَقَالَ إِنَّنِي مِنَ الْمُسْلِمِينَ ﴾ فصلت: 33 كيف لا يكون القرآن

شفيعًا وهو أعظم دستور على وجه الأرض يحمِله الداعية المسلم، فيشق غبارها بنوره، ويملأ أركانها بهديه:

﴿ إِنَّ هَذَا الْقُرْآنَ يَهْدِي لِلَّتِي هِيَ أَقْوَمُ وَيُبَشِّرُ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا كَبِيرًا ﴾ الإسراء: 9

كيف لا يكون القرآن شفيعًا وفيه الشفاء والرحمة:

﴿ يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءَتْكُمْ مَوْعِظَةٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَشِفَاءٌ لِمَا فِي الصُّدُورِ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ ﴾ يونس: 57

هداية للمؤمنين وعمًى على الكافرين: ﴿ وَلَوْ جَعَلْنَاهُ قُرْآنًا أَعْجَمِيًّا لَقَالُوا لَوْلَا فُصِّلَتْ آيَاتُهُ أَأَعْجَمِيٌّ وَعَرَبِيٌّ قُلْ

هُوَ لِلَّذِينَ آمَنُوا هُدًى وَشِفَاءٌ وَالَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ فِي آذَانِهِمْ وَقْرٌ وَهُوَ عَلَيْهِمْ عَمًى أُولَئِكَ يُنَادَوْنَ مِنْ مَكَانٍ بَعِيدٍ ﴾


فصلت: 44 وخسران للظالمين: ﴿ وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ وَلَا يَزِيدُ الظَّالِمِينَ إِلَّا خَسَارًا ﴾

الإسراء: 82 كيف لا يكون القرآن شفيعًا وهو البرهان والنور: ﴿ ا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءَكُمْ بُرْهَانٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَأَنْزَلْنَا

إِلَيْكُمْ نُورًا مُبِينًا ﴾ النساء: 174 إنه عملٌ لا يخور، وجهد لا يَمور، وتجارة لن تبور:

﴿ إِنَّ الَّذِينَ يَتْلُونَ كِتَابَ اللَّهِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ وَأَنْفَقُوا مِمَّا رَزَقْنَاهُمْ سِرًّا وَعَلَانِيَةً يَرْجُونَ تِجَارَةً لَنْ تَبُورَ ﴾

فاطر: 29. في الدنيا يبحث الناس عن شفيع من المال في صورة رشوة أو هبة أو هدية،

وشفيع آخر من واسطة في صورة قريب أو رتبة، أو وزير أو زعيم،

أما المال فقد يفنى أو يضيع، وأما الوزير قد يَمرض أو يستقيل، والزعيم قد يموت، السلطان يزول والملك لا يدوم،

ويبقى وجهُ ربك ذي الجلال والإكرام، من يشفع لك إذًا يوم تدنو الشمس من الرؤوس، ويبلغ العرق منهم مبلغًا

يصل إلى الغرق، يوم لا ينفع مال ولا بنون، هنا يتقدم الصيام فيشفع لصاحبه ويُظله ويسقيه ويرويه، ويتقدم

القرآن كذلك فيشفع لصاحبه ويُلبسه تاج الوقار، ويُقربه ويدنيه ويُرقيه، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

"يقال لقارئ القرآن: اقرأ ورتِّل وارتقِ، كما كنت ترتِّل في الدنيا، فإن منزلتك عند آخر آية كنت تقرؤها"؛

رواه أبو داود والترمذي، وصحَّحه الألباني. اللهم شفِّع فينا الصيام والقرآن يوم لا ينفع مالٌ ولا بنون إلا من أتى الله بقلبٍ سليم.

المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


hgatduhk: hgwdhl ,hgrvNk

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16967
دخول العرب السودان http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16966&goto=newpost Fri, 29 Apr 2022 10:44:54 GMT دخول العرب السودان ومن الثابت أن السودان الشرقي قد عرف الهجرات العربية منذ فترة بعيدة قبل الاسلام. فقد نزحت بعض المجموعات بسبب الصراعات...

دخول العرب السودان



ومن الثابت أن السودان الشرقي قد عرف الهجرات العربية منذ فترة بعيدة قبل الاسلام. فقد نزحت بعض المجموعات

بسبب الصراعات القبلية أو شح الغذاء، وعبرت هذه القبائل البحر الأحمر مباشرة أو أتت من الشمال عن طريق

مصر، أو من الساحل الشمالي لإفريقيا. وفي هذا الاثناء، جاءت قبائل بني هلال وبني سليم وجهينة وربيعة

والجعافرة وقبائل مغربية من البربر. ويرى بعض المؤرخين أن بلاد البجا قد عرفت مبكرا قبل الإسلام

هجرة الحضارمة، ثم تحولوا الى الاسلام، واطلق عليهم البجا اسم الحدراب.[4]

تفاعل بلاد النوبة مع الهجرات العربية العربية السابقة للاسلام عدل

وتفاعلت بلاد النوبة ايجابيا مع الهجرات العربية السابقة للاسلام، لذلك كان من السهل على القبائل والمجموعات

العربية المسلمة لاحقا، أن تجد طريقها الى الممالك النوبية المسيحية منذ القرن السابع الميلادي. ومثال ذلك

إن المجموعة التي تسمى: المجموعة الجعلية أو المجموعة الجعلية-الدنقلاوية، والتي سكنت السودان الشمالي،

كان أثرها أقوي وأشد مقارنة بالمجموعة الجهينية الاكثر عددا. فقد تمكنت هذه المجموعة من التمازج مع

السكان المحليين ونشرت الإسلام والعربية الى حد كبير. ومن المعلوم أن الإسلام لم يدخل

السودان من خلال غزوات والفتح العسكري، لذلك كانت عملية التحول الى الدين الإسلامي

بطيئة للغاية. كما كان التدين بسيطا أقرب الى القدوة والتقليد منه الى الفكر والمعرفة العميقة.

وظلت العلاقات بين بلاد النوبة والمسلمين في مصر متوترة باستمرار. وقد تميزت بالمناوشات وتهديد الحدود،

وخطوط تجارة القوافل، خاصة بعد أن فتح المسلمون مصر على يد عمرو بن العاص عام 20هـ/641م، في

عهد عمر بن الخطاب رضى الله عنه. وتواصلت محاولات اخضاع بلاد النوبة، فقد ذكرت المراجع العربية

الوسيطة، أن عمرو بن العاص بعث عقبة بن نافع الفهري، وكان نافع أخا العاص لامه. فدخلت خيول

المسلمين أرض النوبة، ويقول البلاذري: «فلقي المسلمون بالنوبة قتالا شديدا. لقد لاقوهم فرشقوهم

بالنبل حتى جرح عامتهم، فانصرفوا بجراحات كثيرة وحدق مفقوءة، فسموا«أي النوبة»رماة الحدق».

ولم تكن المعركة حاسمة، لذلك عاد النوبيون بعد فترة وجيزة الى الاغارة على الحدود والقوافل،

وانتهت الهدنة القصيرة. اما عبد الله بن سعد بن ابي السرح، فقد استهل عهده بحملتين عاميّ

20 ــ 21هـ /641م و30 ــ 31هـ /651م. فقد قرر أن يضع حدا لتهديدات النوبة، فجرد جيوشه الى

النوبة ووصل الى دنقلا وحاصرها ورماها بالمنجنيق الذي أفزع النوبيين،

فطلب الملك قليدروت الصلح. وبالفعل تم توقيع اتفاقية البقط.[5]

اتفاقية البقط عدل

وهي كما يقول ابن الحكم، هدنة امان لا عهد ولا ميثاق. وهي في حقيقتها أقرب الى معاهدة تجارية وسياسية بين مصر

الاسلامية ومملكة دنقلا المسيحية، أو مجرد معاهدة حسن جوار تضمن حرية الحركة والتجارة بين البلدين. وهي

تختلف عن كل اشكال المعاهدات الاخرى التي عقدت بين المسلمين وغير المسلمين. وقد جاء في نص اتفاقية البقط ما يلي:

ومن الملاحظ أن المسلمين لم يلتزموا بدفع أي شيء للنوبيين في المقابل. ولكن جرى العرف على ان يقوم

المسلمون بإرسال كمية من الحبوب والملابس الى النوبيين. وهذا نتيجة اقتناع عبد الله بن سعد بحاجتهم

اليها لفقر بلادهم، فصار هذا التقليد رسما اتبعه كل من جاء بعده من ولاة المسلمين. ويرى في عدم

التزام المسلمين بدفع شئ رسميا ما يوحي بادعاء نوع من السيادة في بلاد النوبة، من وجهة نظر

اسلامية. كما لم يلتزم المسلمون بالدفاع عن النوبيين اذا هاجمهم عدو خارجي. وهذا شكل مختلف

تماما عن المعاهدات التي أبرمها في البلدان التي فتحت عنوة. ويرجع بعض المؤرخين ذلك العهد

المختلف الى فقر البلاد وسوء حالتها الاقتصادية. كما أن المسلمين لم يروا بأسا في مجاورة

دولة مسيحية ليست ذات خطر، خاصة ان المسلمين قد واجهوا في المراحل الاولى للتوسع

الاسلامي مشاكل كثيرة داخلية وخارجية، رغم أن المادة الخاصة برعاية المسجد الموجود في

المنطقة والاجراءات المنظمة للنشاط الاقتصادي، قد مهدت لاحقا بانتشار

الموجات المهاجرة من رأوا ضرورة التفرغ لها وعدم تشتيت الجهود.[6]

منطقة البجا عدل

لم يتضمن البقط منطقة البجا، اذ لم يرد عنهم نص في المعاهدة. ويبدو أن عبد الله بن سعد لم يعطهم اي اعتبار ــ

كما يقول بعض المؤرخين مثل ابن عبد الحكم ــ لأنهم لم يمثلوا خطرا على المسلمين. ولكن البجا أغاروا على

صعيد مصر حوالي عام 725م، فصالحهم ابن الحبحباب وكتب لهم عقدا خاصا. وقد نص العقد على أن يدفعوا

ثلثمائة من الابل الصغيرة، وعلى أن يجتازوا الريف تجارا غير مقيمين، والا يقتلوا مسلما أو ذميا وألا يأووا

عبيد المسلمين، ويظل وكيلهم في الريف، رهينة في يد المسلمين. ولكن البجة عاودوا مهاجمة المسلمين

وأغاروا على قوافلهم من جديد في منطقة أسوان. لذلك جرد عليهم الخليفة المأمون حملة بقيادة عبد الله

بن الجهم سنة 841م، انتهت بعهد جديد مع رئيسهم كنون بن عبد العزيز، ومن أهم شروطه:

أن تكون بلاد البجة من حد أسوان الى حد مبين دهلك «مصوع» وباضع «جزيرة الريح»

ملكا للخليفة، وأن كنون بن عبد العزيز وأهل بلده عبيد لأمير المؤمنين، على ان يبقى

كنون ملكا عليهم. وأن يؤدي ملك البجة الخراج كل عام مائة من الابل أو300 دينار لبيت المال.

أن يحترم البجة الإسلام ولا يذكروه بسوء، وألا يقتلوا مسلما أو ذميا حرا أو عبدا

في أرض البجة أو في مصر أو النوبة، وألا يعينوا أحدا على المسلمين.

ألا يهدموا شيئاً من المساجد التي ابتناها المسلمون بصيحة وهجر.

وعلى كنون أن يدخل عمال أمير المؤمنين بلاد البجة لقبض صدقات من أسلم من البجة.

وهذا عقد مختلف عن البقط الذي أبرم مع النوبة، اذ يلاحظ أن بلاد البجة حتى مصوع صارت جزءا من

الدولة الإسلامية، وطبق عليها شروط البلاد المفتوحة، بدليل فرض الخراج. وفي العقد ما يدل على

وجود مسلمين في المنطقة مثل شرط عدم التعرض للمسلمين بأذى، وجمع الصدقات من المسلمين،

ثم شرط حفظ المساجد القائمة. وهذا يعني دخول جماعات إسلامية لأسباب مختلفة

وبطرق شتى الى بلاد البجة. وظلت علاقة النوبيين مع المسلمين متوترة باستمرار

مما أثّر على استقرار وتطور بلاد النوبة، فقد لعبت اتفاقية البقط دوراً مهماً في استمرار التنازع والتوتر.

ومن الواضح أن اتفاقية البقط لم تحقق سلما دائما بين النوبيين

والمسلمين، ولكن مع ذلك تمسكت بها كل الاسر الحاكمة

وظلت سائدة قرابة سبعة قرون. ويبدو ان اتفاقا ضمنيا ومعلنا بين الطرفين ثبّت مبدأ الدفع،

وإن ظهر أحيانا خلاف حول الفترة: هل كل عام أم كل ثلاث سنوات أم مرة واحدة فقط؟

ولكن تفسير المسلمين رأى فيها التزاما ابديا لا يسقط عن النوبيين ابدا.

وتقول المصادر أنها قد نفذت كاملة في عهد ولاة مصر من قبل الخليفتين عثمان بن عفان وعلي بن أبي طالب،

وفي عهد الخلفاء الامويين والعباسيين. ولكن في عهد الخليفة المهدي وفي عهد المعتصم الخليفة قبل الاخير في

العصر العباسي الاول «833 ــ 842»، حصل النوبيون على استثناء يقضي على أن يؤدي البقط كل ثلاث سنوات

حسب ادعاء النوبيين. وقد حدثت بعض الانقطاعات في عهد المأمون «813 ــ833» حيث توترت العلاقات لمدة

أربع عشرة سنة من العداء. واعقبت ذلك حروب انتقامية، مثل حملة عام 855 في ايام الخليفة المتوكل اول خلفاء

العصر العباسي الثاني. وحملة عام 951م في أيام المطيع لله الخليفة الرابع عشر في العصر العباسي الثاني

«946 ــ 974»، عندما كان الاخشيديون يحكمون مصر. وبعد عهد المتوكل «847 ــ 861» لم يعد حكام مصر

يختارون من العرب بل من الاتراك المنافسين للعرب وفقد العرب نفوذهم، وكان من نتائج ذلك تأسيس الدولة

الطولونية علي يد أحمد بن طولون، والذي أعد حملة سنة 868م بقيادة العمري. والذي يقول عنه «مسعد» انه أحد

رواد الثقافة الاسلامية الاول الذين يدين لهم النوبة والبجة بالاسلام. ولكن في مصر «وصلته أنباء مناجم الذهب بالنوبة

والعلاقي فسال لعابه، وهكذا تحول رجل الدين الى مغامر كبير. واجتمع اليه كثير من طلاب المعدن، وسار على رأسهم

نحو بلاد النوبة وأرض البجة». وهذا مثال لغياب علماء محترفين ومتفرغين لتعليم اصول الدين الاسلامي للسودانيين.

خاصة أن الاسرة الحاكمة اللاحقة لم تنشغل قصدا بنشر الإسلام والفقه الاسلامي المجمع عليه.

واستقل الاخشيديون بحكم مصر خلال الفترة من935م حتى 969م، واستمروا بنفس حماس سابقيهم في جباية

رقيق البقط، وقد سيروا عددا من الغزوات على النوبة الذين شعروا بضعف الدولة الإسلامية في الشمال فتمردوا

عليها عدة مرات ورفضوا دفع البقط. ومن أشهر هبات النوبيين، قيامهم بالإغارة على الواحة الخارجة عام 951م

واتبعوها بحملة أخرى على أسوان عام 956م حيث قتل ملك النوبة جمعا من المسلمين. وسيَّر الاخشيديون في العام

التالي حملة بقيادة محمد بن عبد الّله الخازن على عسكر مصر، والذي هزم النوبيين وتقدم حتى ابريم وسبى كثيرا من

اهلها وقدم بهم الى مصر. ويعلق «مسعد» على هذا الوضع: «بيد أن هذه الهزيمة لم تضع حدا لهجمات النوبيين على

حدود مصر من ناحية الجنوب فتجددت إغاراتهم على صعيد مصر زمن كافور، وتقدموا شمالا حتى ادفو منتهزين فرصة

اضطراب الأحوال في مصر، وقيام المجاعة فيها بسبب انخفاض مياه النيل وتعرضها من الشرق لتهديد القرامطة.

وليس من المستبعد أن تكون هذه الاغارات النوبية نتيجة لدعاية فاطمية واسعة، الغرض منها اضعاف الادارة

المصرية وشغلها في أكثر من جهة حتى لا تركز جهودها ضد الزحف الفاطمي من الغرب».

ويرى كثير من المؤرخين أن عهد الفاطميين في مصر «969ــ 1171م» كان أقل توترا في علاقة المسلمين والنوبيين،

رغم استمرار الفاطميين في المطالبة بدفع البقط. فلما أتم جوهر الصقلي قائد الخليفة المعز لدين الله الفاطمي فتح مصر؛

أرسل أحمد بن سليم الاسواني الى جورج الثاني ملك النوبة، مطالبا بالبقط على أساس أن الفاطميين هم الآن حكام مصر.

واستجاب ملك النوبة، فقد كان يعرف قوة وقدرة الفاطميين. وجاء في بعض المصادر أن جوهرا دعا الملك جورج الى

اعتناق الاسلام ولكنه لم يستجب للدعوة. وهذه مسألة واردة بسبب حماس الفاطميين للدعوة والتوسع والترويج للمذهب

الشيعي في هذه المناطق. ورغم ذلك، استمرت العلاقة ودية بين الطرفين، لأن الفاطميين لم يروا خطرا حقيقيا في

وجود دولة مسيحية على حدودهم الجنوبية. يضاف الى ذلك، أن الفاطميين اقاموا بصورة دائمة في ثغر اسوان من

جهة الشلال الاول. وشهدت هذه الفترة ميلاد امارة عربية قوية اتخذت مدينة أسوان مركزا لها،

وامتد نفوذها جنوبا في أرض مريس، وأنشأ هذه الامارة زعيم من عرب ربيعة. ورغم نشوب

النزاع بين بطون ربيعة، إلا أن هذه العشيرة كونت طبقة حاكمة خضع لها النوبيون في

مريس بعد زوال السلطان الفعلي لملك النوبة المسيحي، وتحول معظم السكان الى الاسلام

الفونج عدل

تقول الروايات اصل الفونج . و هم كبقية معظم سكان السودان الاوسط و الشمالي يرجعون باصولهم

الى العرب و الى بني امية بالذات . و المصادر العربية تذكر ان بعضا من امراء بني امية هربوا من

مصر الى بلاد النوبة و البجة عندما خر صريعا في مصر مروان بن محمد آخر خليفة لهم حوالى اوائل

القرن السادس عشر الميلادى وفى فترة الغموض و قلة المصادر عن أخريات مملكة علوة أو العنج

كما يسمونها في السودان ظهرت دولة اسلامية يرأسها الملك عمارة دونقس من مجموعة تدعى

الفونج . و بالرغم من ان هذه الحقبة من تاريخ السودان قريبة منا نسبيا فان مصادرها قليلة

و مشوشة و العهد الذي سبقها في علوة المسيحية كان أشد غموضا . ثار جدل لم ينته بعد حول

أصل الفونج و من أي موطن دخلوا السودان و في أي وقت دخلوا في حلف مع العبدلاب , و مملكة

سوبا التي قامت على أنقاضها دولة الفونج لم يتضح لنا على وجه التحديد هل كانت نهايتها

تدريجية أم كانت بهجوم على عاصمتها سوبا و تخريبها على حسب الروايات , و الروايات

الوطنية تفقد أحيانا الحاسة الزمنية مما يجعل مهمة الباجث بالغة الصعوبة و مع ذلك فلا بد لنا

من الأعتماد على مصادر مكتوبة و مدونة عندما نبدأ قصة التأسيس الأول كدولة الفونج , ز هنا

يبرز لنا مصدران رئيسيان في هذا الصدد أولهما مخطوطة للشيخ أحمد كاتب الشونة الذي عاصر

أواخر عهد الفونج و أوائل عهد الحكم التركي المصري و عمل حينا في شونة الخرطوم , و لذلك

سمي بكاتب الشونة , و مخطوطته تسرد تاريخ الفونج منذ تأسيسها و تذكر عن ملوكها الأوائل

نبذا قصيرة و لكن عندما تمتد القصة الى عهد تزدحم الحوادث و يطيل في سردها , [7]

الموسوعة الحرة

المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: منتدى المواضيع العامة والمنقولة


]o,g hguvf hgs,]hk

]]>
منتدى المواضيع العامة والمنقولة ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16966
خطبة عيد الفطر المبارك http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16965&goto=newpost Fri, 29 Apr 2022 01:20:31 GMT

خطبة عيد الفطر المبارك

خطبة عيد الفطر المبارك


البشر بين الإكرام والهوان

﴿ الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ * الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ * مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ ﴾ الْفَاتِحَةِ: 2-4. الْحَمْدُ لِلَّهِ حَمْدًا يَلِيقُ بِجَلَالِهِ وَعَظَمَتِهِ،

وَسُبْحَانَ اللَّهِ؛ مَا أَوْسَعَ مَغْفِرَتَهُ وَرَحْمَتَهُ، وَاللَّهُ أَكْبَرُ؛ مَا أَعْظَمَ مُلْكَهُ وَقُدْرَتَهُ، وَلَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ؛ لَا مَعْبُودَ بِحَقٍّ سِوَاهُ،

وَلَا حَوْلَ وَلَا قُوَّةَ إِلَّا بِهِ؛ خَالِقُ الْخَلْقِ وَمُدَبِّرُهُمْ، وَمُحْصِيهِمْ وَرَازِقُهُمْ، وَمُمِيتُهُمْ وَمُحْيِيهِمْ، لَا يُحْصِي خَلْقَهُ سِوَاهُ،

وَلَا يَقُومُ بِهِمْ غَيْرُهُ جَلَّ فِي عُلَاهُ ﴿ وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ تَقُومَ السَّمَاءُ وَالْأَرْضُ بِأَمْرِهِ ﴾ الرُّومِ: 25

الْحَمْدُ لِلَّهِ الْعَلِيمِ الْقَدِيرِ، الْبَرِّ الرَّحِيمِ؛ وَفَّقَ مَنْ شَاءَ مِنْ عِبَادِهِ لِاغْتِنَامِ رَمَضَانَ، وَأَنْعَمَ عَلَيْهِمْ بِالصِّيَامِ وَالْقِيَامِ وَالْإِحْسَانِ،

وَحُرِمَ مِنْهُ أَهْلُ الْجَهَالَةِ وَالِاسْتِكْبَارِ وَالْعِصْيَانِ، نَحْمَدُهُ فَهُوَ أَهْلُ الْحَمْدِ كُلِّهِ، وَبِيَدِهِ الْأَمْرُ كُلُّهُ، وَإِلَيْهِ يُرْجَعُ الْأَمْرُ كُلُّهُ،

لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ، وَأَشْهَدُ أَنْ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَحْدَهُ لَا شَرِيكَ لَهُ؛ اسْتَغْنَى عَنِ الْخَلْقِ وَافْتَقَرُوا إِلَيْهِ، وَقَدَرَ

عَلَيْهِمْ وَعَجَزُوا عَنْهُ، وَكُلُّهُمْ تَحْتَ قَهْرِهِ، لَا يُقْضَى لَهُمْ شَأْنٌ إِلَّا بِعِلْمِهِ، وَلَا يَقَعُ شَيْءٌ فِي الْكَوْنِ إِلَّا بِأَمْرِهِ

﴿ يَسْأَلُهُ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ كُلَّ يَوْمٍ هُوَ فِي شَأْنٍ ﴾ [الرَّحْمَنِ: 29]، وَأَشْهَدُ أَنَّ مُحَمَّدًا عَبْدُهُ وَرَسُولُهُ؛ بَعَثَهُ

اللَّهُ تَعَالَى رَحْمَةً لِلْعَالَمِينَ، وَحُجَّةً عَلَى الْخَلْقِ أَجْمَعِينَ، فَبَلَّغَ الرِّسَالَةَ، وَأَدَّى الْأَمَانَةَ، وَنَصَحَ الْأُمَّةَ، وَتَرَكَنَا عَلَى

بَيْضَاءَ لَيْلُهَا كَنَهَارِهَا لَا يَزِيغُ عَنْهَا إِلَّا هَالِكٌ، صَلَّى اللَّهُ وَسَلَّمَ وَبَارَكَ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَأَتْبَاعِهِ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّينِ.

أَمَّا بَعْدُ: فَاتَّقُوا اللَّهَ تَعَالَى وَأَطِيعُوهُ؛ فَإِنَّهَا وَصِيَّةُ اللَّهِ تَعَالَى لِعِبَادِهِ، وَوَصِيَّةُ الرُّسُلِ لِأَتْبَاعِهِمْ، وَهِيَ الْعُدَّةُ فِي الشَّدَائِدِ،

وَالْمَخْرَجُ مِنَ الْمَضَائِقِ، وَالنَّجَاةُ يَوْمَ التَّغَابُنِ ﴿ وَيُنَجِّي اللَّهُ الَّذِينَ اتَّقَوْا بِمَفَازَتِهِمْ لَا يَمَسُّهُمُ السُّوءُ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ ﴾ [الزُّمَرِ: 61].

اللَّهُ أَكْبَرُ اللَّهُ أَكْبَرُ، لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ، اللَّهُ أَكْبَرُ، اللَّهُ أَكْبَرُ وَلِلَّهِ الْحَمْدُ.

أَيُّهَا النَّاسُ: مَضَى رَمَضَانُ بِمَا عَمِلَ الْعِبَادُ فِيهِ؛ فَمُحْسِنُونَ رَابِحُونَ، وَمُقْتَصِدُونَ، وَمُفَرِّطُونَ

خَاسِرُونَ، فَمَنْ أَحْسَنَ فَلَا يُعْجَبْ بِعَمَلِهِ؛ فَإِنَّهُ مَحْضُ فَضْلِ اللَّهِ تَعَالَى عَلَيْهِ، وَمَنِ اقْتَصَدَ أَوْ فَرَّطَ؛

فَفِي مَا بَقِيَ مِنْ عُمْرِهِ سَعَةٌ لِتَوْبَةٍ وَاسْتِعْتَابٍ، وَفُسْحَةٌ لِعَمَلٍ وَاسْتِدْرَاكٍ، فَلَا يَغْلِبَنَّهُمُ الشَّيْطَانُ عَلَى

التَّسْوِيفِ وَالتَّأْجِيلِ، حَتَّى تَنْقَضِيَ أَعْمَارُهُمْ وَلَمَّا يَتَدَارَكُوا وَيَعْمَلُوا. وَاللَّهُ تَعَالَى يُعْبَدُ وَيُطَاعُ فِي

رَمَضَانَ وَغَيْرِهِ، وَحَرِيٌّ بِالْمُؤْمِنِ أَنْ يَدُومَ عَلَى الْعَمَلِ الصَّالِحِ ﴿ وَاعْبُدْ رَبَّكَ حَتَّى يَأْتِيَكَ الْيَقِينُ ﴾ [الْحِجْرِ: 99].

اللَّهُ أَكْبَرُ اللَّهُ أَكْبَرُ، لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ، اللَّهُ أَكْبَرُ، اللَّهُ أَكْبَرُ وَلِلَّهِ الْحَمْدُ.

أَيُّهَا الْمُسْلِمُونَ: خَلَقَ اللَّهُ تَعَالَى الْبَشَرَ لِعِبَادَتِهِ، وَكَرَّمَهُمْ بِمَا لَمْ يُكْرِمْ بِهِ غَيْرَهُمْ مِنَ الْمَخْلُوقَاتِ؛ فَمِنْ إِكْرَامِ اللَّهِ تَعَالَى لِلْبَشَرِ:

أَنَّهُ سُبْحَانَهُ كَرَّمَ أَبَاهُمْ آدَمَ عَلَيْهِ السَّلَامُ؛ فَخَلَقَهُ بِيَدِهِ، وَنَفَخَ فِيهِ مِنْ رُوحِهِ، وَأَسْجَدَ لَهُ مَلَائِكَتَهُ، فَأَيُّ تَكْرِيمٍ أَعْظَمُ

مِنْ هَذَا؟! لَوْ تَدَبَّرَهُ الْبَشَرُ وَعَقَلُوهُ ﴿ إِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلَائِكَةِ إِنِّي خَالِقٌ بَشَرًا مِنْ طِينٍ *

فَإِذَا سَوَّيْتُهُ وَنَفَخْتُ فِيهِ مِنْ رُوحِي فَقَعُوا لَهُ سَاجِدِينَ * فَسَجَدَ الْمَلَائِكَةُ كُلُّهُمْ أَجْمَعُونَ *

إِلَّا إِبْلِيسَ اسْتَكْبَرَ وَكَانَ مِنَ الْكَافِرِينَ * قَالَ يَا إِبْلِيسُ مَا مَنَعَكَ أَنْ تَسْجُدَ لِمَا خَلَقْتُ بِيَدَيَّ أَسْتَكْبَرْتَ أَمْ كُنْتَ مِنَ الْعَالِينَ *

قَالَ أَنَا خَيْرٌ مِنْهُ خَلَقْتَنِي مِنْ نَارٍ وَخَلَقْتَهُ مِنْ طِينٍ * قَالَ فَاخْرُجْ مِنْهَا فَإِنَّكَ رَجِيمٌ * وَإِنَّ عَلَيْكَ لَعْنَتِي إِلَى يَوْمِ الدِّينِ ﴾
[ص: 71-78].

وَمِنْ إِكْرَامِ اللَّهِ تَعَالَى لِلْبَشَرِ: أَنَّهُ سُبْحَانَهُ جَعَلَهُمْ سَادَةَ الْأَرْضِ وَمُلَّاكَهَا وَعُمَّارَهَا ﴿ هُوَ الَّذِي جَعَلَكُمْ خَلَائِفَ فِي الْأَرْضِ ﴾

فَاطِرٍ: 39. وَمِنْ إِكْرَامِ اللَّهِ تَعَالَى لِلْبَشَرِ: أَنَّهُ تَعَالَى سَخَّرَ لَهُمْ مَا خَلَقَ وَهِيَ أَكْبَرُ مِنْهُمْ وَأَقْوَى

﴿ هُوَ الَّذِي خَلَقَ لَكُمْ مَا فِي الْأَرْضِ جَمِيعًا ﴾ [الْبَقَرَةِ: 29]،

﴿ وَسَخَّرَ لَكُمْ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ جَمِيعًا مِنْهُ ﴾ [الْجَاثِيَةِ: 13].وَمِنْ إِكْرَامِ اللَّهِ تَعَالَى لِلْبَشَرِ:

أَنَّهُ تَعَالَى رَكَّبَ فِيهِمْ أَدَوَاتِ الْعِلْمِ وَالْمَعْرِفَةِ، وَهِيَ الْعُقُولُ وَالْأَبْصَارُ وَالْأَسْمَاعُ؛ فَسَيْطَرُوا بِهَا عَلَى الْمَخْلُوقَاتِ الْأُخْرَى

{ وَاللَّهُ أَخْرَجَكُمْ مِنْ بُطُونِ أُمَّهَاتِكُمْ لَا تَعْلَمُونَ شَيْئًا وَجَعَلَ لَكُمُ السَّمْعَ وَالْأَبْصَارَ وَالْأَفْئِدَةَ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ ﴾ [النَّحْلِ: 78].

وَمِنْ إِكْرَامِ اللَّهِ تَعَالَى لِلْبَشَرِ: أَنَّهُ سُبْحَانَهُ جَعَلَهُمْ مِحْوَرَ رِسَالَاتِهِ وَكُتُبِهِ وَشَرَائِعِهِ؛ فَمَا أَرْسَلَ الرُّسُلَ إِلَّا إِلَيْهِمْ، وَلَا أُنْزِلَتِ

الْكُتُبُ إِلَّا عَلَيْهِمْ، وَلَا شُرِعَتِ الشَّرَائِعُ إِلَّا لَهُمْ؛ لِهِدَايَتِهِمْ وَصَلَاحِهِمْ وَسَعَادَتِهِمْ فِي الْعَاجِلِ وَالْآجِلِ

﴿ رُسُلًا مُبَشِّرِينَ وَمُنْذِرِينَ لِئَلَّا يَكُونَ لِلنَّاسِ عَلَى اللَّهِ حُجَّةٌ بَعْدَ الرُّسُلِ ﴾ [النِّسَاءِ: 165]،

﴿ وَأَنْزَلَ التَّوْرَاةَ وَالْإِنْجِيلَ * مِنْ قَبْلُ هُدًى لِلنَّاسِ وَأَنْزَلَ الْفُرْقَانَ ﴾ [آلِ عِمْرَانَ: 3-4]،

﴿ لِكُلٍّ جَعَلْنَا مِنْكُمْ شِرْعَةً وَمِنْهَاجًا ﴾ [الْمَائِدَةِ: 48].

وَيَنْتَظِمُ التَّكْرِيمُ وَالتَّفْضِيلُ الرَّبَّانِيُّ لِلْبَشَرِ عَلَى سَائِرِ الْمَخْلُوقَاتِ فِي قَوْلِهِ سُبْحَانَهُ:

﴿ وَلَقَدْ كَرَّمْنَا بَنِي آدَمَ وَحَمَلْنَاهُمْ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ وَرَزَقْنَاهُمْ مِنَ الطَّيِّبَاتِ وَفَضَّلْنَاهُمْ عَلَى كَثِيرٍ مِمَّنْ خَلَقْنَا تَفْضِيلًا ﴾

[الْإِسْرَاءِ: 70]. وَانْقَسَمَ النَّاسُ إِزَاءَ التَّكْرِيمِ الرَّبَّانِيِّ لِلْبَشَرِ إِلَى طَائِفَتَيْنِ؛ فَطَائِفَةٌ قَبِلَتْهُ، وَشَرُفَتْ بِهِ، وَشَكَرَتِ الْمَوْلَى

سُبْحَانَهُ عَلَيْهِ؛ فَسَارَعَتْ إِلَى تَوْحِيدِهِ وَعُبُودِيَّتِهِ، وَالْتَزَمَتْ دِينَهُ، وَأَقَامَتْ شَرِيعَتَهُ، وَهَؤُلَاءِ لَهُمُ الْكَرَامَةُ فِي الدُّنْيَا

وَالْآخِرَةِ؛ فَفِي الدُّنْيَا بِالنَّصْرِ وَالْغَلَبَةِ وَالْعِزَّةِ ﴿ وَكَانَ حَقًّا عَلَيْنَا نَصْرُ الْمُؤْمِنِينَ ﴾ [الرُّومِ: 47]،

﴿ وَلَقَدْ سَبَقَتْ كَلِمَتُنَا لِعِبَادِنَا الْمُرْسَلِينَ * إِنَّهُمْ لَهُمُ الْمَنْصُورُونَ * وَإِنَّ جُنْدَنَا لَهُمُ الْغَالِبُونَ ﴾ [الصَّافَّاتِ: 171-173]،

﴿ وَلِلَّهِ الْعِزَّةُ وَلِرَسُولِهِ وَلِلْمُؤْمِنِينَ ﴾ [الْمُنَافِقُونَ: 8]. وَلَهُمُ الْكَرَامَةُ وَالْفَوْزُ الْعَظِيمُ فِي الْآخِرَةِ

﴿ أُولَئِكَ فِي جَنَّاتٍ مُكْرَمُونَ ﴾ [الْمَعَارِجِ: 35]،

﴿ إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَهُمْ جَنَّاتٌ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ ذَلِكَ الْفَوْزُ الْكَبِيرُ ﴾ [الْبُرُوجِ: 11]،

﴿ وَإِذَا رَأَيْتَ ثَمَّ رَأَيْتَ نَعِيمًا وَمُلْكًا كَبِيرًا ﴾ [الْإِنْسَانِ: 20]، نَعِيمٌ مُقِيمٌ، وَمُلْكٌ كَبِيرٌ، لَمْ تَرَهُ عَيْنٌ مِنْ قَبْلُ، وَلَمْ تَسْمَعْ

بِهِ أُذُنٌ، وَلَمْ يَخْطُرْ عَلَى قَلْبِ بَشَرٍ ﴿ فَلَا تَعْلَمُ نَفْسٌ مَا أُخْفِيَ لَهُمْ مِنْ قُرَّةِ أَعْيُنٍ جَزَاءً بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ ﴾ [السَّجْدَةِ: 17].

وَطَائِفَةٌ أُخْرَى رَفَضَتْ تَكْرِيمَ اللَّهِ تَعَالَى لَهَا، وَرَضِيَتْ لِنَفْسِهَا بِالذُّلِّ وَالْإِهَانَةِ وَالْعَذَابِ وَالصَّغَارِ؛ فَاسْتَكْبَرَتْ عَلَى

رَبِّهَا سُبْحَانَهُ، وَصَدَفَتْ عَنْ آيَاتِهِ، وَاسْتَنْكَفَتْ مِنْ عُبُودِيَّتِهِ، وَرَفَضَتْ طَاعَتَهُ، وَخَرَجَتْ عَنْ وِلَايَتِهِ، فَرَكِبَتْ أَهْوَاءَهَا، وَأَطَاعَتْ

شَيَاطِينَهَا، وَعَطَّلَتْ عُقُولَهَا؛ فَلَهُمُ الذُّلُّ وَالْهَوَانُ وَالصَّغَارُ وَالْعَذَابُ ﴿ وَمَنْ يُهِنِ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِنْ مُكْرِمٍ إِنَّ اللَّهَ يَفْعَلُ مَا يَشَاءُ ﴾

[الْحَجِّ: 18]، ﴿ أَمْ تَحْسَبُ أَنَّ أَكْثَرَهُمْ يَسْمَعُونَ أَوْ يَعْقِلُونَ إِنْ هُمْ إِلَّا كَالْأَنْعَامِ بَلْ هُمْ أَضَلُّ سَبِيلًا ﴾ [الْفُرْقَانِ: 44]،

﴿ إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ وَالْمُشْرِكِينَ فِي نَارِ جَهَنَّمَ خَالِدِينَ فِيهَا أُولَئِكَ هُمْ شَرُّ الْبَرِيَّةِ ﴾ [الْبَيِّنَةِ: 6]. «هَانُوا عَلَيْهِ

فَعَصَوْهُ، وَلَوْ عَزُّوا عَلَيْهِ لَعَصَمَهُمْ، وَإِذَا هَانَ الْعَبْدُ عَلَى اللَّهِ تَعَالَى لَمْ يُكْرِمْهُ أَحَدٌ، وَإِنْ عَظَّمَهُمُ النَّاسُ فِي الظَّاهِرِ لِحَاجَتِهِمْ إِلَيْهِمْ،

أَوْ خَوْفًا مِنْ شَرِّهِمْ، فَهُمْ فِي قُلُوبِهِمْ أَحْقَرُ شَيْءٍ وَأَهْوَنُهُ». «وَمَا حَلَّتِ الْمَعَاصِي فِي دِيَارٍ إِلَّا أَهْلَكَتْهَا، وَلَا فِي قُلُوبٍ إِلَّا أَعْمَتْهَا،

وَلَا فِي أَجْسَادٍ إِلَّا عَذَّبَتْهَا، وَلَا فِي أُمَّةٍ إِلَّا أَذَلَّتْهَا، وَلَا فِي نُفُوسٍ إِلَّا أَفْسَدَتْهَا، وَلَوْ لَمْ يَكُنْ مِنَ الْمَعَاصِي إِلَّا أَنَّهَا سَبَبٌ لِهَوَانِ

الْعَبْدِ عَلَى اللَّهِ تَعَالَى وَسُقُوطِهِ مِنْ عَيْنِهِ لَكَفَى، وَإِذَا هَانَ الْعَبْدُ عَلَى اللَّهِ تَعَالَى لَمْ يُكْرِمْهُ أَحَدٌ».

وَأَكْرَمُ الْخَلْقِ عِنْدَ اللَّهِ تَعَالَى أَتْقَاهُمْ لَهُ. وَأَقْرَبُهُمْ مِنْهُ مَنْزِلَةً أَطْوَعُهُمْ لَهُ. وَعَلَى قَدْرِ طَاعَةِ الْعَبْدِ تَكُونُ مَنْزِلَتُهُ عِنْدَهُ، فَإِذَا

عَصَاهُ هَانَ عِنْدَهُ، وَأَوْجَبَ ذَلِكَ الْقَطِيعَةَ بَيْنَ الْعَبْدِ وَبَيْنَ مَوْلَاهُ، وَإِذَا وَقَعَتِ الْقَطِيعَةُ انْقَطَعَتْ عَنِ الْعَبْدِ أَسْبَابُ الْخَيْرِ، وَاتَّصَلَتْ

بِهِ أَسْبَابُ الشَّرِّ، فَأَيُّ فَلَاحٍ، وَأَيُّ رَجَاءٍ، وَأَيُّ عَيْشٍ لِمَنِ انْقَطَعَتْ عَنْهُ أَسْبَابُ الْخَيْرِ، وَقَطَعَ مَا بَيْنَهُ وَبَيْنَ مَوْلَاهُ سُبْحَانَهُ وَتَعَالَى؟!

اللَّهُ أَكْبَرُ اللَّهُ أَكْبَرُ، لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ، اللَّهُ أَكْبَرُ، اللَّهُ أَكْبَرُ وَلِلَّهِ الْحَمْدُ.

وَأَقُولُ قَوْلِي هَذَا وَأَسْتَغْفِرُ اللَّهَ لِي وَلَكُمْ...

الخطبة الثانية

الْحَمْدُ لِلَّهِ حَمْدًا طَيِّبًا كَثِيرًا مُبَارَكًا فِيهِ كَمَا يُحِبُّ رَبُّنَا وَيَرْضَى، نَحْمَدُهُ حَمْدًا كَثِيرًا، وَنَشْكُرُهُ شُكْرًا مَزِيدًا؛

مَدَّ فِي أَعْمَارِنَا حَتَّى أَدْرَكْنَا رَمَضَانَ، وَنَجَّانَا مِنَ الْوَبَاءِ وَقَدْ هَلَكَ فِيهِ كَثِيرٌ مِنَ النَّاسِ، وَشَرَعَ لَنَا الْعِيدَ

فَفِيهِ فَرَحُنَا بِطَاعَتِهِ سُبْحَانَهُ، وَأَشْهَدُ أَنْ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَحْدَهُ لَا شَرِيكَ لَهُ، وَأَشْهَدُ أَنَّ مُحَمَّدًا عَبْدُهُ

وَرَسُولُهُ، صَلَّى اللَّهُ وَسَلَّمَ وَبَارَكَ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَأَتْبَاعِهِ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّينِ.

اللَّهُ أَكْبَرُ اللَّهُ أَكْبَرُ، لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ، اللَّهُ أَكْبَرُ، اللَّهُ أَكْبَرُ وَلِلَّهِ الْحَمْدُ.

أَيَّتُهَا الْمَرْأَةُ الْمُسْلِمَةُ: مَنْ أَرَادَتِ الْكَرَامَةَ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ، وَالسَّعَادَةَ الْأَبَدِيَّةَ، وَالنَّجَاةَ مِنَ الْكُرُوبِ وَالْمَضَائِقِ؛

فَعَلَيْهَا أَنْ تُحَصِّنَ نَفْسَهَا وَذُرِّيَّتَهَا بِالْإِيمَانِ وَالْعَمَلِ الصَّالِحِ، وَأَنْ تُحَافِظَ عَلَى عِفَّتِهَا وَحِجَابِهَا وَلَوْ ضَلَّ

أَكْثَرُ النِّسَاءِ؛ فَإِنَّ الْعِبْرَةَ بِطَاعَةِ اللَّهِ تَعَالَى لَا بِطَاعَةِ الْبَشَرِ، وَإِنَّ الْفَوْزَ الْحَقِيقِيَّ يَكُونُ حِينَ الْقُدُومِ

عَلَى اللَّهِ تَعَالَى: ﴿ يَوْمَ لَا يَنْفَعُ مَالٌ وَلَا بَنُونَ * إِلَّا مَنْ أَتَى اللَّهَ بِقَلْبٍ سَلِيمٍ ﴾ [الشُّعَرَاءِ: 88- 89]،

وَلَا سَلَامَةَ لِلْقَلْبِ إِلَّا بِاسْتِسْلَامِهِ الْكَامِلِ لِلَّهِ تَعَالَى، وَذَلِكَ بِاتِّبَاعِ شَرْعِهِ كُلِّهِ، وَعَدَمِ الِانْتِقَاءِ مِنْهُ؛

فَإِنَّ الِانْتِقَاءَ مِنَ الشَّرْعِ طَرِيقَةُ أَهْلِ الْأَهْوَاءِ الَّذِينَ يُفَرِّقُونَ دِينَهُمْ؛ فَيَأْخُذُونَ مِنْهُ مَا يَهْوَوْنَ، وَيَرْفُضُونَ مَا لَا

يَهْوَوْنَ ﴿ وَأَمَّا مَنْ خَافَ مَقَامَ رَبِّهِ وَنَهَى النَّفْسَ عَنِ الْهَوَى * فَإِنَّ الْجَنَّةَ هِيَ الْمَأْوَى ﴾ [النَّازِعَاتِ: 40-41].

حَفِظَ اللَّهُ الْمُؤْمِنَاتِ بِحِفْظِهِ، وَأَسْبَغَ عَلَيْهِنَّ عَافِيَتَهُ وَسِتْرَهُ.

اللَّهُ أَكْبَرُ اللَّهُ أَكْبَرُ، لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ، اللَّهُ أَكْبَرُ، اللَّهُ أَكْبَرُ وَلِلَّهِ الْحَمْدُ.

أَيُّهَا الْمُسْلِمُونَ: افْرَحُوا بِعِيدِكُمْ بَعْدَ تَمَامِ شَهْرِكُمْ، وَأَدَاءِ صَوْمِكُمْ، وَاكْتِمَالِ نِعَمِكُمْ، وَأَتْبِعُوا رَمَضَانَ بِصِيَامِ سِتٍّ مِنْ شَوَّالٍ؛

لِيَكُونَ لَكُمْ كَصِيَامِ الدَّهْرِ، وَاشْكُرُوا اللَّهَ تَعَالَى وَسَلُوهُ الْقَبُولَ ﴿ وَلِتُكْمِلُوا الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُوا اللَّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ ﴾ [الْبَقَرَةِ: 185].

اللَّهُ أَكْبَرُ اللَّهُ أَكْبَرُ، لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ، اللَّهُ أَكْبَرُ، اللَّهُ أَكْبَرُ وَلِلَّهِ الْحَمْدُ.

﴿ إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ.... ﴾ [الْأَحْزَابِ: 56].

المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


o'fm ud] hgt'v hglfhv;

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16965
<![CDATA[ما سبب عدم قبول الصﻼه؟]]> http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16964&goto=newpost Wed, 27 Apr 2022 13:08:26 GMT

ما سبب عدم قبول الصﻼه؟

ما سبب عدم قبول الصﻼه؟


قد تصلى 60 سنة وﻻ تقبل صﻼتك هل تعرف ما السبب أبو هريرة رضي الله عنه يقول إن الرجل ليصلي ستين سنة

وﻻ تقبل منه صﻼته فقيل له : كيف ذلك؟ فقال : ﻻ يتم ركوعها وﻻ سجودها وﻻ قيامها وﻻ خشوعها ويقول

عمر بن الخطاب رضي الله عنه إن الرجل ليشيب في اﻻسﻼم ولم يكمل لله ركعة واحدة قيل:

كيف يا أمير المؤمنين قال : ﻻ يتم ركوعها وﻻ سجودها ويقول اﻹمام أحمد بن حنبل رحمه الله يأتي

على الناس زمان يصلون وهم ﻻ يصلون ,وإني ﻷتخوف أن يكون الزمان هو هذا الزمان!.

فماذا لو أتيت إلينا يا إمام لتنظر أحوالنا ؟ ويقول اﻹمام الغزالي رحمه الله: إن الرجل ليسجد السجدة يظن أنه تقرب

بها إلى الله سبحانه وتعالى ,ووالله لو وزع ذنب هذه السجدة على أهل بلدته لهلكوا سئل كيف ذلك ؟ فقال :

يسجد برأسه بين يدي موﻻه ,وهو منشغل باللهو والمعاصي والشهوات وحب الدنيا فأي سجدة هذه؟

النبي عليه الصﻼة والسﻼم يقول: (( وجعلت قرة عيني في الصﻼة)) فبالله عليك هل صليت مرة ركعتين

فكانتا قرة عينك؟ وهل اشتقت مرة أن تعود سريعا إلى البيت كي تصلي ركعتين لله؟ هل اشتقت إلى الليل

كي تخلو فيه مع الله؟ يقول سبحانه وتعالى :(( ألم يأن للذين آمنوا أن تخشع قلوبهم لذكر الله ))

يقول ابن مسعود رضي الله عنه : لم يكن بين إسﻼمنا وبين نزول هذه اﻵية إﻻ أربع سنوات فعاتبنا

الله تعالى فبكينا لقلة خشوعنا لمعاتبة الله لنا ، فكنا نخرج ونعاتب بعضنا بعضا نقول : ألم تسمع

قول الله تعالى : ألم يأن للذين آمنوا أن تخشع قلوبهم لذكر الله .. فيسقط الرجل منا يبكي على عتاب الله لنا ..

فهل شعرت أنت يا أخي ويا اختي أن الله تعالى يعاتبك بهذه اﻵية؟ ﻻ تنظر إلى صغر المعصية .. ولكن انظر لعظمة من عصيت .

المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


lh sff u]l rf,g hgwﻼi?

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16964
علمتني آية من القران..... http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16963&goto=newpost Wed, 27 Apr 2022 12:54:00 GMT

علمتني آية من القران.....

علمتني آية.....من القران.


علمتني هذه الآية : ﴿ ولقد آتينا داود منا فضلا يا جبال أوبي معه والطير وألنّا له الحديد ﴾

إذا تولاك ربّ العالمين سخر لك جميع خلقه ولو كان في نظرك مستحيل .

علمتني هذه الآية : ﴿ والله يعلم وأنتم لا تعلمون ﴾

أن التأخيرات في حياتك هي لحكمة بالغة يعلمها الله وحده ، فقط سلّم أمرك لله وثقّ به ولا تيأس .

علمتني هذه الآية :﴿ إن أجري إلا على الله ﴾

كّررها في نفسك عند كل عمل خير تقوم به ، ولا تنتظر جزاءً من أحد ، علق قلبك بالله فقط فهو وحده يجزيك خير الجزاء

علمتني هذه الآية : ﴿ ومَا تَسقُطُ مِن وَرقَةٍ إلاّ يَعلمُهَا ﴾

كيف بحالك ، ودمعة عَينك ، وألم قلبك .

علمتني هذه الآية : ﴿ فإن تولوا فقل حسبي الله ﴾

لا تحزن ! ولو رحلت الدنيا كلها عنك ، قل لكل ما تفقده يكفيني الله .

علمتني هذه الآية : ﴿ ياليتني قدمت لحياتي ﴾

أمنيات أهل القبور بين يديك فتداركها مادامت الروح في الجسد .

علمتني هذه الآية : ﴿ اني وهن العظم مني ﴾

عبر عن شكواك ، أسكب فيها المسكنة والضعف والانكسار واشرح بأسى ألمك وحزنك قُل كل شيء لربك .

علمتني هذه الآية : ﴿ وماتفعلوا من خير يعلمه الله ﴾

آيةٌ تسكب في قلبك الطمأنينة فخيرك محفوظ عند الله وإن لم تسمع شكراً من الناس ،فقط أخلص النية لله سبحانه .

علمتني هذه الآية : ﴿ وما تدري نفس ماذا تكسب غداً ﴾

كل من يخوفك بالمستقبل لا يدري ماذا يحصل لنفسه وحدها غداً !فكيف بك وبالعالم ، عش مطمئناً .

علمتني هذه الآية : ﴿ ألم يعلم بأن الله يرى ﴾

الله يراك ، مطلعٌ عليك ، سميعٌ لما تقول ، عليمٌ بما يجول به خاطرك ..فلا تجعل الله أهون الناظرين إليك

علمتني هذه الآية : ﴿ فَأَثَابَكُمْ غَماً بِغَمٍّ ﴾

هل تخيلتم يوماً أن الغمّ مثوبة ؟فيالمهموم الله يبتليك ليهذبك ::لم يقل فأصابكم بل فأثابكم !

علمتني هذه الآية : ﴿ وَكفى بالله وَكيلًا ﴾

الله كافل أمرك ، يعلمُ حالك ، يَطوي عنك بُعد مسافات الفَرج كي يطوّق قلبك بالطُمأنينة حين يُظلم و يَهبُك صلاح القلب

اللهم أعنا على تدبر القرآن الكريم والعمل به يارب

اللهم أسعد قلوبنا بتلاوة القرآن العظيم آناء الليل وأطراف النهار

اسعد الله اوقاتكم

المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


ugljkd Ndm lk

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16963
التابعي الجليل /مالك بن دينار http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16962&goto=newpost Wed, 27 Apr 2022 12:26:00 GMT افتراضي التابعي الجليل /مالك بن دينار التابعي الجليل /مالك بن دينار قصة حقيقيه تهز الأبدان وترجف منها القلوب فأين موضعنا من هذه القصه: ...

التابعي الجليل /مالك بن دينار



التابعي الجليل /مالك بن دينار

قصة حقيقيه تهز الأبدان وترجف منها القلوب فأين موضعنا من هذه القصه:

يقول مالك ابن دينار بدأت حياتي ضائعا سكيراً عاصيا ..

أظلم الناس وآكل الحقوق .. آكل الربا .. أضر الناس .... افعل المظالم ..

لا توجد معصية إلا وارتكبتها .. شديد الفجور . يتحاشاني الناس من معصيتي

يقول:في يوم من الأيام .. اشتقت أن أتزوج ويكون عندي طفله ..

فتزوجت وأنجبت طفله سميتها فاطمة، .. أحببتها حباً شديدا ..

وكلما كبرت فاطمة زاد الإيمان في قلبي وقلت المعصية في قلبي .

. ولربما رأتني فاطمة أمسك كأسا من الخمر ...

فاقتربت مني فأزاحته وهي لم تكمل السنتين ..

وكأن الله يجعلهاتفعل ذلك ...وكلما كبرت فاطمة كلما زاد الإيمان في قلبي ..

وكلما اقتربت من الله خطوه ....

وكلما ابتعدت شيئا فشيئاً عن المعاصي..حتى اكتمل سن فاطمة 3 سنوات فلما أكملت .... الــ 3 سنوات ماتت فاطمة

يقول: فانقلبت أسوأ مما كنت .. ولم يكن عندي الصبر الذي عند المؤمنين ما يقويني على البلاء..

فعدت أسوا مما كنت .. وتلاعب بي الشيطان ..حتى جاء يوما

فقال لي شيطاني: لتسكرن اليوم سكرة ما سكرت مثلها من قبل!!

فعزمت أن أسكر وعزمت أن أشرب الخمر وظللت طوال الليل أشرب وأشرب وأشرب

فرأيتني تتقاذفني الأحلام ..حتى رأيت تلك الرؤيا

رأيتني يوم القيامة وقد أظلمت الشمس ..وتحولت البحار إلى نار.. وزلزلت الأرض ..
.
واجتمع الناس إلى يوم القيامه .. والناس أفواج .. وأفواج ..

وأنا بين الناس وأسمع المنادي ينادي فلان ابن فلان .. هلم للعرض على الجبار

يقول:فأرى فلان هذا وقد تحول وجهه إلى سواد شديد من شده الخوف حتى سمعت المنادي ينادي باسمي ..

هلم للعرض على الجبار

يقول: فاختفى البشر من حولي (هذا في الرؤية)

وكأن لا أحد في أرض المحشر ..ثم رأيت ثعبانا عظيماً شديداً قويا يجري نحوي فاتحا فمه.

فجريت أنا من شده الخوف فوجدت رجلاً عجوزاً ضعيفاًً ....فقلت:آه: أنقذني من هذا الثعبان

فقال لي .. يابني أنا ضعيف لا أستطيع ولكن إجر في هذه الناحية لعلك تنجو ...

فجريت حيث أشار لي والثعبان خلفي ووجدت النار تلقاء وجهي ..

فقلت: أأهرب من الثعبان لأسقط في النار

فعدت مسرعا أجري والثعبان يقترب فعدت للرجل الضعيف

وقلت له: بالله عليك أنجدني أنقذني ..

فبكى رأفة بحالي ..

وقال: أنا ضعيف كما ترى لا أستطيع فعل شيء ولكن إجر تجاه ذلك الجبل لعلك تنجو

فجريت للجبل والثعبان سيخطفني فرأيت على الجبل أطفالا صغاراً فسمعت الأطفال

كلهم يصرخون: يا فاطمه أدركي أباك أدركي أباك ::يقول:

فعلمت أنها ابنتي .. ويقول ففرحت أن لي ابنة ماتت وعمرها 3 سنوات تنجدني من ذلك الموقع

فأخذتني بيدها اليمنى .....

ودفعت الثعبان بيدها اليسرى وأنا كالميت من شده الخوف

ثم جلست في حجري كما كانت تجلس في الدنيا

وقالت لي يا أبي :::ألم يأن للذين آمنوا أن تخشع قلوبهم لذكر الله

يقول:يا بنيتي .... أخبريني عن هذا الثعبان!!

قالت هذا عملك السيئ أنت كبرته ونميته حتى كاد أن يأكلك ..

أما عرفت يا أبي أن الأعمال في الدنيا تعود مجسمة يوم القيامه..؟

يقول:وذلك الرجل الضعيف: قالت ذلك العمل الصالح ..

أنت أضعفته وأوهنته حتى بكى

لحالك لا يستطيع أن يفعل لحالك شيئا

ولولا انك أنجبتني ولولا أني مت صغيره ما كان هناك شئ ينفعك

يقول:فاستيقظت من نومي وأنا

أصرخ: قد آن يارب.. قد آن يارب, نعم

ألم يان للذين آمنوا أن تخشع قلوبهم لذكر الله

يقول:واغتسلت وخرجت لصلاه الفجر أريد التو به والعودة إلى الله

يقول::: دخلت المسجد فإذا بالإمام يقرأ نفس الآية

ألم يأن للذين آمنوا أن تخشع قلوبهم لذكر الله

ذلك هو مالك بن دينار من أئمة التابعين

هو الذي اشتهر عنه أنه كان يبكي طول الليل ........ ويقول

إلهي أنت وحدك الذي يعلم ساكن الجنة من ساكن النار، فأي الرجلين أنا

اللهم اجعلني من سكان الجنة ولا تجعلني من سكان النار

وتاب مالك بن دينار واشتهر عنه أنه كان يقف كل يوم عند باب المسجد ينادي

ويقول: ::: أيها العبد العاصي عد إلى مولاك ..

أيها العبد الغافل عد إلى مولاك ..

أيها العبد الهارب عد إلى مولاك ..

مولاك يناديك بالليل والنهار يقول لك

من تقرب مني شبراً تقربت إليه ذراعاً، ومن تقرب إلي ذراعا تقربت إليه باعاً،🗣

ومن أتاني يمشي أتيته هرولة

أسألك تباركت وتعاليت أن

ترزقنا التوبه ::: لا إله إلا أنت سبحانك .. إني كنت من الظالمين

المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


hgjhfud hg[gdg Llhg; fk ]dkhv

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16962
كيف حفظ الإسلام النسل؟ http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16961&goto=newpost Tue, 26 Apr 2022 12:00:01 GMT كيف حفظ الإسلام النسل؟ نبع أهمية معرفة كيف حفظ الإسلام النسل – أو النسب أو العرض - من تفاقم الأزمة الأخلاقية التي تعاني منها البشرية في...

كيف حفظ الإسلام النسل؟

كيف حفظ الإسلام النسل؟


نبع أهمية معرفة كيف حفظ الإسلام النسل – أو النسب أو العرض - من تفاقم الأزمة الأخلاقية التي تعاني منها البشرية

في العصر الحديث، بعد أن طغى التهاون الغربي في كل ما يتصل بمسألة الأسرة بشكل عام، بدءا بالعلاقات المحرمة

بين الرجل والمرأة، وصولا إلى ما يترتب على ذلك من ضياع الأنساب وفساد الأخلاق، وليس انتهاء بتجاوز

الغرب لجميع الحدود والحواجز الدينية والأخلاقية في هذا الباب، بعد أن وقعوا يما وقع فيهقوم لوط عليه السلام،

وأضحى للمثليين عندهم حقوق ومحاكم خاصة، في إشارة خطيرة لانتكاس البشرية عن الفطرة التي فطر الله عليها

بني آدم. والحقيقة أن الجريمة الأخلاقية التي غرق فيها الغرب في هذا المجال – ويحاول أن يغرق البشرية معه –

هي من أخطر ما وقع فيه بعد فساد العقيدة وتبني "اللادينية" التي يسمونها "العلمانية"، فالأرقام والإحصائيات تنطق

بآثار التهاون في موضوع حفظ النسل الذي عني به الإسلام عناية لا نظير لها. إن غيضا من فيض هذه الإحصائيات

كاف لتصوير هول الفجيعة والأزمة الإنسانية، فهناك أكثر من مليون طفل غير شرعي سنويا في الولايات

المتحدة الأمريكية، و20% من المواليد المسجلين رسميا في ألمانيا هي من دون زواج....وهو ما

وجود حوالي مليون حالة إجهاض سنويا في الولايات المتحدة الأمريكية، وأن

الغرب يسجل النسبة الأعظم من إجمالي عدد حالات الإجهاض في العام سنويا والبالغة 30 مليون حالة!!

أمام هذا التهاون الغربي بحفظ النسل الذي أدى إلى اختلاط الأنساب، وانتهاك الأعراض، وانتشار الرذيلة

والفساد، وجلب بدوره على البشرية المصائب والأمراض التي لم تكن في الأسلاف.......

تكمن أهمية دراسة الاهتمام الإسلامي البالغ بهذا الأمر، ولا أدل على ذلك من جعل حفظ النسل من مقاصد الشريعة

الإسلامية، بل من الضروريات الخمس التي جاء الإسلام وجميع الشرائع لحفظها. كيف حفظ الإسلام على النسل

"العرض"؟ لا يكتف الإسلام بوضع الحلول الناجعة لأي مشلكة تقع في حياة الإنسان من أي نوع، بل يسارع إلى

وضع التشريعات التي تقي هذا المخلوق المكرم من الوقوع فيها أصلا. ومن هنا يمكن الإجابة عن سؤال المقال

من خلال تشريعات الإسلام الوقائية والعلاجية في هذا الموضوع. التشريعات الوقائية لحفظ النسل:

1 الترغيب في الزواج: وهو ما يؤكد أنه ليس في الإسلام حرمان، فما من شهوة أودعها الله تعالى في كيان

الإنسان إلا وجعل لها قناة نظيفة تسري خلالها لإشباعها، قال تعالى: {......فَانْكِحُوا مَا طَابَ لَكُمْ مِنَ النِّسَاءِ

مَثْنَى وَثُلَاثَ وَرُبَاعَ فَإِنْ خِفْتُمْ أَلَّا تَعْدِلُوا فَوَاحِدَةً أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ.....}
النساء/3، وقد عنون البخاري بهذه

الآية لباب الترغيب في النكاح. قال الحافظ ابن حجر: "ووجه الاستدلال بالآية أنها صيغة

أمر تقتضي الطلب، وأقل درجاته الندب فثبت الترغيب" (1)

كما أن النبي صلى الله عليه وسلم رغب الشباب من أمته على الزواج، ففي الحديث الصحيح عَنْ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ يَزِيدَ قَالَ:

دَخَلْتُ مَعَ عَلْقَمَةَ وَالْأَسْوَدِ عَلَى عَبْدِ اللَّهِ فَقَالَ عَبْدُ اللَّهِ: كُنَّا مَعَ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ شَبَابًا لَا نَجِدُ شَيْئًا

فَقَالَ لَنَا رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: (يَا مَعْشَرَ الشَّبَابِ مَنْ اسْتَطَاعَ الْبَاءَةَ فَلْيَتَزَوَّجْ فَإِنَّهُ أَغَضُّ لِلْبَصَرِ

وَأَحْصَنُ لِلْفَرْجِ وَمَنْ لَمْ يَسْتَطِعْ فَعَلَيْهِ بِالصَّوْمِ فَإِنَّهُ لَهُ وِجَاءٌ)) قال الإمام النووي رحمه الله:

1. "وفي هذا الحديث الأمر بالنكاح لمن استطاعه وتاقت إليه نفسه، وهذا مجمع عليه". (3) ولا يخفى

ما في تشريع الزواج في الإسلام وترغيب الشباب على الإقبال عليه من تحصينهم من الوقوع فيما لا يرضي الله،

ووقايتهم من سيل الشهوة الجارف الذي تبثه وسائل الإعلام الغربية والعربية ليل نهار. والحقيقة أن الإسلام

لم يكتف بتشريع الزواج كوقاية لحفظ النسل والأعراض من الضياع، بل شرع غض البصر لغير القادر على

الزواج ماديا أو معنويا، ففي الحديث ترغيب للشباب بالصوم للحد من ضغط الشهوة عند عدم

القدرة على الزواج، مع ما في ذلك من وقاية عظيمة من الوقوع في كل ما يفسد حفظ الأعراض والأنساب، قال

تعالى: وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا...} النور30

-2 الترغيب في تكثير النسل: فإلى جانب ترغيب الإسلام في الزواج رغب في صفات هذه المرأة المختارة بأن

تكون ودودا ولودا، وذلك كتشريع وقائي لحفظ نسل أمة محمد صلى الله عليه وسلم وتكثيرها، فقد ورد في

الحديث عن معقل بن يسار، رضي الله عنه، قال: (جاء رجل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم، فقال:

إني أصبت امرأة ذات حسب ونسب إلا أنهها لا تلد، أفأتزوجها؟ فنهاه، ثم أتاه الثانية، فنهاه،

ثم أتاه الثالثة، فنهاه، وقال: (تزوجوا الولود الودود، فإني مكاثر بكم الأمم) (4)

التحذير من الرغبة عن الزواج: فليس في الإسلام رهبانية كما هو الأمر عند النصرانية المحرفة، بل إن النبي

صلى الله عليه وسلم أخرج من يرغب عن سنته في الزواج عن نسبته له، ففي الحديث الصحيح عن أَنَسَ بْنَ مَالِكٍ

رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ يَقُولُ: جَاءَ ثَلَاثَةُ رَهْطٍ إِلَى بُيُوتِ أَزْوَاجِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَسْأَلُونَ عَنْ عِبَادَةِ النَّبِيِّ صَلَّى

اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَلَمَّا أُخْبِرُوا كَأَنَّهُمْ تَقَالُّوهَا فَقَالُوا: وَأَيْنَ نَحْنُ مِنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَدْ غُفِرَ لَهُ مَا تَقَدَّمَ

مِنْ ذَنْبِهِ وَمَا تَأَخَّرَ. قَالَ أَحَدُهُمْ: أَمَّا أَنَا فَإِنِّي أُصَلِّي اللَّيْلَ أَبَدًا. وَقَالَ آخَرُ: أَنَا أَصُومُ الدَّهْرَ وَلَا أُفْطِرُ. وَقَالَ آخَرُ:

أَنَا أَعْتَزِلُ النِّسَاءَ فَلَا أَتَزَوَّجُ أَبَدًا. فَجَاءَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِلَيْهِمْ فَقَالَ (أَنْتُمْ الَّذِينَ قُلْتُمْ كَذَا وَكَذَا أَمَا وَاللَّهِ

إِنِّي لَأَخْشَاكُمْ لِلَّهِ وَأَتْقَاكُمْ لَهُ لَكِنِّي أَصُومُ وَأُفْطِرُ وَأُصَلِّي وَأَرْقُدُ وَأَتَزَوَّجُ النِّسَاءَ فَمَنْ رَغِبَ عَنْ سُنَّتِي فَلَيْسَ مِنِّي) (5)

"فليس مني" ليس على ملتي؛ لأن اعتقاد ذلك نوع من الكفر، وفي الحديث دلالة على فضل النكاح والترغيب فيه"(6)

والحقيقة أن التحذير من الرغبة عن الزواج، والتحذير من التبتل والرهبانية فيه وقاية من فوات حفظ النسل، كما أن

فيه صيانة لانحراف النفس إلى ما حرم الله بعد تحريم ما أحله الله، ففطرة الإنسان مجبولة على الميل إلى الزواج خلقة،

ولا يمكن ضمان انحرافها أثناء فترة الرهبانية المبتدعة، ولعل في أخبار فضائح القساوسة والحاخامات التي تظهر

تترى في السنوات الأخيرة ما يؤكد أهمية تشريعات الإسلام الوقائية لحفظ النسل والنسب والعرض. تشريعات الإسلام

العلاجية لحفظ النسل: إيجاب الحد على جريمة الزنا: بداية عد الإسلام الزنا من الكبائر، قال تعالى:

{وَلَا تَقْرَبُوا الزِّنَا إِنَّهُ كَانَ فَاحِشَةً وَسَاءَ سَبِيلًا} الإسراء/32، وفي الآية تحذير من مجرد الاقتراب من الزنا من خلال

مخالطة أسبابه ودواعيه – كالنظر والاختلاط بالنساء الأجنبيات...الخ -، قال ابن كثير:

"يقول تعالى ناهيا عباده عن الزنا وعن مقاربته، وهو مخالطة أسبابه

1. وقد ورد في الحديث الصحيح عَنْ عَبْدِ اللَّهِ قَالَ قُلْتُ: يَا رَسُولَ اللَّهِ أَيُّ الذَّنْبِ أَعْظَمُ؟ قَالَ:

(أَنْ تَجْعَلَ لِلَّهِ نِدًّا وَهُوَ خَلَقَكَ) قُلْتُ: ثُمَّ أَيُّ؟ قَالَ: (أَنْ تَقْتُلَ وَلَدَكَ خَشْيَةَ أَنْ يَأْكُلَ مَعَكَ) قَالَ: ثُمَّ أَيُّ؟ قَالَ: (أَنْ تُزَانِيَ حَلِيلَةَ جَارِكَ)

وَأَنْزَلَ اللَّهُ تَصْدِيقَ قَوْلِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ {وَالَّذِينَ لَا يَدْعُونَ مَعَ اللَّهِ إِلَهًا آخَرَ} الْآيَةَ. (8

وإذا كان مجرد التحذير من الاقتراب من فاحشة الزنا واعتبارها من الكبائر في الإسلام هو في الحقيقة تشريع وقائي

ودواعيه" (7 لمنع حصول ما يهتك العرض ويضيع الأنساب، فإن في تشريع العقوبة والحد على هذا الفاحشة هو من

الوسائل العلاجية لحفظ النسل، قال تعالى: {الزَّانِيَةُ وَالزَّانِي فَاجْلِدُوا كُلَّ وَاحِدٍ مِنْهُمَا مِائَةَ جَلْدَةٍ وَلَا تَأْخُذْكُمْ بِهِمَا رَأْفَةٌ فِي

دِينِ اللَّهِ إِنْ كُنْتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَلْيَشْهَدْ عَذَابَهُمَا طَائِفَةٌ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ}
النور/2، وفي الحديث

عَنْ عُبَادَةَ بْنِ الصَّامِتِ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم (خُذُوا عَنِّى خُذُوا عَنِّى قَدْ جَعَلَ اللَّهُ

لَهُنَّ سَبِيلاً الْبِكْرُ بِالْبِكْرِ جَلْدُ مِائَةٍ وَنَفْىُ سَنَةٍ وَالثَّيِّبُ بِالثَّيِّبِ جَلْدُ مِائَةٍ وَالرَّجْمُ) (9)

وبغض النظر عن صعوبة اكتمال الشروط التي وضعها الإسلام لاستحقاق حد الزنا – بل وشبه استحالتها ذلك – إلا أن

تقرير هذه العقوبة الشديدة تحقق مقصد الإسلام في حفظ النسل، وذلك من خلال ردع المجتمع بعقوبة مناسبة للجريمة

المقترفة. قال شيخ الإسلام ابن تيمية: "وأما الزاني فإن كان محصناً فإنه يرجم بالحجارة حتى يموت كما رجم النبي

صلى الله عليه وسلم ماعز بن مالك الأسلمي ورجم الغامدية وغير هؤلاء، ورجم المسلمون بعده، وإن كان غير

محصن فإنه يجلد مائة جلدة بكتاب الله، ويغرب عاما بسنة رسوله صلى الله عليه وسلم"(10

حد اللواط: فبالإضافة لاعتبارها في الإسلام من أعظم الجرائم وأقبح الذنوب وأسوأ الأفعال المنافية للفطرة

والطبع الإنساني السوي....فإن الله قد عاقب عليها بعقوبة شديدة تتناسب مع فظاعتها، وهو ما يردع كل من تسول

نفسه التفكير في مثل هذه الجريمة البشعة التي تخرق ضرورة حفظ النسل بل وتجاوز ذلك بمراحل.

وقد نقل شيخ الإسلام ابن تيمية إجماع الصحابة على قتل اللوطي سواء كان محصنا أو غير محصن فقال بعد أن نقل

رأي بعض العلماء فيه: " أما اللواط فمن العلماء من يقول: حده كحد الزنا، وقد قيل: دون ذلك، والصحيح الذي اتفق

عليه الصحابة أن يقتل الاثنان الأعلى والأسفل، سواء كانا محصنين أو غير محصنين" وذلك لما

رواه أهل السنن عن ابن عباس رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: من وجدتموه يعمل عمل قوم

لوط فاقتلوا الفاعل والمفعول به) (11 ولم تختلف الصحابة في قتله ولكن تنوعوا فيه، فرُوي عن الصديق رضي الله

عنه أنه أمر بتحريقه، وعن غيره قتله، وعن بعضهم أنه يلقى عليه جدار حتى يموت تحت الهدم، وقيل: يحبسان في

أنتن موضع حتى يموتا، وعن بعضهم: أنه يرفع على أعلى جدار في القرية ويرمى منه ويتبع بالحجارة كما فعل الله

بقوم لوط، وهذه رواية عن ابن عباس، والرواية الأخرى قال: يرجم، وعلى هذا أكثر السلف، قالوا: لأن الله رجم قوم

لوط، وشرع رجم الزاني تشبيهاً بقوم لوط، فيرجم الاثنان، سواء كانا حرين أو مملوكين، أو كانا أحدهما مملوكاً والآخر

حراً إذا كانا بالغين، فإن كان أحدهما غير بالغ عوقب بما دون القتل، ولا يرجم إلا البالغ" (12) حد القذف:

الذي جعله الله تعالى كبيرة من الكبائر تَهّدَّد من يفعله باللعن في الدنيا والآخرة وبالعذاب العظيم فقال تعالى:

{إِنَّ الَّذِينَ يَرْمُونَ الْمُحْصَنَاتِ الْغَافِلَاتِ الْمُؤْمِنَاتِ لُعِنُوا فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَلَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ} النور/33،

كما اعتبرها النبي صلى الله عليه وسلم من الكبائر بقوله: (اجْتَنِبُوا السَّبْعَ الْمُوبِقَاتِ) قَالُوا يَا رَسُولَ اللَّهِ وَمَا هُنَّ؟ قَالَ:

الشِّرْكُ بِاللَّهِ........ وَقَذْفُ الْمُحْصَنَاتِ الْمُؤْمِنَاتِ الْغَافِلَاتِ)(13 وقد رتب الله تعالى العقوبة على هذه الجريمة بقوله تعالى:

{وَالَّذِينَ يَرْمُونَ الْمُحْصَنَاتِ ثُمَّ لَمْ يَأْتُوا بِأَرْبَعَةِ شُهَدَاءَ فَاجْلِدُوهُمْ ثَمَانِينَ جَلْدَةً وَلَا تَقْبَلُوا لَهُمْ شَهَادَةً أَبَدًا وَأُولَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ}

النور/4، وهي عقوبة تساهم بشكل جلي في حفظ النسل، من خلال ردع كل من يتجرأ على أعراض المسلمين، ويطعن في

شرف الأسرة المسلمة التي جاء الإسلام لصيانتها وحفظها. تحريم الإجهاض وتقرير العقوبة عليه: أما تحريم الإجهاض

فقد ثبت بعموم الآيات التي تحرم قتل الأولاد بغير حق، قال تعالى: {يأَيُّهَا ٱلنَّبِىُّ إِذَا جَاءكَ ٱلْمُؤْمِنَـتُ يُبَايِعْنَكَ عَلَى أَن لاَّ

يُشْرِكْنَ بِٱللَّهِ شَيْئاً وَلاَ يَسْرِقْنَ وَلاَ يَزْنِينَ وَلاَ يَقْتُلْنَ أَوْلْـدَهُنَّ} الممتحنة/12، قال ابن كثير: " هذا يشمل قتله بعد وجوده

كما كان أهل الجاهلية يقتلون أولادهم خشية الإملاق، ويعم قتلَه وهو جنين كما يفعله بعض الجهلة من النساء تطرح

نفسها لئلا تحبل إما لغرض فاسد أو ما أشبهه" (14 وأما العقوبة على من يتسبب بقتل جنين المرأة في بطنها - من

خلال الإجهاض – فهي غرة عبد أو أمة – أي العبد أو الأمة الصغير المميز – ففي الحديث عن أبي هريرة رضي الله عنه:

(أن امرأتين من هذيل رمت إحداهما الأخرى فطرحت جنينها فقضى رسول الله صلى الله عليه وسلم فيها بغرة عبدٍ أو أمة)

(15 قال ابن تيمية في الجواب عن قضية امرأة تعمدت إسقاط الجنين إما بضرب أو شرب دواء: "يجب عليها بسنة رسول

الله صلى الله عليه وسلم واتفاق الأئمة غُرة: عبد أو أمة، تكون لورثة الجنين غير أمه". (16 بعد كل ما سبق لا يمكن

مقارنة ما سنَّه الإسلام من تشريعات وقائية وعلاجية لحفظ الأعراض والأنساب بأي تشريع سابق أو لاحق عليه

سماويا محرفا كان أم وضعيا بشريا، فبينما تساهم تشريعات الإسلام في حفظ أهم ضروريات استمرار حياة الإنسان –

النسل - تساهم ممارسات الغرب وحتى تشريعاته الوضعية في انتهاكه بشكل فاضح ومشين.


(1) فتح الباري شرح صحيح البخاري 6/

9(2) صحيح البخاري برقم/5066

(3) شرح صحيح مسلم 9/172

(4) سنن أبي داود 1/625 برقم 2050 وصححه الألباني في إرواء الغليل 6/195 برقم 1784

(5) صحيح البخاري برقم/5063

(6) فتح الباري 9/8

(7) تفسير ابن كثير 5/73

(8) صحيح البخاري برقم/6001

(9) صحيح مسلم برقم/4509

(10) مجموع الفتاوى 28/

333(11) سنن أبي داود برقم 4462 وصححه الألباني.

(12) مجموع الفتاوى 28/ 334-335 والسياسة الشرعية ص138

(13) صحيح البخاري برقم/2766(14) تفسير ابن كثير 8/100

(15) صحيح البخاري برقم /6904(16) مجموع الفتاوى34/161

المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


;dt pt/ hgYsghl hgksg?

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16961
فضل ذكر الله.. فوائد عظيمة قد لا تعرف بعضها http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16960&goto=newpost Mon, 25 Apr 2022 11:35:04 GMT فضل ذكر الله.. فوائد عظيمة قد لا تعرف بعضها ذكر الله تعالى.. يقول الله -عز وجل- في كتابه العزيز: « {يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اذْكُرُوا...

فضل ذكر الله.. فوائد عظيمة قد لا تعرف بعضها



ذكر الله تعالى.. يقول الله -عز وجل- في كتابه العزيز: « {يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اذْكُرُوا اللَّهَ ذِكْرًا كَثِيرًا}»،

[سورة الأحزاب: الآية 41]، وقال أيضًا: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا لَقِيتُمْ فِئَةً فَاثْبُتُوا وَاذْكُرُوا اللَّهَ كَثِيرًا لَّعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ}،

[سورة الأنفال: الآية 45]؛ فذكر الله – عز وجل- سهل ميسر للجميع ومن أفضل الأعمال الصالحة وأجلّها،

وكلما ازداد العبد إيمانًا وتعلّقًا بخالقه – جلّ وعلا – كثُر ذكره له وثناؤه عليه.

فضل كثرة الذكر

1- الفوز برضا الله: فقد قال – سبحانه-: { وَالذَّاكِرِينَ اللَّهَ كَثِيرًا وَالذَّاكِرَاتِ أَعَدَّ اللَّهُ لَهُم مَّغْفِرَةً وَأَجْرًا عَظِيمًا} [الأحزاب:35].

2- رفعة المنزلة في الآخرة: ورد عن بعض الصحابة كعبد الله بن عباس – رضي الله عنهما- وغيره قالوا:

« كان إدريس -عليه السلام- خياطًا، يخيط الأقمشة، قالوا: ما غرس الإبرة في مكان – يعني ما بين الثقبين-

إلا قال: سبحان الله، فقال له الله في ليلة من الليالي عند المساء: يا إدريس، لأرفعنك مكانًا عليًا، فبكى وسجد،

قال: ولم يا رب! وقد رفعتني في الدنيا رفعةً ما بعدها رفعة- نبي من الأنبياء، ورسول من الرسل- قال:

لقد نظرت إلى صحائف الناس كل ليلة فوجدتك دائمًا أكثر الناس تسبيحًا واستغفارًا.

3- اعتباره عند الله تعالى من الذاكرين: فقد صحّ عن رسول الله محمد – صلى الله عليه وسلم- أنه قال: « مَن

استَيقظَ مِن اللَّيلِ وأيقظَ امرأتَهُ فصلَّيا ركعتَينِ جميعًا كُتِبا مِن الذَّاكرينَ اللَّهَ كثيرًا والذَّاكراتِ»، [صحيح أبي داود].

4- نقاء القلب: قال أبو الدرداء – رضي الله تعالى عنه: « لكل شيء جلاء، وإن جلاء القلوب ذكر الله عز وجل».

فوائد ذكر الله

1- كسب الأجر والثواب الجزيل.

2- رضاء المولى عز وجل.

3- محبة الله عز وجل للعبد.

4- محبة العبد لخالقه سبحانه وتعالى.

5- مغفرة الذنوب والسيئات.

6- سعادة النفس وتذوق حلاوة الذكر ولذّته.

7- حياة للقلب وطمأنينة.

8- انشراح الصدر.

9- الثبات عند مواجهة الأعداء.

10- النصر على الأعداء.

11- الحفظ من كل سوء.

12- رفعة المنزلة في الدنيا والآخرة.

13- نور في الوجه.

14- قوة في الجسم.

15- البراءة من النفاق.

16- كسوة الذاكر المهابة.

17- النجاة من عذاب القبر.

18- جلب النعم ودفع النقم.

19- مضاعفة الحسنات.

20- زوال الهم والغم.

21- جلب الرزق.

22- نزول الرحمة والسكينة.

-أنواع ذكر الله تعالى:

لا يقتصر ذكر الله عز وجل على التسبيح والتهليل والتكبير والحمد، بل إن التفكر في خلق الله تعالى

وفي نِعمه ذكر أيضًا، والصلاة، وقراءة القرآن، ودعاء الله عز وجل ومناجاته، والاستغفار والصلاة على

رسول الله صلى الله عليه وسلم، وتعلم العلم الشرعي، وحضور مجالس العلم، والأمر بالمعروف

والنهي عن المنكر، وكل ما يؤدي إلى معرفة الله تعالى والتقرب منه فهو نوع من أنواع الذكر.


منتديات دنقلا الاصالة والتاريخ > القسم الاسلامي > قسم التلاوة

صدى البلد

توقيع : حيدر ابوتركاب

المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


tqg `;v hggi>> t,hz] u/dlm r] gh juvt fuqih

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16960
: دعاء للابناء http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16959&goto=newpost Mon, 25 Apr 2022 11:09:11 GMT : دعاء للابناء اللهم بارك لنا في اولادنا وبناتنا اللهم احفظهم بحفظك ووفقهم لطاعتك وارزقنا برهم بِنَا وحبهم لنا وحرصهم علينا ،اللهم ألف بين...

: دعاء للابناء



اللهم بارك لنا في اولادنا وبناتنا اللهم احفظهم بحفظك ووفقهم لطاعتك وارزقنا برهم بِنَا وحبهم لنا

وحرصهم علينا ،اللهم ألف بين قلوبهم واجعلهم لبعضهم هينين لينين وأصرف عنهم الغيرة والحسد واجعل

كبيرهم يرحم صغيرهم وصغيرهم يوقر كبيرهم اللهم علمهم ما جهلوا وذكرهم ما نُسواوافتح عليهم من

بركات السماء والأرض اللهم إنا نسألك لهم قوة الحفظ وسرعة الفهم وصفاء الذهن

اللهم يا مفهم سليمان فهمهم وَيَا معلم موسى علمهم ويامؤتي لقمان الحكمة وفصل الخطاب آتهم الحكمة

وفصل الخطاب ، اللهم اجعلهم هداة مهتدين غير ضالين ولا مضلين ،اللهم اجعلهم من أوليائك وخاصتك

الذين يسعى نورهم بين أيديهم وبأيمانهم ولا خوف عليهم ولا هم يحزنون ، اللهم أجعل أبناءنا وبناتنا

من حفظة القرآن واجعلهم مبلغين عن رسولك اللهم أسعدنا بصلاحهم في حياتنا وقبل مماتنا يالله اسعد

الآباء والامهات بصلاح ذرياتهم في حياتهم وقبل مماتهم ،اللهم اغفر ذنوبهم وطهر قلوبهم وحصن

فروجهم وحسن أخلاقهم اللهم أملأ قلوبهم نوراً وحكمة وأهلهم لقبول كل نعمة ،اللهم نزه قلوبهم

عن التعلق بمن هو دونك واجعلهم ممن تحبهم ويحبونك اللهم جنبهم الفواحش والمحن والفتن

ما ظهر منها وما بطن اللهم جنبهم رفقاء السوء اللهم أكفهم بحلالك عن حرامك اكفهم شر الزنا

والخمور والمخدرات وسلمهم من العلل والآفات اللهم ارحم من مات منهم واجعل قبورهم نوراً

وضياءً واجعلهم مسرورين سعداء مطمئنين اللهم بارك لنا فيمن بقي منهم اللهم سلمهم من شر

الاشرار وكيد الفجار ما تعاقب الليل والنهار في الإعلان والأسرار اللهم أحفظ من هم معنا واحفظ

الغائب منهم اللهم مُنّ علينا بصلاحهم ومتعنا بهم ومُدّ في أعمارهم على الطاعة اللهم بارك لهم

في صحتهم وأشف مريضهم نتوسل إليك ونلح عليك ان تعافي أبدانهم من الأمراض وأن تثبت

قلوبهم على دينك ،اللهم أشدد بهم عضدنا وكثر بهم عددنا وزين بهم مجلسنا وأحي بهم ذكرنا

واجعلهم عوناً لنا ولا تجعلهم عوناً علينا اللهم لا تسلط ابنائنا وبناتنا علينا اللهم طمئن قلوبنا

على اولادنا بصلاحهم وفلاحهم ونجاهم في أمور دينهم ودنياهم وآخرتهم وتقواهم وبرهم

برحمتك يا ارحم الراحميهن اللهم ارهم الحق حقاً وارزقهم اتباعه وارهم الباطل باطلاً وارزقهم

اجتنابه ولا تجعله عليهم ملتبساً اللهم أعنا على تربيتهم وتأدبيهم واجعل ذلك خير لنا ولهم

اللهم أنا نستودعك إياهم فاحفظ يا ربنا ما استودعناك نستودعك دينهم وقلوبهم فلا يتعلقون

بمن هو دونك ونستودعك أسماعهم فلا يسمعون إلا ما يرضيك ونستودعك أبصارهم فلا

يَرَوْن الا مايرضيك اللهم أهد الضال منهم وأصلح العاق وقرب البعيد وعافي المبتلى منهم

برحمتك يا ارحم الراحمين اللهم لا تشمت بِنَا الناس القريب والبعيد ولا تجعل ابناءنا سوءةً

في وجوهنا واجعلنا ممن يعتز بهم ويفخر بهم اللهم دلهم بك عليك وأرأف بهم ولين قلوبهم

وأصلح حالهم إلهنا ندعوك دعاء الأب الحنون والام الرؤف أن ترفق بِنَا وبهم وتلطف بِنَا

وبهم وان تغفر لنا تقصيرنا في حقهم وان تعفو عنا وعنهم وان لا تعذبنا بهم ولا تعذبهم

بِنَا اللهم ارض عنا وعنهم اللهم أنا قد رضينا عنهم فارض عنهم وارضهم برحمتك يا ارحم

الراحمين وصل اللهم على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه اجمعين ياربّ استجب لنا ماتعجز

ألسنتنا عن قوله وأنت تعلمه، وتقبّل كل دعوه تسكن في قلوبنا ولا نعلم كيف نرفعها إليك،

يارب كما أخرجتنا من بطون أمهاتنا بشهرنا التاسع بلا ذنب، فلا تُخرجنا من هذا اليوم إلا

وقد غفرت لنا الزلّات، ونقيّتنا من الذنوب والمعاصي، اللهم إنّك عفوٌ كريم تُحِب العفوَ فأعفُ عنّا.

المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


: ]uhx gghfkhx

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16959
( ولا نزال نأكل من عنقود العنب ، وعنقود العنب لا ينفد ) http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16958&goto=newpost Mon, 25 Apr 2022 10:25:23 GMT ( ولا نزال نأكل من عنقود العنب ، وعنقود العنب لا ينفد ) السلام عليكم ورحمة الله وبركاته الله يسعدك يارب العالمين ويفقهك يا رب العالمين خليل...

( ولا نزال نأكل من عنقود العنب ، وعنقود العنب لا ينفد )



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته الله يسعدك يارب العالمين ويفقهك يا رب العالمين

خليل رجل يشتغل بصناعة الحصير، وكان كلّما وجد مصلّى بلا حصيرة،

أو مفروشاً بقش الأرز، هرع إليه وفرشه بالحصير الجديد ..

وكانت المصلّيات آنذاك تُفرش بالحصير .

جاءته في المنام رؤيا عجيبة !!

رأى عمودَه الفقري يتشكل ويتدلى عنقودًا من العنب، والناس تأتي

جماعات جماعات ، يأكلون من عنقود العنب، وعنقود العنب لا ينفد !!

و لمّا تكرّرت الرؤيا، ذهب لأحد الشيوخ وقصّها عليه

فسأله الشيخ إن كان له ذرية ؟

قال له : عندي محمود، عمره عامان

قال الشيخ : ألْحِقه بالأزهر، ليتعلّم العلوم الشرعية، فسوف يكون له شأن كبير إن شاء الله .

وقد كان !!

ألحَقَه بالأزهر، وختم محمودُ القرآنَ في عمر الثامنة، وكان أوّلَ من سجّل المصحف المرتل في أنحاء العالم

بطريقة رواية حفص عن عاصم، ورفض أخذ أجرة مالية عليها فوضع الله له القبول في الأرض .

1961 - أول من سجّل القرآن برواية حفص عن عاصم.

1964 - أول من سجّل القرآن برواية ورش عن نافع.

1968 - أول من سجل القرآن برواية قالون ورواية الدورى عن أبي عمرو البصري.

1969 - أول من سجّل القرآن المعلم (طريقة التعليم).

1975 - أول من رتل القرآن بطريقة المصحف المفسر.

1977 - أول من رتل القرآن في الأمم المتحدة.وأذّن لصلاة الظهر في الأمم المتحدة.

1978 - أول من رتل القرآن في القصر الملكي في لندن.

أول قارئ يقرأ القرآن في البيت الأبيض، وقاعة الكونغرس الأمريكي.

كان أوّل من رتل القرآن الكريم في الكونجرس الأمريكي وفي قاعة هايوارت المطلة

على نهر التايمز في لندن ، وأذّن لصلاة الظهر في الأمم المتحدة.

توفي رحمه الله في 24 نوفمبر سنة 1980 بعد صلاة العشاء، بعد أن امتدت

رحلته مع كتاب الله الكريم ما يقرب من خمسة وخمسين عامًا.

أحسن الوالدُ بفرش المساجد حتى لُقِّب بالحُصري

فنشر الله صوت ابنه في أنحاء الأرض باسم الحصري

الذي لا يزال يتردد على أسماعنا في مشارق الأرض ومغاربها بهذا اللقب .

( ولا نزال نأكل من عنقود العنب ، وعنقود العنب لا ينفد )

إنّه القارئ : محمود خليل الحصري

—————————

العبرة :

قال الله تعالى : ï´؟ وكانَ أبوهُما صَالِحاً ï´¾

إنها سنةٌ ربانية أن ينعكس صلاحُ الآباء على الأبناءِ ولو من أجيالٍ بعيدة !

فثمرة صلاحك لن تجنيها وحدك

بل من كرم الله ، أن ذريتك ستجنيها إلى قيام الساعة

ما أكرم هذا الرب العظيم .

رحم اللّه الشّيخ محمود الحصري

ورحم والده الرّجل الصالح الذي أنجب هذه البذرة الطيبة،

اللهم ارزقنا ذرية طيبة، ووفقنا لما تحب وترضى .

لا تستصغر عملاً أردت به وجه الله ، والله لا يُضيع أجْرَ من أحسن عملاً.

#دررالشيخ الدكتورمحمدراتب_النابلسي

#درر_النابلسي


المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


( ,gh k.hg kH;g lk ukr,] hgukf K ,ukr,] gh dkt] )

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16958
العشر الأواخر من رمضان http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16957&goto=newpost Sun, 24 Apr 2022 23:54:58 GMT العشر الأواخر من رمضان الحمد لله الحنان المنان، الذي أكرمنا ببلوغ شهر رمضان، وأسبغ علينا فيه من الفضل والخير، وتوّج هذا الشهر بليلة القدر،...

العشر الأواخر من رمضان

العشر الأواخر من رمضان


الحمد لله الحنان المنان، الذي أكرمنا ببلوغ شهر رمضان، وأسبغ علينا

فيه من الفضل والخير، وتوّج هذا الشهر بليلة القدر، ليلة خير من ألف شهر.

أما بعد:

فإن العشر الأواخر من رمضان خير من أوله وأوسطه، وفي كلٍ خير، فإن الله تعالى قد اختص هذه

الليالي العشر بمزيد من الأجور الكثيرة والخيرات الوفيرة، والله تعالى عليم حكيم يضع الأمور

مواضعها اللائقة بها، فلولا أن هذه الليالي العشر الأخيرة تستحق التفضيل ما فضلها، ونوه بفضلها.

ومما يبين فضل العشر الأواخر من رمضان أمور:


الأول:أن الله تعالى أقسم بها في قوله تعالى سبحانه: ﴿ وَلَيَالٍ عَشْرٍ ﴾ [الفجر:2]،

والله تعالى لا يقسم إلا بعظيم ذي شأن، فإن في الإقسام بالشيء من المخلوقات دلالةً على فضله وشرفه،

وتذكيرًا للعباد بعظم النعمة بإيجاده، وتنبيهًا لهم على أن ذلك الشيء من آيات التوحيد ودلائل القدرة،

وأن على العباد أن يغتنموا ما يمكن اغتنامه منه في مرضاة الله تعالى ويشكروه على الإنعام به.

وهكذا فإن الإقسام بليالي العشر من رمضان تنبيهًا على فضلها وشرفها، وعظيم النعمة بها، وتذكيرًا للمخاطبين

على كثرة بركتها وخيرها، وحثًّا لهم على اغتنام لياليها بالتقرب إلى الله تعالى بما شرع فيها من الطاعات

وجليل القربات، فإنها أفضل ليالي السنة على الإطلاق ـ كما أن أيام العشر من ذي الحجة أفضل أيام

السنة على الإطلاق ـ، كما هو مذهب جمع من محققي أهل العلم.

الثاني: أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يخص تلك الليالي بمزيد من الاجتهاد ويوليها ما تستحق من العناية؛

إشهارًا لفضلها وحثًّا للأمة على طلب فضائلها وبركاتها، ففي الصحيحين عن عائشة رضي الله عنها قالت:

كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا دخل العشر شد مئزره وأحيا ليله وأيقظ أهله، وفي صحيح مسلم رحمه الله

عن عائشة رضي الله عنها قالت: كان ـ تعني: النبي صلى الله عليه وسلم ـ يجتهد في العشر ما لا يجتهد في غيرها.

وتواتر أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يعتكف تلك الليالي، فيلازم المسجد، فلا يخرج منه إلا لحاجة الإنسان،

فكان النبي صلى الله عليه وسلم في هذا العشر يقطع الأشغال ويفرغ البال، ويشتغل بصالح الأعمال من

صلاة وصدقة وتلاوة للقرآن وجود بأنواع الإحسان والذكر والدعاء استزادة من الخير والهدى.

فتفرغ النبي صلى الله عليه وسلم لها واعتكافه فيها من أكبر الأدلة على فضلها وشرفها.

الثالث: إن فيها ليلة القدر قطعًا؛ لقوله صلى الله عليه وسلم: «التمسوها في العشر الأواخر من رمضان»،

وقوله صلى الله عليه وسلم: «التمسوها في الوتر من العشر»، وهذه الليلة ليلة شريفة عظيمة البركة ادخر

الله فيها لهذه الأمة خيرًا كثيرًا. ويكفي نص الله عز وجل على أنها الليلة المباركة، كما قال سبحانه

في تنزيل القرآن الذي هو أعظم كتب الله تعالى شأنًا وبركة: ﴿ إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةٍ مُّبَارَكَةٍ ۚ إِنَّا كُنَّا مُنذِرِينَ ﴾

[الدخان:3]، وقال سبحانه وتعالى: ﴿ إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ ﴾ [القدر:1].

ومن أدلة فضلها وشرفها قوله تعالى: ﴿ لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ ﴾ [القدر:3]، وألف شهر تزيد على ثمانين سنة،

فهي ليلة واحدة ولكن خير من ثمانين سنة خالية منها، وهذا يدل على فضل العمل فيها وكثرة ما يعطي الله تعالى

من يقومها من الأجر العظيم والثواب الكريم، ومما يدل على فضلها، ما ثبت في الصحيحين عن النبي

صلى الله عليه وسلم أنه قال: «من قام ليلة القدر إيمانًا واحتسابًا غُفر له ما تقدم من ذنبه»، ولأن يبذل

المرء الدنيا كلها ـ لو ملكها ـ من أجل أن يتخلص من خطيئة واحدة من خطاياه لم يكن ذلك كثيرًا،

فكيف وقائمُ تلك الليلة يُغفر له ما تقدم من ذنبه، وهي إحدى ليالي هذه العشر، فبقيامها يُغفر ذنبه دون

أن يخسر شيئًا من ماله مع ما يحصل له من الخير الكثير والأجر الكبير والعتق من النار.

وقد أخفى الله تعالى هذه الليلة في العشر الأواخر ـ لما له سبحانه من الحكم ـ؛ ليعظم الاجتهاد في تحريها، ويكثر العمل،

ويضاعف الثواب، فإن العباد إذا قاموا كل ليلة من تلك الليالي راجين أن تكون ليلة القدر كان لهم عند الله تعالى ما احتسبوا،

فإنما الأعمال بالنيات، وإنما لكل امرىء ما نوى، فيكون لهم ثواب عشر ليال على أن كل واحدة منها ليلة القدر.

والصحيح أن تلك الليلة تنتقل في ليالي العشر، فتكون مثلًا في سنة ليلة ثلاث وعشرين، وفي أخرى ليلة

سبع وعشرين وفي ثالثة ليلة تسع وعشرين، وقد تكون أول ليلة في العشر، وقد تكون آخر ليلة في العشر؛

لأن النبي صلى الله عليه وسلم حث الأمة على التماسها في جميع ليالي العشر، وما ورد في الأحاديث

الشريفة بتحديدها في ليلة معينة، فالمراد من تلك السنة التي أخبر النبي صلى الله عليه وسلم

إنها فيها بعينها؛ لأنه جاءت الأخبار عنها من طريق الوحي، والوحي انقطع بموت النبي صلى الله عليه وسلم.

الرابع:إجماع المسلمين ـ علمائهم وعامتهم مستندين إلى نصوص الكتاب والسنة ـ على فضل تلك الليالي وشأن

العمل الصالح فيها، والأمة لا تجتمع إلا على الحق، فإنها معصومة من أن تجتمع على ضلالة، والخير كله في

الاقتداء بالسلف الصالح واتباع سبيل المؤمنين، والشر كله في مشاقة الله ورسوله واتباع غير سبيل المؤمنين.

• والمقصود أنه ينبغي للمسلم الاجتهاد في العشر الأواخر من رمضان بأنواع الأعمال الصالحة؛ اغتنامًا لفضلها

وطلبًا لبركتها والتماسًا لليلة القدر فيها، وأخذًا بسنة النبي صلى الله عليه وسلم الذي مات وهو عليها، فيحيي

سنة قيامها واعتكاف أيامها، وليكون ممن يحيون السنن ويسابقون إلى الخيرات وأسباب المغفرة والجنات،

وليبرأ من حال أهل السآمة والكسل الذين ينشطون أول الشهر ويفرطون في موسم العشر.

نسأل الله تعالى أن يجيرنا من تلك الحال، وأن يلحقنا بالسلف الصالح فيما كانوا عليه من

الهدى والدين، وأن يجمعنا بهم في منازل المقربين، آمين.

وصلى الله وسلم على سيدنا محمد وآله وصحبه.


المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


hguav hgH,hov lk vlqhk

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16957
أنواع الابتلاء - http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16956&goto=newpost Sun, 24 Apr 2022 23:27:33 GMT

أنواع الابتلاء -



https://youtu.be/612AbamXm8o

أنواع الابتلاء - كيف تحمي نفسك من المصائب - سيكولوجية الابتلاء ١-٢

المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


Hk,hu hghfjghx -

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16956
أقوى رقية شرعية شاملة لعلاج الحسد - السحر - العين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16955&goto=newpost Sun, 24 Apr 2022 23:13:00 GMT أقوى رقية شرعية شاملة لعلاج الحسد - السحر - العين https://youtu.be/Zko_SOwoSy4 اقوى رقية على وجه الارض ساعة ونصف وينتهي السحر والحسد والمس...

أقوى رقية شرعية شاملة لعلاج الحسد - السحر - العين




https://youtu.be/Zko_SOwoSy4

اقوى رقية على وجه الارض ساعة ونصف وينتهي السحر والحسد والمس

وكل مرض روحي وطبي في جسمك باذن الله غادر

https://youtu.be/mL0ssgDMJEs

والله رقية رهيبة ستشعر بالسحروالحسد والمس ينزل من كل عضو في

جسدك في اقل من ساعة من دمك واعصابك وبيتك

https://youtu.be/VvwgJU_d1nQ

أقوى رقية شرعية شاملة لعلاج الحسد - السحر - العين - الهم - الضيق وتوفير الرزق | رقية نافعة بإذن الله

المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


Hr,n vrdm avudm ahlgm gugh[ hgps] - hgspv hgudk

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16955
ذكر واحد فقط ردده 1000 مره وراقب ماسيحدث لك بعد الانتهاء منه http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16954&goto=newpost Sun, 24 Apr 2022 18:08:42 GMT ذكر واحد فقط ردده 1000 مره وراقب ماسيحدث لك بعد الانتهاء منه https://youtu.be/ZAHkOHbiHEE ذكر واحد فقط ردده 1000 مره وراقب ماسيحدث لك بعد...

ذكر واحد فقط ردده 1000 مره وراقب ماسيحدث لك بعد الانتهاء منه




https://youtu.be/ZAHkOHbiHEE

ذكر واحد فقط ردده 1000 مره وراقب ماسيحدث لك بعد الانتهاء منه II للشيخ محمد راتب النابلسى

https://youtu.be/h60h_H-MZmk

اية قرانية رددها 30 مره مساء تبطل العين والحسد والسحر وتجعلك تعلم من يحسدك ويكيد لك للشيخ النابلسى

https://youtu.be/wFdJ_fQpNxM

آيةإذا قلتها100مرة ليلة الجمعة تحقق كل ماتريد في نفس اليوم/ لمن اراد المال والغنى الرزق السريع

المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


`;v ,hp] tr' v]]i 1000 lvi ,vhrf lhsdp]e g; fu] hghkjihx lki

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16954
رمضان هذا العام 1442ه http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16953&goto=newpost Fri, 22 Apr 2022 10:16:28 GMT رمضان هذا العام 1442هـ قال تعالى: ï´؟ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ...

رمضان هذا العام 1442ه

رمضان هذا العام 1442هـ


قال تعالى: ï´؟ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ ï´¾ البقرة: 183]

وقال تعالى: ï´؟ شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنْزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ فَمَنْ شَهِدَ مِنْكُمُ

الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ وَمَنْ كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ يُرِيدُ اللَّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلَا يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ

وَلِتُكْمِلُوا الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُوا اللَّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ ï´¾
البقرة: 185].

يقبل علينا بعد أيام قليلة شهر رمضان المبارك، نسأل الله العلي القدير الإعانة فيه على الصيام والقيام،

ولكن كيف سيكون رمضان هذا العام؟ بالتأكيد مختلف عن العام الماضي الذي كان فيه حصول جائحة كورونا

والصلاة في المنازل والحظر عن الخروج من المنزل وخلو الحرمين من المصلين، وتأثر الأنشطة الخيرية التي

تتم عادة في شهر رمضان، من توزيع الأغذية وغير ذلك من التبرعات بسبب إجراءات التباعد الاجتماعي

والتداعيات لهذا الوباء، وتأثير ذلك على المسلمين بأحوال مختلفة منهم من أخذته العظة وتضرع إلى الله بالتوبة

والإنابة، وتمسك بجميع العبادات من صيام وقيام وقراءة قرآن، ومنهم من أصابه الفتور لعدم حصول الجماعات

والمنافسة في فعل الخيرات، ومنهم من لم يبال بذلك ولم يهتم بالمرضى الذين يتزايد عددهم في المستشفيات

بسبب المرض وكذلك ارتفاع عدد الوفيات إنما أخذا في البحث عن ملذات وملاهي تناسب وضعه خلال الحظر

المفروض عليه، وما ذاك إلا بسبب غفلة النفس طوال العام وقسوة القلب عن التدبر والتأمل في سبب خلق

الإنسان ألا وهو عبادة الله سبحانه، وعدم الاهتمام بالأجر المترتب على الأعمال الصالحة في رمضان ومنها،

بدايةً من الصيام فجاء عن النبي صلى الله عليه وسلم: « مَن صام رمضان إيمانًا واحتسابًا، غُفِر له ما تقدَّم من

ذنبه »[1]، وفي الحديث القدسي: « كُلُّ عَمَلِ ابْنِ آدَمَ يُضَاعَفُ، الحَسَنَةُ عَشْرُ أَمْثَالِهَا إلى سَبْعمِئَة ضِعْفٍ،

قالَ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ: إلَّا الصَّوْمَ، فإنَّه لي وَأَنَا أَجْزِي به، يَدَعُ شَهْوَتَهُ وَطَعَامَهُ مِن أَجْلِي لِلصَّائِمِ فَرْحَتَانِ:

فَرْحَةٌ عِنْدَ فِطْرِهِ، وَفَرْحَةٌ عِنْدَ لِقَاءِ رَبِّهِ وَلَخُلُوفُ فيه أَطْيَبُ عِنْدَ اللهِ مِن رِيحِ المِسْكِ »[2]، وكذلك قيام

رمضان وليلة القدر جاء عن النبي صلى الله عليه وسلم: « مَن قام ليلةَ القدر إيمانًا واحتسابًا، غُفِر له

ما تقدَّم من ذنبه »، وعن أبي هريرة رضِي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: « مَن قام

رَمضان إيمانًا واحتسابًا غُفِر له ما تقدَّم من ذنبه »[3]، وما يتعلق بقراءة القرآن في شهر رمضان

اقتداء بالرسول عليه أفضل الصلاة والتسليم فقد جاء عن ابن عباس: رضي الله عنهما قال:

كان رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم أجود الناس بالخير، وكان أجود ما يكون في رمضان حين

يلقاه جبريل، وكان يلقاه في كلِّ ليلة من رمضان، فيدارسه القرآن، فلرسول الله -صلى الله عليه وسلم-

أجود من الريح المرسلة »[4]؛ متفق عليه، واقتداء بالسلف الصالح في قراءة القران في رمضان

والتفرغ لهذا الأمر العظيم والآثار في ذلك كثيرة جدًا، كذلك القيام ببقية الأعمال الصالحة التي

حثنا عليها الدين الإسلامي من صدقات وزكاة وبر وحسن الخلق.

وختامًا أسأل الله بفضله وكرمه أن يرفع عنا وعن المسلمين شر هذا المرض أنه سميع مجيب.

________________________________________

[1] رواه البخاري (38) ومسلم (683

[2] صحيح مسلم (1151

[3] أخرجه البخاري برقم (37) ومسلم برقم (759

[4] رواه البخاري (3048)، ومسلم (2308


المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


vlqhk i`h hguhl 1442i

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16953
3 - القراءة الصحيحة لسورة الفاتحة - والقران عامة http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16952&goto=newpost Fri, 22 Apr 2022 03:03:13 GMT القراءة الصحيحة لسورة الفاتحة - والقران عامة https://youtu.be/Qz8zYnb6HaU 3 - القراءة الصحيحة لسورة الفاتحة - عثمان الخميس الشيخ غثمان ...

3 - القراءة الصحيحة لسورة الفاتحة - والقران عامة



https://youtu.be/Qz8zYnb6HaU


3 - القراءة الصحيحة لسورة الفاتحة - عثمان الخميس الشيخ غثمان الخميس

https://youtu.be/3Evk4P6id_s

تعلم قراءة الفاتحة قراءة صحيحة الشيخ ياسر سلامه

قراءة القرآن قراءة صحيحة مما ينبغي على المسلم أن يحرص على تعلمه..

ومن أوجب السور التي ينبغي على المسلم أن يتعلمها سورة الفاتحة..

صحح صلاتك وتعلم قراءة سورة الفاتحة قراءة صحيحة.

https://youtu.be/G39DIHCVp2Y

تصحيح تلاوة سورة الفاتحة للشيخ أحمد عامر

https://youtu.be/MUajySLh26I

للمبتدئين| كيفية تلاوة سورة الفاتحة| وتنبيهات هامة لإتقان التلاوة

https://youtu.be/tGVkdFvVtGk

الدرس 29 : تعلم تجويد سورة الفاتحة برواية ورش عن نافع

https://youtu.be/xG3bKlH0JD0

الأخطاء الخفية في قراءة سورة الفاتحة - استخراج الأحكام وأخطاء القراءة برواية ورش

https://youtu.be/VSYksUxMnWA

هام هام جداً لكل مسلم - تصحيح تلاوة سورة الفاتحة - الشيخ د. أيمن رشدي سويد

https://youtu.be/h8BknnDIY3Y

السلسلة النادرة لشرح التجويد للدكتور ايمن رشدي سويد (المدود ١ )

المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


3 - hgrvhxm hgwpdpm gs,vm hgthjpm ,hgrvhk uhlm

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16952
دروس من ii للشيخ محمد راتب النابلسى http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16951&goto=newpost Fri, 22 Apr 2022 00:30:15 GMT دروس من II للشيخ محمد راتب النابلسى https://youtu.be/wFdJ_fQpNxM آيةإذا قلتها100مرة ليلة الجمعة تحقق كل ماتريد في نفس اليوم/ لمن اراد المال...

دروس من ii للشيخ محمد راتب النابلسى



https://youtu.be/wFdJ_fQpNxM

آيةإذا قلتها100مرة ليلة الجمعة تحقق كل ماتريد في نفس اليوم/ لمن اراد المال والغنى الرزق السريع

https://youtu.be/enChLd4oYco

اية قرانية واحدة رددها 500 مره تجعل الرزق ينزل عليك كالمطر من السماء II للشيخ محمد راتب النابلسى

https://youtu.be/aZ9nwlSR99Y

اسم من اسماء الله ردده 100 مره ليلا قبل النوم وانتظر خيرا كثير بعد الاستيقاظ II للشيخ النابلسى

https://youtu.be/JrIBU-7KqvI

هل تستغفر دائما ولايحدث شى فقط الزم هذه الطريقة اثناء الاستغفار وابشر بالخير الكثير للنابلسى

https://youtu.be/pwegEIqK2gI

وصفة نبوية سحرية قبل الاكل ب 10 دقائق تجعلك تعيش ل90 عام بدون امراض II للشيخ النابلسى

https://youtu.be/GyYHt_OkaJg

سأخبركم عن سرّ الإبتعاد عن الخبز.... جربته بنفسي... جربوه وسوف ترون ما لايصدق من الصحة والنشاط

https://youtu.be/z4h-kLS8gU4

أسرار الدعاء من القرآن - تفسير الشعراوي لسورة البقرة - 61

https://youtu.be/J1tNTMlTsSk

مقطع يثلج الصدور، أجمل ما قاله الشعراوي عن استجابة الدعاء

https://youtu.be/f8MbxGuD9vo

{يسٓ} هل من أسماء النبي صلى الله عليه وسلم؟ أم إنها من الحروف المقطعة ؟ وقيل إنها قلب القرآن!!!

https://youtu.be/ci7X3IsEFl4

3 ايات قرانية رردهم نهارا فى ايام رمضان وابشر بالشفاء التام والعاجل من المرض II للشيخ النابلسى

https://youtu.be/DH5SWzhVOEQ

كلمة واحدة انطقها اثناء الدعاء تجعل الله يستجيب دعائك فورا II للشيخ محمد راتب النابلسى

https://youtu.be/_6KunenAFqY

#الشيخ_الدكتور_محمد_راتب_النابلسي #درر_النابلسي #النابلسي

وصفة نورانية تستعملها لأي حاجة أرضية قبل الفجر بنصف ساعة أي شيء تريده من الله يستجاب - مجربة ومضمونة

https://youtu.be/gfDM3XyffmY

#إضغط_هنا_وشاهد_المفاجأة_من_قناة_نفحات_النابلسي #فعل_زر_الجرس_على_الكل_لتكن_أول_من_يصلك_الدروس_يوم يأ

أكتب هذا الإسم على ورقة واحمله في محفظتك..وافهم معناه جيداً..!وسوف ترى العجب في الرزق بالمعنى الواسع

https://youtu.be/2bCYpE6NxhI

هل تستغفر الله وحالك لا يتغير هذه هى الطريقة الصحيحة للاستغفار II للشيخ محمد راتب النابلسى

https://youtu.be/jl_2H3l66xI

طريقة أناجي بها ربّي وأناديه فيستجيب دعائي - جربوها و سترون عجباً - درر الدكتور محمد راتب النابلسي

https://youtu.be/IshrT1kLIvg

علامات إن ظهرت عليك فاعلم أنك محسود ومصاب بالعين/ والعين قد توصلك للقبر/ هام/ درر محمد راتب النابلسي

https://youtu.be/CRIoN_S7BT4

هذا الذكر يجعل وجهك كالنور ويزيد محبة الله لك وقرب الناس منك - لا تتركه - درر النابلسي

https://youtu.be/Wkl6JSGm4p8

#إضغط_هنا_وشاهد_المفاجأة_من_قناة_نفحات_النابلسي #فعل_زر_الجرس_على_الكل_لتكن_أول_من_يصلك_الدروس_يوم يأ

ولله الذي لا إله إلا هو بعد هذاالدرس سوف تكسر مخاوفك وتكتسب كنز الشجاعة وسوف تشعر براحة نفسية لاتوصف

https://youtu.be/9c1gdPqAYF4

#إضغط_هنا_وشاهد_المفاجأة_من_قناة_نفحات_النابلسي #فعل_زر_الجرس_على_الكل_لتكن_أول_من_يصلك_الدروس_يوم يأ

هذه الآيات إذا قرأتها وتفكرت بها في ليلة القدر...مبروك لك لقد فزت بأجر ألف شهر ... أدعو الله ما تشاء

المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


]v,s lk ii ggado lpl] vhjf hgkhfgsn

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16951
تفسير سور المفصَّل ( 24 ) http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16950&goto=newpost Thu, 21 Apr 2022 22:25:26 GMT

تفسير سور المفصَّل ( 24 )

تفسير سور المفصَّل ( 24 )


تفسير سورة المسد(الجزء الأول)

https://youtu.be/s34WEw70NoA

سلسلة "الميسر في تفسير سور المفصل" للدكتور خالد الشايع، في برنامج "في رحاب آية"، يواصل فيها المحاضرتفسير

سور المفصل، حيث يورد في هذه المحاضرة جملة من آراء المفسرين في تفسير آيات سورة المسد، والوقوف على معانيها.

سورة المسد مكية، وآياتها خمس، نزلت بعد سورة الفتح.

نزلت بحق أبو لهب وزوجته والمصير الذي سينتظرهما في نار جهنم. نزلت هذه السورة رداً على الحرب المعلنة

من أبي لهب وإمرأته، وتولى الله سبحانه وتعالى عن رسوله صلى الله عليه وسلم أمر هذه المعركة.

روى البخاري عن ابن عباس أنه قال: "خرج النبي صلى الله عليه وسلم إلى البطحاء فصعد الجبل فنادى:

يا صباحاه فاجتمعت إليه قريش، فقال: أرأيتم إن حدثتكم أن العدو مصبّحكم أو ممسّيكم أكنتم تصدقونى؟

قالوا نعم، قال: فإني نذير لكم بين يدي عذاب شديد فقال أبو لهب: ألهذا جمعتنا؟ تبّا لك!! وفى رواية:

إنه قام ينفض يديه ويقول: تبّا لك سائر اليوم، ألهذا جمعتنا؟ فأنزل الله ﴿ تَبَّتْ يَدَا أَبِي لَهَبٍ وَتَبَّ ﴾".

تفسير سور المفصَّل ( 25 )تفسير سورة المسد

(الجزء الثاني)


https://youtu.be/seRQN8ErFVY

سلسلة "الميسر في تفسير سور المفصل" للدكتور خالد الشايع، في برنامج

"في رحاب آية"، يواصل فيها المحاضر تفسير سور المفصل، حيث يورد في

هذه المحاضرة جملة من آراء المفسرين في تفسير آيات سورة المسد، والوقوف على معانيها.

سورة المسد مكية، وآياتها خمس، نزلت بعد سورة الفتح.

نزلت بحق أبو لهب وزوجته والمصير الذي سينتظرهما في نار جهنم. نزلت هذه السورة رداً على الحرب المعلنة

من أبي لهب وإمرأته، وتولى الله سبحانه وتعالى عن رسوله صلى الله عليه وسلم أمر هذه المعركة.

روى البخاري عن ابن عباس أنه قال: "خرج النبي صلى الله عليه وسلم إلى البطحاء فصعد الجبل فنادى:

يا صباحاه فاجتمعت إليه قريش، فقال: أرأيتم إن حدثتكم أن العدو مصبّحكم أو ممسّيكم أكنتم تصدقونى؟ قالوا نعم،

قال: فإني نذير لكم بين يدي عذاب شديد فقال أبو لهب: ألهذا جمعتنا؟ تبّا لك!! وفى رواية:

إنه قام ينفض يديه ويقول: تبّا لك سائر اليوم، ألهذا جمعتنا؟ فأنزل الله ﴿ تَبَّتْ يَدَا أَبِي لَهَبٍ وَتَبَّ ﴾﴿ ﴾".


المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


jtsdv s,v hgltw~Qg ( 24 )

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16950
أدعية مستجابة في كل وقتٍ وحين وبالأدلة من القرآن والسنة http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16949&goto=newpost Thu, 21 Apr 2022 21:41:26 GMT أدعية مستجابة في كل وقتٍ وحين وبالأدلة من القرآن والسنة أدعية مستجابة هل تعلم أن هناك أدعية مستجابة ؟ يعرف الكثير أن هناك أوقات يُستجاب فيها...

أدعية مستجابة في كل وقتٍ وحين وبالأدلة من القرآن والسنة


أدعية مستجابة

هل تعلم أن هناك أدعية مستجابة ؟ يعرف الكثير أن هناك أوقات يُستجاب فيها الدعاء، ولكن لا يعرفون أن هناك

أدعية مستجابة وجميعنا بحاجة إلى الدعاء، من منا ليس له حاجة عند الله سواء حاجة دنيوية أو بالآخرة،

فالبعض منا يريد زوجة صالحة تشاركه الحياة وآخر يريد المال فهو من زينة الحياة الدنيا، وآخر يريد النجاح

وأخرى تتمنى الذرية الصالحة التي تقر عينها بها وكلنا نريد رؤية الله عز وجل وشفاعة النبي صلوات الله عليه

والآن إليك بعض الوسائل التي تجعل دعوتك مستجابة ولكن دعنا بالبداية نوضح ما هو الدعاء.

ما هو معنى الدعاء

أتعجب كثيرا معنى الدعاء، الدعاء يعنى العبادة ولُب العبادة “أفضل العبادة الدعاء”. (الحاكم، وصححه.

فأنا أتعجب كيف أن أكون ذو حاجة وأني أريدها بشدة واطلبها من المولى عز وجل و يعطيني إياها وفوقها

حسنات كثيرة لقيامي بعبادة الدعاء

“وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِي سَيَدْخُلُونَ جَهَنَّمَ دَاخِرِينَ “(60

دعاء للزواج بسرعة البرق أدعية طلب الزواج

افضل أدعية مستجابة
أدعية مستجابة

كثير منا يكون بقلبه أشياء عدة يريدها ولا يعلم ماذا يقول أو يريد علاج

و وصفة تجعل دعائه يُستجاب سريعًا وإليك أدعية مستجابة بفضل الله :

الدعاء الذي علمه النبي صلى الله عليه وسلم وأوصى به لابنته فاطمة رضي الله عنها وهو

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لفاطمة رضي الله عنها : ما يمنعك أن تسمعي ما أوصيك

به أن تقولي إذا أصبحت وإذا أمسيت: يا حي يا قيوم برحمتك أستغيث أصلح لي شأني كله

ولا تكلني إلى نفسي طَرْفَة عين. رواه النسائي والبزار بإسناد صحيح والحاكم.

بضع كلمات هي وصفة سحرية لك فداوم عليها مرة صباحًا ومرة مساءًا فبدعائك باسم

الله الحي القيوم انك تستنجد بالله أن يصلح كل ما أمورك النفسية والجسدية والمادية والدينية،

ولا تكلني إلى نفسى في أي أمر لا تتركني لها حتى طَرْفَة عين حتى في أقل شيء فلا يتبقى

لك أي كرب بإذن الله وقلها بكل الأوقات لأننا بحاجة إلى المولى عز وجل طول الوقت.

يقوم الناس بالدعاء لله في كل الأوقات ولكن يشتد دعاء الناس وقت الحاجة ولا سيما

الكرب، لذلك عندما دعا ذا النون ربه وهو ببطن الحوت وهو يظن أنها النهاية،

وهو في أشد حبس وسجن قال (لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين) لذا هذا الدعاء من الأدعية

المستجابة لأنه كان مضطرا في حاجة إلى الله عز وجل و من يجيب المضطر إلا رب الناس.قال الله عز وجل

{ أَمَّن يُجِيبُ ٱلْمُضْطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ ٱلسُّوٓءَ وَيَجْعَلُكُمْ خُلَفَآءَ ٱلْأَرْضِ ۗ أَءِلَٰهٌ مَّعَ ٱللَّهِ ۚ قَلِيلًا مَّا تَذَكَّرُونَ}

والدليل على أن هذا الدعاء مستجاب قول رسول الله صلى الله عليه وسلم،

(دعوة ذي النون إذ هو في بطن الحوت لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين،

فإنه لم يدع بها مسلم ربه في شيء قط إلا استجاب له). فأكثروا منها صباحًا ومساءًا.

الكبير والصغير يشتكي من الهم والحزن الشباب يريد العمل ولكنه مصاب

بالكسل أو عاجز عن إيجاد فرصة مناسبة والأغلب يعانى من ضيق المال

أو ربما من الحالة النفسية وإليك الدواء وليس من طبيب بل من أفضل

البشر سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم فتناولها بكل ثقة وانتظر الاستشفاء.

فإن الدعاء المذكور من أعظم أدعية مستجابة والتي كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يداوم

عليها كما روى البخاري وغيره، عن أنس بن مالك رضي الله عنه، وهو في صحيح البخاري بلفظ:

قال أنس: فكنت أسمعه يكثر أن يقول: اللهم إني أعوذ بك من الهم والحزن،

والعجز والكسل، والبخل والجبن، وضلع الدين وغلبة الرجال.

هذا الدعاء قادر على قضاء حاجاتك بعون الله وتفريج الهم وفك الكرب وتيسير أمورك

بإذن الله تعالى وليس له عدد معين لقراءته ولكن أكثر منه لأنه من أدعية السنة.

سمع النبي صلى الله عليه وسلم رجلا يقول: اللهم إني أسالك بأني أشهد أنك أنت الله الذي لا إله إلا أنت

الصمد الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفؤًا أحد، فقال النبي صلى الله عليه وسلم:

والذي نفس محمد بيده لقد سأل الله باسمه الأعظم الذي إذا سئل به أعطى، وإذا دعي به أجاب.


وروى: وإليك طارد الهموم وفارج الكرب:

أخرج أحمد عن عبد الله بن مسعود أنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ما قال عبد قط إذا أصابه هم وحزن:

اللهم إني عبدك وابن عبدك وابن أمتك، ناصيتي بيدك، ماض في حكمك، عدل في قضاؤك،

أسألك بكل اسم هو لك، سميت به نفسك، أو أنزلته في كتابك، أو علمته أحدًا من خلقك،

أو استأثرت به في علم الغيب عندك، أن تجعل القرآن العظيم ربيع قلبي،

ونور صدري، وجلاء حزني، وذهاب همي، إلا أذهب الله همه، وأبدله مكان حزنه فرحا، قالوا: يا رسول الله

ينبغي لنا أن نتعلم هؤلاء الكلمات؟ قال: أجل، ينبغي لمن سمعهن أن يتعلمهن.

هنا تقر بعبوديتك لله عز وجل وأن أمر الله سبحانه وتعالى نافذ بك ثم تتوسل إلى الله عز وجل

ببركة القرآن الكريم أن يجعل طريقك منور بفضل الله وحياتك تكون سعادة وبركة وجنة.

يا من دموعك تهزمك وقلبك يؤلمك وحزنك يشتد بك وهمك يضغط عليك وكربك لم تُحل إليك دعاء يُسميه السلف


دعاء الكرب. وكان النبي يقوله صلى الله عليه وسلم أنه وقت الكرب (لا إله إلا الله العظيم الحليم،

لا إله إلا الله رب العرش الكريم، لا إله إلا الله رب السموات ورب الأرض ورب العرش العظيم.

ومن أجمل أدعية مستجابة أيضًا عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال:

كنت جالسًا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم ورجل قائم يصلي فلما ركع وسجد تشهد ودعا فقال في دعائه:

اللهم إني أسألك بأن لك الحمد لا إله إلا أنت المنان بديع السموات والأرض،

يا ذا الجلال والإكرام يا حي يا قيوم إني أسألك، فقال النبي صلى الله عليه وسلم لأصحابه أتدرون بم دعا، قالوا:

الله ورسوله أعلم، قال: والذي نفسي بيده لقد دعا الله باسمه العظيم الذي إذا دُعي به أجاب وإذا سُئل به أعطى.

رواه النسائي والإمام أحمد. قال – صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ -: “إن الله حيى كريم يستحي إذا رفع الرجل إليه

يديه أن يردهما صفرًا خائبتين”. (رواه أحمد، وغيره، وصححه الألباني.

واعلم جيدًا أنك تدعي كريم مجيب سميع الدعاء ولن يردك خائبًا.

: دعاء تيسير الامور | أدعية تيسير الأمور وقضاء الحاجة

أوقات يستجاب فيها الدعاء

هذه الأوقات ستساعدك في جعل دعائك مستجاب فاقتنصها:

أوقات يومية


• كل يوم في الوقت بين الأذان والإقامة يكون الدعاء مستجاب بهذا الوقت.

• في كل صلاة في السجود.

لقول النبي – صلى الله عليه وسلم – : (أقرب ما يكون العبد من ربه وهو ساجد فأكثروا الدعاء

• وفي الصلاة أيضًا بعد التشهد وقبل السلام من الصلاة.

• في الثلث الأخير من الليل.
قال النبي صلى الله عليه وسلم


(ينزل ربنا تبارك وتعالى كل ليلة إلى السماء الدنيا حين يبقى ثلث الليل الآخر يقول: من يدعوني فأستجيب له،

من يسألني فأعطيه، من يستغفرني فأغفر له) فهذا النزول نزوله سبحانه حقيقة على الوجه اللائق بجلاله.

أوقات أسبوعية

كل يوم جمعة به ساعة مستجاب فيها الدعاء لقول أدعية مستجابة ولكنها تظل لا يعرفها أحد مثلها

في ذلك كليلة القدر، فقد ورد في مسند أحمد عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال:

• «إنَّ في الجمُعة سَاعةً لا يسألُ اللهَ العبد فيها شيئًا إلاَّ أتاه اللهُ إيَاه، وهِيَ سَاعَةٍ بَعدَ العَصر».

واختلف العلماء في تحديدها حيث اتجه البعض أنها من حين صعود الإمام إلى أن تقضى الصلاة.

يوم الأربعاء ما بين الظهر والعصر:

عَنْ ‏جَابِرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ رَضِيَ الله عَنْهُ،‏ أَنَّ النَّبِيَّ ‏ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏ ‏دَعَا فِي مَسْجِدِ الْفَتْحِ ثَلاثًا

يَوْمَ ‏الاثْنَيْنِ وَيَوْمَ الثُّلاثَاءِ وَيَوْمَ الأَرْبِعَاءِ فَاسْتُجِيبَ لَهُ يَوْمَ الأَرْبِعَاءِ بَيْنَ الصَّلاتَيْنِ فَعُرِفَ الْبِشْرُ فِي وَجْهِهِ،

قَالَ ‏جَابِرٌ: “‏فَلَمْ يَنْزِلْ بِي أَمْرٌ مُهِمٌّ غَلِيظٌ إِلا ‏تَوَخَّيْتُ ‏‏تِلْكَ السَّاعَةَ ‏‏فَأَدْعُو فِيهَا فَأَعْرِفُ الإِجَابَةَ..

رواه البخاري في الأدب المفرد وأحمد والبزار وغيرهم وحسنه الألباني.

أما إذا كنت مظلوم وقيل عنك كلام ليس بك أو اتهمت بشيء لم تفعله فهنيئًا لك استجابة دعائك.

أوقات موسمية: أروع أدعية مستجابة ما يلي:

شهر رمضان بأكمله وقت لاستجابة الدعاء وخاصة ليلة القدر

وأيضًا برمضان خاصة وقت الصيام فالصائم عند فطره له دعوة مستجابة،

فلك في رمضان ثلاثين دعوة مستجابة إن شاء المولى وزد منها بصيامك وكذلك عند السفر، وذلك لقول النبي

صلى الله عليه وسلم (ثلاث دعوات لا ترد: دعوة الوالد لولده، ودعوة الصائم، ودعوة المسافر) صححه الألباني.

ولا ننسى يوم عرفة فهو نفخة ومنحة من الله عز وجل لقوله صلى الله عليه وسلم: (خير الدعاء دعاء يوم عرفة،

وخير ما قلت أنا والنبيون من قبلي: لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد، وهو على كل شيء قدير)

: دعاء الرزق للتخلص من الضنك وضيق الحال

ما هي آداب الدعاء :::: أدعية مستجابة


• رفع اليدين. :: ويستحب استقبال القبلة.:: البَدْء بحمد الله والثناء عليه.

• الصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم. :: الإلحاح في الدعاء والتذلل إلى الله.

• الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم بعد الدعاء ::

• وتأكد أن دعوتك لن تضيع فهي واحدة من ثلاث: استجابة. ::: صرف سوء عنك. :: وإما ادخار.

ومن أجمل أدعية مستجابة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ما من مسلم يدعو بدعوة ليس فيها إثم ولا

قطيعة رحم إلا أعطاه الله بها إحدى ثلاث: إما أن يعجل له دعوته، وإما أن يدخرها في الآخرة،

وإما أن يصرف عنه من السوء مثلها. قالوا: إذا نكثر، قال: الله أكثر. رواه أحمد والحاكم.

دعاء تحصين النفس من العين والتحصينات النبوية من العين

هناك أدعية مستجابة استعن بها في مناجاتك مع مالك الملك سيكون حلمك حقيقة بإذن الله تكلم مع الله بما

يعتل به فؤادك قل ما في قلبك كما هو فالله يعلم ما بك يعلم غرضك من الدعاء حتى وإن أخطأت حتى وإن

تكلمت بلغة أخرى، ويعلم دعائك وأنت صامت ويعلم دعائك وانت تقول فقط يا رب ومع كل ذلك سيكون

دعاءك مستجاب كن صادق مع الله سبحانه وابتعد عن موانع استجابة

الدعاء كالمال الحرام، أو انك تدعي الله وانت لاهٍ وغافل،

ولابد أن تكون موقن بما أن الله عز وجل أعانك على الدعاء فإنه حتمًا سيستجيب فقد قال صلى الله عليه وسلم:

ادعوا الله وأنتم موقنون بالإجابة. رواه الترمذي.

المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


H]udm lsj[hfm td ;g ,rjS ,pdk ,fhgH]gm lk hgrvNk ,hgskm

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16949
وقفة بيانية مع سورة المسد http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16948&goto=newpost Wed, 20 Apr 2022 15:15:48 GMT

وقفة بيانية مع سورة المسد



قال تعالى: ﴿ تَبَّتْ يَدَا أَبِي لَهَبٍ وَتَبَّ * مَا أَغْنَى عَنْهُ مَالُهُ وَمَا كَسَبَ * سَيَصْلَى نَارًا

ذَاتَ لَهَبٍ * وَامْرَأَتُهُ حَمَّالَةَ الْحَطَبِ * فِي جِيدِهَا حَبْلٌ مِنْ مَسَدٍ ﴾
[المسد: 1 - 5].

توطئة:

في هذه السورة الكريمة يبيِّن لنا الحقُّ - سبحانه وتعالى - مصير الجاحد لنعم الله - تعالى -

ومشاركة زوجه إياه في الجريمة النكراء، فحكم الحقُّ عليهما بالعذاب والخلود في

جهنم وهما أحياء، مما يدل على صدق نبوة سيدنا محمد - صلى الله عليه وسلم.

بين يدي اسم السورة:

المسَدُ، بالتحريك يعني: اللِّيف، وقيل: المَسَدُ: حبل من ليفٍ، أو خُوص، أو شعر، أو وبَر، أو صوف، أو جلود الإِبل،

أو جلود، أَو من أيِّ شيء كان، وقد يكون من جلود الإِبل أو من أَوبارِها، وأَنشد الأَصمعي لعمارة بن طارق -

وقال أَبو عبيد: هو لعقبة الهُجَيْمِي -:

فاعْجَلْ بِغَرْبٍ مِثْلِ غَرْبِ طارِقِ

ومَسَدٍ أُمِرَّ مِنْ أَيَانِقِ

لَسْنَ بَأَنْيَابٍ وَلَا حَقَائِقِ

يقول: اعْجَلْ بدَلْوٍ مثلِ دلْو طارِقٍ، ومَسَدٍ فُتِلَ من أَيانق، وأَيانِقُ: جمع أَيْنُق، وأَينق: جمع ناقة، والأَنْيابُ:

جمع ناب، وهي الهَرِمةُ، والحقائق: جمع حِقَّة، وهي التي دخلت في السَّنة الرابعة، وليس جلدها بالقويِّ؛

يريد ليس جلدُها من الصغير ولا الكبير، بل هو من جلد ثنيَّة، أو رَباعِية، أو سَديس، أو بازِل؛ وخصَّ به

أبو عبيد الحبل من الليف، وعلى العموم فإن المسد هو الحبل المضفور المحكمُ الفتْل من جميع ذلك.

وقال الزجاج في قوله - عز وجل -: ﴿ فِي جِيدِهَا حَبْلٌ مِنْ مَسَدٍ ﴾: جاء في التفسير أَنها سلسلة طولها

سبعون ذراعًا يُسلك بها في النار، والجمع: أَمساد ومِسادٌ، وقيل أيضًا: هي السلسلة التي ذكرها الله -

عز وجل - في كتابه، حيث قال - سبحانه وتعالى - في (سورة الحاقة): ﴿ ذَرْعُهَا سَبْعُونَ ذِرَاعًا ﴾

[الحاقة: 32]؛ يعني - جلَّ اسمه -: أن امرأة أبي لهب تسْلك في سلسلة طولها سبعون ذراعًا.

﴿ حبل من مَسَدٍ ﴾؛ أَي: حبل مُسِدَ أَيَّ مَسْدٍ؛ أَي: فُتِل فلُوِيَ؛ أي: إنها تسلك في النار؛ أي: في سلسلةٍ ممسودة،

قال الزجاج: المسد في اللغة: الحبل، إِذا كان من ليف المُقْل، وقد يقال لغيره، وقال ابن السكيت: المَسْدُ:

مصدر مَسَدَ الحبل يَمْسُدُه مَسْدًا، بالسكون، إذا أجاد فتله، وقيل: حبل مَسَدٌ؛ أي: ممسودٌ قد مُسِدَ؛ أَي:

أُجِيدَ فَتْلُهُ مَسْدًا، فالمَسْدُ المصدر، والمَسَدُ بمنزلة المَمْسُود، كما تقول: نفَضْت الشجر نَفْضًا،

وما نُفض فهو نَفَضٌ، ودل قوله - عز وجل -: ﴿ حَبْلٌ مِنْ مَسَدٍ ﴾: أَن السلسة التي ذكرها الله

فُتِلت من الحديد فتلًا محكمًا، كأَنه قيل: في جيدِها حبلُ حديدٍ قد لُوِيَ لَيًّا شديدًا؛ وقوله أَنشده ابن الأَعرابي:
أُقَرِّبُها لِثَرْوةِ أَعْوَجِيٍّ ♦♦♦ سَرَنداةً، لها مَسَدٌ مُغارُ

فسَّره، فقال: أي: لها ظهر مُدْمَج كالمَسَد المُغار؛ أَي: الشديد الفتل.

ومَسَدَ الحبلَ يَمْسُدُه مَسْدًا: فتله.

وكل هذا يوصلنا إلى معنى عظيم، مفاده: أن الله - سبحانه - عاقب هذه المرأة التي اعترضت سبيل الدعوة،

وحاكت المتاريس الكثيرة في طريق النبي الأكرم - صلى الله عليه وسلم - بما يناسب عملها الشائن،

وهي عبرة لكل مَن يحاول أن يقف حجرَ عثرةٍ أمام قافلة الدعوة الإسلامية، مهما كان نسبه،

أو منزلته، أو ماله، وفي هذا عظة ودرس عظيم لمَن يدَّعي أن الإسلام بالنسب وليس بالعمل.

وجاء في "المعاجم العربية": جارية مَمْسُودةٌ: مَطْويّةٌ مَمْشوقةٌ، وامرأة مَمْسُودةُ الخَلْق: إِذا كانت مُلتفّة الخَلْق ليس

في خلْقها اضطراب، ورجل مَمْسُود: إِذا كان مَجْدُولَ الخَلْق، وجارية ممسودة: إِذا كانت حَسَنة طَيِّ الخلق.

الجزاء من جنس العمل:

سبب نزول هذه السورة: هو قول أَبي لَهَبٍ لنبي - صلى الله عليه وسلم -:

تَبًّا لكَ سائرَ اليَوْمِ، فما معنى التب؟ ولماذا عاقبه الله بنفس كلامه؟

جاء في "المعاجم العربية": أن التَّبَّ هو الخَسارُ، والتَّبابُ أيضًا: هو الخُسْرانُ والهَلاكُ، و"تَبًّا له" على الدُّعاءِ نُصِبَ؛

لأَنه مصدرٌ محمول على فِعْلِه، كما تقول: سَقْيًا لفلان، معناه: سُقِيَ فلان سَقْيًا، ولم يجعل اسمًا مُسْنَدًا إِلى ما قبله،

وتَبًّا تَبيبًا على المُبالَغَةِ، وتَبَّ تَبابًا وتَبَّبَه: قال له: تَبًّا، كما يقال: جَدَّعَه وعَقَّره، تقول: تَبًّا لفلان، ونصبه على

المصدر بإضمار فعل؛ أي: أَلْزَمه اللّهُ خُسْرانًا وهَلاكًا، وتَبَّتْ يَداهُ تَبًّا وتَبابًا: خَسِرتَا، وكأَنَّ التَّبَّ المَصْدرُ،

والتَّباب الاسْمُ، وتَبَّتْ يَداهُ: خَسِرتا، والخسران المقصود: هو أنه لا يرى الفلاح أبدًا في أي

شيء يعمله بيده، بل أصبح الخسران لصيقًا به على الأبد، والعياذ بالله.

ومن هنا نفهم ما جاء في التنزيل العزيز: ﴿ تَبَّتْ يَدَا أَبِي لَهَبٍ ﴾؛ أي: ضَلَّتا وخَسِرَتا، وقال الراجز:

أَخْسِرْ بِهَا مِنْ صَفْقَةٍ لَمْ تُسْتَقَلْ

تَبَّتْ يدَا صَافِقِهَا، مَاذَا فَعَلْ

وهذا مَثَلٌ قِيل في مُشْتَري الفَسْوِ، والتَّبَبُ والتَّبابُ والتَّتْبِيبُ: الهَلاكُ.

وفي قول أَبي لَهَبٍ: "تَبًّا لكَ سائرَ اليَوْمِ، أَلِهذا جَمَعْتَنا؟!" التَّبُّ: الهَلاكُ، فالبداية كانت تبًّا، والنهاية كذلك.

وتَبَّبُوهم تَتْبِيبًا؛ أَي: أَهْلَكُوهم، والتَّتْبِيبُ: النَّقْصُ والخَسارُ، وفي التنزيل العزيز:

﴿ وَمَا زَادُوهُمْ غَيْرَ تَتْبِيبٍ ﴾ [هود: 101]؛ قال أَهل التفسير: ما زادُوهم غيرَ تَخْسِير.

ومنه قوله تعالى: ﴿ وَمَا كَيْدُ فِرْعَوْنَ إِلَّا فِي تَبَابٍ ﴾ [غافر: 37]؛ أَي: ما كَيْدُه إِلا في خُسْرانٍ؛ فكل مَن تكبَّر عن الحق

كان مآله الخسران والهلاك في الدنيا والآخرة، وتَبَّ إِذا قَطَعَ، والتابُّ: الكبير من الرجال، والأُنثى تابَّةٌ، والتَّابُّ:

الضعِيفُ، والجمْع أَتْبابٌ، هذلية نادرة، واسْتَتَبَّ الأَمرُ: تَهَيَّأ واسْتَوَى، واسْتَتَبَّ أَمْرُ فلان، إِذا اطَّرَد واسْتَقامَ وتَبَيَّنَ،

وأَصل هذا مِن الطَّرِيق المُسْتَتِبِّ، وهو الذي خَدَّ فيه السَّيَّارةُ خُدُودًا وشَرَكًا، فوَضَح واسْتَبانَ لمن يَسْلُكه، كأَنه تُبِّبَ

مِن كثرة الوطءِ، وقُشِرَ وَجْهُه، فصار مَلْحُوبًا بَيِّنًا من جَماعةِ ما حَوالَيْهِ من الأَرض، فَشُبِّهَ الأَمرُ الواضِحُ البَيِّنُ المُسْتَقِيمُ به.

حاصلة:

إن الزوجة "أم جميل" اختارت الحبل، فقد كانت تحمل حزمة مِن الشوك والحسك، فتنثرها بالليل

في طريق النبي - صلى الله عليه وسلم - لإيذائه، فقد كانت خبيثة مثل زوجها، وقد كانت تنشد:

مُذَمَّمًا عَصَيْنَا

وَأَمْرَهُ أَبَيْنَا

وَدِينَهُ قَلَيْنَا

أي: أبغضنا، فكان لها الحبل المفتول المحكم في نار جهنم.

والزوج "أبو لهب" اختار التبَّ - الذي هو الهلاك والخسران - فكان له في الدنيا والآخرة، فالجزاء من جنس العمل.

المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


,rtm fdhkdm lu s,vm hgls]

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16948
دعاء للميت مؤثر جدا جدا http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16947&goto=newpost Tue, 19 Apr 2022 11:39:25 GMT دعاء للميت مؤثر جدا جدا الموت لا يمكن أن يفر منه الإنسان ولكن بعد الموت يحتاج المتوفى دعاء للميت مؤثر جدًا فيجب علينا ألا نفعل أشياء يغضب...

دعاء للميت مؤثر جدا جدا

دعاء للميت مؤثر جدا جدا


الموت لا يمكن أن يفر منه الإنسان ولكن بعد الموت يحتاج المتوفى

دعاء للميت مؤثر جدًا فيجب علينا ألا نفعل أشياء يغضب منها الله عز وجل. وطبيعي أن الإنسان يشعر بالحزن الشديد

عند فراق المسلم أخيه، ويتمنى ويشتاق أن يراه، ولكن يجب أن يبتعد الإنسان عن أفعال الصراخ والعويل

واللطم، وكثير من الأفعال التي تؤرق الميت والتي تغضب الله سبحانه وتعالى.

دعاء للميت مؤثر جدا

اللهم أبدله دارًا خيرًا من داره، وأهلًا خيرًا من أهله، وأدخله الجنة وأعذه من عذاب القبر، ومن عذاب النّار.

اللهم عامله بما أنت أهله، ولا تعامله بما هو أهله.

اللهم اجزه عن الإحسان إحساناً، وعن الإساءة عفوًا وغفراناً، اللهم إن كان محسناً فزد من حسناته،

وإن كان مسيئًا فتجاوز عن سيئاته. اللهم أدخله الجنة من غير مناقشة حساب، ولا سابقة عذاب.

اللهم انسه في وحدته، وفي وحشته، وفي غربته. اللهم أنزله منزلاً مباركاً، وأنت خير المنزلين.

اللهم أنزله منازل الصديقين، والشهداء، والصالحين، وحسن أولئك رفيقًا.

اللهم اجعل قبره روضًة من رياض الجنة، ولا تجعله حفرًة من حفر النار.

اللهم أفسح له في قبره مد بصره، وافرش قبره من فراش الجنة.

دعاء الميت كامل مكتوب من الأدعية التي تنير قبر الميت وتفيده، كما أنه دعاء مستحب لكل من لديه شخص

متوفى وعزيز عنده أن يردد قائلًا:

اللهم أعذه من عذاب القبر، وجفاف الأرض عن جنبيها. اللهم أملأ قبره بالرضا، والنور، والفسحة، والسرور.

اللهم إنه في ذمتك وحبل جوارك، فقه فتنة القبر، وعذاب النّار،

وأنت أهل الوفاء والحق، فاغفر له وارحمه، إنّك أنت الغفور الرّحيم.

اللهم إنه عبدك وابن عبدك، خرج من الدنيا، وسعتها، ومحبوبها، وأحبائه فيها، إلى ظلمة القبر، وما هو لاقيه.

اللهم إنه كان يشهد أنك لا إله إلا أنت، وأن محمدًا عبدك ورسولك، وأنت أعلم به.

اللهم إنا نتوسل بك إليك، ونقسم بك عليك أن ترحمه ولا تعذبه، وأن تثبّته عند السؤال.

اللهم إنه نزل بك وأنت خير منزولٍ به، وأصبح فقيرًا إلى رحمتك، وأنت غني عن عذابه.

اللهم آته برحمتك ورضاك، وقهِ فتنة القبر وعذابه، وآته برحمتك الأمن من عذابك حتّى تبعثه إلى جنتك يا أرحم الراحمين.

اللهم انقله من مواطن الدود، وضيق اللّحود، إلى جنّات الخلود.

اللهم احمه تحت الأرض، واستره يوم العرض، ولا تخزه يوم يبعثون “يوم لا ينفع مالٌ ولا بنون

إلا من أتى الله بقلبٍ سليم. اللهم يمن كتابه، ويسّر حسابه، وثقل بالحسنات ميزانه، وثبت على

الصراط أقدامه، وأسكنه في أعلى الجنات، بجوار حبيبك ومصطفاك صلى الله عليه وسلم.

اللهم أمنه من فزع يوم القيامة، ومن هول يوم القيامة، واجعل نفسه آمنةً مطمئنةً، ولقنه حجته.

اللهم اجعله في بطن القبر مطمئناً، وعند قيام الأشهاد آمناً، وبجود رضوانك واثقاً، وإلى أعلى درجاتك سابقًا.

اللهم اجعل عن يمينه نورًا، حتى تبعثه آمناً مطمئناً في نور من نورك.

دعاء للميت قصير جدا وجميل مكتوب اللهم ارحمنا إذا قمنا للسؤال

، وخاننا المقال، ولم ينفعنا جاه ولا مال ولا عيال، وليس إلا فضل الكبير المتعال. اللهم أنزل على أهله الصبر والسلوان،

وأرضهم بقضائك، اللهم ثبتهم على القول الثابت في الحياة الدنيا، وفي الآخرة، ويوم يقوم الأشهاد.

اللهم وأظله تحت عرشك، يوم لا ظل إلا ظلك، ولا باقي إلا وجهك، اللهم بيض وجهه يوم تبيض وجوه

وتسود وجوه، اللهم يمن كتابه، وثبت قدمه يوم تزل فيها الأقدام.

اللهم إنه عبدك وابن عبدك وابن أمتك مات وهو يشهد لك بالوحدانية، لرسولك بالشهادة، فاغفر اكتبه

عندك من الصالحين، والصديقين، والشهداء، والأبرار، اللهم اكتبه عندك من الصابرين، وجازه جزاء الصابرين.

إقرأ أيضًا: دعاء مكتوب لرفع الوباء عن البلاد

دعاء للميت مكتوب طويل يقدم لكم موقع محيط دعاء للميت مؤثر جدًا كامل وهو كالأتي:

اللهم إن في القبور أشخاص نحبهم وأحبونا. اللهم نسألك بكل اسم هو لك أن تغفر لهم وترحمهم،

اللهم فسح لهم في قبورهم، واجعلها روضة من رياض الجنة، ولا تجعلها حفرة من

حفر النار، اللهم حرم وجوههم على النار برحمتك يا أكرم الأكرمين يا الله.

اللهم إني أسألك في هذه الساعة، إن كان المتوقي في سرور، فزد في سروره ومن نعيمك عليه، وإن كان في عذاب،

فنجه من عذابك أنت الغني الحميد، برحمتك يا أرحم الراحمين. اللهم يا باسط اليدين بالعطايا

، يا قريب، يا مجيب دعوة الداع إذا دعاه، يا حنان، يا منان، يا أرحم الراحمين، يا بديع السموات والأرض،

يا أحد يا صمد، أعطي الميت من فضلك وخيرك، وارحمه واغفر له يا رب العالمين.

أهمية الدعاء للميت :: إن الأدعية الطيبة للمتوفيين

هي التي تفيدهم بعد مماتهم، مع إخراج أيضًا الصدقة، حيث قال الرسول صل الله عليه وسلم “إذا مات ابن آدم انقطع

عمله إلا من ثلاث وهما صدقة جارية، أو علم ينتفع به، أو ولد صالح يدعو له”. وقال سيدنا محمد عليه أفضل الصلاة

والسلام أيضًا “إنَّ الله لَيرفع الدرجةَ للعبدِ الصالحِ في الجنة، فيقول: يا ربِ، أنَّى لي هذه فيقول: باستغفارِ ولدك لك،

والمسلمون أجمعون على أن الميت بالدعاء ينتفع مع إسناد الأحاديث الشريف، في هذا الأمر،

وإلى قول الله تعالى “والذين جاءوا من بعدهم يقولون ربنا اغفر لنا ولإخواننا الذين سبقونا بالإيمان”

أدعية تحمي الميت من عذاب القبر

اللهم ما كن لهم بعد الحبيب حبيبًا، ولدعاء من دعا لهم من المؤمنين سامعًا ومجيبًا، واكتب لهم من مواهب رحمتك

حظًا ونصيبًا. اللهم أنقلهم من ضيق اللحود والقبور إلى سعة الدور والقصور في سدر مخضوض وطلح منضود وظل

ممدود وماء مسكوب، وفاكهة كثيرة لا ممنوعة ولا مقطوعة، وفرش مرفوعة مع الذين أنعمت من النبيين

والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولائك رفيقًا. اللهم ما نور مرقدهم وعطر مشهدهم

دعاء للميت مؤثر جدا

دعاء للميت مؤثر جدا الموت لا يمكن أن يفر منه الإنسان ولكن بعد الموت

يحتاج المتوفى دعاء للميت مؤثر جدًا فيجب علينا ألا نفعل أشياء يغضب منها الله عز وجل. وطبيعي أن الإنسان

يشعر بالحزن الشديد عند فراق المسلم أخيه، ويتمنى ويشتاق أن يراه، ولكن يجب أن يبتعد الإنسان عن أفعال

الصراخ والعويل واللطم، وكثير من الأفعال التي تؤرق الميت والتي تغضب الله سبحانه وتعالى.

اللهم أبدله دارًا خيرًا من داره، وأهلًا خيرًا من أهله، وأدخله الجنة وأعذه من عذاب القبر، ومن عذاب النّار.

اللهم عامله بما أنت أهله، ولا تعامله بما هو أهله.

اللهم اجزه عن الإحسان إحساناً، وعن الإساءة عفوًا وغفراناً، اللهم إن كان محسناً فزد من حسناته، وإن كان

مسيئًا فتجاوز عن سيئاته. اللهم أدخله الجنة من غير مناقشة حساب، ولا سابقة عذاب.

اللهم انسه في وحدته، وفي وحشته، وفي غربته. اللهم أنزله منزلاً مباركاً، وأنت خير المنزلين.

اللهم أنزله منازل الصديقين، والشهداء، والصالحين، وحسن أولئك رفيقًا.

اللهم اجعل قبره روضًة من رياض الجنة، ولا تجعله حفرًة من حفر النار.

اللهم أفسح له في قبره مد بصره، وافرش قبره من فراش الجنة.

دعاء الميت كامل مكتوبدعاء للميت مؤثر جدًا مكتوب من الأدعية

التي تنير قبر الميت وتفيده، كما أنه دعاء مستحب لكل من لديه شخص متوفى وعزيز عنده أن يردد قائلًا:

اللهم أعذه من عذاب القبر، وجفاف الأرض عن جنبيها اللهم أملأ قبره بالرضا، والنور، والفسحة، والسرور.

اللهم إنه في ذمتك وحبل جوارك، فقه فتنة القبر، وعذاب النّار،

وأنت أهل الوفاء والحق، فاغفر له وارحمه، إنّك أنت الغفور الرّحيم.

اللهم إنه عبدك وابن عبدك، خرج من الدنيا، وسعتها، ومحبوبها، وأحبائه فيها، إلى ظلمة القبر،

وما هو لاقيه. اللهم إنه كان يشهد أنك لا إله إلا أنت، وأن محمدًا عبدك ورسولك، وأنت أعلم به.

اللهم إنا نتوسل بك إليك، ونقسم بك عليك أن ترحمه ولا تعذبه، وأن تثبّته عند السؤال.

اللهم إنه نزل بك وأنت خير منزولٍ به، وأصبح فقيرًا إلى رحمتك، وأنت غني عن عذابه. اللهم آته برحمتك ورضاك،

وقهِ فتنة القبر وعذابه، وآته برحمتك الأمن من عذابك حتّى تبعثه إلى جنتك يا أرحم الراحمين

اللهم انقله من مواطن الدود، وضيق اللّحود، إلى جنّات الخلود.

اللهم احمه تحت الأرض، واستره يوم العرض، ولا تخزه يوم يبعثون “يوم لا ينفع مالٌ ولا بنون إلا من أتى الله بقلبٍ سليم.

اللهم يمن كتابه، ويسّر حسابه، وثقل بالحسنات ميزانه، وثبت على الصراط أقدامه،

وأسكنه في أعلى الجنات، بجوار حبيبك ومصطفاك صلى الله عليه وسلم.

اللهم أمنه من فزع يوم القيامة، ومن هول يوم القيامة، واجعل نفسه آمنةً مطمئنةً، ولقنه حجته.

اللهم اجعله في بطن القبر مطمئناً، وعند قيام الأشهاد آمناً، وبجود رضوانك واثقاً، وإلى أعلى درجاتك سابقًا.

اللهم اجعل عن يمينه نورًا، حتى تبعثه آمناً مطمئناً في نور من نورك.

دعاء للميت قصير جدا وجميل مكتوب

اللهم ارحمنا إذا قمنا للسؤال، وخاننا المقال، ولم ينفعنا جاه ولا مال ولا عيال، وليس إلا فضل الكبير المتعال.

اللهم أنزل على أهله الصبر والسلوان، وأرضهم بقضائك، اللهم ثبتهم على القول الثابت في الحياة الدنيا،

وفي الآخرة، ويوم يقوم الأشهاد. اللهم وأظله تحت عرشك، يوم لا ظل إلا ظلك، ولا باقي إلا وجهك،

اللهم بيض وجهه يوم تبيض وجوه وتسود وجوه، اللهم يمن كتابه، وثبت قدمه يوم تزل فيها الأقدام.

اللهم إنه عبدك وابن عبدك وابن أمتك مات وهو يشهد لك بالوحدانية، لرسولك بالشهادة، فاغفر اكتبه

عندك من الصالحين، والصديقين، والشهداء، والأبرار، اللهم اكتبه عندك من الصابرين، وجازه جزاء الصابرين.

إقرأ أيضًا: دعاء مكتوب لرفع الوباء عن البلاد دعاء للميت مكتوب طويل

دعاء للميت مؤثر جدا

يقدم لكم موقع محيط دعاء للميت مؤثر جدًا كامل وهو كالأتي:

اللهم إن في القبور أشخاص نحبهم وأحبونا. اللهم نسألك بكل اسم هو لك أن تغفر لهم وترحمهم، اللهم فسح

لهم في قبورهم، واجعلها روضة من رياض الجنة، ولا تجعلها حفرة من حفر النار،

اللهم حرم وجوههم على النار برحمتك يا أكرم الأكرمين يا الله.

اللهم إني أسألك في هذه الساعة، إن كان المتوقي في سرور، فزد في سروره ومن نعيمك عليه،

وإن كان في عذاب، فنجه من عذابك أنت الغني الحميد، برحمتك يا أرحم الراحمين.

اللهم يا باسط اليدين بالعطايا، يا قريب، يا مجيب دعوة الداع إذا دعاه، يا حنان، يا منان، يا أرحم الراحمين، يا بديع

السموات والأرض، يا أحد يا صمد، أعطي الميت من فضلك وخيرك، وارحمه واغفر له يا رب العالمين.

أهمية الدعاء للميت

إن الأدعية الطيبة للمتوفيين هي التي تفيدهم بعد مماتهم، مع إخراج أيضًا الصدقة، حيث قال الرسول صل الله عليه

وسلم “إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث وهما صدقة جارية، أو علم ينتفع به، أو ولد صالح يدعو له”.

وقال سيدنا محمد عليه أفضل الصلاة والسلام أيضًا “إنَّ الله لَيرفع الدرجةَ للعبدِ الصالحِ في الجنة، فيقول:

يا ربِ، أنَّى لي هذه فيقول: باستغفارِ ولدك لك، والمسلمون أجمعون على أن الميت بالدعاء ينتفع

مع إسناد الأحاديث الشريف، في هذا الأمر، وإلى قول الله تعالى “والذين جاءوا

من بعدهم يقولون ربنا اغفر لنا ولإخواننا الذين سبقونا بالإيمان”

أدعية تحمي الميت من عذاب القبر اللهم ما كن لهم

بعد الحبيب حبيبًا، ولدعاء من دعا لهم من المؤمنين سامعًا ومجيبًا، واكتب لهم من مواهب رحمتك حظًا ونصيبًا.

اللهم أنقلهم من ضيق اللحود والقبور إلى سعة الدور والقصور في سدر مخضوض وطلح منضود وظل ممدود

وماء مسكوب، وفاكهة كثيرة لا ممنوعة ولا مقطوعة، وفرش مرفوعة مع الذين أنعمت

من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولائك رفيقًا.

اللهم ما نور مرقدهم وعطر مشهدهم وطيب مضجعهم وآنس وحشتهم،

وارحم غربتهم ونفس كربتهم وقهم عذاب القبر وفتنته.

اللهم أنت ربهم وأنت خلقتهم وأنت هديتهم للإسلام، وأنت قبضت روحهم وأنت

اعلم بأسرارهم وعلانيتهم وقد جئناك شفعاء لهم، فاغفر لهم يا غفور يا رحيم.

يا من ادني المنقطعين إليه واغني المتوكلين عليه يا من يعلم عدد قطر الأمطار وورق الشجر وحبات الحصى وذرات

الرمال وموجات البحار وعدد ما اظلم عليه الليل وأشرق عليه النهار، يا من لا تختلف عليه الوجوه ولا تشتبه عليه

الأصوات، يا من مصير كل شيء إليه ورزق كل شيء عليه، يا قديم الإحسان يا دائم المعروف، يا دائم المعروف

يا من يعلم دبيب النملة السوداء على الصخرة الملساء في الليلة الظلماء، يا من نسينا لا ينسانا وان تركناه لا يتركنا

يمهلنا ويرحمنا، يا من لا يفد الوافدون على أكرم منه ولا يجد القاصدون ارحم منه، يا خير من خلى به وحيد

ويا خير آوى إليه طريد إلى سعة عفوك مددناً أيدينا فلا تولنا الحرمان ولا تبلنا بالخيبة والخسران.

يا سميع الدعاء يا ارحم الراحمين والحمد لله رب العالمين وصل اللهم على نبينا محمد وعلى اله وصحبه والتابعين.

جميعهم وآنس وحشتهم، وارحم غربتهم ونفس كربتهم وقهم عذاب القبر وفتنته.

اللهم أنت ربهم وأنت خلقتهم وأنت هديتهم للإسلام، وأنت قبضت روحهم وأنت اعلم بأسرارهم وعلانيتهم وقد جئناك

شفعاء لهم، فاغفر لهم يا غفور يا رحيم. يا من ادني المنقطعين إليه واغني المتوكلين عليه يا من يعلم

عدد قطر الأمطار وورق الشجر وحبات الحصى وذرات الرمال وموجات البحار وعدد ما اظلم عليه الليل

وأشرق عليه النهار، يا من لا تختلف عليه الوجوه ولا تشتبه عليه الأصوات، يا من مصير

كل شيء إليه ورزق كل شيء عليه، يا قديم الإحسان يا دائم المعروف، يا دائم المعروف يا من يعلم دبيب النملة

السوداء على الصخرة الملساء في الليلة الظلماء، يا من نسينا لا ينسانا وان تركناه لا يتركنا يمهلنا ويرحمنا،

يا من لا يفد الوافدون على أكرم منه ولا يجد القاصدون ارحم منه، يا خير من خلى به وحيد ويا خير آوى

إليه طريد إلى سعة عفوك مددناً أيدينا فلا تولنا الحرمان ولا تبلنا بالخيبة والخسران. يا سميع الدعاء

يا ارحم الراحمين والحمد لله رب العالمين وصل اللهم على نبينا محمد وعلى اله وصحبه والتابعين.


المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


]uhx ggldj lcev []h

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16947
/إسلاميات/ادعية واذكار/دعاء الكرب الشديد يا ودود http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16945&goto=newpost Mon, 18 Apr 2022 21:45:17 GMT /إسلاميات/ادعية واذكار/دعاء الكرب الشديد يا ودود أفضل دعاء لفك الكرب وتيسير الامور وتفريج الهم ادعية واذكار دعاء الكرب الشديد يا ودود أفضل...

/إسلاميات/ادعية واذكار/دعاء الكرب الشديد يا ودود



أفضل دعاء لفك الكرب وتيسير الامور وتفريج الهم

ادعية واذكار دعاء الكرب الشديد يا ودود أفضل دعاء لفك الكرب وتيسير الامور وتفريج الهم

دعاء الكرب الشديد يا ودود

جميعنا في كرب دائم، فالابتلاء دائمًا ما يصاحب المؤمن، ويختلف كرب كل إنسان عن كرب الآخر، فكل له همه وكل

لديه دنياه، فالكرب نعمة من الله على خلاف ما يرى الكثيرون أنه عقاب، بل الله يبتلي من يحب، فإذا أحب الله عبدًا

ابتلاه، حتى يقترب منه ويرجع إليه تائبًا راجيًا رحمته، وعلى كل مسلم وقع عليه البلاء

أنّ يتوجه لله عز وجل بدعاء الكرب الشديد يا ودود لرفع البلاء.

دعاء الكرب الشديد يا ودود أفضل دعاء لفك الكرب وتيسير الامور وتفريج الهم

دعاء الكرب الشديد يا ودود

ما أجمل القرب من الله، واللذة في جواره فدائمًا من المحن تخرج المنح، جميعنا في كرب وجمعنا يعاني

من الابتلاءات، قد تكون هذه الابتلاءات بسبب المرض أو وفاة حبيب علينا.

المؤمن دائم التعرض للابتلاء، ودائم القرب من الله، ولهذا حثنا الرسول صلى الله عليه وسلم من التقرب إلى

الله وقت الابتلاء، حتى يدفع الله عنا كل سوء، وتتحول الكربة إلى حسنات ونعيم في الآخرة.

ولهذا سنعرض لكم دعاء ياودود الذي يقال في الشدائد والمحن، وكان هذا الدعاء محببًا لقلب الرسول صلى الله عليه وسلم،

فاجعله رفيقك وقت كربك، اللهم هون على كل مسلم كل عسير واعتق رقابنا من النار.

دعاء ياودود ياودود ياودود ياودود ياذا العرش المجيد يافعال لما تريد لك الحمد ولك الشكر على جميع النعم

اللهم لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك اللهم ياحي ياقيوم صل على محمد وعلى

آل محمد كما صليت على ابراهيم وعلى ال ابرهيم انك حميد مجيد يارب يارب يارب اسألك بعزك.

اللهم ما رحمتك ارجو فلا تكلنى الى نفسى طرفة عين وأصلح لي شأني كله لا إله إلا أنت.

دعاء مجرب لفك الكرب الشديد الدعاء هو سلاح المؤمن للخروج من الضيق والهرم والكرب وعلى المسلم التضرع إلى

الله في جوف الليل والدعاء كما أن الثلث الأخير من الليل هو أفضل أوقات إجابة الدعاء ويقول الدكتور مجدى عاشور.

ياودود ياودود ياذا العرش المجيد يامبدئ يامعيد يا فعالا لما يريد أسألك بنور وجهك الذي

ملأ أركان عرشك وأسألك بقدرتك التي قدرت بها على جميع خلقك وأسألك برحمتك التي

وسعت كل شيء لاإله إلا أنت يامغيث أغثني. مقدمة دعاء فك الكرب الشديد والهم والحزن مكتوب.

سلام الروح برنامج ديني روحاني يتحدث عن تزكية ورفعة النفس البشرية ويذكر بقصص النبي والصحابة والتابعين.

اللهم إني عبدك ابن عبدك ابن أمتك ناصيتي بيدك ماض في حكمك عدل في

قضاؤك أسألك بكل اسم هو لك سميت به نفسك أو علمته أحدا من خلقك أو أنزلته في.

يا فعال لما تريد. لا إله إلا الله الحليم الكريم سبحان الله وتبارك الله رب العرش العظيم.

لا اله الا الله العظيم الحليم لا اله الا الله رب العرش العظيم لا اله الا الله رب السماوات والارض ورب العرش الكريم.

ياودود ياودود ياودود ياذا العرش المجيد يافعال لما تريد لك الحمد ولك الشكر على جميع النعم

اللهم لك الحمدكما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك اللهم ياحي ياقيوم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت

على ابراهيم وعلى ال ابرهيم انك حميد مجيد يارب يارب يارب اسألك بعزك الذي لايرام.

دعاء ياودود ياودود ياذا العرش المجيد مكتوب الأدعية جزء لا يتجزأ من الدين الاسلامى ومن عبادة العبد لربه وهي دليل

النجاة من الكرب وتوارث الأجيال عبر الزمن أدعية تعلق بها المسلمون وحرصوا على ترديدها بشكل مستمر.

شاهد أيضا: سورة لإزالة الهم والحزن وفك الكرب

دعاء الكرب الشديد يا ودود في المرض


أصعب ما قد يمر على الإنسان في حياته هي أوقات المرض، شعور الإنسان بالعجز وقلة الحيلة

قد يوصل به إلى مراحل لا يمكن أن نتخيلها، فالمرض بعد الصحة هي قسمة ظهر للإنسان.

سيدنا أيوب كان أكثر الناس ابتلاء في جسده، فلم يكن به عضو سليم إلا لسانه، وكان ذاكرًا

شاكرًا لله، فسيدنا أيوب هو قدوتنا في الابتلاء بالمرض، فعلينا جميعًا أن نكون حامدين لله.

في وقت المرض يظهر كل إنسان عن قوة إيمانه، فعلينا جميعًا أن نضع الله نصب أعيننا،

وأن نحمده على كل شئ، وفيما يلي بعض الأدعية التي تقال عند المرض لفك الكرب.

ربّ إنّي مسّني الضرّ وأنت أرحم الرّاحمين.

بسم الله أرقي نفسي من كلّ شيء يؤذيني، ومن شر كلّ نفس أو عين حاسد، بسم الله أرقي نفسي الله يشفيني، ما شاء الله

كان، وما لم يشأ لم يكن، ولا حول ولا قوة إلّا بالله، أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفيك ويشفي مرضى المسلمين.

اللهم ألبسنا ثوب الصحة والعافية عاجلًا غير آجل، وشافِنا وعافِنا واعف عنا، واشملنا بعطفك ومغفرتك، وتولنا برحمتك

يا أرحم الراحمين. إلهي أذهب البأس ربّ النّاس، اشف وأنت الشّافي، لا شفاء إلا شفاؤك، شفاءً لا يغادر سقمًا، أذهب

البأس ربّ النّاس، بيدك الشّفاء، لا كاشف له إلّا أنت يارب العالمين. يا إلهي، اسمك شفائي، وذكرك دوائي،

وقربك رجائي، وحبّك مؤنسي، ورحمتك طبيبي ومعيني في الدّنيا والآخرة، وإنّك أنت المعطي العليم

الحكيم. أعوذ بالله السميع العليم من الشيطان الرجيم من نفخه ونفثه وهمز ه

اللهم إنا نسألك بأسمائك الحسنى وبصفاتك العلا وبرحمتك التي وسعت كلّ شيء، أن تمنّ علينا بالشفاء

العاجل، وألّا تدع فينا جرحًا إلّا داويته، ولا ألمًا إلا سكنته، ولا مرضًا إلا شفيته، وألبسنا ثوب الصحة والعافية عاجلًا

غير آجل، وشافِنا وعافِنا واعف عنا، واشملنا بعطفك ومغفرتك، وتولّنا برحمتك يا أرحم الراحمين. ربنا الله الذي في

السماء، تقدّس اسمك، أمرك في السماء والأرض، كما رحمتك في السماء، اجعل رحمتك في الأرض، اغفر لنا

خطايانا، أنت رب الطيبين، أنزل رحمة من رحمتك، وشفاءً من شفائك على هذا الوجع فيبرأ.

يا مُفرّج الكرب يا مُجيب دعوة المُضطرين، اللهم ألبس كل مريض ثوب الصحة والعافية

عاجلًا غير آجل يا أرحم الراحمين، اللهم اشفه، اللهم اشفه، اللهم اشفه، اللهم آمين.

قد يمكنك الأطلاع على: دعاء تفريج الهم والكرب مجرب دعاء لفك الكرب الشديد يا ودود لتسهيل الأمور

دعاء الكرب الشديد يا ودود

كل منا يسعى إلى تيسير أموره، فمن يرغب في فرصة عمل جديدة أو عمل له بسبب كونه بلا عمل،

طالب يرجو النجاح، عاصي يرجو الهداية، الجميع يسعى نحو تيسير أمره وفك كربه.

وإلى من نلجأ ونسعى إلا الله، علينا أن ندعوه دائمًا فالحال لن يتيسر إلى بالقرب منه والتضرع إليه

ومناجاته، يااارب أنا في أمس الحاجة إليك، يارب سهل لي أمري وفك أسري وأحلل كل عقدي.

ولهذا نجد الكثير من الناس يبحث عن الأدعية التي تقال لفك الكرب وتيسير الحال، ونجد مواقع البحث

الإلكتروني، تكثر بنتائج البحث عن أدعية لفك الكرب وتيسير الحال، وسنعرض لكم بعض هذه الأدعية.

اللهمّ يا مسهّل الشّديد، ويا مليّن الحديد، ويا منجز الوعيد، ويا من هو كلّ يومٍ في أمرٍ جديد، أخرجني

من حلق الضّيق إلى أوسع الطّريق، بك أدفع ما لا أطيق، ولا حول ولا قوّة إلّا بالله العليّ العظيم،

ربّ لا تحجب دعوتي، ولا تردّ مسألتي، ولا تدعني بحسرتي، ولا تكِلني إلى حولي وقوّتي، وارحم

عجزي فقد ضاق صدري، وتاه فكري وتحيّرت في أمري، وأنت العالم سبحانك

بسرّي وجهري، المالك لنفعي وضرّي، القادر على تفريج كربي وتيسير عسري.

اللهم يا مجيب المضطرّ إذا دعاه، يا من تحب أن تسمع من العبد شكواه، اللهم فرّج كربتي،

وهوِّن عليّ مصيبتي، إن الأمر كله لك يا أرحم الراحمين.

اللهم إنك أخرجت يونس من بطن الحوت، وقادر على أن تفكَّ كربتي، اللهم فرج ضيقتي، إنّك على كلّ شيء قدير.

اللهم إني عبدك ابن عبدك ابن أمتك ناصيتي بيدك ماضٍ في حكمك عدلٍ في قضاؤك، أسألك بكل اسم هو لك

سميت به نفسك أو علمته أحدًا من خلقك أو أنزلته في كتابك، يا فعال لما تريد، لا إله إلا الله الحليم


الكريم سبحان الله وتبارك الله رب العرش العظيم الله ربي لا شريك له.اللهم يا عظيم يا كبير، يا عالم

ما في الضمير، أسألك يالله أن تفكّ كربتي، وأن تسهل أموري وأن ترفع يوم القيامة درجتي، إنك على كلّ شيء قدير.

سورة لفك الكرب والفرج مجربة

دعاء الفجر لفك الكرب الشديد


أمن يجيب المضطر إذا دعاه، يا الله، كلمات نسمعها كثيرًا قبيل الفجر بلحظات،

أعظم الأوقات لطلب فك الكرب، أجمل الأوقات وأكثرها هدوءًا وخلوة مع الله.

دعاء الفجر مختلف كثيرًا عن غيره من الأوقات، مجرد الاستيقاظ من النوم، والوضوء وصلاة ركعتي الفجر فهما

خير من الدنيا وما فيها، رفع اليدين إلى الله وطلب فك الكرب ومحو الابتلاء، شعور يوحي بالأمان في حد ذاته.

فهناك الكثير من الأدعية التي تقال وقت الفجر، نناجي بها الله سائلين عفوه ورضاه، فليتنا جميعا نعلم

ما فضل الدعاء في الفجر لكشف الكرب وتيسير الحال، فاللهم تقبل منا واعفو عنا،

وإليكم بعض أدعية فك الكرب في السطور التالية:

اللهم بك أصبحنا وبك أمسينا، وبك نحيا وبك نموت، وإليك النشور، اللهم إني أصبحت على فطرة الإسلام،

وكلمة الإخلاص، ودين نبينا محمد صلى الله عليه وسلم، وملة أبينا إبراهيم عليه السلام، حنيفًا مسلمًا

ومما كان من المشركين، اللهم فرج همي بقدرتك بحق ذلك الصباح الذي يشهد على قدرتك وعظمتك.

أصبحنا وأصبح الملك لله، لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد، وهو على كل شيء قدير،

اللهم إنا نسألك خير هذا اليوم، وخير ما فيه، وخير ما بعده، وأعوذ بك من شر هذا اليوم، وشر ما فيه،

وشر ما بعده، رب أعوذ بك من الكسل وسوء الكبر، وأعوذ بك من الهم والغم والكرب، وأعوذ

بك من عذاب النار وعذاب القبر. الله ربي لا شريك له.اللهم يا عظيم يا كبير، يا عالم ما في الضمير،

أسألك يالله أن تفكّ كربتي، وأن تسهل أموري وأن ترفع يوم القيامة درجتي، إنك على كلّ شيء قدير.

دعاء التوسل مكتوب متى يُقرأ دعاء التوسل

دعاء للصديق بفك الكرب الشديد


الصداقة وجمالها، عنوان التقدم والرقي، عندما تصل الصداقة إلى أعلى مراتبها من الحب والإخلاص

والوفاء، نجد الصديق يدعو لصديقه دائما، الشدائد تظهر معادن الناس، فما بالك بالأصدقاء.

كرب الصديق بالنسبة لصديقه فهو الكرب ذاته، يدعي و الله ويصلي تضرعًا من أجل كشف الهم وذهاب الحزن عنه،

دعاء ظهر الغيب مستجاب لا محالة، فما بالك بالدعاء بين أصدقاء متحابين، فهو دعاء مستجاب لا يرد بأمر الله .

ما أجمل من رجلين اجتمعا على حب الله!، وحب بعضهم والتفاني في صداقتهم، فهذا ما يسعى إليه الجميع،

ونقدم لكم الكثير من الأدعية التي يدعوها الصديق لصديقه من أجل كشف همه وذهاب حزنه.

اللهم يا منزل الكتاب وفاتح الأبواب والجامع للأحباب يا الله اسألك ان ترزقه رزقاً كالأمطار

واجمعه مع كل من يحب يا الله وأن تهون عليه كل صعب، وتجعل ايامه عيد ويومه سعيد وبالعمر

المديد يا الله، واجعل له مع كل هم فرجا يا الله ومن كل ضيق مخرجا، اللهم يا عزيز يا جبار.

اللهم يا رحيم يا رحمن يا سميع يا عليم يا كريم يا غفور إني أسألك بعدد من سجد لك في حرمك المقدس

من يوم ان خلقت الدنيا إلى يوم القيامة أن تطيل عمره على طاعتك وان ترحم والديه وان تحفظ له

أسرته وأحبته وان تبارك في عمله وماله والسعادة قلبه وأن تفرج كربه وتيسر له أمره

وأن تغفر له ذنبه وتطهر نفسه وتبارك له في سائر ايامه وتوفقه لما تحبه وترضى.

المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


LYsghldhjLh]udm ,h`;hvL]uhx hg;vf hga]d] dh ,],]

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16945
تفسير ::: خواتيم سورة البقرة http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16943&goto=newpost Sun, 17 Apr 2022 10:27:36 GMT

تفسير ::: خواتيم سورة البقرة

خواتيم سورة البقرة

قال تعالى:
﴿ لِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَإِنْ تُبْدُوا مَا فِي أَنْفُسِكُمْ أَوْ تُخْفُوهُ يُحَاسِبْكُمْ بِهِ اللَّهُ فَيَغْفِرُ لِمَنْ يَشَاءُ

وَيُعَذِّبُ مَنْ يَشَاءُ وَاللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ * آمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنْزِلَ إِلَيْهِ مِنْ رَبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ كُلٌّ آمَنَ بِاللَّهِ وَمَلَائِكَتِهِ

وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لَا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْ رُسُلِهِ وَقَالُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ *

لَا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ رَبَّنَا لَا تُؤَاخِذْنَا إِنْ نَسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا

وَلَا تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلَا تُحَمِّلْنَا مَا لَا طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا

وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنْتَ مَوْلَانَا فَانْصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ ﴾
البقرة: 284 - 286

اختلف المفسرون في هذه الآية هل هي محكمة أم منسوخة؟ فالقول الأول:أنها منسوخة، واستدلوا بما رواه الإمام

مسلم عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: لَمَّا نَزَلَتْ عَلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ

﴿ لِلَّهِ مَا فِي السَّمَوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَإِنْ تُبْدُوا مَا فِي أَنْفُسِكُمْ أَوْ تُخْفُوهُ يُحَاسِبْكُمْ بِهِ اللَّهُ فَيَغْفِرُ لِمَنْ يَشَاءُ

وَيُعَذِّبُ مَنْ يَشَاءُ وَاللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ ﴾
، قَالَ: فَاشْتَدَّ ذَلِكَ عَلَى أَصْحَابِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ

فَأَتَوْا رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ثُمَّ بَرَكُوا عَلَى الرُّكَبِ فَقَالُوا: أَيْ رَسُولَ اللَّهِ، كُلِّفْنَا مِنْ الْأَعْمَالِ مَا نُطِيقُ

الصَّلَاةَ وَالصِّيَامَ وَالْجِهَادَ وَالصَّدَقَةَ، وَقَدْ أُنْزِلَتْ عَلَيْكَ هَذِهِ الْآيَةُ وَلَا نُطِيقُهَا، قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ:

(أَتُرِيدُونَ أَنْ تَقُولُوا كَمَا قَالَ أَهْلُ الْكِتَابَيْنِ مِنْ قَبْلِكُمْ سَمِعْنَا وَعَصَيْنَا بَلْ قُولُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبَّنَا

وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ)، قَالُوا: سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ، فَلَمَّا اقْتَرَأَهَا الْقَوْمُ ذَلَّتْ بِهَا أَلْسِنَتُهُمْ،

فَأَنْزَلَ اللَّهُ فِي إِثْرِهَا ﴿ آمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنْزِلَ إِلَيْهِ مِنْ رَبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ كُلٌّ آمَنَ بِاللَّهِ وَمَلَائِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ

لَا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْ رُسُلِهِ وَقَالُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ ﴾
، فَلَمَّا فَعَلُوا ذَلِكَ نَسَخَهَا اللَّهُ

تَعَالَى فَأَنْزَلَ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ ﴿ لَا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ رَبَّنَا

لَا تُؤَاخِذْنَا إِنْ نَسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا ﴾،
قَالَ: نعم، [وفي رواية ابن عباس قال: قَدْ فَعَلْتُ، ﴿ رَبَّنَا وَلَا تَحْمِلْ عَلَيْنَا

إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِنَا ﴾، قَالَ: نعم ﴿ رَبَّنَا وَلَا تُحَمِّلْنَا مَا لَا طَاقَةَ لَنَا بِهِ ﴾، قَالَ: نعم،

﴿ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنْتَ مَوْلَانَا فَانْصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ ﴾، قَالَ: نعم. ومما استدلوا

به أيضًا على النسخ أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (إن الله غفر لهذه

الأمة ما حدَّثت به أنفسها ما لم تتكلم أو تعمل القول الثاني: أنها ليست منسوخة، وقد نصَره

شيخُ الإسلام ابن تيمية، وعزاه لابن عمر رضي الله عنهما، والحسن وأبي سليمان الدمشقي، والقاضي أبي يعلى.

وقالوا: إن ما في الآية خبر، والأخبار لا تُنسَخ.

وقالوا أيضًا إن مما في النفس مما قد يحاسَب عليه الإنسان كالرياء وظن السوء بالله تعالى،

وبغض ما جاء به الرسول صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ والمحاسبة أعم من المعاقبة.

وقالوا: من سَمَّى ذلك نسخًا من السلف، فإنما جرى على تسمية سبَقت ضبط المصطلحات

الأصولية، فأطلق النسخ على معنى البيان، وذلك كثير في عبارات المتقدمين.

وقد وجَّه ابن تيمية وغيره بعض الأحاديث والآثار التي ذكر فيها أن الآية منسوخة بأن لفظ النسخ مجمل،

فالسلف كانوا يطلقونه فيما يظن دلالة الآية عليه من عموم إطلاقه أو غير ذلك، وكذلك نسخ ما قد

يقع من النفوس من فَهم معنى محتمل، وإن كانت الآية لم تنزل عليه كهذه الآية.

قال في البحر المحيط: ولما كان اللفظ مما يمكن أن يدخل فيه الخواطر، أشفق الصحابة، فبيَّن الله ما أراد بها

وخصَّصها، ونص على حكمه أنه لا يكلف نفسًا إلا وسعها، والخواطر ليس دفعها في الوسع، وكان في هذا

فرَجُهم وكشفُ كَربهم، والآية خبر، والنسخ لا يدخل الأخبار. وبكل حال فإن الآية لا تتعارض مع الحديث؛

لأن الأصل أن الإنسان لا يُعاقب على ما تحدثت به نفسه دون كلام أو عمل ما دام همًّا مجردًا، لكن إذا تجاوز مرحلة

«هم الخطرات»، بحيث اقترن مع هذا الهم ما يستطيعه الإنسان من قول وعمل - حتى ولو لم يصل إلى ارتكاب

المعصية - أو كان الحائل بينه وبين فعل المعصية هو عجزه عنها أو نحو ذلك، فهذا مما يحاسب

عليه الإنسان، وقد جاء في الحديث قوله صلى الله عليه وسلم: (إذا التقى المسلمان بسيفيهما،

فالقاتل والمقتول في النار)، قالوا: هذا القاتل فما بال المقتول؟ قال: (إنه كان حريصًا على قتله صاحبه.

فهذا الإنسان مع أنه لم يقتل، ولكن لَما هَمَّ بالقتل «هم إصرار»، وفعل ما يستطع في سبيله، ولكن حال بينه وبين قتل

أخيه المسلم عجزُه عن ذلك - كان آثمًا مستحقًّا للعقوبة، وقد قال الإمام أحمد: الهم همان، هم خطرات، وهم

إصرار؛ ا.هـ. فـ «هم الخطرات» هو الذي يعرض ثم يذهب، ويدافعه صاحبه، فلا يأثم في ذلك، بل ربما كان مأجورًا؛

لأنه مجاهد لنفسه، وترك السيئة ابتغاء وجه الله تعالى، وهَمُّ الإصرار هو الذي يكون معه ما يستطيع الإنسان

فعلَه من الأقوال والأعمال، حتى ولو عجز عن فعل المعصية، فهذا آثم مستحق للعقوبة. ومن الأول هم

يوسف عليه السلام، ومن الثاني هم امرأة العزيز التي هَمَّت وسعت في المعصية،

ولم ترتكبها عجزًا عنها لا خوفًا من الله تعالى. والخلاصة أن الهم الذي يعرض للإنسان أنواع:

الأول: أن يكون ما يطرأ على النفس وساوس لا قرار لها، ولا ركون إليها؛ فهذه لا تضر، بل هي دليل على كمال الإيمان؛

لأن الشيطان إذا رأى من قلب الإنسان إيمانًا ويقينًا حاول أن يفسد ذلك عليه، ولهذا لما شكا الصحابة إلى

رسول الله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ما يجدونه في أنفسهم من هذا قال صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: (وقد وجدتموه؟)

قالوا: نعم؛ قال: (ذاك صريح الإيمان)؛ وفي حديث آخر: (الحمد لله الذي رد كيده إلى الوسوسة.

الثاني: أن يهمَّ بالشيء المحرَّم، أو يعزم عليه، ثم يتركه؛ وهذا أنواع:

-1النوع الأول: أن يتركه لله فيثاب على ذلك؛ كما جاءت به السنة فيمن همَّ بسيئة فلم

يعملها أنها تكتب حسنةً كاملة؛ قال الله تعالى: (تركها من جرَّائي)؛ أي من أجلي.

2- النوع الثاني: أن يهمَّ بها، ثم يتركها عزوفًا عنها، فهذا لا له ولا عليه؛ لقول

النبي صلى الله عليه وسلم: (إنما الأعمال بالنيات، وإنما لكل امرئ ما نوى.

3- النوع الثالث: أن يتمناها ويحرِص عليها، ولكن لا يعمل الأسباب التي يحصِّلها بها،

فهذا يعاقب على نيَّته دون العقاب الكامل؛ كما جاء في الحديث في فقير تمنى أن يكون له مثل

مال غني كان ينفقه في غير مرضاة الله، فقال النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: (فهو بنيته، فهما في الوزر سواء.

4- النوع الرابع: أن يعزم على فعل المعصية، ويعمل الأسباب التي توصل إليها، ولكن يَعجِز عنها،

فعليه إثم فاعلها؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: (إذا التقى المسلمان بسيفيهما فالقاتل والمقتول في النار)،

قالوا: يا رسول الله، هذا القاتل، فما بال المقتول؟ قال: (إنه كان حريصًا على قتل صاحبه. ومن فوائد الآية أن الله

سبحانه وتعالى لم يصرِّح بالمعاقبة، ولا يلزم من المحاسبة المؤاخذة؛ لقوله تعالى:

﴿ فيغفر لمن يشاء ويعذب من يشاء ﴾، ويؤيده ما ثبت في الصحيح أن الله عز وجل يخلو

بعبده المؤمن، فيقرره بذنوبه، ويقول: «عملت كذا في يوم كذا» حتى يقر، فإذا رأى

أنه قد هلك يقول الله عز وجل: «قد سترتها عليك في الدنيا وأنا أغفرها لك اليوم».

﴿ لِّلَّهِ ما فِي السَّمَاواتِ وَمَا فِي الأَرْضِ ﴾ لله ملك وتدبير ما في السماوات وما في الأرض، وخص السماوات والأرض؛

لأنها أعظم ما يرى من المخلوقات، ولأنه ليس معلومًا لنا سوهما، وقدم السماوات لعظمها، وجاء بلفظ: «ما» لغير

العاقل تغليبًا لما لا يعقل على من يعقل؛ لأن الغالب فيما حوته إنما هو جماد وحيوان، لا يعقل،

وأجناس ذلك كثيرة، وأما العاقل فأجناسه قليلة إذ هي ثلاثة: إنس وجن وملائكة.

والمعنى: إنكم عبيده فلا يفوته عملكم والجزاء عليه، وعلى هذا الوجه تكون جملة

﴿ وَإِن تُبْدُواْ مَا فِي أَنفُسِكُمْ أَوْ تُخْفُوهُ يُحَاسِبْكُم بِهِ اللّهُ ﴾ عطف على سابقتها، ونظيرها في المعنى قوله تعالى:

﴿ وَأَسِرُّوا قَوْلَكُمْ أَوِ اجْهَرُوا بِهِ إِنَّهُ عَلِيمٌ بِذَاتِ الصُّدُورِ أَلا يَعْلَمُ مَنْ خَلَقَ ﴾ الملك: 13-14

﴿ وَإِن تُبْدُواْ مَا فِي أَنفُسِكُمْ أَوْ تُخْفُوهُ يُحَاسِبْكُم بِهِ اللّهُ ﴾ فيها عموم علم الله وسعته؛ فلا محاسبة إلا من بعد علم

﴿ فَيَغْفِرُ لِمَن يَشَاءُ ﴾ «المغفرة» ستر الذنب مع التجاوز عنه؛ لأن مادة «غفر» مأخوذة من المغفر، وهو ما

يلبسه المقاتل على رأسه ليتقي بها السهام، وهو جامع بين ستر الرأس والوقاية

﴿ وَيُعَذِّبُ مَن يَشَاءُ وَاللّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ ﴾، وهذا كقوله تعالى:

﴿ وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيُعْجِزَهُ مِنْ شَيْءٍ فِي السَّمَاوَاتِ وَلَا فِي الْأَرْضِ إِنَّهُ كَانَ عَلِيمًا قَدِيرًا ﴾ فاطر: 44. ولما ذكر

المغفرة والتعذيب لمن يشاء، عقب ذلك بذكر القدرة، إذ ما ذكر جزء من متعلقات القدرة.

أيضًا صفة «الملك» تدل على القدرة الباهرة، وذكر المحاسبة يدل على العلم المحيط بالجليل

والحقير، فحصل بذكر هذين الوصفين غاية الوعد للمطيعين، وغاية الوعيد للعاصين.

وهنا سؤال: لماذا ختم الآية بالقدرة من بعد قوله تعالى: ﴿ فيغفر لمن يشاء ويعذب من يشاء ﴾،

ولم يختمها بالرحمة، ولا بالعقوبة؟ فالجواب: أنه لو ختمت الآية بما يقتضي الرحمة وفيها التعذيب،

لم يكن هناك تناسب، ولو ختمت بما يقتضي التعذيب وفيها مغفرة لم يكن هناك تناسب، والقدرة

تناسب الأمرين: تناسب المغفرة، وتناسب التعذيب؛ لأن المغفرة، والتعذيب كلٌّ لا يكون إلا بقدرة الله عز وجل.

ومما يدل على أن الله تعالى يؤاخذ بما تجن القلوب، قوله:

﴿ وَاعْلَمُواْ أَنَّ اللّهَ يَعْلَمُ مَا فِي أَنفُسِكُمْ فَاحْذَرُوهُ وَاعْلَمُواْ أَنَّ اللّهَ غَفُورٌ حَلِيمٌ ﴾ البقرة:235]،

فالمحبة والإرادة والعلم والجهل أفعال القلب وهي من أعظم أفعال العباد.

وخلاصة القول أن ما يخطر في النفس إن كان مجرد خاطر وتردُّد من غير عزم، فلا خلاف في عدم المؤاخذة به،

إذ لا طاقة للمكلف بصرفه عنه، وهو مورد حديث التجاوز للأمة عما حدثت به أنفسها، وإن كان قد جاش في النفس

عزم، فإما أن يكون من الخواطر التي تترتب عليها أفعال بدنية أو لا، فإن كان من الخواطر التي لا تترتب عليها أفعال مثل

الإيمان، والكفر، والحسد، فلا خلاف في المؤاخذة به؛ لأن مما يدخل في طوق المكلف أن يصرفه عن نفسه، وإن كان من

الخواطر التي تترتب عليها آثار في الخارج، فإن حصلت الآثار فقد خرج من أحوال الخواطر إلى الأفعال كمن يعزم على

السرقة فيسرق، وإن عزم عليه ورجع عن فعله اختيارًا لغير مانع منعه، فلا خلاف في عدم المؤاخذة به وهو مورد حديث:

(من هم بسيئة فلم يعملها كُتبت له حسنة)، وإن رجع لمانع قهره على الرجوع، ففي المؤاخذة به قولان.

﴿ آمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنزِلَ إِلَيْهِ مِن رَّبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ كُلٌّ آمَنَ بِاللّهِ وَمَلائِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لاَ

نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِّن رُّسُلِهِ وَقَالُواْ سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ ﴾


قال ابن عطية: سبب نزولها أنه لما نزل: ﴿ وَإِن تُبْدُواْ مَا فِي أَنفُسِكُمْ أَوْ تُخْفُوهُ يُحَاسِبْكُم بِهِ اللّهُ ﴾

أشفقوا منها، ثم تقرر الأمر على أن ﴿ َقَالُواْ سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا ﴾، فرجعوا إلى التضرع والاستكانة، فمدحهم الله وأثنى عليهم،

وقدَّم ذلك بين يدي رِفقه بهم، وكشفه لذلك الكرب الذي أوجبه تأوُّلهم، فجمع لهم تعالى التشريف بالمدح والثناء ورفع

المشقة في أمر الخواطر، وهذه ثمرة الطاعة والانقطاع إلى الله تعالى، كما جرى لبني إسرائيل ضد ذلك من ذمهم

وتحميلهم المشقات من الذلة والمسكنة والجلاء؛ إذ ﴿ قَالُواْ سَمِعْنَا وَعَصَيْنَا ﴾، وهذه ثمرة العصيان والتمرد على الله،

أعاذنا الله تعالى من نقمه. قال في البحر المحيط: وظهر بسبب النزول مناسبة هذه الآية لما قبلها، ولما كان

مفتتح هذه السورة بذكر الكتاب المنزل، وأنه هدى للمتقين الموصوفين بما وصفوا به من

الإيمان بالغيب، وبما أنزل إلى الرسول وإلى من قبله، كان مختتمها أيضًا موافقًا لمفتتحها.

وقد تتبعت أوائل السور المطولة، فوجدتها يناسبها أواخرها، بحيث لا يكاد ينخرم منها شيء، وذلك من أبدع

الفصاحة؛ حيث يتلاقى آخر الكلام المفرط في الطول بأوله، وهي عادة للعرب في كثير من نظمهم، يكون

أحدهم آخذًا في شيء، ثم يستطرد منه إلى شيء آخر، ثم إلى آخر، هكذا طويلًا، ثم يعود إلى ما كان آخذًا فيه أولًا.

ومن أمعن النظر في ذلك سهل عليه مناسبة ما يظهر ببادئ النظم أنه لا مناسبة له،

فبيَّن تعالى في آخر هذه السورة أن أولئك المؤمنين هم أمة محمد صلى الله عليه وسلم.

﴿ آمَنَ الرَّسُولُ ﴾ الألف واللام للعهد، وهو علم بالغلبة على محمد صلى الله عليه وسلم في وقت النزول،

قال تعالى: ﴿ وَهَمُّوا بِإِخْرَاجِ الرَّسُولِ ﴾ التوبة:13 والذي أنزل إلى الرسول صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بيَّنه الله سبحانه

وتعالى في قوله: ﴿ وَأَنْزَلَ اللَّهُ عَلَيْكَ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ ﴾ النساء: 113] - فهو القرآن والسنة.

﴿ بِمَا أُنزِلَ إِلَيْهِ مِن رَّبِّهِ ﴾ يراد بها الربوبية أخص الخاصة؛ لأن ربوبية الله عز وجل عامة وخاصة، وأخص الخاصة،

فالعامة الشاملة لكل الخلق، مثل: ﴿ رب العالمين ﴾ الفاتحة:1]، والخاصة للمؤمنين، وخاصة الخاصة للرسل - عليهم

الصلاة والسلام - فالذين يقولون: ﴿ ﴿ رَبَّنَا إِنَّنَا آمَنَّا فَاغْفِرْ لَنَا ﴾ آل عمران: 16]، هذه ربوبية

خاصة لكل المؤمنين؛ ومثل: ﴿ آمن الرسول بما أنزل إليه من ربه ﴾ هذه أخص الخاصة، ومثلها:

﴿ فَلاَ وَرَبِّكَ لاَ يُؤْمِنُونَ حَتَّىَ يُحَكِّمُوكَ فِيمَا شَجَرَ بَيْنَهُمْ ثُمَّ لاَ يَجِدُواْ فِي أَنفُسِهِمْ حَرَجًا مِّمَّا قَضَيْتَ وَيُسَلِّمُواْ تَسْلِيمًا ﴾
النساء:65

يقابل ذلك «العبودية»: عبودية عامة وخاصة وأخص الخاصة العامة؛ مثل قوله تعالى:

﴿ إِنْ كُلُّ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ إِلَّا آتِي الرَّحْمَنِ عَبْدًا ﴾ مريم: 93]، والخاصة مثل قوله تعالى:

﴿ وَعِبَادُ الرَّحْمَنِ الَّذِينَ يَمْشُونَ عَلَى الْأَرْضِ هَوْنًا ﴾ الفرقان: 63]، وخاصة الخاصة مثل قوله تعالى:

﴿ تَبَارَكَ الَّذِي نَزَّلَ الْفُرْقَانَ عَلَى عَبْدِهِ ﴾ الفرقان: 1]، وقوله تعالى: ﴿ وَإِنْ كُنْتُمْ فِي رَيْبٍ مِمَّا نَزَّلْنَا عَلَى عَبْدِنَا ﴾ البقرة: 23]،

ولا شك أن الربوبية الخاصة تقتضي تربية خاصة لا يماثلها تربية أحد من العالمين.

﴿ كُلٌّ آمَنَ بِاللّهِ وَمَلائِكَتِهِ وَكُتُبِهِ ﴾، والكتب المنزلة على الأنبياء الذي يظهر من نصوص

الكتاب والسنة أنها بعدد الأنبياء؛ كما قال تعالى: ﴿ ﴿ لَقَدْ أَرْسَلْنَا رُسُلَنَا بِالْبَيِّنَاتِ وَأَنْزَلْنَا مَعَهُمُ الْكِتَابَ وَالْمِيزَانَ ﴾

الحديد: 25]، وقال تعالى: ﴿ كَانَ النَّاسُ أُمَّةً وَاحِدَةً فَبَعَثَ اللَّهُ النَّبِيِّينَ مُبَشِّرِينَ وَمُنْذِرِينَ وَأَنْزَلَ مَعَهُمُ الْكِتَابَ

بِالْحَقِّ لِيَحْكُمَ بَيْنَ النَّاسِ فِيمَا اخْتَلَفُوا فِيهِ ﴾
البقرة: 213]، ولكن مع ذلك فنحن لا نعرف على التعيين إلا عددًا قليلًا

منها: القرآن، والتوراة، والإنجيل، والزبور، وصحف إبراهيم، وصحف موسى - إن كانت غير التوراة؛ وإن كانت

هي التوراة فالأمر ظاهر؛ نعرف هذه الكتب، ونؤمن بها على أعيانها؛ والباقي نؤمن بها على سبيل الإجمال.

﴿ وَرُسُلِهِ لاَ نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِّن رُّسُلِهِ ﴾ هنا التفات من الغيبة إلى التكلم، ومقتضى السياق لو كان على نهج واحد،

لقال: «لا يفرقون بين أحد من رسله»، ولكنه تعالى قال: ﴿ لا نفرق ﴾، وفائدة الالتفات هي التنبيه؛ لأن الكلام

إذا كان على نسق واحد، فإن الإنسان ينسجم معه، وربما يغيب فكره، وأما إذا جاء الالتفات فكأنه يقرع الذهن

يقول: انتبه! ﴿ وَقَالُواْ سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا ﴾ سمعنا قولك وأطعنا أمرك، ولا يراد مجرد السماع، بل القبول والإجابة،

وقدم: ﴿ سمعنا ﴾؛ لأن التكليف طريقه السمع، والطاعة بعده، وينبغي للمؤمن أن يكون قائلًا هذا دهره.

﴿ غُفْرَانَكَ رَبَّنَا ﴾ من التقصير في حقك، أو لأن عبادتنا وإن كانت في نهاية الكمال، فهي بالنسبة إلى جلالك

تقصير، ومن فوائد الآية تواضع المؤمنين؛ حيث قالوا: ﴿ سمعنا وأطعنا ﴾، ثم سألوا المغفرة خشية التقصير.

﴿ وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ ﴾ يحتمل أن يكون حقيقة، فيكون اعترافًا بالبعث والمعاد، وجعل منتهيًا إلى الله؛ لأنه منتهٍ إلى

يوم أو عالم، تظهر فيه قدرة الله بالضرورة. ويحتمل أنه مجاز عن تمام الامتثال والإيمان، كأنهم كانوا قبل

الإسلام آبقين، ثم صاروا إلى الله تعالى، وهذا كقوله جل وعلا: ﴿ فَفِرُّوا إِلَى اللَّهِ ﴾ الذاريات:50]،

وجعل المصير إلى الله تمثيلًا للمصير إلى أمره ونهيه؛ كقوله: ﴿ وَوَجَدَ اللَّهَ عِنْدَهُ فَوَفَّاهُ حِسَابَهُ ﴾ النور:39

﴿ لاَ يُكَلِّفُ اللّهُ نَفْسًا إِلاَّ وُسْعَهَا ﴾ طاقتها واستطاعتها ﴿ لَهَا مَا كَسَبَتْ ﴾ من خير ﴿ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ ﴾ من شر،

فالإنسان لا يحمل وزر غيره، وهو بيان كيفية الوسع الذي كلفت به النفس،

وهو أنه إن جاءت بخير كان نفعه لها وإن جاءت بشر كان ضره عليها.

وظاهره أنه استئناف خبر من الله تعالى أخبر به أنه لا يكلف العباد من أفعال القلوب والجوارح إلا ما هو في وسع

المكلف، ومقتضى إدراكه وبنيته، وانجلى بهذا أمر الخواطر الذي تأوله المسلمون في قوله:

﴿ وَإِن تُبْدُواْ مَا فِي أَنفُسِكُمْ أَوْ تُخْفُوهُ يُحَاسِبْكُم بِهِ اللّهُ ﴾، وظهر تأويل من يقول: إنه لا يصح تكليف ما لا يطاق، وهذه

الآية نظير قوله تعالى: ﴿ يُرِيدُ اللّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلاَ يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ ﴾البقرة:185، ﴿ وَمَا جَعَلَ عَلَيْكُمْ فِي الدِّينِ مِنْ حَرَجٍ ﴾

الحج:78، ﴿ فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ ﴾ التغابن:16]، وهذا إخبار عن عدله ورحمته؛ لأنه كان في إمكان

الإنسان وطاقته أن يصلي أكثر من الخمس، ويصوم أكثر من الشهر، ويحج أكثر من حجة.

ومن فوائد الآية إثبات القاعدة المشهورة عند أهل العلم، وهي: «لا واجب مع العجز، ولا محرم مع الضرورة»،

لكن إن كان الواجب المعجوز عنه له بدل وجب الانتقال إلى بدله، فإن لم يكن له بدل سقط، وإن عجز عن بدله سقط.

ومعنى الضرورة أنه لا يمكن الاستغناء عن هذا المحرم، وأن ضرورته تندفع به، فإن لم تندفع

فلا فائدة؛ مثال ذلك: رجل ظن أنه في ضرورة إلى التداوي بمحرم، فأراد أن يتناوله: فإنه لا يحل له ذلك لوجوه:

الأول: أن الله حرمه، ولا يمكن أن يكون ما حرمه شافيًا لعباده، ولا نافعًا لهم.

الثاني: أنه ليس به ضرورة إلى هذا الدواء المحرم؛ لأنه قد يكون الشفاء في غيره، أو يشفى بلا دواء.

الثالث: أننا لا نعلم أن يحصل الشفاء في تناوله، فكم من دواء حلال تداوى به المريض ولم ينتفع به، ولهذا قال

النبي صلى الله عليه وسلم في الحبة السوداء: (إنها شفاء من كل داء إلا السام يعني الموت)،

فهذه مع كونها شفاءً لا تمنع الموت، ولذلك لو اضطر إلى شرب خمر لدفع لقمة غص

بها جاز له ذلك؛ لأن الضرورة محققة، واندفاعها بهذا الشرب محقق.

أيضًا لا يلزم من رفع المؤاخذة سقوط الطلب، فمن ترك الواجب نسيانًا أو جهلًا، وجب عليه قضاؤه، ولم يسقط الطلب

به، ولهذا قال النبي - صلوات الله وسلامه عليه - في الحديث الذي رواه أَنَس رضي الله عنه: (مَنْ نَامَ عَنْ صَلَاةٍ أَوْ نَسِيَهَا

فَلْيُصَلِّهَا إِذَا ذَكَرَهَا)؛ [مسند أبي يعلي وإسناده صحيح]، ولما صلى الرجل الذي لا يطمئن في صلاته قال له صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ

وَسَلَّمَ: (ارجع فصلِّ فإنك لم تصلِّ)، ولم يعذره بالجهل مع أنه لا يحسن غير هذا، إذًا فعدم المؤاخذة بالنسيان والجهل

لا يسقط الطلب، وهذا في المأمورات ظاهر، أما المنهيات فإن من فعلها جاهلًا أو ناسيًا، فلا إثم عليه ولا كفارة؛ مثال ذلك:

لو أكل وهو صائم ناسيًا فلا إثم عليه؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: (من نسي وهو صائم فأكل أو شرب، فليتم صومه)؛

وكذلك لو أكل وهو صائم جاهلًا، فإن صومه صحيح، سواء كان جاهلًا بالحكم أو بالوقت؛ لأن أسماء بنت أبي بكر قالت:

«أفطرنا على عهد رسول الله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يومَ غيم، ثم طلعت الشمس»، ولم يؤمروا بالقضاء، ولكن لو فعل

المحرم عالِمًا بتحريمه جاهلًا بما يترتب عليه، لم يسقط عنه الإثم، ولا ما يترتب على فعله؛ مثل أن يجامع الصائم في

نهار رمضان وهو يجب عليه الصوم عالِمًا بالتحريم، لكن لا يعلم أن عليه الكفارة، فإنه آثم، وتجب عليه الكفارة، لما

في حديث أبي هريرة رضي الله عنه أن رجلًا أتى النبي صلى الله عليه وسلم، فقال:

«يا رسول الله، هلكت قال: ما أهلكك؟ قال: وقعت على امرأتي وأنا صائم»، فألزمه

النبي صلى الله عليه وسلم بالكفارة؛ لأنه كان عالِمًا بالحكم بدليل قوله: «هلكت».

فإن قال قائل: قد ذكرتم أن المأمور لا يسقط بالجهل والنسيان، فما الفائدة من عذره الجهل؟

فالجواب: أن الفائدة عدم المؤاخذة؛ لأنه لو فعل المأمور على وجه محرم يعلم به لكان آثِمًا؛

لأنه كالمستهزئ بالله عز وجل وآياته؛ حيث يعلم أن هذا محرم، فيتقرب به إلى الله.

﴿ رَبَّنَا ﴾ منادى حذفت منه «يا» النداء اختصارًا، وتيمنًا بالبداءة باسم الله عز وجل، وهذه الجملة مقول لقول محذوف،

أي: قولوا في دعائكم: ﴿ ربنا لا تؤاخذنا... ﴾، مثل ما لقنوا التحميد في سورة الفاتحة ﴿ لاَ تُؤَاخِذْنَا ﴾ المؤاخذة مشتقة

من الأخذ بمعنى العقوبة، بقوله: ﴿ وَكَذَلِكَ أَخْذُ رَبِّكَ إِذَا أَخَذَ الْقُرَى وَهِيَ ظَالِمَةٌ ﴾ هود:102 ﴿ إِن نَّسِينَا ﴾

هو ذهول القلب عن معلوم ﴿ أَوْ أَخْطَأْنَا ﴾ هي المخالفة بلا قصد للمخالفة، فيشمل ذلك الجهل، فإن

الجاهل إذا ارتكب ما نُهي عنه، فإنه قد ارتكب المخالفة بغير قصد للمخالفة.

﴿ رَبَّنَا وَلاَ تَحْمِلْ عَلَيْنَا ﴾ أتى بالواو ليفيد أن هذه الجملة معطوفة على التي قبلها، وكرَّر النداء تبركًا بهذا الاسم الكريم،

وإظهارا للتذلل، وتعطفًا على الله سبحانه وتعالى؛ لأن هذا من أسباب إجابة الدعاء.

والحمل مجاز بأمر شديد يثقل على النفس من التكاليف أو العقوبات، وهو مناسب باستعارة الإصر ﴿ إِصْرًا ﴾ الإصر ما

يؤصر به؛ أي يربط، وتعقد به الأشياء، ثم استعمل مجازًا في العهد والميثاق المؤكد فيما يصعب الوفاء به، ومنه قوله

في آل عمران: ﴿ قَالَ أَأَقْرَرْتُمْ وَأَخَذْتُمْ عَلَى ذَلِكُمْ إِصْرِي ﴾ آل عمران:81]، وأطلق أيضًا على ما يثقل عمله،

والامتثال فيه، قال تعالى في صفة سيدنا محمد صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: ﴿ وَيَضَعُ عَنْهُمْ إِصْرَهُمْ ﴾ الأعراف:157]،

وعن ابن عباس: ﴿ وَلا تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا ﴾ عهدًا لا نفي به، ونعذب بتركه ونقضه".

﴿ كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِنَا ﴾ اليهود والنصارى، مثال ذلك: قيل لبني إسرائيل الذين عبدوا العجل: لن تقبل توبتكم

حتى تقتلوا أنفسكم؛ أي: يقتُل بعضكم بعضًا، قيل: إنهم أُمروا أن يكونوا في ظلمة، وأن يأخذ كل واحد منهم سكينًا أو

خنجرًا، وأن يطعن من أمامه سواء كان ابنه، أو أباه، أو عمه، أو أخاه، أو غيرهم، وهذا لا شك تكليف عظيم، وعبء

ثقيل، أما نحن فقيل لنا حتى في الشرك: ﴿ وَالَّذِينَ لَا يَدْعُونَ مَعَ اللَّهِ إِلَهًا آخَرَ وَلَا يَقْتُلُونَ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ

إِلَّا بِالْحَقِّ وَلَا يَزْنُونَ وَمَنْ يَفْعَلْ ذَلِكَ يَلْقَ أَثَامًا (68) يُضَاعَفْ لَهُ الْعَذَابُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَيَخْلُدْ فِيهِ مُهَانًا *

إِلَّا مَنْ تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلًا صَالِحًا فَأُولَئِكَ يُبَدِّلُ اللَّهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ ﴾
الفرقان: 68 - 70

﴿ رَبَّنَا وَلاَ تُحَمِّلْنَا مَا لاَ طَاقَةَ لَنَا بِهِ ﴾، فالله تعالى بعد أن قرر لهم أنه لا يكلف نفسًا إلا وسعها، لقَّنهم مناجاة بدعوات هي

من آثار انتفاء التكليف بما ليس في الوسع، والمراد من الدعاء به طلب الدوام على ذلك؛ لئلا ينسخ من جراء غضب

كما غضب على الذين قال فيهم: ﴿ فَبِظُلْمٍ مِنَ الَّذِينَ هَادُوا حَرَّمْنَا عَلَيْهِمْ طَيِّبَاتٍ أُحِلَّتْ لَهُمْ ﴾ النساء:160 والدعاء هو

العبادة؛ إذ الداعي يشاهد نفسه في مقام الحاجة والذلة والافتقار، ويشاهد ربه بعين الاستغناء والإفضال، فلذلك ختمت

هذه السورة بالدعاء والتضرع، وافتتحت كل جملة منها بقولهم: ﴿ ربنا ﴾ إيذانًا منهم بأنهم يرغبون من ربهم الذي هو

مربيهم، ومصلح أحوالهم، ولأنهم مقرون بأنهم مربوبون داخلون تحت رق العبودية والافتقار.

﴿ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا ﴾ لم يأت لفظ: ﴿ ربنا ﴾ في الجمل الطلبية أخيرًا؛ لأنها نتائج ما تقدَّم من الجمل

التي دعوا فيها: بربنا، وجاءت مقابلة كل جملة من الثلاث السوابق جملة:

فقابل ﴿ لا تؤاخذنا ﴾ بقوله ﴿ واعف عنا ﴾، وقابل: ﴿ ولا تحمل علينا إصرًا ﴾ بقوله: ﴿ واغفر لنا ﴾، وقابل قوله

﴿ ولا تحملنا ما لا طاقة لنا به ﴾ بقوله: ﴿ وارحمنا ﴾؛ لأن من آثار عدم المؤاخذة بالنسيان والخطأ «العفو»،


ومن آثار عدم حمل الإصر بالتكاليف الشاقة «المغفرة»، ومن آثار عدم العقوبة الدنيوية والأخروية «الرحمة».

وقيل: طلب العفو عن التفريط في الطاعات، والاستغفار عن فعل المحرمات، والرحمة فيما يستقبله الإنسان من

زمنه أن الله يرحمه، ويوفقه لما فيه مصلحته. ﴿ أَنْتَ مَوْلانَا ﴾ فصله؛ لأنه كالعلة للدعوات الماضية: أي دعوناك

ورجونا منك ذلك؛ لأنك مولانا، ومن شأن المولى الرفق بالمملوك، وليكون هذا أيضًا كالمقدمة للدعوة الآتية

﴿ فَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ ﴾، وفيه من التوسل ما لا يخفى. وولاية الله نوعان: خاصة، وعامة؛ فالولاية الخاصة ولاية الله

للمؤمنين، كقوله تعالى: ﴿ اللَّهُ وَلِيُّ الَّذِينَ آمَنُوا يُخْرِجُهُمْ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ ﴾ البقرة: 257]، وقوله تعالى:

﴿ وَاللَّهُ وَلِيُّ الْمُؤْمِنِينَ ﴾ آل عمران: 68]، وقوله تعالى: ﴿ إِنَّ وَلِيِّيَ اللَّهُ الَّذِي نَزَّلَ الْكِتَابَ وَهُوَ يَتَوَلَّى الصَّالِحِينَ ﴾

الأعراف: 196]، والولاية العامة ولايته لكل أحد؛ فالله سبحانه وتعالى ولي لكل أحد بمعنى أنه يتولى جميع

أمور الخلق؛ مثاله قوله تعالى: ﴿ وَرُدُّوا إِلَى اللَّهِ مَوْلَاهُمُ الْحَقِّ وَضَلَّ عَنْهُمْ مَا كَانُوا يَفْتَرُونَ ﴾ يونس: 30

﴿ فَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ ﴾ جيء فيه بالفاء للتفريع عن كونه مولى؛ لأن شأن المولى أن ينصر مولاه.

وفي التفريع بالفاء إيذان بتأكيد طلب إجابة الدعاء بالنصر؛ لأنهم جعلوه مرتبًا على وصف محقق، وهو ولاية الله

تعالى المؤمنين، قال تعالى: ﴿ اللَّهُ وَلِيُّ الَّذِينَ آمَنُوا ﴾ البقرة:257]، وفي حديث يوم أحد لما قال أبو سفيان:

"لنا العزى ولا عزى لكم"، قال النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: (أجيبوه الله مولانا ولا مولى لكم

ووجه الاهتمام بهذه الدعوة أنها جامعة لخيري الدنيا والآخرة؛ لأنهم إذا نصروا على العدو،

فقد طاب عيشهم وظهر دينُهم، وسلموا من الفتنة، ودخل الناس فيه أفواجًا.

وهذه الآيات (خواتيم سورة البقرة) وردت فيها نصوص تدل على الفضل العظيم؛ منها:

• أنها من كنز تحت العرش؛ روى أحمد عَنْ أَبِي ذَرٍّ رضي الله عنه قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ:

(أُعْطِيتُ خَوَاتِيمَ سُورَةِ الْبَقَرَةِ مِنْ بَيْتِ كَنْزٍ مِنْ تَحْتِ الْعَرْشِ وَلَمْ يُعْطَهُنَّ نَبِيٌّ قَبْلِي)، وروى ابن حبان

عَنْ حُذَيْفَةَ رضي الله عنه قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: (فُضِّلْنَا عَلَى النَّاسِ بِثَلَاثٍ: جُعِلَتِ

الْأَرْضُ كُلُّهَا مَسْجِدًا، وَجُعِلَ تُرْبَتُهَا لَنَا طَهُورًا، وَجُعِلَتْ صُفُوفُنَا كَصُفُوفِ الْمَلَائِكَةِ، وَأُوتِيتُ هَؤُلَاءِ

الْآيَاتِ مِنْ آخِرِ سُورَةِ الْبَقَرَةِ مِنْ كَنْزٍ تَحْتَ الْعَرْشِ، لَمْ يُعْطَهُ أَحَدٌ قَبْلِي، وَلَا يُعْطَى أَحَدٌ بَعْدِي

• أن من قرأهما في ليلة كفتاه، في "الصحيح" عن أبي مسعود الأنصاري البدري: أن رسول

الله صلى الله عليه وسلم قال: (من قرأ الآيتين من آخر سورة البقرة في ليلة كفتاه)، وهما من قوله تعالى:

﴿ آمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنْزِلَ إِلَيْهِ مِنْ رَبِّهِ ﴾ إلى آخر السورة. قيل: معناه كفتاة عن قيام الليل، فيكون معنى

(من قرأ) من صلى بهما، وقيل: معناه كفتاه بركةً وتعوذًا من الشياطين، والمضار، ولعل كلا الاحتمالين مراد.

المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


jtsdv ::: o,hjdl s,vm hgfrvm

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16943
<![CDATA[تسعون موعظة وحكمة من كتاب "الخواتيم" لابن الجوزي رحمه الله]]> http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16942&goto=newpost Sun, 17 Apr 2022 09:00:33 GMT

تسعون موعظة وحكمة من كتاب "الخواتيم" لابن الجوزي رحمه الله



1-يا معشر العصاة: إن جفوتموني فما يجفوكم حلمي، وإن أعرضتم عني؛ فما يُعرضُ عنكم لطفي.

2-إنما طردتُ إبليسَ لأنه لم يسجد لكم، فالعجبُ كيف صالحتموه وهجرتمونا!

3-يا ناقضي العهود: انظروا لمن عاهدتم، تلافوا خَرْقَ الخطأ قبل أن يتسعَ.

4-لو وفيتم بعهودنا؛ ما رميناكم بصدودنا، لو كاتبتمونا بدموع الأسف؛ لغفرنا كلَّ ما سلف.

5-أنجع الوسائل الذَّلُّ، وأبلغ أسباب العفو البكاءُ، والعِيُّ بلاغةُ المنكسر.

6-إخواني: تعالوا نُرِقْ دمعَ تأسُّفِنا على قُبْحِ تخلُّفنا.

7-اندبوا على الذنوب ساعة، وافقوني في البكاء يا جماعة.

8-إخواني: ما للمذنبين حيلةٌ إلا الذلُّ والبكاءُ.

9-يا سوقَ الأكلِ: أين أربابُ الصيام؟ ::: يا فرشَ النومِ: أين حراسُ الظلام؟

درستْ - واللهِ - المعالمُ، ووقعت الخيام. ::: قف بنا على الأطلال نخصها بالسلام.

10-فرَّغَ القومُ قلوبَهم مِنَ الشواغل، فضُربتْ فيها سرادقاتُ المحبة، فأقاموا العيون تحرس تارةً، وترشُّ الأرضَ أخرى.

11-قطعوا بادية الهوى بأقدام الجدّ، فما كان إلا القليلُ حتى قَدِموا من السفرِ،

فاعتنقتْهم الراحةُ في طريق التلقي، فدخلوا بلدَ الوصل وقد حازوا ربح الدهر.

12-يا هذا: اعرف قدرَ ما ضاع منك، وابكِ بكاءَ مَنْ يدري مقدارَ الفائت.

13-يا سكرانَ الهوى: لو استنشقتَ رياحَ الأسحارِ لأفاقَ قلبُك المخمور، لو تخايلتَ قُربَ الأحبابِ لأقمتَ المأتمَ على بُعدِك.

14-اجلس في ظلام الليل بين يدَي مالِكك، واستعمل أخلاقَ الأطفالِ؛ فإنَّ الطفلَ إذا طلبَ مِنْ أبيه شيئًا فلم

يعطه بكى عليه. وقل: يا مَنْ أعطى ومنع.

15-مَنِ استطالَ الطريقَ ضعُفَ مشيُهُ.

16-يا فرحَ الواصلين، يا ترحَ المنقطعين، يا أسفَ المهجورين.

17-إذا هبت رياحُ الخوف قلقلت قلوبَ العارفين، فلم تتركْ ثمرةَ دمعٍ في فَنَنِ جفنٍ!

18-تروَّح إلى حديثِ المناجاةِ وإن لم يُسمَع منك، وابعث رسائلَ الأحزان وإن لم تصل.

19-شحمُ المُنى هُزال، وشرابُ الأملِ سَراب.

20-ويحك! مَنْ قبَّلَ فمَ اللذةِ عضَّتْه أسنانُ الندامة.

21-مَنْ سكر مِنْ خمر الدنيا هلك في خُمار الهوى.

22-عليك يا مُسرف مُشرف!

23-يا أعجمي الذهن: رافقْ عربَ التفطن، إلى متى مع المتلوثين؟ متى تُضاف إلى النِّظاف؟

24-قد كانت لك ليالي مناجاةٍ، ثم طبقتَ الدستور، وقطعتَ المعاملة، فاندب زمانَ الوصال، لعل حالًا تحول!

25-دموع الخائفين يحبسُها بالنهار مراقبةُ الخلق، فإذا أتى الليلُ انفتح سَكْرُ البكاء ﴿ فَسالَت أَودِيَةٌ بِقَدَرِها ﴾ الرعد: ١٧

26-هان سهرُ الحراس لما علموا أنَّ أصواتَهم بسَمْعِ المَلِك.

27-يا هذا: ما خُلقتَ للدنيا؛ فلا تألفْ منزلًا لا تصحُّ الإقامةُ به.

٢٨-الدنيا غربةٌ والأخرى وطنٌ.

٢٩-الدنيا دارُ فرقةٍ، والآخرة محلُّ اللقاء.

٣٠-مَنْ لاح له جمالُ الآخرةِ هان عليه فراقُ الدنيا.

٣١-يا أقدامَ الصَّبرِ احملي؛ فقد بقي القليلُ، تذكري حلاوةَ الدَّعة يهُنْ عليك مُرُّ السُّرى.

٣٢-ما سلك الخليلُ طريقًا أطيبَ مِنَ الفلاة التي دخلها حين خرج مِنْ كفةِ

المنجنيق؛ زيارةٌ تسعى فيها أقدامُ الرضا على أرضِ الشوق.

٣٣-لما تكامل توكُّلُ الخليل جاءتهُ مدحة: ﴿ وَإِبراهيمَ الَّذي وَفّى ﴾ النجم: ٣٧

٣٤-لما عرف الصالحون قدرَ قيمة الحياة أماتوا فيها الهوى فعاشوا.

٣٥-هان عليهم طولُ الطريق لعلمهم أين المقصد، وحلَت لهم مراراتُ

البلاء حبًّا لعواقب السلامة، فيا بُشراهم يومَ: ﴿ هذا يَومُكُمُ ﴾ الأنبياء: ١٠٣

٣٦-مَنْ عرف ما يطلُبُ هان عليه ما يبذُلُ.

٣٧-ما وصل القومُ إلى المنزل إلا بعد طول السُّرى، ما ذاقوا حلاوةَ الراحة إلا بعد مرارةِ التعب.

٣٨-مَنْ لم يكن لهم مثلُ تقواهم؛ لمْ يعلمْ ما الذي أبكاهم.

مَنْ لم يشاهدْ جمال يوسف؛ لمْ يعرفْ ما الذي آلَمَ قلبَ يعقوب.

٣٩-أنت مع تقصيرِك تأمَنُ، وكانوا مع جدِّهم يخافون.

أنت على ذنوبِك تضحكُ، وكانوا مع طاعتِهم يبكون.

٤٠-كان الشبلي يقول في مناجاته: ليت شعري، ما اسمي عندك يا علام الغيوب.

وما أنت صانع في ذنوبي يا غفارَ الذنوب. ::::وبم تختم عملي يا مقلبَ القلوب.

٤١-ويحك! العمر ظلٌّ زائل.

٤٢-تجاف الملاذَ بالملاذِّ فعاقبتها وخمٌ.

٤٣-شرابُ الهوى حلوٌ لكنه يورث الشَّرَق.

٤٤-مَنْ تذكرَ خنقَ الفخ هان عليه هجْرُ الحَبَّة.

٤٥-إذا رأيت نفسك متخبطًا لا مع المحبين ولا مع التائبين، فابسط رمادَ الأسف،

واجلس مع رفيق اللهف، وابعث رسالة القلق مع بريد الصُّعداء، لعله يأتي الجوابُ برفع الجوى.

٤٦-أبوابُ الملوك لا تُطرقُ بالأيدي، بل بنفَسِ المحتاج!

٤٧-لا بد - والله - مِنْ نفوذِ القدَر؛ فاجنح للسَّلْم.

٤٨-كان إبليس كالبلدةِ العامرةِ، فوقعتْ فيها صاعقةُ الطرد ﴿ فَتِلكَ بُيوتُهُم خاوِيَةً ﴾ النمل: ٥٢

٤٩-أي تصرفٍ بقي لك في قلبك وهو "بين أصبعين"[1]؟

٥٠-يا مَنْ سلطانُ شبابه قد تولى، وأميرُ الضعف عليه قد تولى،

هذا معولُ الكِبَرِ يعرقبُ حيطانَ الأجل، ومِنَ الهوس أحاديث الأمل!

٥١-ويحك! استدركْ زمانًا يفوت، وأدركْ حيوانًا يموت.

٥٢-يا دائمًا على الخطايا والعصيان: متى يقال: تاب فلان؟

٥٣-يا مذنبين: القلق القلق، يا مفرِّطين: الحُرق الحُرق.

54-لله دَرُّ أقوام تأملوا الوجود، ففهموا المقصود، فالناس في رُقادهم، وهم في افتقادهم،

والخلائق في غرورهم، وعيونُهم إلى قبورهم، وحدانًا مِنَ الناس، يهربون مِنَ الجُلَّاس.

٥٥-يا منقطعين عن القوم: سيروا في بوادي الدجى، وأنيخوا بوادي الذُّل، واجلسوا في كِسْر الانكسار،

فإذا فُتح بابٌ للواصلين دونكم؛ فاهجموا هجومَ الكدَّائين، وابسطوا أكفَّ ﴿ وَتَصَدَّق عَلَينا ﴾

يوسف: ٨٨] لعل هاتف الرحمة يقول:﴿ لا تَثريبَ ﴾ يوسف: ٩٢

٥٦-إخواني: الخلاص في الإخلاص. :: العمل صورة والإخلاص روحٌ.

عملُ المرائي بصلةٌ كلها قشور! :::: ليس كل مستديرٍ يكون هلالًا، لا لا.

٥٧-يا مختارَ القدَر: اعرفْ قدْرَ قدرِك. كل الأشياء شجرةٌ وأنت الثمرة، وصدفٌ وأنت الدُّر،

وممخضةٌ وأنت الزُّبد. اختيارنا لك مكتوبٌ بخط واضح؛ غير أن استخراجَك ضعيف!

٥٨-يا مُفرِّطين في بضائع الأعمار: تعالوا نُرِقْ دموعَ الأسفِ على ما قد سلف.

٥٩-القلقَ القلقَ يا مطرود. ::: البكاءَ البكاءَ يا مردود. :: الحزنَ الحزنَ على نقضِ العهود.

٦٠-إخواني: دعونا مِنْ ذكر البطالين، وقوموا بنا عن مزبلة الهوى لندخل رياضَ الرياضة، ولا يصحبنا مزكوم.

٦١-يا مَنْ باع المناجاة بفضل لقمةٍ فنام، لما قام القومُ إلى الخدمة حضرهم

المخدومُ "ينزل إلى السماء الدنيا"[2]، "ومن أتاني يمشي أتيته هرولة"[3].

٦٢-النائم لا يعلم حضور الزائر، ولا يسمع "هل من سائل"، مرَّ عليه الكرى، لم يدرِ ما جرى!

٦٣-إخواني: مثّلوا الاستراحةَ تحت "طوبى" يهُنْ عليكم النَّصَب، ادأبوا في السير فقد لاح العَلَمُ.

٦٤-كنوز الجواهر مودعةٌ في مِصرِ الليل، فتتبع آثارَ الطلبة لعلك تقعُ بكَنز.

٦٥-لو أشرفتَ على وادي الدُّجى لرأيت خيم القوم على شواطئ أنهار البكاء،خلوا والله بالحبيب،وطال الحديث

٦٦-ذَلُّوا له ليرضى، فإذا رأيتَهم قلتَ مرضى.

٦٧-انقسم الصالون عند ذكر الموت: فمنهم مَنْ أخذه القلقُ كعمر، كان يقول: الويل لعمر إن لم يُغفر له.

ومنهم مَنْ غلب عليه الرجاءُ كبلال، كانت زوجته تقول: واحرباه. وهو يقول: واطرباه، غدًا نلقى الأحبة محمدًا

وحزبَه. عَلِمَ بلالٌ أن الإمامَ لا ينسى المؤذن.

٦٨-يا هذا: اتعب اليوم تسترح غدًا، اشتغلْ بنا في الحياة نكفك حالةَ الموت.

٦٩-لا بد مِنْ مقاساة الشدائد حتى تنال الراحة.

٧٠-كيف تطيقُ السهر مع الشبع؟ كيف تزاحمُ أهلَ العزائم بمناكب الكسل؟

٧١-يا مَنْ كانت له معنا معاملة، وطالت بيننا وبينه المواصلة، ثم اختار الهجرَ

والمفاصلة، إنْ لم يكن جميلٌ فمجاملة، اسكب دموع أسفك، واندبْ أطلالَ مألفك.

٧٢-إخواني: تعالوا نندب أيامَ الوصال، ونبكي على قطع الاتصال.

٧٣-واأسفًا لمنقطعٍ دون الرَّكْبِ، متأخرٍ عن لحاقِ الصَّحْبِ، يَعُدُّ الساعات في مُنى

"لعل"، ويخلو بفكَره في ظنّ "عسى"، وكأنه به قد اختُلس في عَطفةِ أمل.

٧٤-إخواني: أمَا ترون أهلَ القبور قد أوثقهم الأسرُ عن حركةٍ في نجاة؟﴿ وَحيلَ بَينَهُم وَبَينَ ما يَشتَهونَ﴾ سبأ: ٥٤

٧٥-واعجبًا لضاحكٍ ملء فيه، وهو يرى القبر ولا ينظر فيه، أمَا يذكرُ وداعَ أهله؟

أيرضى أم يُؤخذَ على جهله؟ يا لها مِنْ ساعةٍ ما أشدها، يتمنى أن لو لم يكن عندها.

٧٦-إن الدنيا قد أظهرتْ عيوبَها وكشفتْ للبصائر غيوبَها، إنْ باعتْ محبَّا لذةً ما كَسَتْه، وكم عريَ لها ولدٌ ما كَسَتْه[4]!

٧٧-يا منفقًا بضاعة العمر في مخالفةِ المُنعم، ليس في أعدائك أكثرُ أذىً لك منك.

٧٨-يا قرةَ العيون: أين الناظرون إليك؟ يا راحة القلوب: أين المستأنسون بك؟ يا سرَّ الأسرار: أين المخبرون عنك؟

٧٩-لو قمتَ في السَّحر رأيت طريق العُبَّاد قد غُصَّ بالزحام، لو وردتَ ماء مدين وجدتَ عليه أمةً من الناس يسقون.

٨٠-يا ديارَ المحبين أين السكان؟ يا منازلَ العارفين أين القطان؟ :::: يا أطلالَ الواجدين أين البنيان؟

٨١-لو أحببتَ المخدومَ حضر قلبُك في الخدمة.

٨٢-إخواني: إذا ذكرنا ذنوبَنا يئسنا، وإذا تفكرنا في عفوه أنِسنا.

٨٣-إخواني: العروسُ تلبسُ عند العرض تحت الثياب شعارَ الخوفِ من الردّ، وفوق الثياب حلة الانكسار، وحمرةُ

الخجل تُغنيها عن حمرةٍ؛ لأنها لا تدري على ماذا تقدمُ، فكيف يسكنُ مَنْ لا يعلمُ العواقب؟

٨٤-أيها المقصِّرُ عن طلب المراد، كيف تدرك المعالي بغير اجتهاد؟

أين أهل السهر مِنْ أهل الرقاد؟ أين الراغبون في الدنيا مِنَ الزهاد؟

٨٥-يا مَنْ كان له معنا وقتٌ فتكدر،وكان يخدمُنا بقلبٍ فتغيَّرما كان أطيبَ زمنَ الوصال ما أسرعَ ما استحال الحال

٨٦-يحق لمن رأي الراحلين إلى الحبيب - وهو قاعدٌ - أن يبكي، ولمن سمع أخبار الواصلين - وهو متباعدٌ أن يقلق

٨٧-رحل الصالحون وفاتوا، ونحن متنا، وهم ما ماتوا.

٨٨-كانوا يبكون مع التقوى، وأنت تضحك مع الذنوب!

٨٩-انقسم العبّادُ ثلاثة أقسام: فمنهم مَنْ لاحظ الحصاد فزاد في البذر. ومنهم مَنْ رأى حقَّ المخدوم فقام بأدائه.

ومنهم مَنْ خدم محبةً فتلذَّذ بالخدمة. وهذه الخدمة لا ثقل لها؛ لأن محركها الحب، وغيرها ثقيل على البدن.

٩٠-ياهذا: لو عرفتَ ما فاتك صارت عينُك عَينًا بالبكاء!

٩١-أسفًا لمهجورٍ لا يؤلمه الهجر، ولمطرودٍ ما يحس بالطرد!

٩٢-إخواني:

وحدي أتكلَّمُ، وجدي يتألَّمُ، ألا مريدٌ يتعلَّمُ؟ ألا مُودَّعٌ يتسلَّمُ؟

________________________________________
[1] إشارة إلى حديث "إن قلوب بني آدم كلها بين إصبعين من أصابع

الرحمن كقلب واحد يصرفه حيث يشاء". أخرجه مسلم برقم (٦٩٢١

[2] البخاري: ١١٤٥.

[3] البخاري: ٧٥٣٦.

[4] كسته الأولى: من النقصان في الثمن، والثانية: من الكسوة.

المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


jsu,k l,u/m ,p;lm lk ;jhf "hgo,hjdl" ghfk hg[,.d vpli hggi

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16942
<![CDATA[أوصاف القرآن الكريم (14 ﴿ تِلْكَ آيَاتُ الْكِتَابِ الْحَكِيمِ ﴾]]> http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16941&goto=newpost Sat, 16 Apr 2022 03:41:38 GMT

أوصاف القرآن الكريم (14 ﴿ تِلْكَ آيَاتُ الْكِتَابِ الْحَكِيمِ ﴾



الْحَمْدُ لِلَّهِ الرَّحِيمِ الرَّحْمَنِ، الْكَرِيمِ الْمَنَّانِ؛ امْتَنَّ عَلَى عِبَادِهِ بِشَعِيرَةِ الصِّيَامِ، وَاخْتَصَّهُ بِجَزَائِهِ مِنْ بَيْنِ سَائِرِ الْأَعْمَالِ،

وَأَنْزَلَ الْقُرْآنَ فِي رَمَضَانَ؛ ﴿ هُدًى لِلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ الْبَقَرَةِ: 185]، نَحْمَدُهُ حَمْدًا كَثِيرًا، وَنَشْكُرُهُ

شُكْرًا مَزِيدًا، وَأَشْهَدُ أَنْ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَحْدَهُ لَا شَرِيكَ لَهُ؛ يَقْبَلُ تَائِبًا، وَيُجِيبُ دَاعِيًا، وَيُعْطِي سَائِلًا، وَهُوَ الْغَنِيُّ الْحَمِيدُ،

وَأَشْهَدُ أَنَّ مُحَمَّدًا عَبْدُهُ وَرَسُولُهُ؛ كَانَ «أَجْوَدَ النَّاسِ، وَكَانَ أَجْوَدَ مَا يَكُونُ فِي رَمَضَانَ حِينَ يَلْقَاهُ جِبْرِيلُ، وَكَانَ جِبْرِيلُ

يَلْقَاهُ فِي كُلِّ لَيْلَةٍ مِنْ رَمَضَانَ، فَيُدَارِسُهُ الْقُرْآنَ، فَلَرَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ حِينَ يَلْقَاهُ جِبْرِيلُ أَجْوَدُ بِالْخَيْرِ

مِنَ الرِّيحِ الْمُرْسَلَةِ» صَلَّى اللَّهُ وَسَلَّمَ وَبَارَكَ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَأَتْبَاعِهِ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّينِ.
أَمَّا بَعْدُ:
فَاتَّقُوا اللَّهَ تَعَالَى وَأَطِيعُوهُ، وَاغْتَنِمُوا مَا بَقِيَ مِنَ الشَّهْرِ الْكَرِيمِ؛ فَقَدْ ذَهَبَ شَطْرُهُ، وَبَقِيَ شَطْرُهُ الْأَخِيرُ، وَالشَّطْرُ كَثِيرٌ، وَمَا

بَقِيَ مِنْهُ خَيْرٌ مِمَّا مَضَى مِنْهُ؛ إِذْ فِيمَا بَقِيَ عُشْرُهُ الْمُبَارَكَةُ، الَّتِي اخْتُصَّتْ بِلَيْلَةِ الْقَدْرِ؛ ﴿ وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ *

لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ * تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِمْ مِنْ كُلِّ أَمْرٍ * سَلَامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ ﴾
الْقَدْرِ: 2-5.

أَيُّهَا النَّاسُ:
شَهْرُ رَمَضَانَ شَهْرُ الْقُرْآنِ، فِيهِ يُتْلَى آنَاءَ اللَّيْلِ وَآنَاءَ النَّهَارِ، وَتُضِيءُ الْمَسَاجِدُ فِي لَيْلِهِ بِالْقِيَامِ. وَلِلْقُرْآنِ أَوْصَافٌ كَثِيرَةٌ

جَاءَتْ فِي آيَاتِهِ الْكَرِيمَةِ، وَمِنْ أَوْصَافِهِ أَنَّهُ كِتَابٌ حَكِيمٌ، وَجَاءَ هَذَا الْوَصْفُ لِلْقُرْآنِ فِي آيَاتٍ عِدَّةٍ، قَالَ اللَّهُ تَعَالَى:

﴿ ذَلِكَ نَتْلُوهُ عَلَيْكَ مِنَ الْآيَاتِ وَالذِّكْرِ الْحَكِيمِ
آلِ عِمْرَانَ: 58]، وَقَالَ تَعَالَى: ﴿ الر تِلْكَ آيَاتُ الْكِتَابِ الْحَكِيمِ يُونُسَ: 1]،

وَأَقْسَمَ اللَّهُ تَعَالَى بِالْقُرْآنِ عَلَى رِسَالَةِ مُحَمَّدٍ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَاصِفًا إِيَّاهُ بِأَنَّهُ حَكِيمٌ فَقَالَ تَعَالَى:

﴿ يس * وَالْقُرْآنِ الْحَكِيمِ * إِنَّكَ لَمِنَ الْمُرْسَلِينَ * عَلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ * تَنْزِيلَ الْعَزِيزِ الرَّحِيمِ ﴾ يس: 1 - 5]،

وَقَالَ تَعَالَى: ﴿ إِنَّا جَعَلْنَاهُ قُرْآنًا عَرَبِيًّا لَعَلَّكُمْ تَعْقِلُونَ * وَإِنَّهُ فِي أُمِّ الْكِتَابِ لَدَيْنَالَعَلِيٌّ حَكِيمٌ ﴾ الزُّخْرُفِ: 3-4

وَلَا عَجَبَ أَنْ يُوصَفَ الْقُرْآنُ بِأَنَّهُ حَكِيمٌ؛ لِأَنَّهُ كَلَامُ اللَّهِ تَعَالَى، وَهُوَ سُبْحَانَهُ الْحَكِيمُ، وَالْحِكْمَةُ تَصْدُرُ مِنَ الْحَكِيمِ،

قَالَ اللَّهُ تَعَالَى: ﴿ ثُمَّ يُحْكِمُ اللَّهُ آيَاتِهِ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ ﴾ الْحَجِّ: 52]، وَقَالَ تَعَالَى: ﴿ وَإِنَّكَ لَتُلَقَّى الْقُرْآنَ مِنْ لَدُنْ حَكِيمٍ عَلِيمٍ

النَّمْلِ: 6]، وَقَالَ تَعَالَى: ﴿ لَا يَأْتِيهِ الْبَاطِلُ مِنْ بَيْنِ يَدَيْهِ وَلَا مِنْ خَلْفِهِ تَنْزِيلٌ مِنْ حَكِيمٍ حَمِيدٍ ﴾ فُصِّلَتْ: 42]،

وَقَالَ تَعَالَى: ﴿ تَنْزِيلُ الْكِتَابِ مِنَ اللَّهِ الْعَزِيزِ الْحَكِيمِ الْجَاثِيَةِ: 2.

وَوُصِفَ الْقُرْآنُ بِأَنَّهُ حَكِيمٌ؛ لِأَنَّهُ كِتَابٌ مُحْكَمٌ؛ «أُحْكِمَ وَأُتْقِنَ فَلَيْسَ فِيهِ فُضُولٌ وَلَا مَا لَا يُفِيدُ»، وَمِنْ هَذَا الْمَعْنَى قَوْلُ

اللَّهِ تَعَالَى: ﴿ هُوَ الَّذِي أَنْزَلَ عَلَيْكَ الْكِتَابَ مِنْهُ آيَاتٌ مُحْكَمَاتٌ هُنَّ أُمُّ الْكِتَابِ آلِ عِمْرَانَ: 7]، وَقَوْلُهُ تَعَالَى:

﴿ كِتَابٌ أُحْكِمَتْ آيَاتُهُ ثُمَّ فُصِّلَتْ مِنْ لَدُنْ حَكِيمٍ خَبِيرٍ ﴾
هُودٍ: 1]. وَلِإِحْكَامِهِ لَيْسَ فِيهِ تَنَاقُضٌ وَلَا اخْتِلَافٌ؛

﴿ أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا ﴾
النِّسَاءِ: 82].

وَوُصِفَ الْقُرْآنُ بِأَنَّهُ حَكِيمٌ لِأَنَّهُ الْحَاكِمُ، «وَالْقُرْآنُ حَاكِمٌ بِمَعْنَى أَنَّ الْأَحْكَامَ تُسْتَفَادُ مِنْهُ» وَمِنْهُ قَوْلُ اللَّهِ تَعَالَى:

﴿ وَكَذَلِكَ أَنْزَلْنَاهُ حُكْمًا عَرَبِيًّا الرَّعْدِ: 37]. وَلِذَلِكَ أَمَرَ اللَّهُ تَعَالَى بِاتِّبَاعِهِ وَتَرْكِ أَهْوَاءِ الْبَشَرِ؛ لِأَنَّهُ الْعِلْمُ الَّذِي يَحْتَاجُ

النَّاسُ إِلَيْهِ، وَهُوَ الْحَكَمُ فِيمَا اخْتَلَفُوا فِيهِ، فَقَالَ سُبْحَانَهُ: ﴿ وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءَهُمْ بَعْدَ مَا جَاءَكَ مِنَ الْعِلْمِ مَا لَكَ مِنَ اللَّهِ

مِنْ وَلِيٍّ وَلَا وَاقٍ ﴾
الرَّعْدِ: 37]. وَمِنْهُ أَيْضًا قَوْلُهُ تَعَالَى: ﴿ أَفَغَيْرَ اللَّهِ أَبْتَغِي حَكَمًا وَهُوَ الَّذِي أَنْزَلَ إِلَيْكُمُ الْكِتَابَ مُفَصَّلًا ﴾

الْأَنْعَامِ: 114]، « أَيْ: مُوَضَّحًا فِيهِ الْحَلَالُ وَالْحَرَامُ، وَالْأَحْكَامُ الشَّرْعِيَّةُ، وَأُصُولُ الدِّينِ وَفُرُوعُهُ، الَّذِي لَا بَيَانَ فَوْقَ

بَيَانِهِ، وَلَا بُرْهَانَ أَجْلَى مِنْ بُرْهَانِهِ، وَلَا أَحْسَنَ مِنْهُ حُكْمًا، وَلَا أَقْوَمَ قِيلًا؛ لِأَنَّ أَحْكَامَهُ مُشْتَمِلَةٌ عَلَى الْحِكْمَةِ وَالرَّحْمَةِ».

قَالَ تَعَالَى: ﴿ أَفَحُكْمَ الْجَاهِلِيَّةِ يَبْغُونَ وَمَنْ أَحْسَنُ مِنَ اللَّهِ حُكْمًا لِقَوْمٍ يُوقِنُونَ ﴾ الْمَائِدَةِ: 50]، «أَيْ: لَا أَحَدَ أَحْسَنُ مِنَ اللَّهِ حُكْمًا».

وَوُصِفَ الْقُرْآنُ بِأَنَّهُ حَكِيمٌ؛ لِمَا فِيهِ مِنَ الْحِكْمَةِ الْكَثِيرَةِ فِي أَحْكَامِهِ وَقَصَصِهِ وَأَخْبَارِهِ وَمَوَاعِظِهِ، وَلَا عَجَبَ أَنْ تُذَيَّلَ

كَثِيرٌ مِنَ الْأَحْكَامِ فِي الْقُرْآنِ بِاسْمِ اللَّهِ الْعَلِيمِ، وَاسْمِهِ الْحَكِيمِ، وَاسْمِهِ الْخَبِيرِ؛ لِأَنَّ أَحْكَامَ الْقُرْآنِ مِنْ لَدُنْ عَلِيمٍ حَكِيمٍ خَبِيرٍ،

وَخَتَمَ اللَّهُ تَعَالَى أَحْكَامَ الزِّنَا وَالْقَذْفِ وَقِصَّةَ الْإِفْكِ بِقَوْلِهِ سُبْحَانَهُ: ﴿ وَيُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمُ الْآيَاتِ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ النُّورِ: 18]،

وَخَتَمَ أَحْكَامَ الِاسْتِئْذَانِ وَالْخَلْوَةِ بِالْأَهْلِ بِقَوْلِهِ تَعَالَى: ﴿ كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمْ آيَاتِهِ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ ﴾ النُّورِ: 59]،

وَخَتَمَ سُبْحَانَهُ أَحْكَامَ التَّنَاكُحِ وَالْفِرَاقِ بَيْنَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْكُفَّارِ بِقَوْلِهِ سُبْحَانَهُ: ﴿ ذَلِكُمْ حُكْمُ اللَّهِ يَحْكُمُ بَيْنَكُمْ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ ﴾

الْمُمْتَحَنَةِ: 10]. وَلَمَّا ذَكَرَ اللَّهُ تَعَالَى جُمْلَةً كَبِيرَةً مِنَ الْأَوَامِرِ وَالنَّوَاهِي وَالْأَحْكَامِ الشَّرْعِيَّةِ فِي سُورَةِ الْإِسْرَاءِ خَتَمَهَا

بِقَوْلِهِ سُبْحَانَهُ وَتَعَالَى: ﴿ ذَلِكَ مِمَّا أَوْحَى إِلَيْكَ رَبُّكَ مِنَ الْحِكْمَةِ ﴾ الْإِسْرَاءِ: 39]. وَنَظَائِرُ ذَلِكَ كَثِيرَةٌ فِي الْقُرْآنِ الْكَرِيمِ.

وَالْحِكْمَةُ هِبَةٌ مِنَ اللَّهِ تَعَالَى يَهَبُهَا مَنْ شَاءَ مِنْ عِبَادِهِ، وَالْقُرْآنُ كِتَابُ اللَّهِ تَعَالَى، وَهُوَ كِتَابُ حِكْمَةٍ، فَالْحِكْمَةُ فِي أَهْلِ

الْقُرْآنِ الَّذِينَ يُدْمِنُونَ قِرَاءَتَهُ وَيَتَدَبَّرُونَهُ وَيَعْمَلُونَ بِهِ، قَالَ اللَّهُ تَعَالَى:

﴿ يُؤْتِي الْحِكْمَةَ مَنْ يَشَاءُ وَمَنْ يُؤْتَ الْحِكْمَةَ فَقَدْ أُوتِيَ خَيْرًا كَثِيرًا وَمَا يَذَّكَّرُ إِلَّا أُولُو الْأَلْبَابِ ﴾ الْبَقَرَةِ: 269.

وَالنَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أُرْسِلَ لِيُعَلِّمَ النَّاسَ الْحِكْمَةَ الَّتِي تُخْرِجُهُمْ مِنْ جَاهِلِيَّتِهِمْ وَظَلَامِهِمْ وَضَلَالِهِمْ إِلَى أَنْوَارِ

الْوَحْيِ، وَعُلُومِ الْحِكْمَةِ؛ كَمَا فِي قَوْلِهِ تَعَالَى: ﴿ لَقَدْ مَنَّ اللَّهُ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ إِذْ بَعَثَ فِيهِمْ رَسُولًا مِنْ أَنْفُسِهِمْ يَتْلُو

عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِنْ كَانُوا مِنْ قَبْلُ لَفِي ضَلَالٍ مُبِينٍ ﴾
آلِ عِمْرَانَ: 164]. وَهَذِهِ

الْآيَةُ تَدُلُّ عَلَى أَنَّهُ لَا يُكْتَفَى بِالْقُرْآنِ عَنِ السُّنَّةِ؛ إِذِ السُّنَّةُ وَحْيٌ وَحِكْمَةٌ كَالْقُرْآنِ، فَمَنْ زَعَمَ أَنَّهُ يَأْخُذُ بِالْقُرْآنِ وَحْدَهُ

فَقَدْ تَرَكَ الْقُرْآنَ، وَنَبَذَهُ وَرَاءَهُ ظِهْرِيًّا؛ لِأَنَّ الْقُرْآنَ أَحَالَ عَلَى السُّنَّةِ، وَكُرِّرَ فِيهِ وُجُوبُ طَاعَةِ الرَّسُولِ فِي أَكْثَرَ

مِنْ ثَلَاثِينَ مَوْضِعًا. وَلَا يَلْزَمُ عَبْدٌ الْقُرْآنَ الْكَرِيمَ قِرَاءَةً وَتَدَبُّرًا وَعَمَلًا إِلَّا جَرَتِ الْحِكْمَةُ عَلَى لِسَانِهِ، وَظَهَرَتِ

الْحِكْمَةُ فِي أَفْعَالِهِ، وَمُلِئَ حِكْمَةً وَعِلْمًا؛ فَالْقُرْآنُ يُؤَدِّبُ صَاحِبَهُ وَيُرَبِّيهِ وَيُعَلِّمُهُ، وَيُوَسِّعُ عَقْلَهُ وَمَدَارِكَهُ؛ وَلِذَا

قَالَتْ عَائِشَةُ فِي وَصْفِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «كَانَ خُلُقُهُ الْقُرْآنَ»، أَيْ: أَنَّهُ مِنْ كَثْرَةِ تِلَاوَتِهِ وَتَدَبُّرِهِ

وَالْعَمَلِ بِهِ تَخَلَّقَ بِأَخْلَاقِ الْقُرْآنِ. وَلَا يُرَبَّى الْأَطْفَالُ وَالشَّبَابُ وَالْفَتَيَاتُ عَلَى الْقُرْآنِ الْكَرِيمِ إِلَّا أَكْسَبَهُمْ ذَكَاءً

وَمَعْرِفَةً وَعِلْمًا وَحِكْمَةً، وَوَسَّعَ مَدَارِكَهُمْ، وَزَادَ فِي مَعَارِفِهِمْ، وَحَسَّنَ أَخْلَاقَهُمْ، وَجَمَّلَ سَجَايَاهُمْ، وَأَعْلَى

هِمَمَهُمْ، فَلَا تَجِدُهُمْ إِلَّا حَيْثُ تَكُونُ مَعَالِي الْأُمُورِ، وَكَرِيمُ الْأَخْلَاقِ؛ وَذَلِكَ أَنَّ الْقُرْآنَ كِتَابُ حِكْمَةٍ، فَيَزْدَادُ

بِهِ الْعَقْلُ حِكْمَةً، وَالْحِكْمَةُ هِيَ: «فِعْلُ مَا يَنْبَغِي، عَلَى الْوَجْهِ الَّذِي يَنْبَغِي، فِي الْوَقْتِ الَّذِي يَنْبَغِي».

نَسْأَلُ اللَّهَ تَعَالَى أَنْ يَجْعَلَنَا مِنْ أَهْلِ الْقُرْآنِ الَّذِينَ هُمْ أَهْلُهُ وَخَاصَّتُهُ، وَأَنْ يَرْفَعَنَا بِالْقُرْآنِ فِي الدُّنْيَا

وَالْآخِرَةِ، وَأَنْ يُبَلِّغَنَا الْعَشْرَ الْمُبَارَكَةَ، وَيَرْزُقَنَا فِيهَا الْقُوَّةَ عَلَى طَاعَتِهِ، وَالْإِخْلَاصَ فِي

عِبَادَتِهِ، إِنَّهُ سَمِيعٌ مُجِيبٌ. وَأَقُولُ قَوْلِي هَذَا وَأَسْتَغْفِرُ اللَّهَ لِي وَلَكُمْ...

الخطبة الثانية

الْحَمْدُ لِلَّهِ حَمْدًا طَيِّبًا كَثِيرًا مُبَارَكًا فِيهِ كَمَا يُحِبُّ رَبُّنَا وَيَرْضَى، وَأَشْهَدُ أَنْ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَحْدَهُ لَا شَرِيكَ لَهُ، وَأَشْهَدُ أَنَّ

مُحَمَّدًا عَبْدُهُ وَرَسُولُهُ، صَلَّى اللَّهُ وَسَلَّمَ وَبَارَكَ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَمَنِ اهْتَدَى بِهُدَاهُمْ إِلَى يَوْمِ الدِّينِ.

أَمَّا بَعْدُ: فَاتَّقُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوهُ ﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَآمِنُوا بِرَسُولِهِ يُؤْتِكُمْ كِفْلَيْنِ مِنْ رَحْمَتِهِ

وَيَجْعَلْ لَكُمْ نُورًا تَمْشُونَ بِهِ وَيَغْفِرْ لَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ
الْحَدِيدِ: 28

أَيُّهَا الْمُسْلِمُونَ:

أَيَّامٌ قَلَائِلُ وَتَسْتَقْبِلُونَ عَشْرًا مُبَارَكَةً هِيَ أَفْضَلُ لَيَالِي رَمَضَانَ، فَضِّلَتْ بِلَيْلَةِ الْقَدْرِ الَّتِي أَخْبَرَ اللَّهُ تَعَالَى أَنَّهَا لَيْلَةٌ مُبَارَكَةٌ،

وَأَنَّهَا خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ؛ ﴿ إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةٍ مُبَارَكَةٍ إِنَّا كُنَّا مُنْذِرِينَ * فِيهَا يُفْرَقُ كُلُّ أَمْرٍ حَكِيمٍ ﴾ الدُّخَانِ: 3-4].

قَالَ جَمْعٌ مِنَ السَّلَفِ: «يُبْرَمُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ فِي شَهْرِ رَمَضَانَ كُلُّ أَجَلٍ وَعَمَلٍ وَخَلْقٍ وَرِزْقٍ، وَمَا يَكُونُ فِي تِلْكَ السَّنَةِ».

وَلِأَجْلِ ذَلِكَ حَرَصَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَلَى إِحْيَاءِ لَيَالِي الْعَشْرِ تَحَرِّيًا لِلَيْلَةِ الْقَدْرِ؛ عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا قَالَتْ:

«كَانَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذَا دَخَلَ الْعَشْرُ شَدَّ مِئْزَرَهُ، وَأَحْيَا لَيْلَهُ، وَأَيْقَظَ أَهْلَهُ» مُتَّفَقٌ عَلَيْهِ، وَقَالَتْ رَضِيَ اللَّهُ

عَنْهَا: «كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَجْتَهِدُ فِي الْعَشْرِ الْأَوَاخِرِ مَا لَا يَجْتَهِدُ فِي غَيْرِهِ» رَوَاهُ مُسْلِمٌ.

وَشُرِعَ الِاعْتِكَافُ فِيهَا لِأَجْلِ ذَلِكَ، وَاعْتَكَفَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، وَاعْتَكَفَ أَزْوَاجُهُ وَأَصْحَابُهُ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ؛

تَحَرِّيًا لِهَذِهِ اللَّيْلَةِ الْعَظِيمَةِ، وَرَجَاءَ الْفَوْزِ بِهَا؛ فَمَنْ قَامَهَا وَفَازَ بِهَا وَقَبِلَهُ اللَّهُ تَعَالَى فَكَأَنَّمَا قَامَ ثَلَاثِينَ أَلْفَ لَيْلَةٍ،

فَيَا لَهُ مِنْ عَمَلٍ قَلِيلٍ، وَأَجْرٍ كَثِيرٍ؛ فَأَرُوا اللَّهَ تَعَالَى مِنْ أَنْفُسِكُمْ خَيْرًا، وَفَرِّغُوا أَنْفُسَكُمْ فِي لَيَالِي الْعَشْرِ لِلُزُومِ

الْمَسَاجِدِ، وَمُصَاحَبَةِ الْمَصَاحِفِ، وَطُولِ التَّهَجُّدِ، وَتَدَبُّرِ الْآيَاتِ، وَكَثْرَةِ الذِّكْرِ وَالدُّعَاءِ؛ فَكَمْ مِنَ الرَّحَمَاتِ وَالْعَطَايَا

وَالْهِبَاتِ تُنَزَّلُ فِي هَذِهِ اللَّيَالِي الْمُبَارَكَةِ، وَكَمْ يُسْتَجَابُ فِيهَا مِنَ الدُّعَاءِ، وَكَمْ يُقْبَلُ فِيهَا مِنَ الْأَعْمَالِ؛ فَلَا يَظْفَرُ

بِهَا إِلَّا مُوَفَّقٌ مَرْحُومٌ، وَلَا يُحْرَمُ مِنْهَا إِلَّا مَخْذُولٌ مَحْرُومٌ، فَجِدُّوا رَحِمَكُمُ اللَّهُ تَعَالَى وَاجْتَهِدُوا، وَأَحْسِنُوا الظَّنَّ بِاللَّهِ

تَعَالَى مَعَ حُسْنِ الْعَمَلِ، وَارْجُوهُ سُبْحَانَهُ فَإِنَّهُ قَرِيبٌ مِنْ عِبَادِهِ ﴿ وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ

الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ
الْبَقَرَةِ: 186. وَصَلُّوا وَسَلِّمُوا عَلَى نَبِيِّكُمْ...

المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


H,wht hgrvNk hg;vdl (14 ﴿ jAgX;Q NdQhjE hgX;AjQhfA hgXpQ;AdlA ﴾

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16941
ضبط مستويات السكر بالطب البديل http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16940&goto=newpost Fri, 15 Apr 2022 19:29:59 GMT توجيهات من دكتورة يمنية حول ضبط مستويات السكر بالطب البديل https://youtu.be/EdrjjBs930c توجيهات من دكتورة يمنية حول ضبط مستويات السكر بالطب...

ضبط مستويات السكر بالطب البديل

توجيهات من دكتورة يمنية حول ضبط مستويات السكر بالطب البديل

https://youtu.be/EdrjjBs930c

توجيهات من دكتورة يمنية حول ضبط مستويات السكر بالطب البديل

المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: منتدى المواضيع العامة والمنقولة


qf' lsj,dhj hgs;v fhg'f hgf]dg

]]>
منتدى المواضيع العامة والمنقولة ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16940
حدثنا القرآن عن العلاقة الزوجية http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16939&goto=newpost Wed, 13 Apr 2022 11:44:11 GMT حدثنا القرآن عن العلاقة الزوجية الحمد لله، وبعد:ش فقد حدثنا القرآنُ الكريم أحاديثَ ولا أصدق، وأحاديث ولا أوثق، وأحاديث ولا أبين، وأحاديث...

حدثنا القرآن عن العلاقة الزوجية

حدثنا القرآن عن العلاقة الزوجية

الحمد لله، وبعد:ش

فقد حدثنا القرآنُ الكريم أحاديثَ ولا أصدق، وأحاديث ولا أوثق، وأحاديث

ولا أبين، وأحاديث ولا أشمل، ولا أحكم من أحاديث القرآن الكريم.

حدثنا أحاديثَ لم يسبقه إليها أحدٌ، ولن يأتي بعده أحد، كيف وهو كلام الواحد الأحد تبارك وتعالى؟!

حدثنا القرآن الكريم عن أسمى علاقة إنسانية بحديث راقٍ جدًّا، وحديث حلوٍ جدًّا، وحديث شفاف

أيضًا، حدثنا عن العلاقة بين الزوجين بحديثٍ يمس الرُّوح، ويلاطف المشاعر، ويهزُّ الوجدان.

حدَّث الزوج عن الزوجة أنها سكَنٌ، سكَنٌ بكل ما تحمله هذه الأحرف من معنى، سكَنٌ للرُّوح والبدن،

للمشاعر والأحاسيس، للقلب والفكر، بل سكَنٌ للشهوات والنزوات، سكَنٌ للعين والأذن أيضًا.ش

وحدَّث الزوج ليسكنَ إليها، ويطمئنَّ، ويألفَ، ويقتربَ، ويحطَّ رحاله وأتعابه وهمومه، وأفراحه وأتراحه؛ فهي سكَنٌ.

وحدَّث الزوجة عن الزوج أن القوامة له عليها؛ ليكون حارسًا أمينًا، وحافظًا شريفًا، وكافلاً حريصًا،

وراعيًا ناصحًا، وأن حقَّها أن يتولَّى رعايتها وحمايتها، وصيانة عِرضها، وصَوْنَ كرامتِها بقوامته عليها.

وحدَّث الزوجَ والزوجة أن كلَّ واحد منهما لباسٌ للآخر؛ يسترُه، ويحتويه، ويقيه؛ حرًّا وبردًا، وشهوة وشوقًا.

حدثنا القرآن الكريم عن العلاقة الزوجية بكل صورِها وحالاتها،

حدثنا عن التعدُّد وإباحتِه لِمَن يحقِّق شرطه، وفي آيةٍ موجَزة تُسكت المعترض، وتُجيب عن المستفهم،

أبانت عن جوازه، وعن شرطه، وحذَّر المعدِّد من الميل الجائر، والظُّلم غير الجائز.

وكذلك حدَّثنا القرآنُ الكريم عن المشاكلِ الزوجية وعلاجها، ومراحل العلاج، وموقف الطَّرَفين، حتى في حالات

الفِراق، يحدّثنا بعبارات تذكِّر بالجميل، وتدعو إلى الصفح، وتنهي القضية بسلامٍ ووئام؛ فهي علاقةٌ مقدَّسة، وميثاق عظيم،

وحدثنا عن الطلاق وأحكامه بما لا يدَعُ فتحة لهواء صاحب هوى، ولا فرصة لغرض مغرض؛

فهي أحكام دقيقةٌ ومحكَمة؛ لأنها تتعلَّقُ بأعراض وحدود وحقوق.

وحدثنا القرآن الكريم عن الزوجات الصالحات، القانتات الحافظات للغيب، وعن الزوجات الناشزات اللاتي يصعُبُ معهن العيش.

وحدثنا القرآن الكريم عن الرجال الذين يُؤْلون من نسائهم، وعن الذين يعودون في أيمانهم، والذين يعزمون فيها،

وحذَّرهم من التلاعب بالحدود، وحرَّم عليهم أن يأخذوا شيئًا مما أعطَوْه نساءهم مهرًا ونحوه،

إذا قرَّروا الطلاق، وأمَرهم بالإمساك بالمعروف، أو التسريح بالإحسان دون أذيَّة أو منَّة.

وحدثنا القرآن الكريم حتى عن حديث النفس عن المرأة التي في عدَّتها، وهناك رغبة خفيَّة

في الزواج منها، ونبّه إلى أن هناك أجلاً لا بد أن يبلغ منتهاه.

حتى المعاشرة والمباشرة الزوجية حدثنا عنها القرآنُ الكريم؛ فنهى عنها في أوقات، وفي أماكن معينة،

بأسلوب لطيف، وإشارة رقيقة، وأمَر باعتزال النساء في حالات جِسمية ونفسية، لا تناسب المرأة،

وتسبب لها آلامًا ومتاعبَ، وفي غير المحظور زمانًا ومكانًا وموضعًا قال: ﴿ أَنَّى شِئْتُمْ ﴾ [البقرة: 223].

وحدَّثنا القرآنُ الكريم عن حماية جَناب الزوجة، محذِّرًا الأزواج من كلِّ ما يضرُّها، مهما كان مبرره،

فحدَّثنا عن الظِّهار، والبغي، والعَضْل، وعن أخذِ شيءٍ من أموال الزوجة بدون حقٍّ ولا رضًا منها،

ومن حقِّها إن خافت من زوجها إعراضًا وترفُّعًا عنها أن تطالبَ بالصلح وتصلح المشكلة.

وحدثنا القرآن الكريم عن حقِّ الزوج وحمايته أيضًا؛ فليس كلُّ زوجة مظلومة، فكم من زوجة ظالمة

في ثوب مظلوم! فحدثنا عن نشوز الزوجة، وعن تأديبِها، وعن وعظِها، وهَجْرها،

وضربها إذا وصل الحد إلى ذلك، وعن حُرمةِ كتمان ما في بطنها في حالات الخصومة والطلاق.

حديث القرآنِ عن العلاقة الزوجية يرفعُها إلى مستوًى عالٍ من الأهمية، يليق بقدرِها

وأثرِها وحساسيتها، ويعلن عنايتَه بهذا الإنسانِ في جميع مجالاتِ حياته وظروفه.

حدثنا القرآن الكريم عن العلاقة الزوجية ليجعَلَنا قريبين منه ولو في ظروف خاصة،

آخذين من كنوزِه، مُسْتَقِين من نبعِه، سائرين على نهجه؛

لتكون حياتُنا مطمئنةً، وبيوتنا سعيدة، وقِيَمنا محفوظة.

حدثنا القرآنُ الكريم بأن الزواج آيةٌ من آياتِ الله العظيمة، ودعانا للتفكُّر فيها،

وفي عِبَرها ومعانيها، وفي مودتِها ورحمتها وسكونها، والذي يلزمنا

الحمد والشكر لله سبحانه وتبارك وتعالى على الدوام.

فالحمد لله حمدًا كثيرًا مبارَكًا، ونسأله أن يصلحَ بيوتنا، ويحفظَ علاقتنا، ويعيننا

على ذِكره وشُكره، وحُسن عبادته! وصلَّى الله على محمد وعلى آله وصحبه وسلَّم.

المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


p]ekh hgrvNk uk hgughrm hg.,[dm

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16939
هجر القرآن http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16938&goto=newpost Tue, 12 Apr 2022 21:30:05 GMT

هجر القرآن

هجر القرآن

﴿ وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَذَا الْقُرْآَنَ مَهْجُورًا ﴾


قال سبحانه وتعالى: ﴿ وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَذَا الْقُرْآَنَ مَهْجُورًا *

وَكَذَلِكَ جَعَلْنَا لِكُلِّ نَبِيٍّ عَدُوًّا مِنَ الْمُجْرِمِينَ وَكَفَى بِرَبِّكَ هَادِيًا وَنَصِيرًا *

وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا لَوْلَا نُزِّلَ عَلَيْهِ الْقُرْآَنُ جُمْلَةً وَاحِدَةً كَذَلِكَ لِنُثَبِّتَ بِهِ فُؤَادَكَ وَرَتَّلْنَاهُ تَرْتِيلًا *

وَلَا يَأْتُونَكَ بِمَثَلٍ إِلَّا جِئْنَاكَ بِالْحَقِّ وَأَحْسَنَ تَفْسِيرًا *

الَّذِينَ يُحْشَرُونَ عَلَى وُجُوهِهِمْ إِلَى جَهَنَّمَ أُولَئِكَ شَرٌّ مَكَانًا وَأَضَلُّ سَبِيلًا ﴾
[الفرقان: 30- 34].

المناسبة بين المقطع وسابقه:

بعد ذكر الوعيد بالمصير السيئ الذي ينتظر المكذبين بالرسول ورسالته يوم القيامة، يوم تخلى الأخلاء

عن بعضهم وتناكر القرناء وندمهم حيث لا ينفع الندم، جاء الحديث هنا عن موقفهم من القرآن

ومحاولاتهم للتشكيك فيه وإيمانهم أنه ليس على سنّة الكتب المنزلة، وبيان الحكمة في تنزيله منجماً.

المعنى الإجمالي للمقطع:

بعد إلقاء القوم شبهاتهم على شخص الرسول صلى الله عليه وسلم، هجروا ما جاءهم به من الهدى والبيّنات، ولا شيء

يؤثر في نفس الصادق عندما يرى إعراض الناس عن الصدق، واتباعهم الدجل والكذب.

ولا ألم أشد أثراً في نفس المصلح، عندما يرى القوم يتركون ما فيه سعادتهم وعزّهم وفلاحهم، ويتمسكون بما

يعود عليهم بالهلاك والفساد والبوار. إنهم يتهافتون في النار كالفراش، والمصلح يحاول إبعادهم عنها "إني آخذ

بحجزكم من النار"[1] إن المصلح يتحمل المشاق، يجهد نفسه ويسهر ليله ويتخلى عن مصالحه الدنيوية،

ويفوت على نفسه فرص الثروة والغنى والمتعة، في سبيل إيصال الخير الذي يؤمن به إلى الناس، وهو يبتغي

بذلك رضوان الله جلَّ جلاله، فكم يكون ألمه شديداً عندما يقابل معروفه بالنكران، وإحسانه بالإساءة، وحرصه بالإهمال واللامبالاة.

لقد كانت الآيات تنزل المرة تلو المرة تواسي رسول الله صلى الله عليه وسلم، وتسليه عما

يجد من القوم من مواقف وتصرفات في غاية السوء والقحة، فمن ذلك ما جاء في قوله تعالى:

﴿ فَلَعَلَّكَ بَاخِعٌ نَفْسَكَ عَلَى آَثَارِهِمْ إِنْ لَمْ يُؤْمِنُوا بِهَذَا الْحَدِيثِ أَسَفًا ﴾ [الكهف: 6].

إنَّك قد بلَّغت رسالة ربك ولم تدخر وسعاً في إيصال الخير إلى القوم، فإعراضهم عن دعوة الحق

وعدم إيمانهم بما جاءهم من القرآن المجيد، ليس أمارة على تقصيرك في تبليغ

الدعوة إليهم، وإنما هو نتيجة ظلمة قلوبهم وقسوتها، فلا يستحقون التأسف عليهم.

إن القوم قد زينت لهم شياطين الإنس والجن أعمالهم فهم في غيهم سادرون، ولا يلتفتون

إلى البراهين والدلائل مهما كانت من الوضوح على توحيد الله وصدق ما جئتهم به.

﴿ أَفَمَنْ زُيِّنَ لَهُ سُوءُ عَمَلِهِ فَرَآَهُ حَسَنًا فَإِنَّ اللَّهَ يُضِلُّ مَنْ يَشَاءُ وَيَهْدِي مَنْ يَشَاءُ

فَلَا تَذْهَبْ نَفْسُكَ عَلَيْهِمْ حَسَرَاتٍ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ بِمَا يَصْنَعُونَ ﴾
[فاطر: 8].

إن قلوب العباد بين إصبعين من أصابع الرحمن، يقلبها كيف يشاء، فالإيمان والهداية والكفر

و الطغيان كلها بمشيئة الله وإرادته، فمن أدرك ذلك هان عليه سلبيات القوم وتصرفاتهم.

﴿ طسم * تِلْكَ آَيَاتُ الْكِتَابِ الْمُبِينِ * لَعَلَّكَ بَاخِعٌ نَفْسَكَ أَلَّا يَكُونُوا مُؤْمِنِينَ *

إِنْ نَشَأْ نُنَزِّلْ عَلَيْهِمْ مِنَ السَّمَاءِ آَيَةً فَظَلَّتْ أَعْنَاقُهُمْ لَهَا خَاضِعِينَ ﴾
[الشعراء: 1- 4].

إن مهمة الرسل محصورة في التبليغ بشقيه: البشارة والإنذار، وليسوا مسؤولين عن تحقيق الهداية لهم:

﴿ ... فَإِنْ أَعْرَضُوا فَمَا أَرْسَلْنَاكَ عَلَيْهِمْ حَفِيظًا إِنْ عَلَيْكَ إِلَّا الْبَلَاغُ وَإِنَّا إِذَا أَذَقْنَا الْإِنْسَانَ

مِنَّا رَحْمَةً فَرِحَ بِهَا وَإِنْ تُصِبْهُمْ سَيِّئَةٌ بِمَا قَدَّمَتْ أَيْدِيهِمْ فَإِنَّ الْإِنْسَانَ كَفُورٌ ﴾
[الشورى: 48].

فشكوى رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى ربه أن القوم قد هجروا القرآن نابع من هذا

الحرص على هدايتهم وهو ابن قريش البار بأهله، الواصل لرحمه.

﴿ لَقَدْ جَاءَكُمْ رَسُولٌ مِنْ أَنْفُسِكُمْ عَزِيزٌ عَلَيْهِ مَا عَنِتُّمْ حَرِيصٌ عَلَيْكُمْ بِالْمُؤْمِنِينَ رَءُوفٌ رَحِيمٌ *

فَإِنْ تَوَلَّوْا فَقُلْ حَسْبِيَ اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَهُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ ﴾
[التوبة: 128- 129].

لقد هجر القوم القرآن:

أ- هجروا الاستماع إليه ﴿ وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا لَا تَسْمَعُوا لِهَذَا الْقُرْآَنِ وَالْغَوْا فِيهِ لَعَلَّكُمْ تَغْلِبُونَ ﴾ [فصلت: 26].

ب- وإذا كانت آيات الله تُتلى، وسمعوها من غير إرادة منهم أعرضوا عنها وهجروها كأن لم يسمعوها

واتخذوها هزواً ﴿ وَيْلٌ لِكُلِّ أَفَّاكٍ أَثِيمٍ * يَسْمَعُ آَيَاتِ اللَّهِ تُتْلَى عَلَيْهِ ثُمَّ يُصِرُّ مُسْتَكْبِرًا كَأَنْ لَمْ يَسْمَعْهَا

فَبَشِّرْهُ بِعَذَابٍ أَلِيمٍ * وَإِذَا عَلِمَ مِنْ آَيَاتِنَا شَيْئًا اتَّخَذَهَا هُزُوًا أُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ مُهِينٌ ﴾
[الجاثية: 7- 9].

جـ- وهجروا القرآن حيث استبدلوا به لهو الحديث من لغو القول وسيئه، وما يلهيهم عن آيات الله ويصرفهم

عنها ﴿ وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يَشْتَرِي لَهْوَ الْحَدِيثِ لِيُضِلَّ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ بِغَيْرِ عِلْمٍ وَيَتَّخِذَهَا هُزُوًا أُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ

مُهِينٌ * وَإِذَا تُتْلَى عَلَيْهِ آَيَاتُنَا وَلَّى مُسْتَكْبِرًا كَأَنْ لَمْ يَسْمَعْهَا كَأَنَّ فِي أُذُنَيْهِ وَقْرًا فَبَشِّرْهُ بِعَذَابٍ أَلِيمٍ ﴾
[لقمان: 6- 7].

د- ومن صور هجر القرآن ترك العمل بهداياته وإن قرأه وآمن به.

هـ- ومن صور هجر القرآن ترك تدبره وتفهم معانيه.

و- ومن صور هجر القرآن ختمه في أكثر من شهر.

ز- ومن صور هجر القرآن ترك الاستشفاء والتداوي به في جميع أمراض القلوب.

لقد كان سبب هجرهم حيلولة المجرمين بين القوم وبين الاستماع إليه:

• حيث كان يجلس النضر بن الحارث ويقول: هلموا إليّ لأحدثكم عن رستم واسفنديار

وأساطير الفرس، فما جاءكم به محمد من هذا النوع من الأساطير. وكان رجلاً فصيحاً

يجيد سبك القصص والحوادث فكانت محاولاته وأساطيره من دوافع هجرهم للقرآن[2].

• وكانت قريش تتصل بالوفود القادمة إلى المواسم كمواسم الحج وأسواق

العرب وتقول لهم: لقد ظهر بيننا مجنون فلا تستمعوا إليه[3].

• وكان بعضهم يتصل بالأفراد القادمين إلى مكة ليحذرهم من الاتصال برسول الله صلى الله

عليه وسلم والسماع منه ويقول: إنه ساحر يسحر العقول، كما جرى لأبي الطفيل الدوسي[4]

حيث بلغ به الأمر أن يضع في أذنيه الكرسف (القطن) حتى لا يصل إلى سمعه شيء من غير إرادة منه.

• وكان يوصي بعضهم بعضاً أن لا يجلسوا إلى محمد ويستمعوا منه حتى لا يفتنوا الصغار

والنساء والسفهاء... كما كان الحال في حادثة الأخنس بن شريق وأبي جهل وأبي سفيان[5].

إنَّ التُّهم التي وجهها القوم إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم والشبهات التي حاولوا إثارتها حول

شخصه وكذلك ما قالوه عن القرآن الكريم من افتراءات وادعاءات أنتجت أمرين قصد إليهما القوم وهما:

• الحيلولة بين الناس وبين القرآن.

• والعداء لرسول الله صلى الله عليه وسلم.


فتحدثت الآيات الكريمة عن الأمرين ﴿ وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَذَا الْقُرْآَنَ مَهْجُورًا *

وَكَذَلِكَ جَعَلْنَا لِكُلِّ نَبِيٍّ عَدُوًّا مِنَ الْمُجْرِمِينَ وَكَفَى بِرَبِّكَ هَادِيًا وَنَصِيرًا ﴾
[الفرقان: 30- 31].

ومقابل هذا الحرص من رسول الله صلى الله عليه وسلم على هدايتهم وإيصال الخير إليهم واقتباسهم

من نور القرآن. جاءت تسلية رسول الله صلى الله عليه وسلم، إن هذا الصد عن دعوة الأنبياء

ومحاولة المجرمين الحيلولة بين الرسول وبين الأقوام بالترهيب والترغيب كل ذلك سنَّة

من سنن الله في المجتمعات، وللرسول صلى الله عليه وسلم أسوة بإخوانه من المرسلين.

لقد كان المجرم الأثيم فرعون هذه الأمة أبو جهل، وكان يتبعه في ذلك المستهزئون، يشكلون العقبة في سبيل انتشار دعوة

الحق، حيث قال تعالى: ﴿ وَلَقَدْ آَتَيْنَاكَ سَبْعًا مِنَ الْمَثَانِي وَالْقُرْآَنَ الْعَظِيمَ *

لَا تَمُدَّنَّ عَيْنَيْكَ إِلَى مَا مَتَّعْنَا بِهِ أَزْوَاجًا مِنْهُمْ وَلَا تَحْزَنْ عَلَيْهِمْ وَاخْفِضْ جَنَاحَكَ لِلْمُؤْمِنِينَ * وَقُلْ إِنِّي أَنَا النَّذِيرُ الْمُبِينُ *

كَمَا أَنْزَلْنَا عَلَى الْمُقْتَسِمِينَ * الَّذِينَ جَعَلُوا الْقُرْآَنَ عِضِينَ * فَوَرَبِّكَ لَنَسْأَلَنَّهُمْ أَجْمَعِينَ * عَمَّا كَانُوا يَعْمَلُونَ *

فَاصْدَعْ بِمَا تُؤْمَرُ وَأَعْرِضْ عَنِ الْمُشْرِكِينَ * إِنَّا كَفَيْنَاكَ الْمُسْتَهْزِئِينَ *

الَّذِينَ يَجْعَلُونَ مَعَ اللَّهِ إِلَهًا آَخَرَ فَسَوْفَ يَعْلَمُونَ * وَلَقَدْ نَعْلَمُ أَنَّكَ يَضِيقُ صَدْرُكَ بِمَا يَقُولُونَ *

فَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ وَكُنْ مِنَ السَّاجِدِينَ * وَاعْبُدْ رَبَّكَ حَتَّى يَأْتِيَكَ الْيَقِينُ ﴾
[الحجر: 87- 99].

"وبروز المجرمين في طريق الأنبياء أمر طبيعي، فدعوة الحق إنما تجيء في أوانها لعلاج فساد واقع... ووراء هذا

الفساد يكمن المجرمون الذين ينشئون الفساد من ناحية، ويستغلونه من ناحية، والذين تتفق مشاريعهم مع هذا الفساد،

وتتنفس شهواتهم في جوه الوبئ، والذي يجدون فيه ستراً للقيم الزائفة التي يستندون هم في وجودهم إليها...

فطبيعي إذن أن يبرزوا للأنبياء وللدعوات دفاعاً عن وجودهم، واستبقاء للجو الذي يملكون أن يتنفسوا فيه،

وبعض الحشرات يختنق برائحة الأزهار العبقة ولا يستطيع الحياة إلا في المقاذر، وبعض الديدان يموت في الماء

الطاهر الجاري، ولا يستطيع الحياة إلا في المستنقع الآسن، وكذلك المجرمون، فطبيعي إذن أن يكونوا أعداء

لدعوة الحق، يستميتون في كفاحها، وطبيعي أن تتنصر دعوة الحق في النهاية،

لأنها تسير مع خط الحياة، وتتجه إلى الأفق الكريم الوضيء الذي تتصل فيه بالله، والذي تبلغ

عنده الكمال المقدَّر لها كما أراد الله ﴿ وَكَفَى بِرَبِّكَ هَادِيًا وَنَصِيرًا ﴾ [الفرقان: 31][6].

• ولكن مظاهر الصد والهجران هذه نابعة عن أمور لا تتعلق بالقرآن نفسه وربما تغيَّرت هذه الأمور والمظاهر

الخارجية وأزيلت العقبات بين القوم وبين القرآن فعندئذ يحدث الاتصال ومن ثم التأثر والاتباع. أما إذا استطاعوا

التشكيك في القرآن نفسه ومصدره، فلو أزيلت العقبات فيما بعد فإن الشكوك تبقى في نفوس الناس.

لذا جاءت محاولة المجرم الأكبر في إلقاء ظلال من الشكوك على أن القرآن لم يكن على سنن الكتب المنزلة، فلم

يكن معهوداً أن ينزل الكتاب منجماً مفرقاً، بل كانت الكتب السماوية تنزل جملة واحدة

﴿ وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا لَوْلَا نُزِّلَ عَلَيْهِ الْقُرْآَنُ جُمْلَةً وَاحِدَةً ﴾ [الفرقان: 32]، إنه قول لا طائل تحته

ومماراة لا نتيجة لها، لأن أمر الإعجاز والاحتجاج به لا يختلف بنزوله جملة واحدة أو مفرقاً.

كما أن اللجوء إلى إثارة مثل هذه الشبهة دليل على إفلاسهم في إثارة الشبهات

التي تشكك في القرآن. ولكنهم أثاروها لعلها تورث شكاً، وبعضهم قد سمع أن

التوراة كتبت لموسى عليه السلام فلماذا لا ينزل القرآن من السماء مكتوباً جملة واحدة...

ويأتي الرد القرآني على مقترحهم الشكي ببيان الحكمة في نزوله مفرقاً:

الحكمة الأولى: ﴿ لِنُثَبِّتَ بِهِ فُؤَادَكَ ﴾ [الفرقان: 32]: تثبيت فؤاد الرسول

صلى الله عليه وسلم ومعه المؤمنون بنزوله مفرقاً منجماً. ويمكن إيراد صور لهذا التثبيت:

أ- إن القرآن نزل على أمة أمية أناجيلها في صدورها، ونزوله جملة واحدة قد يعجز الصحابة عن استيعابه وحفظه.

أما النزول مفرقاً فيعطي مهلة للحفظ والتدبر والتطبيق، فكان صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم لا يتجاوزون

العشر من الآيات حتى يحفظوها ويعلموا المراد منها ويطبقوها في حياتهم ثم ينتقلون إلى غيرها.

ب- لو نزل القرآن جملة واحدة ثم انقطع الوحي والاتصال بالملأ الأعلى، لأدى إلى دخول

اليأس والملل إلى القلوب، أما تجدد الوصول وتتابع الرسول في الاتصال كل ذلك يسكن قلب المحب

بتواصل كتب المحبوب. وتثبيت لقلبه أن ربه ما قلاه ولا ودعه ولا تخلى عنه.

جـ- إن تكرار زيارة الملك عند نزول الوحي انشراح لصدر رسول الله صلى الله عليه وسلم وتلذذ بالعالم الروحاني،

وفي هذا اللقاء غذاء للروح، ولذلك ورد أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لجبريل عليه السلام: "ما يمنعك أن تزورنا

أكثر مما تزورنا، فنزل قوله تعالى: ﴿ وَمَا نَتَنَزَّلُ إِلَّا بِأَمْرِ رَبِّكَ لَهُ مَا بَيْنَ أَيْدِينَا وَمَا خَلْفَنَا وَمَا بَيْنَ ذَلِكَ وَمَا كَانَ رَبُّكَ نَسِيًّا *

رَبُّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا فَاعْبُدْهُ وَاصْطَبِرْ لِعِبَادَتِهِ هَلْ تَعْلَمُ لَهُ سَمِيًّا ﴾
[مريم: 64- 65]"[7].

د- اقتضت حكمة الله تعالى أن تكون تربية هذه الأمة بالتدريج وذلك من لطف الله سبحانه وتعالى بها ورأفته، فجاء تشريع

بعض الأحكام في بداية الأمر، ثم نسخ حكمها إلى الأخف للتيسير، أو الأثقل لمضاعفة الأجر والثواب، أو المماثل ابتلاءً

وتمحيصاً، ونزول القرآن جملة يتنافى مع هذا التدرج وتحرم الأمة من هذه المزية العظيمة[8].

هـ- إن تنزيله مفرقاً وتحديهم بأن يأتوا ببعض تلك التفاريق كلما نزل شيء منها، أدخل في الإعجاز وأنور للحجة من أن

ينزل كله جملة واحدة، وفي إظهار الحجة عليهم وإثبات عجزهم تثبيت لقلب رسول الله صلى الله عليه وسلم.

و- لو لم ينزل القرآن منجماً على حسب الحوادث لما ظهر في كثير من آياته

مطابقتها لمقتضى الحال ومناسبتها للمقام وذلك من تمام إعجازها.

الحكمة الثانية: ﴿ وَرَتَّلْنَاهُ تَرْتِيلًا ﴾ [الفرقان: 32]:

الترتيل: مأخوذ من الرتل، وهو التتابع في ترسل وتثبت مع التبيين، ووجه الحكمة في هذا الترتيل أن الآيات أو السورة

إذا نزلت مع الحادثة، أو قبلها مباشرة، أو بعدها، فإن ذلك أدعى إلى الفهم وأقوى لمعرفة المضمون وأرسخ في الذهن.

الحكمة الثالثة: ﴿ وَلَا يَأْتُونَكَ بِمَثَلٍ إِلَّا جِئْنَاكَ بِالْحَقِّ وَأَحْسَنَ تَفْسِيرًا ﴾ [الفرقان: 33]:

إن استفسارات القوم لا تنتهي، وتساؤلاتهم ليس لها حدود، وكلها من قبيل التعجيز وإثارة الشبهات. وكل تساؤل

يحتاج إلى جواب أو رد، فلو نزل القرآن الكريم جملة واحدة لم يتمكن رسول الله صلى الله عليه وسلم من إجابتهم

أو الرد عليهم في كل مرة، لذا جاء قوله تعالى: ﴿ وَلَا يَأْتُونَكَ بِمَثَلٍ إِلَّا جِئْنَاكَ بِالْحَقِّ وَأَحْسَنَ تَفْسِيرًا ﴾.

وهي كقوله تعالى: ﴿ بَلْ نَقْذِفُ بِالْحَقِّ عَلَى الْبَاطِلِ فَيَدْمَغُهُ فَإِذَا هُوَ زَاهِقٌ ﴾ [الأنبياء: 18].

فمهما أتوا بسؤال عجيب كأنه مثل في البطلان والغرابة إلا أتاهم جلَّ جلاله بالجواب

الحق الذي لا محيد عنه. وبما هو أحسن معنى ومؤدى من مثلهم، أي من سؤالهم.

فلا يأتونك بحجة وشبهة إلا أجبناهم بما هو الحق في نفس الأمر وأبين وأوضح وأفصح من مقالتهم. وهذه الآية

كالفذلكة الجامعة تعم ما تقدم وما عسى أن يأتوا به. فقد تقدم من أمثالهم التي قالوها عن القرآن وعن الرسول.

﴿ وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا إِنْ هَذَا إِلَّا إِفْكٌ افْتَرَاهُ وَأَعَانَهُ عَلَيْهِ قَوْمٌ آَخَرُونَ ﴾ [الفرقان: 4].

﴿ وَقَالُوا أَسَاطِيرُ الْأَوَّلِينَ اكْتَتَبَهَا فَهِيَ تُمْلَى عَلَيْهِ بُكْرَةً وَأَصِيلًا ﴾ [الفرقان: 5].

﴿ وَقَالُوا مَالِ هَذَا الرَّسُولِ يَأْكُلُ الطَّعَامَ وَيَمْشِي فِي الْأَسْوَاقِ ﴾ [الفرقان: 7].

﴿ وَقَالَ الظَّالِمُونَ إِنْ تَتَّبِعُونَ إِلَّا رَجُلًا مَسْحُورًا ﴾ [الفرقان: 8].

﴿ وَقَالَ الَّذِينَ لَا يَرْجُونَ لِقَاءَنَا لَوْلَا أُنْزِلَ عَلَيْنَا الْمَلَائِكَةُ أَوْ نَرَى رَبَّنَا ﴾ [الفرقان: 21].

﴿ وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا لَوْلَا نُزِّلَ عَلَيْهِ الْقُرْآَنُ جُمْلَةً وَاحِدَةً ﴾ [الفرقان: 32].

هذه جملة من الأمثال التي أتوا النبي صلى الله عليه وسلم بها بقصد إفحامه وتعجيزه. فإذن المعنى:

ولا يأتونك بشبه يشبهون به حالاً من أحوالك يبتغون إظهار أن حالك لا يشبه حال رسول من الله،

إلا أبطلنا تشبيههم وأريناهم أن حالة الرسالة عن الله لا تلازم ما زعموه[9].

فلا يأتونك بشيء من ذلك إلا جئناك بالصواب وما هو الحق في الاستدلال فيكشف عن

الحق ويكون أحسن وقعاً في نفوس السامعين من مغالطاتهم...

ثم تختم الآيات ببيان مصير المعاندين العتاة الطغاة، الذين ظهر لهم الحق، ومع ذلك بقوا على عنادهم.

فهؤلاء يحشرون على وجوههم، زيادة في إذلالهم وتحقيرهم وخذلانهم، وشتان بين الفريقين

﴿ أَفَمَنْ يَمْشِي مُكِبًّا عَلَى وَجْهِهِ أَهْدَى أَمَّنْ يَمْشِي سَوِيًّا عَلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ ﴾ [الملك: 22].

والذي أمشاهم على أقدامهم قادر على أن يمشيهم على وجوههم[10]، هم المنكسون على رؤوسهم.

لقد قصدوا بسوق الأمثال تنقيص شأن الرسول صلى الله عليه وسلم، فذكروا بأنهم أهل شر المكان وضلال السبيل، دون

النبي صلى الله عليه وسلم، وفي ذلك تسلية لرسول الله صلى الله عليه وسلم ووعيد للمشركين وذم لهم.

كما جاء في سورة الإسراء في قوله تعالى: ﴿ وَمَا مَنَعَ النَّاسَ أَنْ يُؤْمِنُوا إِذْ جَاءَهُمُ الْهُدَى إِلَّا أَنْ قَالُوا أَبَعَثَ اللَّهُ بَشَرًا رَسُولًا *

قُلْ لَوْ كَانَ فِي الْأَرْضِ مَلَائِكَةٌ يَمْشُونَ مُطْمَئِنِّينَ لَنَزَّلْنَا عَلَيْهِمْ مِنَ السَّمَاءِ مَلَكًا رَسُولًا *

قُلْ كَفَى بِاللَّهِ شَهِيدًا بَيْنِي وَبَيْنَكُمْ إِنَّهُ كَانَ بِعِبَادِهِ خَبِيرًا بَصِيرًا *

وَمَنْ يَهْدِ اللَّهُ فَهُوَ الْمُهْتَدِ وَمَنْ يُضْلِلْ فَلَنْ تَجِدَ لَهُمْ أَوْلِيَاءَ مِنْ دُونِهِ وَنَحْشُرُهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ

عَلَى وُجُوهِهِمْ عُمْيًا وَبُكْمًا وَصُمًّا مَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ كُلَّمَا خَبَتْ زِدْنَاهُمْ سَعِيرًا ﴾
[الإسراء: 94- 97].

المناسبة بين المقطع السادس والمحور:

هذا المقطع وثيق الصلة بمحور السورة فإن محور السورة كما تقدم هو المعجزة والرسول، أو تصديق

رسول الله صلى الله عليه وسلم من خلال معجزة القرآن، وهذا المقطع يتعلق برد شبهة للمشركين حاولوا

إلقاء ظلالها على القرآن، وبالتالي للتشكيك في صدق الرسول صلى الله عليه وسلم.

فقد قالوا: لماذا لم ينزل القرآن جملة واحدة كالكتب التي نزلت على الأنبياء السابقين حيث كتبت لهم وحملوها

إلى أقوامهم مكتوبةً. والقرآن ينزل نجوماً حسب الوقائع والأحداث؟ فجاء الرد الإلهي عليهم ببيان الحكمة من

نزوله مفرقاً منجماً كما تقدَّم تفصيله. إذن فالمقطع شديد العلاقة بالمحور وحديثه في صلب المحور.

[1] عن أبي هريرة أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: "إنما مثلي ومثل الناس كمثل رجل استوقد ناراً،

فلما أضاءت ما حوله جعل الفراش وهذه الدواب التي تقع في النار يقعن فيها، فجعل الرجل ينزعهن، ويغلبنه فيقتحمن فيها،

فأنا آخذ بحجزكم عن النار وهم يقتحمون فيها" انظر صحيح البخاري، كتاب الرقاق، باب الانتهاء عن المعاصي: 7/ 186.

[2] انظر الرحيق المختوم، للمباركفوري 98.

[3] انظر ما رواه ابن هشام في السيرة من خروج أبي لهب خلف رسول الله صلى الله عليه وسلم في موسم

عكاظ وكلما جلس رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى قوم ليحدثهم جاء أبو لهب فيقول: نحن أهله وعشيرته

فلا تسمعوا له إنه مجنون. انظر سبل الهدى والرشاد في سيرة خير العباد، للصالحي: 2/ 451.

[4] المرجع السابق: 2/ 417.

[5] المرجع السابق: 2/ 352.

[6] في ظلال القرآن: 5/ 2562.

[7] أخرجه أحمد في المسند: 1/ 234؛ والبخاري في كتاب التفسير، باب تفسير سورة مريم: 5/ 237.

[8] في تفسير القاسمي (محاسن التأويل): يذكر المفسَّرون ههنا أن الآية رد على الكفرة في طلبهم نزول

القرآن جملة، كنزول بقية الكتب جملة ويرون أن القول بنزول بقية الكتب دفعة صحيح، فيأخذون لأجله في

سر مفارقة التنزيل له، والحال أن القول بنزولها دفعة واحدة لا أصل له، وليس عليه أثارة من علم، ولا

يصححه عقل، فإن تفريق الوحي وتمديد مدته بدهي الثبوت، لمقدار مكث النبي، إذ ما دام بين ظهراني

قومه، فالوحي يتوارد تنزله ضرورة، ومن راجع التوراة والإنجيل الموجودين يتجلى له ذلك واضحاً

لا مرية فيه، وعذر القائل به ظنه أن الآية تعريض بنزول غيره كذلك، وما كلّ كلام معرض به،

وإنما الآية حكاية لاقتراح خاص، وتعنت متفنن فيه. والله أعلم. محاسن التأويل: 12/ 3577.

وإلى مثل هذا القول ذهب الطاهر بن عاشور في التحرير والتنوير: 19/ 18.

[9] التحرير والتنوير لابن عاشور مختصراً: 19/ 21.

[10] في صحيح البخاري عن أنس بن مالك رضي الله عنه، أن رجلاً قال:

"يا نبي الله يحشر الكافر على وجهه يوم القيامة! قال: أليس الذي أمشاه على الرجلين

في الدنيا قادراً على أن يمشيه على وجهه يوم القيامة". كتاب التفسير: 6/ 14، ط. إستانبول.

المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


i[v hgrvNk

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16938
مواقف مشرفة في الدفاع عن النبي عليه الصلاة والسلام http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16937&goto=newpost Tue, 12 Apr 2022 12:35:22 GMT مواقف مشرفة في الدفاع عن النبي عليه الصلاة والسلام ما خلق الله تعالى أكرم ولا أجل من نبيه عليه الصلاة والسلام قال ابن عباس رضي الله عنهما: والله...

مواقف مشرفة في الدفاع عن النبي عليه الصلاة والسلام



ما خلق الله تعالى أكرم ولا أجل من نبيه عليه الصلاة والسلام قال ابن عباس رضي الله عنهما: والله ما خلق الله وما

ذرأ وما برأ نفسًا أكرم عليه من محمد، وما سمعت الله أقسم بحياة أحد غير محمد فقال جل وعلا:

ï´؟ لَعَمْرُكَ إِنَّهُمْ لَفِي سَكْرَتِهِمْ يَعْمَهُونَ ï´¾ الحجر: 72]، وقد خصه ربه بالشفاعة وأعطاه الوسيلة وهي منزلة في الجنة

لا يبلغها نبي مرسل ولا ملك مقرب غيره، وقرن اسمه إلى اسمه، وأمر الأمة باتباعه والاقتداء به وجعل ذلك علامة

على محبة الله تعالى وتعظيمه قال تعالى: ï´؟ قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ ï´¾.. آل عمران: 31]، فمحبته

أصل من أصول الإسلام، وعلامة من علامات الإيمان، فلا يصح إسلام أحد إلا بمحبته ولا يذوق طعم الإيمان وحلاوته

إلا من قدم محبته على جميع من سواه يقول عليه الصلاة والسلام: « ثلاث من كن فيه وجد حلاوة الإيمان.. وذكر

منها أن يكون الله ورسوله أحب إليه مما سواهما... »، وعدم محبته مؤذن بالعقوبة، وسبب للهلاك قال تعالى:

ï´؟ قُلْ إِنْ كَانَ آبَاؤُكُمْ وَأَبْنَاؤُكُمْ وَإِخْوَانُكُمْ وَأَزْوَاجُكُمْ وَعَشِيرَتُكُمْ وَأَمْوَالٌ اقْتَرَفْتُمُوهَا وَتِجَارَةٌ تَخْشَوْنَ كَسَادَهَا وَمَسَاكِنُ

تَرْضَوْنَهَا أَحَبَّ إِلَيْكُمْ مِنَ اللَّهِ وَرَسُولِهِ وَجِهَادٍ فِي سَبِيلِهِ فَتَرَبَّصُوا حَتَّى يَأْتِيَ اللَّهُ بِأَمْرِهِ وَاللَّهُ لا يَهْدِي الْقَوْمَ الْفَاسِقِينَ ï´¾


التوبة: 24]، يقول ابن سعدي رحمه الله في تفسير هذه الآية: وهذه الآية الكريمة أعظم دليل على وجوب

محبة اللّه ورسوله، وعلى تقديمها على محبة كل شيء، وعلى الوعيد الشديد

والمقت الأكيد، على من كان شيء من هذه المذكورات أحب إليه من اللّه ورسوله، وجهاد في سبيله‏.‏

وعلامة ذلك، أنه إذا عرض عليه أمران، أحدهما يحبه اللّه ورسوله، وليس لنفسه فيها هوى،

والآخر تحبه نفسه وتشتهيه، ولكنه يُفَوِّتُ عليه محبوبًا للّه ورسوله، أو ينقصه، فإنه إن قدم ما

تهواه نفسه، على ما يحبه اللّه، دل ذلك على أنه ظالم، تارك لما يجب عليه‏.

وقد جاء في الحديث الشريف قوله عليه الصلاة والسلام: « لا يؤمن أحدكم حتى أكون أحب إليه من والده وولده

والناس أجمعين »، فلا إيمان لمن لم يحب النبي عليه الصلاة والسلام ويعظمه حق التعظيم، ويوقره غاية التوقير

وينزله المنزلة التي أنزله إياها ربه سبحانه وتعالى، قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله: « إن قيام المدحة والثناء

عليه ـ صلى الله عليه وسلم ـ والتعظيم والتوقير له قيام الدين كله وسقوط ذلك سقوط الدين كله »، فمن أذى نبيه

أو انتقصه أو استهزاء به فقد خرج من الإسلام، وأبق من الدين واستحق العقاب والخسران، وإذا كانت منزلة النبي

عليه الصلاة والسلام بهذا المقام السامي، والمكانة الرفيعة فإن الدفاع عنه واجب والذود عنه فرض، والوقوف

أمام من تنقصه أو استهزاء به، فلا نرضى أن يتعرض لنبينا بالسخرية أو الاستهزاء ونحن نرى ونسمع ثم

لا نحرك ساكنًا، فلا قيمة للعيش إذا استهين بنبينا وانتقص من حبيبنا.

ولو نظرنا إلى حال صحابته الكرام كيف كانوا يفدونه بأرواحهم وأموالهم وأبنائهم، لا يرضون أن

يشاك شوكة أو يتعرض له بكلمة أو أذى، والسيرة مليئة بقصص هؤلاء العظماء الذين كانت لهم مواقف

مشرفة، وتضحيات جليلة، تبين مدى حبهم له عليه الصلاة والسلام، فهذا:

♦ أبوبكر الصديق رضي الله عنه: عندما تعرض كفار قريش لرسول الله صلى الله عليه وسلم وهو قائم

يصلي حيث جاءه عقبة ابن أبي معيط فوضع رداءه في عنقه وجذبه إليه بشدة يريد خنقه، فجاءه أبوبكر

الصديق ودفعه عنه وهو يقول: أتقتلون رجلًا أن يقول ربي الله وقد جاءكم بالبينات من ربكم.

فأقبلوا على أبي بكر وأخذوا يضربونه حتى غشي عليه فحُمل إلى داره وهو يقول ما صنع محمد عليه الصلاة والسلام،

وجاء من حديث أسماء بنت أبي بكر رضي عنها قولها: فأتى الصريخ إلى أبي بكر، فقال: أدرك صاحبك، قالت:

فخرج من عندنا وله غدائر أربع وهو يقول: ويلكم، أتقتلون رجلا أن يقول ربي الله، فلهوا عنه وأقبلوا على

أبي بكر، فرجع إلينا أبو بكر فجعل لا يمس شيئًا من غدائره إلا رجع معه.

فانظر كيف ضحى بنفسه ليدافع عن النبي عليه الصلاة والسلام، وكيف كان رضي الله عنه لا يهاب العواقب

في سبيل الدفاع عنه ونصرته رضي الله عنه، لذلك استحق هذه المنزلة العالية رضي الله عنه.

♦ وهذا خبيب ابن عدي رضي الله عنه يضرب لنا أروع مثال في كمال الحب لرسول الله صلى الله عليه وسلم،

حيث كان يقدمه على نفسه التي هي أغلى ما يملكه، فعندما رفعه المشركون على الخشبة ليصلبوه نادوه

وناشدوه: أتحب أن محمدًا مكانك وأنت في بيتك؟ فقال: لا والله ما أحب أن يفديني بشوكة يشاكها في قدمه.

وفي رواية قال لهم: والله ما أحب أني بين أهلي ومحمد صلى الله عليه وسلم في المكان الذي هو فيه تشوكه

شوكة، فقال بعضهم:

أسرتْ قريش مسلمًا في غزوةٍ فغدا بلا وجَلٍ إلى السيافِ

سألوه هل يُرضيك أنَّك سالمٌ ولك النبيُّ فدا من الإتلافِ

فأجاب كلَّا لا سلمتُ من الرَّدَى ويصابُ أنفُ محمَّدٍ برعافِ

فلله دره كيف قدم روحه على أن يصاب محمد بشوكة تؤذيه أو ضر يمسه، ففاضت روحه وهو يصرح بحبه لنبيه

ودفاعه عنه رضي الله عنه، حتى إن أبو سفيان حين سمعه يقول ذلك قال: ما رأيت أحدًا يحب أحًدا كحب أصحاب

محمَّدٍ محمَّدًا. قمة في الحب وروعه في التضحية، ونماذج في الشجاعة رضي الله عنهم جميعًا.

♦ ومن النماذج المشرقة الخالدة: موقف طلحة بن عبيد الله في غزوة أحد لما عصى الرماة أمر رسول الله صلى الله

عليه وسلم ونزلوا من على الجبل فانقض المشركون على الرسول صلى الله عليه وسلم ومن معه، فقتلوا منهم سبعين

ثم أرادوا بعد ذلك قتل النبي صلى الله عليه وسلم فاجتمع بعض الصحابة للدفاع عن النبي صلى الله عليه وسلم وكان

على رأس هؤلاء طلحة بن عبيد الله - رضي الله عنه - فهذا جابر بن عبدالله يخبر بقوله: لما كان يوم أحد وولى الناس

كان رسول الله صلى الله عليه وسلم في ناحية في اثني عشر رجلًا منهم طلحة، فأدركه المشركون، فقال النبي صلى الله

عليه وسلم: «من للقوم؟» قال طلحة: أنا قال: «كما أنت» فقال رجل أنا، قال: «أنت» فقاتل حتى قُتل ثم التفت،

فإذا المشركون فقال: «من لهم؟» قال طلحة: أنا، قال: «كما أنت» فقال رجل من الأنصار: أنا قال: «أنت» فقاتل حتى قُتل،

فلم يزل كذلك حتى بقي مع نبي الله (طلحة) فقال: «من للقوم؟» قال طلحة: أنا فقاتل طلحة قتال الأحد عشر حتى قطعت

أصابعه فقال: «حس» فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «لو قلت: بسم الله لرفعتك الملائكة والناس ينظرون»

ثم رد الله المشركين عن رسوله، واندحر أعداءه وسلم نبيه وقد أصابه من الجراح وشج في وجهه الشريف وكسرت

رباعيته صلى الله عليه وسلم، قال قيس بن حازم: رأيت يد طلحة شلاء وقى بها النبي يوم أحد وجرح في تلك الغزوة

تسعًا وثلاثين أو خمسًا وثلاثين وشلت أصبعه أي السبابة والتي تليها. وقال النبي صلى الله عليه وسلم فيه يومئذ:

«من أحب أن ينظر إلى شهيد يمشي على وجه الأرض فلينظر إلى طلحة بن عبيد الله» انظر المنزلة التي بلغها ببركة

دفاعة عن النبي عليه الصلاة والسلام والذب عنه، حتى أنه جعل جسمه له وقاء من النبال والرماح

رضي الله عنه. ومما نقل إلينا دفاع شاعر الرسول عليه الصلاة والسلام الذي سخر شعره في الدفاع

عن النبي عليه الصلاة والسلام وهجاء قريش ومن حالفهم.

♦ هذا هو شاعر الرسول حسان بن ثابت رضي الله عنه الذي كان يقف بلسانه يهجو قريش ويدافع عن نبيه

ويرسل عليهم الأبيات والقصائد التي تقع كالنبل عليهم أو أشد، فلما علم رسول الله صلى الله عليه وسلم ذلك أمره أن

يتعلم من أبي بكر نسبه الشريف في قريش حتى لا يهجوه معهم فلا يتعرض لهم بسوء، فرجع إليه حسان فقال:

يا رسول الله، قد خلص لي نسبك، والذي بعثك بالحق، لأسلنَّك منهم كما تسلُّ الشعرة من العجين"، قالت عائشة:

"فسمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم، يقول لحسان: «إنَّ روح القدس لا يزال يؤيِّدك، ما نافحت

عن الله ورسوله»، فسل عليهم لسانه حتى أفراهم فقالت عائشة رضي الله عنها: سمعت

رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: «هجاهم حسان فشفى واشتفى».

ومما قاله حسان بن ثابت دفاع عن نبيه عليه الصلاة والسلام قصيدته الرائعة الذائعة يهجو فيها أبو سفيان

الحارث بن عبدالمطلب الذي كان كثير الإيذاء للنبي عليه الصلاة والسلام قبل إسلامه فيقول:

هجوت محمدًا فأجبت عنه وعند الله في ذاك الجزاء

هجوت محمدًا برًّا حنيفًا رسول الله شيمته الوفاء

فإنَّ أبي ووالده وعرضي لعرض محمد منكم وقاء

ثكلت بُنيتي إن لم تروها تثير النقع من كنفي كداء

يبارين الأعنة مصعدات على أكتافها الأسل الظماء

تظل جيادنا متمطرات تلطمهن بالخمر النساء

فإن أعرضتمو عنا اعتمرنا وكان الفتح وانكشف الغطاء

وإلا فاصبروا لضراب يوم يعز الله فيه من يشاء

وقال الله: قد أرسلت عبدًا يقول الحق ليس به خفاء

وقال الله: قد يسرت جندًا هم الأنصار عرضتها اللقاء

لنا في كل يوم من معد سباب أو قتال أو هجاء

فمن يهجو رسول الله منكم ويمدحه وينصره سواء

وجبريل رسول الله فينا وروح القدس ليس له كفاء


فرضي الله عن حسان بن ثابت وأرضاه وجمعنا بهم جميعًا.

ومن الذين تشرفوا بالدفاع عن النبي عليه الصلاة والسلام الصحابية المقاتلة: أم عماره نسية بنت كعب رضي الله

عنها حيث شهدت أم عمارة غزوة أحد مع زوجها وولديها، فقد خرجت تسقى الجيش وتداوي الجرحى،

ولكن لما انكشف المسلمون وظهر عليهم المشركون، أخذت سيفها وربطت وسطها وقاتلت قتال الأبطال

وأبلت بلاء حسنًا في الدفاع عن رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى جرحت اثنى عشر جرحًا: وسمعت

النبي عليه الصلاة والسلام يقول: "لمقام نسيبة بنت كعب اليوم خير من مقام فلان وفلان".

وقد وصف ابن سعد شدة بلاءها يوم أحد فقال: « وكان يراها يومئذ تقاتل أشد القتال، وأنها لحاجزة ثوبها

على وسطها، حتى خرجت ثلاثة عشر جرحًا، وكانت تقول: إني لأنظر إلى ابن قميئة وهو يضربها على عاتقها،

وكان أعظم جراحها، فدواته سنة، ثم نادى منادى رسول الله: إلى حمراء الأسد، فشدت عليها ثيابها،

فما استطاعت من نزف الدم. فانظر إلى شجاعتها وقوة بأسها كيف وقفت أمام ابن قمئة الذي كان من

فرسان العرب عندما جاء يتوعد رسول الله صلى الله عليه وسلم، ويبحث عنه يريد قتلة واستئصال شوكته.

♦ وهذا عبدالله بن عبدالله بن أبي ابن سلول رضي الله عنه، والده هو عبدالله بن أبي بن سلول رأس المنافقين. في

غزوة المريسيع عندما وقع نزاع بين المهاجرين والأنصار فتداعى كل واحد منهم إلي فريقه، فقال عبدالله بن أبي:

والله لئن رجعنا إلى المدينة ليخرجنَّ الأعز منها الأذل، يقصد أنه هو العزيز ورسول الله هو الذليل وقال أيضا ما نحن

وهؤلاء إلا كما قال الأول: (سمن كلبك يأكلك)، يعرض بها برسول الله صلى الله عليه وسلم وصحابته الكرام، فنزلت

الآيات مخلدة ما قال وفاضحة ما أنكر في نفسه قال تعالى: ï´؟ يَقُولُونَ لَئِن رَّجَعْنَا إِلَى الْمَدِينَةِ لَيُخْرِجَنَّ الْأَعَزُّ مِنْهَا الْأَذَلَّ

وَلِلَّهِ الْعِزَّةُ وَلِرَسُولِهِ وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَلَكِنَّ الْمُنَافِقِينَ لَا يَعْلَمُونَ ï´¾
المنافقين: 8]، فقال عمر بن الخطاب رضي الله عنه

دعني أضرب عنقه فقال عليه الصلاة والسلام: "لا حتى لا يقال إن محمَّدًا يقتل أصحابه"، وعندما رجعوا

إلى المدينة سمع عبد الله بن عبد الله بن أبى بن سلول مقولة أبيه، فقال للرسول -صلى الله عليه وسلم-:

يا رسول الله بلغني أنك تريد قتل أَبِى، فإن كنت لابد فاعلًا فمرني به فأنا أحمل إليك رأسه.

ثم وقف على باب المدينة شاهرًا سيفه، ومنع أباه من دخولها حتى يأذن له الرسول -صلى الله عليه وسلم- بدخولها،

وحتى يقول:إن الرسول -صلى الله عليه وسلم- هو العزيز، وأنه هو - أي عبد الله ابن أبى - هو الذليل. فانظر إلى

فعل الابن مع أبيه المنافق حيث شهر عليه سيفه ومنعه من دخول المدينة حبًّا في رسول الله صلى الله عليه وسلم

وتعظيم لشانه، فلا كرامة لمن آذى رسول الله أو انتقصه كائنًا من كان. فهذه بعض المواقف المشرفة لبعض

الصحابة الكرام الذين فدوا رسول الله بأرواحهم وأنفسهم، والمواقف كثيرة جدًّا لم نذكرها خشية الاطالة، فلا يوجد

صحابي إلا كانت محبته لنبيه متوقدة في قلبه كالشعلة الملتهبة، والنور الساطع الذي يضيء، لو سأل أحدهم عن

حبه لنبيه عليه الصلاة والسلام لأجابته الدموع قبل الأفعال فرضي الله عنهم. وليعلم الجميع أن الإيمان متى

خالطت بشاشته القلوب، ضحى الإنسان من أجله بكل شيءٍ، واسترخص في سبيله كل غالي.

المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


l,hrt lavtm td hg]thu uk hgkfd ugdi hgwghm ,hgsghl

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16937
فقه زكاة الفطر بالتفصيل http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16936&goto=newpost Tue, 12 Apr 2022 01:13:14 GMT فقه زكاة الفطر بالتفصيل على المذاهب الفقهية الأربعة زكاة الفطر؛ أي: الزكاة التي سببُها الفطر من رمضانَ، وتُسمَّى أيضًا صدَقةَ الفِطر، وبكلا...

فقه زكاة الفطر بالتفصيل

فقه زكاة الفطر بالتفصيل
على المذاهب الفقهية الأربعة


زكاة الفطر؛ أي: الزكاة التي سببُها الفطر من رمضانَ، وتُسمَّى أيضًا صدَقةَ الفِطر، وبكلا الاسمَيْنِ وردَتِ

النصوص، وهي الصَّدقة التي تَخرج في آخر رمضان، وفي ليلة عيد الفِطر وصباح عيد الفِطر.

• وسمِّيتْ بزكاة الفِطر؛ لأنَّها شُرعتْ عند إتمام شهر رمضان في السَّنة الثانية من الهجرة، وفي الزمن الذي يفطر

فيه الصائمون مِن رمضان، فهي زَكاة الإفطار، أو صدقة عيد الفِطر الذي بعد إكمال رمضان‏، كما تسمَّى زكاة

رمضان؛ لأنَّها متعلِّقة بشهر رمضان، أو زكاة الأبدان؛ لأنَّها تتعلَّق بالأشخاص؛ لأنَّ الفِطرة

هي الخِلقة، كما قال تعالى: ﴿ فِطْرَتَ اللَّهِ الَّتِي فَطَرَ النَّاسَ عَلَيْهَا ﴾ الروم: 30]؛ أي:

الجِبلَّة التي جُبلوا عليها، ويُقصد بها هنا الصَّدقة عن البدن والنَّفس.

• حكمة مشروعيتها: وشُرعتْ هذه العبادة المرتبطة بشهر الصِّيام لسببين؛ كما يقول حبرُ الأمَّة

عبدُالله بن عباس رضي الله عنهما: "فرَض رسولُ الله صلى الله عليه وسلم زكاةَ الفِطر؛ طُهرةً للصَّائم

مِن اللَّغو والرَّفث، وطُعمةً للمساكين، مَن أدَّاها قبلَ الصلاة فهي

زكاة مَقبولة، ومن أدَّاها بعد الصلاة فهي صدقة من الصدقات"[1].

فلأننا بشَر نُخطئ، يشوب صيامَنا بعضُ النواقص مِن اللَّغو والرَّفث، فكانت صدقة

الفِطر تطهيرًا لصيامنا؛ حتى يرتفع إلى جناب المولى خاليًا مِن تلك النواقص.

ولذلك يقول الإمامُ النووي في المجموع عن وكيع بن الجراح رحمه الله، وهو محدِّث العراق وشيخ الشافعي،

يقول وكيع: "زكاةُ الفِطْرِ لِشَهْرِ رَمَضانَ كَسَجْدَتَيِ السَّهْوِ للصَّلاةِ؛ تَجْبُرُ نُقْصانَ الصَّوْمِ كَما يَجْبُرُ السُّجُودُ نُقْصانَ

الصَّلاة"[2]. فزكاة الفِطر تطهيرٌ للنَّفْس مِن أدرانها؛ من الشُّحِّ وغيره مِن الأخلاق الرديئة، وتكميلٌ للأجْر،

وتنمية للعمل الصالح، وتطهيرٌ للصيام ممَّا قد يؤثِّر فيه وينقص ثوابَه من اللَّغو والرَّفَثِ ونحوهما.

إضافة إلى مشاركة الفقراء والمساكين في العيد؛ بإغنائهم عن السؤال في يوم العيد،

وإدخالِ السرور عليهم في يوم يُسرُّ المسلمون بقدوم العيد عليهم، فمِن خصائص رمضان

شعورُ الناس بعضهم ببعض، فتجد الغنيَّ يرأف بحال الفقراء؛ لأنَّه قد جرَّبَ الشعورَ بالجوع والعطش.

• حكمها: الفقهاء على قولين:

ذهب جمهورُ الفقهاء إلى أنَّ زكاة الفِطر واجبة على كلِّ مسلم؛ لما ورَد عن عبدالله بن عمر رضي

الله عنهما أنَّه قال: "فَرَض رسولُ الله صلى الله عليه وسلم زكاةَ الفِطر مِن رمضان على الناس،

صاعًا مِن تمر، أو صاعًا من شَعير، على كلِّ حُر أو عبد، ذكر أو أنثى مِن المسلمين"[3]،

وجمهور العلماء الشافعيَّة والحنفية والحنابلة وقول عند المالكيَّة

أخذوا بهذا الحديث، وفسَّروا قوله: "فَرَض" بمعنى أوجب.

القول الآخر على أنَّها سُنة، وهو قولٌ عند المالكيَّة، وقال به الأشهب بن علية والأصم[4]، وقال الخرشي في

شرح مختصر خليل: "لا يقاتَل أهلُ بلد على مَنع زكاة الفطر... لأنَّه قيل القول بسُنِّيته"[5]، وفسَّروا "فرضها"

أن معناها قدَّرها ووقتها؛ لأنَّ الفرض يكون بمعنى التقدير والتوقيت، قال الله عز وجل:

﴿ قَدْ فَرَضَ اللَّهُ لَكُمْ تَحِلَّةَ أَيْمَانِكُمْ ﴾ التحريم: 2]؛ أي: قدَّرها، وقال به بعضُ الظاهريَّة، وابن اللبان الشافعي.

وقالوا: إنَّ زكاة الفِطر كانت واجبة، ولكنها نُسختْ بوجوب الزكاة العامَّة - زكاة الأموال - واستدلُّوا بحديث

قيس بن سعد بن عبادة رضي الله عنه أنه قال: "كنَّا نصوم عاشوراء، ونؤدِّي زكاة الفِطر، فلمَّا نزل

رمضان، ونزلت الزكاة، لم نُؤْمَر به، لم نُنْهَ عنه، وكنَّا نفعله"[6]. ومن جملة ما استدلَّ به مَن ذهب إلى أنَّ زكاة الفِطر

سنَّة مؤكَّدة وليست واجبة: ما رُوي عن طلحة بن عبيدالله رضي الله عنه قال: جاء رجل إلى رسول

الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم من أهل نجد، ثائر الرَّأس، يُسمَع دويُّ صوته، ولا يُفقه ما

يقول، حتى دنا، فإذا هو يسأل عن الإسلام، فقال رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم:

((خمس صلوات في اليوم والليلة))، فقال: هل عليَّ غيرها؟ قال: ((لا، إلا أن تطوَّع))،

قال رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم: ((وصيام رمضان))، قال: هل عليَّ غيره؟

قال: ((لا، إلا أن تطوَّع))، قال: وذكر له رسولُ الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم الزكاةَ،

قال: هل عليَّ غيرها؟ قال: ((لا، إلا أن تطوَّع))، قال: فأدبر الرجل وهو يقول: واللهِ لا

أَزيد على هذا ولا أنقُص، قال رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم: ((أَفلح إن صدَق[7]،

قالوا: وصدَقة الفِطر ليست داخلة تحت الزَّكاة المفروضة؛ بدليل أنَّ الحديث قد فرَّق بين الزَّكاة وصدقة الفطر.

شرائط وجوب زكاة الفطر: ويشترط لوجوب أدائها شرطان:

أولًا: الإسلام:وهذا الشَّرط محلُّ اتِّفاق بين العلماء، إلَّا ما روي عن

الشافعيَّة أنه يجب على الكافر أداء زكاة الفِطر عن أقاربه المسلمين.

ثانيًا: أن يكون قادرًا على إخراج زكاة الفطر، وهذا الشَّرط محلُّ اتِّفاق بين أهل العلم في أنَّه لا بدَّ من

توافر القدرة فيمن يجب عليه إخراج زَكاة الفِطر؛ لأنَّ غير القادر مرفوع عنه الحرَج بمثل

قوله تعالى: ﴿ لَا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا ﴾ البقرة: 286]، لكنَّهم اختلفوا في معنى هذه القُدرة:

• فذهب المالكيَّة والشافعيَّة والحنابلة[8] إلى أنَّها تجب على مَن عنده فَضل عن قُوتِه وقوت مَن

في نفقته ليلةَ العيد ويومه، ويشترط كونه فاضلًا عن مسكن وخادم يحتاج إليه. وقد استدلَّ هؤلاء جميعًا

بحديث سهل بن الحنظليَّة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: ((مَن سأل وعنده ما

يُغنيه، فإنَّما يَستكثر من النار))، قالوا: يا رسول الله، وما يغنيه؟ قال: ((قدر ما يغديه ويعشيه[9].

• وذهب الحنفيَّةُ إلى أنَّ معنى القدرة على إخراج صدقة الفِطر أن يكون مالكًا للنِّصاب الذي تجب فيه الزكاة

من أيِّ مالٍ كان، سواء كان مِن الذَّهب أو الفضَّة، أو السوائم من الإبل والبقر والغنم، أو من عروض التجارة 10

والنِّصاب الذي تجب فيه الزَّكاة مِن الفضة مائتا درهم؛ وهو ما يعادل 600 غرام، ومن الذهب عشرون دينار؛

وهو ما يعادل 85 غرامًا، فمَن كان عنده هذا القدر فاضلًا عن حوائجه الأصليَّة من مأكل وملبس

ومسكن وسلاح وفرس، وجبتْ عليه زكاةُ الفِطر. وعلَّلوا عدمَ وجوبها على مَن يملك أقل مِن ذلك أنَّه

ممن تجوز عليهم الصَّدقة، فلا يجتمع جواز الصَّدقة عليه مع وجوبها عليه، واستدلُّوا على هذا بما روي

عن أبي هريرة رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: ((لا صَدقةَ إلَّا عن ظَهر غِنى [11].

من تجب عليهم زكاة الفطر: اختلفت المذاهبُ الفقهية في هذه المسألة اختلافًا بيِّنًا؛ فقد ذهب الحنفيَّة

إلى القول: إنه يجب على الرجل إذا كان غنيًّا أن يؤديها عن نفسه، وعن كلِّ مَن له ولاية عليه؛ وهم

ابنه الصغير وبنته الصغيرة وابنه الكبير إذا كان مجنونًا؛ لأنَّ هؤلاء جميعًا له حق التصرُّف في

أموالهم بما يعود عليهم بالنَّفع بدون إذنهم، هذا في حالة كونهم فقراء،

أمَّا في حالة كونهم أغنياء فإنه يخرجها من أموالهم.

ولا يرى الحنفيَّةُ أن يخرجها الأبُ عن بنيه الكبار ووالديه وأقاربه وزوجته،

سواء كانوا أغنياء أو فقراء؛ لأنَّه وإن كانت تلزمه نفقتهم إذا كانوا فقراء، فإنَّ

ولايته عليهم قاصرة؛ بدليل أنَّه لا يجوز له التصرُّف في أموالهم إذا كان لهم مال إلَّا بإذنهم 12

وذهب المالكيَّةُ إلى أنَّ الرجل يؤدِّيها عن نفسه وعن مَن تجب عليه نفقتُه؛ وهم الوالدان الفقيران،

وأولاده الفقراء ذكورًا أو إناثًا، والزوجة وإن كانت ذات مال، وكذلك زوجة والده الفقير، وقد

استدلُّوا على هذا بما رواه الدارقطني عن ابن عمر رضي الله تعالى عنهما أنه قال:

"أمر رسولُ الله صلى الله عليه وسلم بصَدقة الفِطر عن الصَّغير والكبير، والحرِّ والعبد ممَّن تمُونُون"

؛ أي: تُنفقون عليهم، ويستنتج مِن ذلك أنَّ المالكيَّة لا يرون أن يؤدي المرء

زكاةَ الفِطر عن أولاده الأغنياء، سواء كانوا صغارًا أو كبارًا، ولا عن والديه الغنيَّينِ كذلك.

ويتَّفق الشافعيَّةُ والحنابلة مع المالكيَّة في أنَّ المرء يؤدِّي الزكاة عن نفسه وعن كلِّ مَن تجب عليه نفقته شرعًا،

مع اختلاف يَسير في التفاصيل؛ فقد قال الشافعيَّةُ: إنَّ الرجل يؤدِّيها عن نفسه، وعن من تجب عليه نفقته من

المسلمين لقرابة أو زوجية أو مِلك، فيؤدِّيها عن أصوله وإنْ علَوا؛ كجدِّه وجدَّته، وفروعه وإن نزلوا ذكورًا

أو إناثًا إذا كانوا فقراء، كما يؤدِّيها عن زوجته، وكذلك مطلَّقته طلاقًا غير بائن، ولا تلزمه زكاة البائن إلَّا

إذا كانت حاملًا؛ لقوله تعالى: ﴿ وَإِنْ كُنَّ أُولَاتِ حَمْلٍ فَأَنْفِقُوا عَلَيْهِنَّ حَتَّى يَضَعْنَ حَمْلَهُنَّ ﴾ الطلاق: 6.

ويؤدِّيها أيضًا عن خادمه إذا كانت نفقته غير مقدَّرة، أما إذا كانت مقدَّرة باليوم أو

الشهر أو السَّنة فلا يخرجها عنه؛ لأنَّه كالأجير لا تجب عليه نفقته: 13 .

وقت وجوب زكاة الفطر: وقد اختلف الفقهاءُ رحمهم الله تعالى في وقت الوجوب

المذهب الأول: وهو قول الحنفيَّة، والمالكيَّة[14] في قولٍ، أنَّ وقت الوجوب هو طلوع فَجر يوم العيد،

واستدلُّوا على ذلك بما روي عن ابن عمر رضي الله تعالى عنهما، أنَّ النبيَّ صلى الله عليه وسلم

أمَر بزكاة الفِطر قبل خروج الناس إلى الصَّلاة[15]. ووجه استدلالهم بالحديث: هو أنَّ الرسول

صلى الله عليه وسلم أمَر أن تؤدَّى صدقة الفِطر قبل الذهاب إلى مصلَّى العيد، وهذا يبيِّن أنَّ

وقت وجوبها هو يوم الفِطر، ثمَّ إن تسميتها بزكاة الفِطر يدلُّ كذلك على أنَّ وجوبها يكون

بطلوع فجر يوم الفطر؛ لأنَّ الفِطر لا يكون إلَّا بطلوع فجر ذلك اليوم، ولأنَّ ما قبله

لا يسمَّى فِطرًا، ولا يعتبر الإنسان مفطرًا مِن صومه إلَّا بطلوع فجر يوم الفطر.

المذهب الثاني: وإليه ذهب المالكيَّةُ في القول الآخر، والشافعيَّة في الراجح، والحنابلة[16]،

أنَّ وقت وجوب زكاة الفِطر هو بغروب شمس آخر يوم مِن رمضان.

وتظهر فائدة هذا الخِلاف فيمن مات أو وُلد بعد غروب شمس آخر يوم مِن رمضان؛ فمن مات بعد غروب

الشمس عند الشافعيَّة والحنابلة وقول عند المالكيَّة تخرج عنه صدَقة الفطر؛ لأنَّه كان موجودًا وقت وجوبها.

وعند الحنفيَّة وقول عند المالكيَّة: لا تخرج عنه صدقة الفِطر؛ لأنه لم يكن موجودًا.

ومَن وُلد بعد غروب آخر يوم مِن رمضان تخرج عنه صدقة الفِطر عند الحنفيَّة وقول عند المالكية؛ لأنَّه وقتَ

وجوبها كان موجودًا، ولا تخرج عنه الصَّدقة عند الشافعيَّة والحنابلة وقول عند المالكية؛ لأنَّه كان جنينًا في بطن أمه وقتَ وجوبها.

وقت وجوب الأداء: ذهب جمهورُ الحنفيَّة إلى أنَّ وقت وجوب أداء زكاة الفِطر موسَّع؛ لأنَّ الأمر بأدائها غير مقيَّد

بوقت، كالزكاة؛ فهي تجب في مطلق الوقت، وإنَّما يتعيَّن بتعينه، ففي أيِّ وقت أدَّى كان مؤدِّيًا لا قاضيًا، غير أنَّ

المستحب إخراجها قبل الذهاب إلى المصلَّى؛ لقوله صلى الله عليه وسلم: ((أَغنوهم في هذا اليوم.

ومذهب المالكيَّة والشافعيَّة والحنابلة: أنَّ من أدَّاها بعد صلاة العيد بدون عذر كان آثِمًا، مستدلِّين بقول النبي صلى الله

عليه وسلم: ((مَن أدَّاها قبلَ الصلاة فهي زَكاة مَقبولة، ومَن أدَّاها بعد الصلاة فهي صدَقة مِن الصَّدقات[17

• واتَّفق جميعُ الفقهاء على أنَّها لا تسقط بخروج وقتها؛ لأنَّها وجبت في ذمَّته لِمن هي له، وهم مستحِقُّوها، فهي دَينٌ

لهم لا يَسقط إلَّا بالأداء؛ لأنَّها حقٌّ للعبد، أمَّا حقُّ الله في التأخير عن وقتها، فلا يُجبر إلا بالاستغفار والندامة.

إخراجها قبل وقتها: ذهب الفقهاء إلى أقوال ثلاثة:

القول الأول (وهو رأيُ أبي حَنيفة): جواز تعجيلها السَّنَة والسَّنتين، وهو المعتمد عندهم كالزكاء،

18وقد حسَّن الألباني ما رُوي أنَّ النبي صلى الله عليه وسلم تسلَّف من العباس صدقة سنتين.

القول الثاني (قول عند الأحناف والشافعيَّة): جواز إخراجها مِن بداية رمضان، وقد علَّل النوويُّ هذا القول

بقوله: إنَّها تجب بسببين، وهما صوم رمضان والفِطر منه، فإذا وُجد أحدهما جاز تَقديمها

على الآخر؛ كزكاة المال قبل الحَول، وبَعد ملك النِّصاب، ولا يجوز

تقديمها على رمضان؛ لأنَّه تقديمٌ على السَّببين معًا19

القول الثالث قول عند الأحناف والمالكيَّة والحنابلة): جواز تقديمها بيومٍ أو يومين 20؛

لما رُوي عن ابن عمر رضي الله عنهما أنَّه كان يُخرجها قبلَ يوم الفِطر بيوم أو يومين21

مقدار الواجب: اتَّفق الفقهاء على أنَّ الواجب إخراجه في الفطرة صاعٌ مِن جميع

الأصناف التي يَجوز إخراج الفطرة منها عدا القمح، فقد اختلفوا في المقدار فيه إلى قولين:

القول الأول: ذهب إليه الجمهورُ من المالكيَّة والشافعيَّة

والحنابلة،22 أنَّ الواجب إخراجه في القمح هو صاع منه

واستدلُّوا على وجوب صاع من بُرٍّ بحديث أبي سَعيد الخُدريِّ رضي الله تعالى عنه قال: "كنَّا نُخرج زكاةَ

الفِطر إذ كان فينا رسولُ الله صلى الله عليه وسلم صاعًا مِن طعام، أو صاعًا من تَمر، أو صاعًا من

شَعير، أو صاعًا من زبيب، أو صاعًا مِن أقط، فلا أزال أُخرجه كما كنتُ أخرجه ما عشتُ"23.]

القول الثاني: وإليه ذهب الحنفيَّة، أنَّ الواجب إخراجه مِن القمح نصف صاع، وكذا دَقيق القمح24

والصَّاع المقصود هو صاع أهل المدينة؛ لأنَّ النبي صلى الله عليه وسلم جعل ضابط ما يُكال مكيالَ

أهل المدينة؛ كما في حديث ابنِ عمر قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((المِكيال على مِكيال

أهل المدينة، والوزن على وزن أهل مكَّة 25 ، والصَّاع مِن المكيال،

فوجب أن يكون بصاع أهل المدينة في زمن النبي صلى الله عليه وسلم.

والمكيال يَختلف باختلاف ما يملأ به الصَّاع، فعند إخراجه لا بدَّ مِن التأكُّد أنَّه يعادل ملء الصَّاع من النوع المخرَج منه.

والصَّاعُ النَّبوي أربعة أمداد بكفَّي الرجل المعتدل - أي: أربع حفنات - غير قابضهما ولا باسطهما، وبالوزن فهو كما يلي:

رقم النوع الوزن
1 قمح 2200 جرام تقريبًا 2 شعير 2100 جرام تقريبًا

3 دقيق 2075 جرام تقريبًا 4 أرز 2675 جرام تقريبًا

5 تمر 1800 جرام تقريبًا 6 زبيب 2425 جرام تقريبًا

نوع الواجب: اختلف فيه الفقهاءُ على ثلاثة أقوال:]

القول الأول: وإليه ذهب المالكيَّةُ والشافعيَّة 26أنَّ الواجب عليه

هو غالب قُوت البلد، أو قوت المكلَّف إذا لم يقدر على قوت البلد

القول الثاني؛: وإليه ذهب الحنابلة: 27 أنَّ الواجب عليه يتعيَّن في أحد الأصناف الواردة في حديث أبي سَعيد

الخدري رضي الله عنه أنه قال: "كنَّا نُخرج إذ كان فينا رسولُ الله صلى الله عليه وسلم زكاةَ الفِطر عن كلِّ

صغير وكبير، حرٍّ أو مَملوك - صاعًا مِن طعام، أو صاعًا مِن أقط، أو صاعًا من شَعير، أو صاعًا من تمر،

أو صاعًا من زبيب، فلم نزَل نخرجه حتى قدِم علينا معاويةُ بن أبي سفيان حاجًّا أو معتمرًا المدينةَ، فكلَّم

الناس على المنبر، فكان فيما كلَّم به الناس أن قال: إنِّي لأرى أنَّ مدَّين من سمراء الشام تعدل صاعًا

من تمر، قال: فأخذ الناس بذلك"، قال أبو سعيد: "فأمَّا أنا، فلا أزال أُخرجه كما كنتُ أخرجه أبدًا ما

عشتُ"28، فهذه الأنواع هي الحِنطة والشَّعير، والتمر، والأقط، والزَّبيب،

فإذا عُدمت هذه الأصناف، فإنه يجزئه كلُّ مقتات مِن الحبوب والثمار.

القول الثالث؛: وإليه ذهبت الحنفيَّة: أنَّ الواجب في زكاة الفِطر هو البُر والشَّعير والتمر، فهذه

الأنواع الثلاثة تُعتبر عندهم أصولًا لغيرها؛ ولذلك فإنَّه إذا كان المخرَج مِن الأجناس الأخرى،

فإنَّ الاعتبار فيها بالقيمة؛ حيث تُقوَّم هذه الثلاثة،ثمَّ يَشتري بقيمة

المقوَّم منها الجنسَ المراد إخراجه؛لأنَّ الاعتبار بالمنصوص عليه لِما ليس فيه نص

كما جوَّز الحنفيَّةُ إخراجَ القيمة مِن النُّقود في زكاة الفطر، وهي عندهم أفضَل مِن إخراج العين؛ لكون الفَقير يستطيع

أن يشتري بها أيَّ شيء يريد في يوم العيد، غير أنَّ الجمهور لم يروا جوازَ دفع القيمة؛ لعدم النصِّ عليها.

ولا شك أنَّ دفع القيمة في زكاة الفِطر أنفَع للفقير وأيسر، وأسرع في سدِّ خلَّته، بل أضمن في حصول النَّفع كاملًا له؛

لأنَّ حاجته قد لا تكون معينة في الحِنطة أو الشَّعير أو التمر أو الأقط أو الزبيب أو أي مُقتات آخر؛ وإنَّما قد يكون

محتاجًا إلى النُّقود لسداد أُجرة المسكن، أو لشراء لوازمه الضَّروريَّة كالملابس، وعند دفع الزكاة مِن الأعيان

المذكورة في الحديث، أو مِن أي مقتات في البلد يتكلَّف الفقير مؤونةَ البيع عندما تكون حاجته في غير المدفوع

له، إلى جانب النَّقص في سِعر تلك الأعيان، وخاصَّة إذا كانت مِن الأعيان التي ليس لها رواج في السوق،

أو الأنواع الأقل جَودة، كما هو مشاهَد في وقتنا الحاضر، فلا يتم له الغِنى وسد الخلَّة التي أرادها الشارع

مِن تشريع هذه الزكاة، وخاصَّة إذا علمنا أنَّ الأعيان المشار إليها أو غيرها ليست مَقصودة

للشَّارِع بذواتها؛ وإنَّما المقصود هو نَفع الفقراء وإعطاؤهم الأصلحَ لهم.

مصارف زكاة الفطر: اختلف الفقهاءُ فيمن تُصرف إليه زكاة الفِطر على قولين

القول الأول؛ واليه ذهب الجمهورُ مِن الحنفيَّة والشافعيَّة والحنابلة في القول الراجح: : 29 أنَّ مصرفها مصرف


زَكاة المال، فيجوز صرفها إلى الأصناف الثمانية المذكورين في قوله تعالى:

﴿ إِنَّمَا الصَّدَقَاتُ لِلْفُقَرَاءِ وَالْمَسَاكِينِ وَالْعَامِلِينَ عَلَيْهَا وَالْمُؤَلَّفَةِ قُلُوبُهُمْ وَفِي الرِّقَابِ وَالْغَارِمِينَ وَفِي سَبِيلِ اللَّهِ

وَابْنِ السَّبِيلِ فَرِيضَةً مِنَ اللَّهِ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ ﴾
التوبة: 60. بل إنَّ الشافعيَّة أوجبوا قِسمتها على الأصناف

الثَّمانية إذا وُجدوا، وإذا لم يوجَدوا فعلى الموجود منهم، ولم يشترط الحنفيَّةُ والحنابلة استيعابَ جَميع

الأصناف أو الموجود منهم، وإنما جوَّزوا صرفها حتى إلى صنف واحد مِن تلك الأصناف الثمانية

القول الثاني؛ وإليه ذهب المالكيَّةُ والحنابلةُ في القول الآخر: 30 أنَّ زَكاة الفِطر خاصَّة بالفقراء

والمساكين، وليست عامَّة في جميع مصارف زكاة المال، فلا يجوزُ دفعها إلى غير الفقراء

والمساكين؛ لورود اختصاص هذه الزَّكاة بهم في حديث ابن عبَّاس رضي الله عنهما السابق؛

حيث قال: "فَرَض رسولُ الله صلى الله عليه وسلم زكاةَ الفِطر؛

طهرةً للصَّائم من اللَّغو والرَّفث، وطعمةً للمساكين31".

مكان دفع زكاة الفطر: الأصل في الزَّكاة - سواء كانت زكاة مال أو زكاة بدن - أن تؤدَّى في البلد الذي يوجد فيه

المالِك حين وجوبها عليه، وفي المكان الذي يوجد فيه الشخص المزكِّي حين وجوبها عليه، فتُفرَّق على مستحقيها

هناك، ولا يجوز نقلها منه إلَّا إذا لم يوجد مَن يستحقها؛ لحديث عبدالله بن عباس رضي الله عنهما

أنَّ رسول الله صلى الله عليه وسلم بعث معاذًا إلى اليمن... وكان مما قال: ((فأَعلِمْهم أنَّ الله

افترض عليهم صدقةً في أموالهم، تؤخذ مِن أغنيائهم، وتردُّ على فُقرائهم

هذا في حالة وجود مستحقِّين لها في بلده، وممَّا اعتبره الجمهور مكانها: مسافة القصر، وهو 85 كم.

وقد استثنى الحنفيَّةُ مِن ذلك فقالوا: لا بأس أن يُخرجها مَن وجبت عليه إلى قرابته مِن أهل الحاجة؛

لِما في ذلك من صِلة الرَّحم، وكذلك إذا نقلها إلى قومٍ هم أحوج مِن أهل بلده إليها، أو إلى مَن

هو أصلح أو أورع أو أنفع للمسلمين، أو مِن دار الحرب إلى دار الإسلام، أو إلى طالب علمٍ.

ودليل ذلك الأثَر الوارد عن طاوس، قال مُعاذٌ رضي الله عنه لأهل اليَمَن: "ائتوني بِعَرْضِ

ثِياب خَمِيصٍ - أو لَبِيسٍ - في الصَّدَقَةِ مكانَ الشَّعِيرِ والذُّرَةِ؛ أَهْوَنُ عَلَيكم وَخَيْرٌ

لِأصْحابِ النَّبي صلى اللهُ عليه وسلَّم بالمدينَةِ"[32]،

ووجه الشَّاهد أنَّ فيه نقل الزَّكاة مِن اليَمَن إلى المدينة المنوَّرة.


المراجع
[1] رواه أبو داود وابن ماجه والدارقطني والحاكم وصححه. [2] المجموع للنووي 6/ 140.

[3] أخرجه البخاري. [4] انظر: المقدمات الممهدات (1/ 332)، وبداية المجتهد (2/ 40)، والذخيرة للقرافي (3/ 154)، والقوانين الفقهية (ص: 75. [5] شرح مختصر خليل للخرشي (2/ 227).

[6] أخرجه النسائي وغيره، وسنده صحيح. [7] أخرجه البخاري ومسلم.

[8] انظر مواهب الجليل للحطاب (2/ 366)، المجموع للنووي 6/ 110)، الإنصاف للمرداوي (3/ 164). [9] رواه أبو داود وابن حبان. [10] تبيين الحقائق للزيلعي وحاشية الشبلي (1/ 306.

[11] رواه الإمام أحمد بن حنبل. [12] البحر الرائق لابن نجيم (2/ 272.

[13] انظر: مواهب الجليل للحطاب (3/ 264)، المجموع للنووي (6/ 113)، الفروع لابن مفلح (4/ 216. [14] انظر: فتح القدير لابن الهمام (2/ 297)، شرح مختصر خليل للخرشي (2/ 228).

[15] رواه البخاري ومسلم. [16] انظر: مغني المحتاج للشربيني (1/ 401)، المغني لابن قدامة (3/ 89)، شرح مختصر خليل للخرشي (2/ 228. [17] أخرجه أبو داود وابن ماجه.

[18] انظر: المبسوط للسرخسي (6/ 110[19] انظر المجموع للنووي (6/ 126.

[20] منح الجليل لعليش (2/ 106)، المغني لابن قدامة (3/ 89 [21] رواه البخاري.

[22] انظر: شرح مختصر خليل للخرشي (2/ 228)، روضة الطالبين (2/ 301)، المغني لابن قدامة (3/ 81 [23] رواه البخاري ومسلم. [24] الحاوي الكبير للماوردي (3/ 380.

[25] رواه أبو داود والنسائي والطبراني، وصححه الألباني في صحيح النسائي.

[26] انظر: شرح مختصر خليل للخرشي (2/ 229)، روضة الطالبين للنووي (2/ 303

[27] المغني لابن قدامة (3/ 85. [28] رواه البخاري ومسلم.

[29] انظر حاشية ابن عابدين (2/ 368)، المجموع للنووي (6/ 186)، كشاف القناع للبُهُوتي (2/ 246). [30] حاشية العدوي (1/ 645)، الإنصاف للمرداوي (3/ 132).

[31] رواه البخاري ومسلم.

[32] رواه البخاري معلَّقًا.

المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


tri .;hm hgt'v fhgjtwdg

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16936
موسوعة التفسير سُورةُ النِّساءِ http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16935&goto=newpost Thu, 07 Apr 2022 13:29:29 GMT موسوعة التفسير سُورةُ النِّساءِ مقدمات السورة أسماءُ السُّورةِ سُمِّيتْ هذه السُّورةُ بسُورةِ النِّساء : فعن مَعْدَانَ بن أبي طَلحةَ...

موسوعة التفسير سُورةُ النِّساءِ


مقدمات السورة

أسماءُ السُّورةِ

سُمِّيتْ هذه السُّورةُ بسُورةِ النِّساء :

فعن مَعْدَانَ بن أبي طَلحةَ اليَعمُريِّ، قال: إنَّ عمرَ بنَ الخطَّابِ رضِي اللهُ عنه خطَب يومَ جمعةٍ، فذكَر نبيَّ اللهِ صلَّى اللهُ

عليه وسلَّمَ، وذكَر أبا بكرٍ، ثم قال: إنِّي لا أَدعُ بعدي شيئًا أهمَّ من الكَلالةِ، ما راجعتُ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ

في شيءٍ ما راجعتُه في الكَلالةِ، وما أَغلظَ لي في شيءٍ ما أغلظَ لي فيهِ! حتى طعَنَ بإِصبَعِه في صَدْري، وقال: يا عُمرُ،

ألَا تكفيك آيةُ الصَّيفِ التي في آخرِ سورةِ النساءِ؟! وإني إنْ أعِشْ

أقضِ فيها بقضيةٍ، يَقضي بها مَن يقرأُ القرآنَ ومَن لا يقرأُ القرآنَ .

فضائلُ السُّورة وخَصائصُها:

1- عن عبدِ الله بن مَسعودٍ رضِي اللهُ عنه، قال: قال رسولُ الله صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ- وهو على المنبر-:

((اقرأْ عليَّ القرآنَ، فقلت: يا رسولَ الله، أقرأُ عليك وعليك أُنْزِل؟! قال: إنِّي أَشتهي أن أسمعَه من غيري، قال:

فقرأتُ عليه سورةَ النِّساء حتى بلغتُ فَكَيْفَ إِذَا جِئْنَا مِنْ كُلِّ أُمَّةٍ بِشَهِيدٍ وَجِئْنَا بِكَ عَلَى هَؤُلَاءِ شَهِيدًا يَوْمَئِذٍ يَوَدُّ

الَّذِينَ كَفَرُوا وَعَصَوُا الرَّسُولَ لَوْ تُسَوَّى بِهِمُ الْأَرْضُ وَلَا يَكْتُمُونَ اللَّهَ حَدِيثًا
[النساء: 41- 42]،

رفعتُ رأسي، أو غمزني رجلٌ إلى جنبي- وفي رواية: بيده- فرفعتُ رأسي، فنظرْتُ إليه فرأيتُ عينيهِ تسيلُ )) .

2- عن عائشةَ رضِي اللهُ عنها، عن رسولِ الله صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، قال: ((مَن أخَذ السَّبْعَ الأُولَ من القرآن، فهو حَبرٌ)) .

3- عن واثلةَ بن الأسقعِ رضِي الله عنه، قال: قال رسولُ الله صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ:

((أُعطِيت مكانَ التوراة السَّبْعَ الطِّوالَ... الحديث )) .

4- عن عبدِ اللهِ بن مَسعودٍ رضِي اللهُ عنه، قال: (إنَّ في النِّساء لخمسَ آياتٍ، ما يسرُّني بهنَّ الدُّنيا وما فيها،

وقد علِمتُ أنَّ العلماء إذا مرُّوا بها يعرفونها: إِنْ تَجْتَنِبُوا كَبَائِرَ مَا تُنْهَوْنَ عَنْهُ نُكَفِّرْ عَنْكُمْ سَيِّئَاتِكُمْ وَنُدْخِلْكُمْ

مُدْخَلًا كَرِيمًا
[النساء: 31]، وقوله: إِنَّ اللَّهَ لَا يَظْلِمُ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ وَإِنْ تَكُ حَسَنَةً يُضَاعِفْهَا وَيُؤْتِ مِنْ لَدُنْهُ

أَجْرًا عَظِيمًا [
النساء: 40]، وقوله: إِنَّ اللَّهَ لَا يَغْفِرُ أَنْ يُشْرَكَ بِهِ وَيَغْفِرُ مَا دُونَ ذَلِكَ لِمَنْ يَشَاءُ

[النساء: 48]، وَلَوْ أَنَّهُمْ إِذْ ظَلَمُوا أَنْفُسَهُمْ جَاؤُوكَ فَاسْتَغْفَرُوا اللَّهَ وَاسْتَغْفَرَ لَهُمُ الرَّسُولُ لَوَجَدُوا اللَّهَ تَوَّابًا رَحِيمًا

[النساء: 64]، وقوله: وَمَنْ يَعْمَلْ سُوءًا أَوْ يَظْلِمْ نَفْسَهُ ثُمَّ يَسْتَغْفِرِ اللَّهَ يَجِدِ اللَّهَ غَفُورًا رَحِيمًا [النساء: 110] .

5- عن حُذيفةَ بن اليمانِ، قال: ((صلَّيتُ مع النبيِّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ ذاتَ ليلةٍ، فافتتَحَ البقرةَ، فقلتُ:

يركع عند المئةِ، ثم مضى، فقلتُ: يصلي بها في ركعةٍ، فمضى، فقلتُ: يركع بها،

ثم افتتح النساءَ فقرأها، ثم افتتح آلَ عمرانَ فقرأها، يقرأ مُترسِّلًا )) .

بيانُ المَكِّي والمَدنيِّ

سورةُ النِّساء مدنيَّةٌ؛ حُكي في ذلِك الإجماعُ .

الدَّليل:

عن عائشةَ رضِي اللهُ عنها، أنها قالت: ((وما نزلتْ سورةُ البقرةِ والنساء إلَّا وأنا عنده )) .

ولا خِلافَ أنَّ النبيَّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ إنَّما بَنَى بها بالمدينة .

مقاصدُ السورة

مِن أبرزِ المقاصدِ التي تَضمَّنتها سورةُ النِّساء:

1- الاهتمامُ بالعقيدة وتوحيدِ الله سبحانه وتعالى وقضايا الإيمان، والردُّ على العقائد الباطلة،

وإيضاح الحُجَّة على صِحَّة نبوَّة محمَّد صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، والتحذير من المنافقين.

2- العناية بالأُسرة، وتنظيم العلاقة بين الزوجينِ، وحقوق الأرحام، وبيان نظام الإِرْث، وتقسيم التَّرِكات.

3- الاهتمام بأُسُس بناء الدولة الإسلاميَّة، ومقوِّماتها، والجهاد في سبيل الله.

4- الاهتمامُ بحِفظ الدِّماء وأحكامها، وحِفظ الأموال، ورعاية حقوق اليتامى.

موضوعاتُ السورة

أبرزُ الموضوعاتِ التي تناولتْها سورةُ النساء:

1- تناولتْ سورةُ النساء الحديثَ عن المرأة، ففصَّلت الكثيرَ من أحكامها،

وأوضحتْ كثيرًا من حقوقِها، وأطالتِ السورةُ الكلامَ في هذا الجانب.

2- نظَّمت السورةُ الكثيرَ من العَلاقات القائمةِ بين الرجُل والمرأة؛ ومنها: موضوع القِوامة، وإباحة النِّكاح والتعدُّد

فيه للرجل، وحق المرأة في الكرامة الإنسانية والمهر والميراث, وحُرمة عَضْل النساء، وأحكام الرَّضَاع,كما حثَّتْ

على الفضيلة، وزجرت عن إتيان الفاحشة، وتطرَّقت أيضًا إلى العَلاقة مع مِلْك اليمينِ، إلى غير ذلك.

3- تحدَّثت عن حقوق الأيتام والسُّفهاء، وكيف التعامُل مع أموالِهم.

4- فيما يتعلَّق بالأموالِ، تناولت السورة موضوعَ تحريمِ أكْل أموالِ النَّاسِ بالباطل، والتحذير مِن فِعل ذلك،

والحثَّ على الإنفاق في سبيل الله، وتوعُّد الذين يبخلون ويأمرون الناسَ بالبُخل.

5- تطرَّقت السورةُ إلى بيان الكثير من الأحكام الفقهيَّةِ مع بيان يُسْرِ الشَّريعةِ، وإرادة الله التخفيفَ عن عباده،

ومراعاة ضَعْفهم، ومن هذه الأحكام: أحكامُ المواريث، وحُرمة صلاة السَّكران في حالة سُكرِه، ووجوب

الاغتسال من الجَنابة لمن أراد الصَّلاة، ومشروعية التيمُّم وأحكامه، كما أَوضحتِ السورةُ بعضًا من أحكام

الجناياتِ، والدِّيَات، مع بيان عِظَم دماء المؤمِن، وجزاء مَن يقتل مؤمنًا متعمِّدًا، وغير ذلك من الأحكام الفقهيَّة.

6- تحدَّثت السورةُ عن أهلِ الكتابِ، وبيَّنت بعضَ ما هُمْ عليه من الضَّلال، وما حلَّ عليهم من الغضب واللَّعن،

وذَكَرت بعضَ تعنُّتِهم، ونَقْضهم للعهود، وكُفْرهم بالآيات، ومعاملتهم السيِّئة لأنبياء الله، التي وصلت إلى قتْل

بعضِهم. ثم تناولَتْ دعوتَهم إلى الدِّين الحقِّ، ونهيَهم عن الغلوِّ في الدِّين،

ومن ذلك غلوُّهم في المسيح عيسى ابن مريمَ، وقولهم بالتثليث.

7- تَطرَّقتْ إلى قضيةِ الحُكم في الإسلام، وإلى ما يَنبغي أنْ يقومَ عليه الحُكمُ في

الدَّولة الإسلاميَّة، وهو العدلُ، ووجوبُ الطاعةِ لله والرسولِ وأُولي الأمر، وأنْ يكون

المرجعُ في التنازع هو شَرْعَ الله، حتى جعلَتِ الإيمانَ مربوطًا بتحكيمِ الشَّرع، والرِّضا والتسليم له.

8- الحديثُ عن المنافقين، وفضْحُهم، وبيانُ الكثير من أعمالهم، وتصرُّفاتهم،

ودَسائسهم، وعقوبتهم، ومكانهم في الآخرة، وأنَّهم في الدَّرْك الأسفل من النار.

9- ومِن المواضيع التي تحدَّثت عنها السورةُ: الأمْرُ بالقتال في سبيل الله، ولإعلاء كلمته، ولنُصرة المستضعَفين من

المؤمنينَ، موضِّحةً الأجرَ العظيمَ لِمَن يُقاتِل في سبيل الله، والفضل الجزيل للمجاهدين على القاعدين، ومبيِّنةً بعضَ

الأحكام التي يحتاج لها المقاتلُ في سبيل الله؛ كالتعامُل مَع مَن يُلقِي السلام، وأحكام صلاة الخوف، والقَصْر للصَّلاة.

10- حضَّت السورةُ على عمَل الخير، والتخلُّقِ بالأخلاق الفاضلة؛ ومنها: العدل، وأداء الشَّهادة لله كما هي،

ولو كانت على النَّفْسِ، أو الوالدينِ أو الأقربين، وألَّا يتَّبِعوا أهواءَهم فيَقعوا في الظُّلم، ومنها:

أداءُ الأمانات، والحثُّ على الإحسانِ للخَلْق، ومراعاة الأقرَبينَ من الوالدينِ والأقاربِ

والجيرانِ، وكذلك مراعاةُ المحتاجين من الفُقَراء والمساكينِ والضعفاءِ، والإحسانِ إليهم.

11- بيانُ العداوة الأزليَّة بين الشيطانِ وبينَ بني آدمَ، وكيف أنَّ الشيطانَ توعَّد بإضلالِ جزءٍ من العِبادِ.

12- الحثُّ على الإيمانِ بالله ورُسله وكُتُبِه واليومِ الآخِر، وتوحيد العبادة، وبيانُ خطورةِ الشِّركِ، والنَّهْي

عن اتِّخاذِ الكافرينَ أولياءَ من دون المؤمنينَ، والأمرُ بتقوى الله عزَّ وجلَّ، والاعتصام به، والتمسُّك بدِينه.

13- ذَكَرتِ السورةُ طَرَفًا من خبرِ أنبياء الله تعالى.

المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


l,s,um hgjtsdv sE,vmE hgk~AshxA

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16935
موسوعة التفسير سُورَةُ آل عِمْرانَ http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16934&goto=newpost Thu, 07 Apr 2022 13:02:54 GMT موسوعة التفسير سُورَةُ آل عِمْرانَ مقدمات السورة أسماءُ السُّورة: 1- سُمِّيتْ هذه السُّورةُ بسورة: آل عِمْرانَ . فعن النَّوَّاسِ بن...

موسوعة التفسير سُورَةُ آل عِمْرانَ

موسوعة التفسير سُورَةُ آل عِمْرانَ

مقدمات السورة

أسماءُ السُّورة:

1- سُمِّيتْ هذه السُّورةُ بسورة: آل عِمْرانَ .

فعن النَّوَّاسِ بن سَمْعانَ رضِي اللهُ عنه قال: سمعتُ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يقول: ((يُؤتَى بالقُرْآنِ يومَ القيامةِ

وأهلِه الَّذين كانوا يَعمَلون به، تَقدُمُه سورةُ البقرة وآلِ عِمْرانَ- وضرب لهما

رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ ثلاثةَ أمثالٍ ما نَسيتُهنَّ بعدُ- قال: كأنَّهما غَمَامَتانِ، أو ظُلَّتانِ سَوْداوانِ

بينهما شَرْقٌ، أو كأنَّهما حِزْقانِ من طَيرٍ صوافَّ تُحاجَّانِ عن صاحبِهما )) .

2- سُمِّيتْ هي والبقرةُ بالزَّهْرَاوَيْنِ .

فعن أبي أُمامةَ الباهليِّ رضِي اللهُ عنه، قال: سمعتُ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يقول:

((اقْرَؤوا القُرْآنَ؛ فإنَّه يأتي يَومَ القيامةِ شفيعًا لأصحابه، اقرَؤوا الزَّهْرَاوَيْنِ: البقرةَ وسورةَ آلِ عِمْرانَ ...)) .

فضائلُ السُّورةِ وخَصائِصُها:

1- سورةُ آل عِمْرانَ تُحاجُّ عن صاحبها يومَ القِيامة مع البقرةِ:

- فعن أبي أُمامةَ الباهليِّ رضِي اللهُ عنه، قال: سمعتُ رسول اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يقول: ((اقْرَؤوا القُرْآنَ؛

فإنَّه يأتي يومَ القيامةِ شفيعًا لأصحابه، اقرَؤوا الزَّهرَاوَينِ : البقرةَ وسورةَ آلِ عِمْرانَ؛ فإنَّهما تأتِيانِ يومَ القيامةِ

كأنَّهما غَمَامتانِ ، أو كأنَّهما غَيَايَتانِ أو كأنَّهما فِرْقانِ من طيرٍ صوافَّ تُحاجَّانِ عن أصحابهما، اقرَؤوا سورةَ

البقرةِ؛ فإنَّ أَخْذَها بركةٌ، وتركَها حسْرةٌ، ولا يستطيعُها البَطَلَةُ ))، قال معاويةُ: بلغني أنَّ البَطَلَةَ السَّحَرةُ .

- عن النَّوَّاس بن سَمْعانَ رضِي اللهُ عنه، قال: سمعتُ رسول اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يقول:

((يُؤتَى بالقُرْآنِ يومَ القيامةِ وأهلِه الَّذين كانوا يعمَلون به، تقدُمُه سورةُ البقرةِ وآلُ عِمْرانَ،

وضرب لهما رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّم ثلاثةَ أمثالٍ، ما نسيتُهنَّ بعدُ، قال: كأنَّهما غَمامَتانِ

أو ظُلَّتانِ سَوْداوانِ، بينهما شَرْقٌ ، أو كأنَّهما حِزْقانِ من طيرٍ صوافَّ، تُحاجَّانِ عن صاحبِهما )) .

2- تعظيمُ الصَّحابةِ رضِي اللهُ عنهم لقارِئ البقرةِ وآلِ عِمْرانَ:

فعن أنسٍ رضِي اللهُ عنه، قال: ((كان الرَّجُلُ إذا قرأ البقرةَ وآلَ عِمْرانَ، جَدَّ فينا- يعني:

عظُمَ- وفي رواية: يُعَدُّ فينا عَظيمًا، وفي أخرى: عُدَّ فينا ذا شأنٍ)) .

بيانُ المَكِّيِّ والمَدنيِّ:

سورةُ آل عِمْرانَ سورةٌ مدنيَّةٌ، نزلَتْ بعد الهجرةِ، ونقَل الإجماعَ على ذلك عددٌ من المفسِّرين .

مقاصد السُّورةِ:

مِن أهمِّ المقاصد الَّتي تضمَّنَتْها سورةُ آل عِمْرانَ:

1- إثباتُ وَحْدانيَّةِ الله, وإقامة الأدلَّة والحُجَجِ عليها.

2- بيانُ أهميَّةِ عقيدةِ الولاءِ والبَرَاء، والتَّحذيرُ من ولايةِ غيرِ المؤمنين، وتفصيلُ أحوالِ أهلِ الكتاب.

3- الاهتمامُ بجوانب التَّربيَةِ والإرشادِ والتَّوجيهِ للمؤمنين.

موضوعاتُ السُّورةِ:

مِن أبرزِ الموضوعاتِ الَّتي تناولَتْها سورةُ آلِ عِمْرانَ:

1- بيانُ وَحْدانيَّةِ اللهِ تبارَك وتعالَى المُطلَقةِ, وتقريرُ أنواعِ التَّوحيدِ الثَّلاثةِ: الألوهيَّةِ, والرُّبوبيَّةِ, والأسماءِ والصَّفاتِ.

2- تقريرُ وَحْدةِ الجِهةِ الَّتي تنزَّلَتْ منها جميعُ الكُتُبِ والدِّياناتِ السَّماويَّةِ.

3- بيانُ أقسامِ النَّاس مع مُحكَمِ القُرْآنِ ومُتشابِهِه.

4- تحذيرُ أهلِ الكفرِ المناوئين للهِ ورسولِه صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ؛ فالسُّلطانُ والقوَّةُ والجاهُ والولَدُ

لن يُغنيَ عنهم شيئًا من عذاب اللهِ وسَطوتِه, وأنَّ نهايتَهم هي الخسرانُ المُبينُ في الدُّنيا

والآخرةِ, وضرب لهم الأمثالَ لكفَّارٍ قبلَهم وكفَّارٍ بعدهم، وكيف كانت نهايتُهم.

5- الإشارةُ إلى غزوةِ بَدْرٍ الكبرى، وذكرُ تفاصيلِ ما جرى في غزوةِ أُحُدٍ من أحداثٍ.

6- الإشارةُ إلى أحبِّ الشَّهواتِ النَّفسيَّةِ للإنسانِ, وبيان أنَّ هناك ما هو خيرٌ منها,

وهو ما أعَدَّه اللهُ للمتَّقين مِن نعيمٍ مقيمٍ في جنَّاتِ الخُلدِ.

7- بيانُ أهميَّةِ دِينِ الإسلامِ، وأنَّه دينُ الله الَّذي لا يَقبَلُ غيرَه.

8- تفصيلُ أحوالِ أهل الكتاب، وفَضْحُ ضلالاتِهم, وما وقَعوا فيه من اختلافٍ في أمرِ دِينهم, وما ارتكَبوه من جرائمَ

وموبقاتٍ بتكذيبِهم بآياتِ اللهِ، وقتلِهم أنبياءَه والدُّعاةَ إليه, وامتناعِهم عن التَّحاكُمِ إلى كتابِه، وقِصَّتُهم مع عيسى

عليه السَّلام، وكُفْرُهم به، ودعوةُ الرَّسولِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ إلى مُباهَلةِ كلِّ مَن جادَله منهم في شأنِ عيسى

عليه السَّلام مِن بعدما جاء العلمُ، وأمرُ اللهِ لرسولِه أنْ يدعوَهم إلى كلمةٍ سواءٍ, وهي كلمةُ التَّوحيد، ومجادلتُهم

في إبراهيمَ عليه السَّلام, وبيانُ الحقِّ لهم في شأنِه، وذِكْرُ مجموعةٍ من صفاتهم الَّتي اتَّصفوا بها؛ كإرادتهم

إضلالَ المسلمين, وكُفرِهم بآياتِ الله, ولَبْسِهم الحقَّ بالباطل, ولَيِّهم ألسنتَهم بالكتاب بما ليس منه إيهامًا

للمؤمنين, وغيرُها. وأمرُ اللهِ لنبيِّه بمجادلتِهم، وبيانُ الحقِّ لهم في أكثرَ مِن موضعٍ من مواضعِ السُّورةِ،

وتحذيرُ اللهِ لأوليائه المؤمنين من اتِّباعِهم وطاعتِهم, وإخبارُ اللهِ تبارَك وتعالَى أنَّ أهلَ الكتاب ليسوا سواءً,

وثناؤُه على طائفةٍ منهم، وهم الَّذين يتلُون آياتِ اللهِ آناءَ اللَّيل, ويُؤمنون باليومِ الآخِرِ، ويَأمُرون بالمعروفِ،

ويَنهَوْن عن المنكَرِ، وغير ذلك ممَّا يتعلَّقُ بأهلِ الكتابِ.

9- التنبيهُ على عقيدةِ الولاء والبَرَاءِ, والتَّأكيدُ عليها, والتَّحذيرُ مِن ولاية

غيرِ المؤمنين، واتِّخاذِهم بِطانةً من دونِ المؤمنين.

10- بيانُ أنَّ محبةَ الله لها دلائلُ وعلاماتٌ وثمارٌ؛ فمِن دلائلِها: اتباعُ رسولِه

صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ, ومِن ثمارِها: محبَّتُه لِمَن أطاع رسولَه صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ.

11- ذِكرُ الأنبياء، وبيانُ علوِّ مراتبِهم, واصطفاءِ الله لهم، وبيان قصَّةِ مريمَ وابنِها

عيسى عليهما السَّلام، وقصَّة زكريَّا وابنِه يحيى عليهما السَّلام.

12- ذِكرُ مجموعةٍ من الآدابِ التَّربويَّةِ للجماعةِ المسلِمةِ؛ كالوصيَّةِ بالتَّقوى, والاعتصامِ بحبلِ اللهِ,

ونَبْذِ الفُرقةِ والاختلافِ, وأمرهم بالدَّعوةِ إلى الخيرِ, وامتنانه عليهم بأنْ جعَلَهم خيرَ أمَّةٍ أُخرِجت

للنَّاسِ, وحثهم على الإنفاقِ، وغيرها من الآدابِ العظيمةِ المنثورة في ثنايا السُّورةِ.

13- ذِكرُ بعض الأحكام الشَّرعيَّة؛ كالجهادِ في سبيلِ الله، والنَّهيِ عن أكلِ الرِّبا، والنَّهيِ عن الغُلولِ، وعقوبة مانع الزَّكاةِ.

المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


l,s,um hgjtsdv sE,vQmE Ng

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16934
موسوعة التفسير سُورَةِ البَقَرَةِ http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16933&goto=newpost Thu, 07 Apr 2022 12:41:43 GMT موسوعة التفسير سُورَةِ البَقَرَةِ مقدمات السورة أسماء السُّورة: 1- سمِّيت هذه السُّورةُ الكريمة، سورةَ البَقرة . فعن أَبي مَسعودٍ...

موسوعة التفسير سُورَةِ البَقَرَةِ

موسوعة التفسير سُورَةِ البَقَرَةِ

مقدمات السورة

أسماء السُّورة:

1- سمِّيت هذه السُّورةُ الكريمة، سورةَ البَقرة .

فعن أَبي مَسعودٍ عُقبةَ بن عامرٍ رضي الله عنه، أنَّ النبيَّ صلَّى الله عليه وسلَّمَ قال:

((مَن قرَأ بالآيتَينِ مِن آخِرِ سورةِ البَقرةِ في ليلةٍ كفَتاه )) .

2- سمِّيت هي وسورة آل عِمران، الزَّهراوينِ .

فعن أبي أُمامةَ الباهليِّ رضي الله عنه، قال: سمعتُ رسولَ الله صلَّى الله عليه وسلَّمَ يقول: ((اقْرَؤوا القرآنَ؛

فإنَّه يأتي يومَ القيامةِ شَفيعًا لأصحابه، اقرَؤوا الزَّهرَاوَيْنِ : البقرةَ، وسورةَ آلِ عمرانَ ...)) .

فضائلُ السُّورة وخصائصُها:

لهذه السُّورة الكريمةِ فضائلُ متعدِّدة، منها:

1- أنها تُنفِّر الشيطانَ من البَيت الذي تُقرأ فيه

فعَن أبي هُرَيرةَ رضي الله عنه، أنَّ رسولَ الله صلَّى الله عليه وسلَّمَ قال:

((لا تَجْعَلوا بُيوتَكم مقابرَ؛ إنَّ الشيطانَ ينفِرُ من البيتِ الذي تُقرأ فيه سورةُ البَقرة )) .

2- أنَّها وآلَ عمران تُدافعانِ عن قارئِهما يومَ القيامة، وفي قِراءتِها والعملِ بما فيها حصولُ البَركات لصاحبِها

فعن أبي أُمامةَ الباهليِّ رضي الله عنه، قال: سمعتُ رسولَ الله صلَّى الله عليه وسلَّمَ يقول: ((اقْرَؤوا القرآنَ؛ فإنَّه يأتي

يومَ القيامةِ شَفيعًا لأصحابه، اقرَؤوا الزَّهرَاوَين: البقرةَ، وسورةَ آلِ عمرانَ؛ فإنَّهما تأتِيان يومَ القِيامةِ كأنَّهما غَمامتانِ ،

أو كأنَّهما غَيايتانِ ، أو كأنهما فِرْقانِ من طَيرٍ صوافَّ ، تُحاجَّان عن أصحابِهما، اقرَؤوا سورةَ البقرةِ؛ فإنَّ أَخْذَها بَركةٌ،

وتركَها حَسرةٌ، ولا يستطيعُها البَطَلَةُ ))، قال معاويةُ ابن سلام -أحد رجال سند الحديث-: بلغَني أنَّ البطلَةَ السَّحرةُ .

3- تعظيمُ الصَّحابة رضي الله عنهم لقارئِها هي وآل عمران

فعن أَنسٍ رضي الله عنه، قال: ((كان الرجلُ إذا قرَأَ البَقرة وآل عمران، جَدَّ فينا- يعني:

عظُم- وفي رواية: يُعَدُّ فينا عَظيمًا، وفي أخرى: عُدَّ فينا ذا شأنٍ )) .


بيان المَكِّي والمَدني:


سورة البَقرة سورةٌ مدنيَّة، نزلتْ بعد الهِجرة، ونقَل الإجماعَ على ذلك عددٌ من المفسِّرين .

مقاصِد السُّورة:

مَن أهمِّ المقاصد التي تضمَّنتها سورةُ البقرة:[right]

1- الاهتمامُ بالجانب العَقديِّ؛ فقد بيَّنت السورة الكثيرَ من أصول العقيدة، وأدلَّة التوحيد، وبراهين البعث .

2- بيانُ جوانبَ من التَّشريع الإسلاميِّ، سواءً في العِبادات، أو الأحوال الشخصيَّة، أو المعاملات الماليَّة، أو الحدود، وغير ذلك
.
موضوعات السُّورة:

من أَبرزِ الموضوعاتِ التي تناولتْها سورةُ البَقرة:

1- وصْف أصناف النَّاس، حيثُ قسَّمتْهم ثلاثةَ أقسام، هم: المؤمنون، والكافِرون، والمنافقون.

2- وصيَّةُ الناس كافَّةً بعبادة ربِّهم، مع ذِكر بعض نِعمه الجليلة عليهم، التي تدلُّ على استحقاقِه سبحانَه وتعالى للعبادة وحْده،

مع تحذيرهم إنْ لم يمتثلوا هذا الأمر، وتبشير مَن امتثل منهم بما أعدَّه الله تعالى له من النَّعيم المقيم.

3- بداية خَلْق الإنسان، وحوار الله عزَّ وجلَّ مع ملائكتِه.

4- قِصَّة استخلاف آدَم في الأرض، وقصَّته مع الشيطان.

5- عَرْض أبرز الأحداث التي وقعتْ لبني إسرائيل.

6- قِصَّة ابتلاء إبراهيمَ بالكلمات، وبنائِه الكعبةَ مع ولده إسماعيل، ووصيَّته لأبنائه ويعقوب، ووصية يعقوب لأبنائِه.

7- عَرْض مجموعة من الأحكام الشرعيَّة في جانب العبادات، تتعلَّق بالصَّلاة والصَّدقة، والصَّوم، والحجِّ، وفي جانب

المعاملات، كالرِّبا والدَّيْن، والرَّهن، وكذلك في جانب الأُسْرَة من النِّكاح والطَّلاق والإيلاء والعِدَد، وغير ذلك من أحكام.

8- عَرْض وقائع في إحياء الله الموتى، ومنها: (قصة قتيل بني إسرائيل، وقصة الذين أصيبوا

منهم بصاعقة أماتتهم، وقِصَّة الذين خرَجوا من دِيارهم وهم أُلوف حذرَ الموت،

وقِصَّة الذي مرَّ على قريةٍ وهي خاويةٌ على عروشها، وقصَّة إبراهيم عليه السَّلام مع الطَّير).

9- قِصَّة طالوت وجالوت مع الملأ من بني إسرائيل من بعدِ موسى عليه السَّلام.

10- قصَّة الذي حاجَّ إبراهيمَ عليه السَّلام في ربِّه.

المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


l,s,um hgjtsdv

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16933
حفظ اللسان من أعظم أسباب النجاة http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16932&goto=newpost Thu, 07 Apr 2022 12:13:30 GMT

حفظ اللسان من أعظم أسباب النجاة


[COLOR="Blue"][SIZE="5"][CENTER]عَنْ عُقْبَةَ بْنِ عَامِرٍ رضي الله عنه قَالَ: قُلْتُ: يَا رَسُولَ اللَّهِ، مَا النَّجَاةُ؟ قَالَ:

"أَمْسِكْ عَلَيْكَ لِسَانَكَ وَلْيَسَعْكَ بَيْتُكَ وَابْكِ عَلَى خَطِيئَتِكَ".[1]

سؤال ينبغي على كل عاقل أن يسأله، ما النجاة؟ كيف أنجو غداً بين يدي الله تعالى؟

إِنَّ طلب النجاة هو ما أقض مضاجع الصالحين، وأقلق قلوب العابدين، ولهجت به ألسنة الذاكرين، فيا رب نسألك

النجاة في الدنيا والآخرة. أولى فوائد هذا الحديث العظيم حرص أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم على طلب

النجاة خصوصًا، وعلى تحصيل الخير عمومًا، نعم كان أصحابُ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم أحرصَ الناس على

الخير، وأسرع الناس في تحصيله، كانوا يسألون النَّبِيّ صلى الله

عليه وسلم عن سبله وطرق تحصيله. فهذا عَبْدُاللَّهِ بن مسعود رضي الله عنه يقول:

سَأَلْتُ النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم أَيُّ الْعَمَلِ أَحَبُّ إِلَى اللَّهِ قَالَ: " الصَّلَاةُ عَلَى وَقْتِهَا قَالَ ثُمَّ أَيٌّ؟ قَالَ ثُمَّ بِرُّ

الْوَالِدَيْنِ قَالَ ثُمَّ أَيٌّ قَالَ الْجِهَادُ فِي سَبِيلِ اللَّهِ قَالَ حَدَّثَنِي بِهِنَّ وَلَوْ اسْتَزَدْتُهُ لَزَادَنِي".[2] وهذا سائل يسأل

النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم: " أَيُّ الْعَمَلِ أَحَبُّ إِلَى اللَّهِ فقَالَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم: "أَدْوَمُهُ وَإِنْ قَلَّ".[3]

وعَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه أَنَّ أَعْرَابِيًّا أَتَى النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم فَقَالَ دُلَّنِي عَلَى عَمَلٍ إِذَا عَمِلْتُهُ

دَخَلْتُ الْجَنَّةَ قَالَ: "تَعْبُدُ اللَّهَ لَا تُشْرِكُ بِهِ شَيْئًا وَتُقِيمُ الصَّلَاةَ الْمَكْتُوبَةَ وَتُؤَدِّي الزَّكَاةَ الْمَفْرُوضَةَ وَتَصُومُ

رَمَضَانَ قَالَ وَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ لَا أَزِيدُ عَلَى هَذَا فَلَمَّا وَلَّى قَالَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم مَنْ

سَرَّهُ أَنْ يَنْظُرَ إِلَى رَجُلٍ مِنْ أَهْلِ الْجَنَّةِ فَلْيَنْظُرْ إِلَى هَذَا".[4]

وعَنْ مُعَاذِ بْنِ جَبَلٍ رضي الله عنه قَالَ كُنْتُ مَعَ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم فِي سَفَرٍ فَأَصْبَحْتُ يَوْمًا

قَرِيبًا مِنْهُ وَنَحْنُ نَسِيرُ فَقُلْتُ يَا نَبِيَّ اللَّهِ أَخْبِرْنِي بِعَمَلٍ يُدْخِلُنِي الْجَنَّةَ وَيُبَاعِدُنِي مِنْ النَّارِ قَالَ:

"لَقَدْ سَأَلْتَ عَنْ عَظِيمٍ وَإِنَّهُ لَيَسِيرٌ عَلَى مَنْ يَسَّرَهُ اللَّهُ عَلَيْهِ تَعْبُدُ اللَّهَ وَلَا تُشْرِكُ

بِهِ شَيْئًا وَتُقِيمُ الصَّلَاةَ وَتُؤْتِي الزَّكَاةَ وَتَصُومُ رَمَضَانَ وَتَحُجُّ الْبَيْتَ....".[5]

بل كان أصحابُ النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم يسألونه عَنْ الشَّرِّ مَخَافَةَ أَنْ يقعوا فيه فعن حُذَيْفَةُ

بْنُ الْيَمَانِ رضي الله عنه قَالَ: كَانَ النَّاسُ يَسْأَلُونَ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم عَنْ الْخَيْرِ

وَكُنْتُ أَسْأَلُهُ عَنْ الشَّرِّ مَخَافَةَ أَنْ يُدْرِكَنِي فَقُلْتُ يَا رَسُولَ اللَّهِ إِنَّا كُنَّا فِي جَاهِلِيَّةٍ وَشَرٍّ فَجَاءَنَا

اللَّهُ بِهَذَا الْخَيْرِ فَهَلْ بَعْدَ هَذَا الْخَيْرِ مِنْ شَرٍّ قَالَ: "نَعَمْ" قُلْتُ وَهَلْ بَعْدَ ذَلِكَ الشَّرِّ مِنْ خَيْرٍ قَالَ" نَعَمْ وَفِيهِ دَخَنٌ

" قُلْتُ: وَمَا دَخَنُهُ قَالَ: "قَوْمٌ يَهْدُونَ بِغَيْرِ هَدْيِي تَعْرِفُ مِنْهُمْ وَتُنْكِرُ" قُلْتُ: فَهَلْ بَعْدَ ذَلِكَ الْخَيْرِ مِنْ شَرٍّ قَالَ:

"نَعَمْ دُعَاةٌ إِلَى أَبْوَابِ جَهَنَّمَ مَنْ أَجَابَهُمْ إِلَيْهَا قَذَفُوهُ فِيهَا"، قُلْتُ: يَا رَسُولَ اللَّهِ صِفْهُمْ لَنَا فَقَالَ

"هُمْ مِنْ جِلْدَتِنَا وَيَتَكَلَّمُونَ بِأَلْسِنَتِنَا"، قُلْتُ: فَمَا تَأْمُرُنِي إِنْ أَدْرَكَنِي ذَلِكَ قَالَ تَلْزَمُ جَمَاعَةَ الْمُسْلِمِينَ وَإِمَامَهُمْ

" قُلْتُ فَإِنْ لَمْ يَكُنْ لَهُمْ جَمَاعَةٌ وَلَا إِمَامٌ قَالَ: "فَاعْتَزِلْ تِلْكَ الْفِرَقَ كُلَّهَا وَلَوْ

أَنْ تَعَضَّ بِأَصْلِ شَجَرَةٍ حَتَّى يُدْرِكَكَ الْمَوْتُ وَأَنْتَ عَلَى ذَلِكَ".[6]

وهذا عُقْبَةُ بْنُ عَامِرٍ رضي الله عنه يسأل النَّبِيَّ عن النجاة ويخبره النبي صلى الله عليه وسلم عن

ثلاثة من سبل النجاة أولها حفظ اللسان وقد يقول قائل هل اللسان على هذه الدرجة من الخطورة

حتى يجعله النبي صلى الله عليه وسلم أول أسباب النجاة؟ نقول نعم فاللسان أخطر أعضاء ابن آدم،

ولم لا وهو إما أن يكون سببًا في نجاة العبد وسعادته سعادة لا شقاء بعدها وإما أن يكون سببًا

في شقاء العبد شقاءً لا سعادة بعده أبدًا، لذا حذر النبي صلى الله عليه وسلم أصحابه منه، فهذا

معاذ بن جبل رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رسول الله صلى الله عليه وسلم أَلَا أُخْبِرُكَ بِرَأْسِ الْأَمْرِ

وَعَمُودِهِ وَذُرْوَةِ سَنَامِهِ فَقُلْتُ بَلَى يَا رَسُولَ اللَّهِ قَالَ رَأْسُ الْأَمْرِ وَعَمُودُهُ الصَّلَاةُ وَذِرْوَةُ

سَنَامِهِ الْجِهَادُ ثُمَّ قَالَ أَلَا أُخْبِرُكَ بِمِلَاكِ ذَلِكَ كُلِّهِ فَقُلْتُ لَهُ بَلَى يَا نَبِيَّ اللَّهِ فَأَخَذَ بِلِسَانِهِ

فَقَالَ كُفَّ عَلَيْكَ هَذَا فَقُلْتُ يَا رَسُولَ اللَّهِ وَإِنَّا لَمُؤَاخَذُونَ بِمَا نَتَكَلَّمُ بِهِ فَقَالَ ثَكِلَتْكَ أُمُّكَ يَا مُعَاذُ وَهَلْ يَكُبُّ النَّاسَ عَلَى

وُجُوهِهِمْ فِي النَّارِ أَوْ قَالَ عَلَى مَنَاخِرِهِمْ إِلَّا حَصَائِدُ أَلْسِنَتِهِمْ".[7] فاللسان سلاح ذو حدين إذا حفظه صاحبه كان من

أعظم أسباب النجاة ومن أسباب دخول الجنة، ومن أطلق له العنان يرتع به فيما حرم الله كان من أعظم أسباب دخول النار.

حفظ اللسان من أعظم أسباب النجاة: فمن حفظ لسانه وكبح جماحه،

وحفظ فرجه فقد ضمن له النبي صلى الله عليه وسلم الْجَنَّةَ ودليل ذلك ما ورد عَنْ سَهْلِ بْنِ سَعْدٍ رضي الله عنه قَالَ:

قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: "مَنْ يَضْمَنْ لي مَا بَيْنَ لَحْيَيْهِ

وَمَا بَيْنَ رِجْلَيْهِ أَضْمَنْ لَهُ الْجَنَّةَ".[8] وعَنْ زَيْدِ بْنِ أَسْلِمَ عَنْ أَبِيهِ

أَنَّ عُمَرَ اطَّلَعَ عَلَى أَبِي بَكْرٍ رضي الله عنه وَهُوَ يَمُدُّ لِسَانَهُ فَقَالَ: مَا تَصْنَعُ يَا خَلِيفَةَ رَسُولِ اللَّهِ فَقَالَ: إِنَّ هَذَا أَوْرَدَنِي

الْمَوَارِدَ، إِنَّ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم قَالَ: "لَيْسَ شَيْءٌ مِنَ الْجَسَدِ،

إِلا وَهُوَ يَشْكُو ذَرَبَ اللِّسَانِ".[9] ومعنى ذرب اللسان: حدته

وشره وفحشه، وإذا كان الصديق رضي الله عنه يقول هذا ويفعل هذا بلسانه فما بالنا نحن. وهذا عبد الله بن مسعود

رضي الله عنه يقول والله الذي لا إله إلا هو ما شيء أحوج إلى طول سجن من لسان. وصدق والله القائل:

واحفظْ لسانكَ واحترزْ من لفظِهِ :::: فالمرءُ يسلمُ باللسانِ ويعطبُ

وزنِ الكلامَ إِذا نطقَتَ ولا تكنْ :::: ثرثارةً في كلِ نادٍ تخطبُ

[1] رواه أحمد- حديث: ‏21675‏، والترمذي- أبواب الزهد عن رسول الله صلى الله عليه وسلم – بب ما جاء في حفظ اللسان، حديث: 2388‏، ‏بسند صحيح

[2] رواه البخاري- كتاب مواقيت الصلاة، باب فضل الصلاة لوقتها- حديث: ‏513‏، كتاب الإيمان، باب بيان كون الإيمان بالله تعالى أفضل الأعمال - حديث: ‏147‏

[3] رواه مسلم- كتاب صلاة المسافرين وقصرها، باب فضيلة العمل الدائم من قيام الليل وغيره- حديث: ‏1343‏ عن عائشة رضي الله عنها.

[4] رواه البخاري- كتاب الزكاة، باب وجوب الزكاة - حديث: ‏1344‏، كتاب الإيمان، باب بيان الإيمان الذي يدخل به الجنة، حديث: ‏41‏

[5] رواه أحمد- حديث: ‏21472‏، والترمذي كتاب الإيمان، أبواب الإيمان عن رسول الله صلى الله عليه وسلم -

باب ما جاء في حرمة الصلاة، حديث: ‏2604‏، وابن ماجة- كتاب الفتن، باب كف اللسان في الفتنة- حديث: ‏3971‏

[6] رواه البخاري- كتاب المناقب، باب علامات النبوة في الإسلام- حديث: ‏3430‏ رواه مسلم- كتاب

الإمارة، باب الأمر بلزوم الجماعة عند ظهور الفتن وتحذير الدعاة إلى الكفر- حديث: ‏3523‏

[7] رواه أحمد- حديث: ‏21474، والترمذي، كتاب الإيمان، أبواب الإيمان عن رسول الله صلى الله عليه

وسلم باب ما جاء في حرمة الصلاة حديث: ‏2607‏، وابن ماجه- كِتَابُ الْفِتَنِ، بَابُ كَفِّ اللِّسَانِ فِي الْفِتْنَةِ

رقم: 3972، والحاكم في المستدرك، كتاب التفسير، تَفْسِيرُ سُورَةِ السَّجْدَةِ- رقم: 3548

تفسير سورة السجدة، حديث: ‏3483‏، والنسائي- كتاب قصر الصلاة في السفر، سورة السجدة

قوله تعالى: تتجافى جنوبهم عن المضاجع، رقم: ‏10952‏، وابن ماجة-

كتاب الفتن، باب كف اللسان في الفتنة - حديث: ‏3971‏، بسند صحيح

[8] رواه البخاري- كتاب الرقاق، باب حفظ اللسان- حديث: ‏6119‏

[9] رواه أبو يعلى- حديث: ‏5‏، والبيهقي في الشعب، فصل في فضل السكوت عن كل ما لا يعنيه، حديث: ‏4726‏
المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


pt/ hggshk lk Hu/l Hsfhf hgk[hm

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16932
<![CDATA[معاني "الدين" في القرآن العظيم]]> http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16931&goto=newpost Thu, 07 Apr 2022 12:10:05 GMT

معاني "الدين" في القرآن العظيم

معاني "الدين" في القرآن العظيم


يعرف الدين بأنه: وضع إلهي، يحسن الله جل جلاله به إلى البشـر، على لسان واحد منهم – رسول -

لا كسب له فيه ولا صنع؛ جاء في التحرير والتنوير: (وقد عرف العلماء الدين الصحيح بأنه: وضع

إلهي سائق لذوي العقول باختيارهم المحمود إلى الخير باطنًا وظاهرًا)[1]، وقد استعمل القرآن الكريم

كلمة دين بمعانيها اللغوية المتعددة عند العرب؛ فمن معاني الدين التي جاءت في القرآن الكريم:

♦ الجزاء والحساب؛ لقوله تعالى: ﴿ مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ ﴾ [الفاتحة: 4]؛ وهو يوم القيامة؛

أخرج الحاكم من طريق السدي عن مرة الهمداني عن ابن مسعود وناس من الصحابة،

في قوله تعالى: ﴿ مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ ﴾ [الفاتحة: 4]؛ قال: هو يوم الحساب ويوم الجزاء[2].

♦ النظام الخاص بالأحكام وطرائق العبادة؛ وجاء هذا المعنى في قوله تعالى:

﴿ أَمْ لَهُمْ شُرَكَاءُ شَرَعُوا لَهُمْ مِنَ الدِّينِ مَا لَمْ يَأْذَنْ بِهِ اللَّهُ وَلَوْلَا كَلِمَةُ الْفَصْلِ لَقُضِيَ بَيْنَهُمْ وَإِنَّ الظَّالِمِينَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ ﴾

[الشورى: 21]؛ قال البغوي رحمه الله: "قوله عز وجل: ﴿ أَمْ لَهُمْ شُرَكَاءُ شَرَعُوا لَهُمْ مِنَ الدِّينِ مَا لَمْ يَأْذَنْ بِهِ اللَّهُ ﴾

[الشورى: 21]؛ يعني: كفار مكة، يقول: أم لهم آلهة سنُّوا لهم من الدين ما لم يأذن به الله جل جلاله؛

قال ابن عباس رضي الله عنهما: شـرعوا لهم دينًا غير دين الإسلام"[3].

♦ الإذعان والخضوع والطاعة؛ وهذا المعنى بائن في قوله سبحانه وتعالى:

﴿ وَمَا أُمِرُوا إِلَّا لِيَعْبُدُوا اللَّهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ حُنَفَاءَ وَيُقِيمُوا الصَّلَاةَ وَيُؤْتُوا الزَّكَاةَ وَذَلِكَ دِينُ الْقَيِّمَةِ ﴾ [البينة: 5].

♦ الحكم والسلطان؛ قال تعالى:

﴿ كَذَلِكَ كِدْنَا لِيُوسُفَ مَا كَانَ لِيَأْخُذَ أَخَاهُ فِي دِينِ الْمَلِكِ إِلَّا أَنْ يَشَاءَ اللَّهُ نَرْفَعُ دَرَجَاتٍ مَنْ نَشَاءُ وَفَوْقَ كُلِّ ذِي عِلْمٍ عَلِيمٌ ﴾

[يوسف: 76]؛ جاء في بحر العلوم: ﴿ مَا كَانَ لِيَأْخُذَ أَخَاهُ فِي دِينِ الْمَلِكِ ﴾ [يوسف: 76]؛

"يعني: في قضاء ملك مصـر؛ لأنه لم يكن في قضائه أن يُستعبد الرجل في سرقته"[4].

♦ عقيدة التوحيد وهي (الإسلام) بمعناه العام؛ ويتجلى هذا المعنى في قوله تعالى:

﴿ وَوَصَّى بِهَا إِبْرَاهِيمُ بَنِيهِ وَيَعْقُوبُ يَا بَنِيَّ إِنَّ اللَّهَ اصْطَفَى لَكُمُ الدِّينَ فَلَا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ ﴾ [البقرة: 132].

فكل الأنبياء عليهم السلام بعثهم الله جل جلاله بعقيدة التوحيد؛ قال تعالى:

﴿ وَمَا أَرْسَلْنَا مِنْ قَبْلِكَ مِنْ رَسُولٍ إِلَّا نُوحِي إِلَيْهِ أَنَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنَا فَاعْبُدُونِ ﴾ [الأنبياء: 25]، والنبي هو الذي يوحى إليه،

والرسول من يؤمر بتبليغ قومه، وإن أصابه ما أصابه؛ فعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله صلى الله

عليه وسلم يقول: ((أنا أولى الناس بابن مريم، والأنبياء أولاد عَلات، ليس بيني وبينه نبي))[5]؛ قال المناوي رحمه الله:

"((والأنبياء أولاد علات)) بفتح المهملة، إخوة لأب، وأمهاتهم شتى؛ أي: متفرقة، فأولو العلات أولاد الرجل

من نسوة متفرقة؛ أي: أصل دينهم واحد؛ وهو التوحيد وفروع شرائعهم مختلفة"[6].

♦ النظام الكوني الكامل والخالي من النقص، وإن هذا النظام المحكم مخلوق ومختار من قبل ذي قوة وحكمة؛ وهو الله جل

جلاله العالم بطبيعة الإنسان وأخلاقه وهواجسه ونزعاته، والله جل جلاله هو الذي يكافئ الإنسان على طاعته لهذا النظام؛

يقول الله سبحانه وتعالى: ﴿ إِنَّ الدِّينَ عِنْدَ اللَّهِ الْإِسْلَامُ وَمَا اخْتَلَفَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ إِلَّا مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَهُمُ

الْعِلْمُ بَغْيًا بَيْنَهُمْ وَمَنْ يَكْفُرْ بِآيَاتِ اللَّهِ فَإِنَّ اللَّهَ سَرِيعُ الْحِسَابِ ﴾
[آل عمران: 19]، وقوله تعالى:

﴿ وَمَنْ يَبْتَغِ غَيْرَ الْإِسْلَامِ دِينًا فَلَنْ يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الْآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ ﴾ [آل عمران: 85].

وبذلك يكون الدين بمعناه الإجمالي هو النظام العلمي والعملي الكامل، والشامل، والصحيح، والمناسب للناس في الأزمان

والأماكن كافة، وللمناحي كافة؛ الدينية، والسياسية، والاجتماعية، والاقتصادية، والثقافية، والبيئية ...؛ إلخ.

وقد اختار الخالق سبحانه وتعالى الشـريعة الإسلامية التي بعث بها رسوله محمدًا صلى الله عليه وسلم لتكون خاتمة

للشـرائع السماوية، ومكملة لها ومهيمنة عليها، فيكون الدين الإسلامي بما يتضمن من عقائد وأحكام

هو منهج الحياة المثالي الذي ينفع الناس؛ قال تعالى:

﴿ وَرَبُّكَ يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ وَيَخْتَارُ مَا كَانَ لَهُمُ الْخِيَرَةُ سُبْحَانَ اللَّهِ وَتَعَالَى عَمَّا يُشْرِكُونَ ﴾ [القصص: 68].

إن اختيار الخالق جل في علاه لهذا النظام الكوني الدقيق والمتكامل إنما هو من أجل رفع الحرج عن الناس،

والحفاظ على ضـروريات الحياة الخمس لهم، وهذه الضروريات قد استنبطها العلماء من فهمهم

الواعي لمراد الله تبارك وتعالى في تشريعاته؛ وهي: الدين، العقل، النفس، المال، النسل.

فالبشـر خَلْقٌ من خَلْقِ الله جل جلاله، إن أذعنوا وأطاعوا وتمسكوا بالقانون الإلهي الذي وُضع لهم من قِبل خالقهم،

ضمنوا السعادتين في الدارين، بوعد صادق من ربهم جل جلاله؛ قال تعالى:

﴿ وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنْكُمْ وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَيَسْتَخْلِفَنَّهُمْ فِي الْأَرْضِ كَمَا اسْتَخْلَفَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ وَلَيُمَكِّنَنَّ لَهُمْ دِينَهُمُ

الَّذِي ارْتَضَى لَهُمْ وَلَيُبَدِّلَنَّهُمْ مِنْ بَعْدِ خَوْفِهِمْ أَمْنًا يَعْبُدُونَنِي لَا يُشْرِكُونَ بِي شَيْئًا وَمَنْ كَفَرَ بَعْدَ ذَلِكَ فَأُولَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ ﴾


[النور: 55]، وقال تعالى: ﴿ وَعَدَ اللَّهُ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا

وَمَسَاكِنَ طَيِّبَةً فِي جَنَّاتِ عَدْنٍ وَرِضْوَانٌ مِنَ اللَّهِ أَكْبَرُ ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ ﴾
[التوبة: 72].

وإنَّ البشـرية إنِ انحرفت عن جادة الحق، وبحثت عن شـرائع مِن هنا وهناك، هلكت في الدارين، بوعد حق صادق من ربهم؛

قال تعالى: ﴿ وَعَدَ اللَّهُ الْمُنَافِقِينَ وَالْمُنَافِقَاتِ وَالْكُفَّارَ نَارَ جَهَنَّمَ خَالِدِينَ فِيهَا هِيَ حَسْبُهُمْ وَلَعَنَهُمُ اللَّهُ وَلَهُمْ عَذَابٌ مُقِيمٌ ﴾ [التوبة: 68].

غير أن الحقيقة المرة والمؤلمة هي أن أكثر الناس لا يلتزمون بما ينزل عليهم من ربهم من الشـرائع التي تتضمن الأحكام؛

قال تعالى: ﴿ وَمَا أَكْثَرُ النَّاسِ وَلَوْ حَرَصْتَ بِمُؤْمِنِينَ ﴾ [يوسف: 103]، ﴿ وَمَا يُؤْمِنُ أَكْثَرُهُمْ بِاللَّهِ إِلَّا وَهُمْ مُشْرِكُونَ ﴾

[يوسف: 106]، ﴿ المر تِلْكَ آيَاتُ الْكِتَابِ وَالَّذِي أُنْزِلَ إِلَيْكَ مِنْ رَبِّكَ الْحَقُّ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يُؤْمِنُونَ ﴾ [الرعد: 1].


[1] التحرير والتنوير، الطاهر ابن عاشور، ج3، ص46.

[2] الروايات التفسيرية في فتح الباري، عبدالمجيد الشيخ عبدالباري، ج1، ص124.

[3] معالم التنزيل، الحسين بن مسعود البغوي، ج7، ص190.

[4] بحر العلوم، أبو الليث السمرقندي، ج2، ص203.

[5] صحيح البخاري، كتاب أحاديث الأنبياء، باب قول الله: واذكر في الكتاب مريم، ج3، ص 1270، حديث: 3258.

[6] التيسير بشرح الجامع الصغير، عبدالرؤوف المناوي، ج1، ص766.



المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


luhkd "hg]dk" td hgrvNk hgu/dl

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16931
تفسير: (ما عندكم ينفد وما عند الله باق http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16930&goto=newpost Thu, 07 Apr 2022 10:29:55 GMT

تفسير: (ما عندكم ينفد وما عند الله باق

تفسير: (ما عندكم ينفد وما عند الله باق ولنجزين الذين صبروا أجرهم بأحسن ما كانوا يعملون)

♦ الآية: ﴿ مَا عِنْدَكُمْ يَنْفَدُ وَمَا عِنْدَ اللَّهِ بَاقٍ وَلَنَجْزِيَنَّ الَّذِينَ صَبَرُوا أَجْرَهُمْ بِأَحْسَنِ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ ﴾.


♦ السورة ورقم الآية: النحل: (96).

♦ الوجيز في تفسير الكتاب العزيز للواحدي: ﴿ ما عندكم ينفد يفنى وينقطع يعني: في الدُّنيا

﴿ وَمَا عِنْدَ اللَّهِ ﴾ من الثَّواب والكرامة ﴿ باق ﴾ دائمٌ لا ينقطع ﴿ وَلَنَجْزِيَنَّ الَّذِينَ صَبَرُوا ﴾

على دينهم وعمَّا نهاهم الله تعالى ﴿ أجرهم بأحسن ما كانوا يعملون ﴾ يعني: الطَّاعات.

♦ تفسير البغوي "معالم التنزيل": ﴿ مَا عِنْدَكُمْ يَنْفَدُ ﴾، أَيِ الدُّنْيَا وَمَا فِيهَا يَفْنَى، ﴿ وَما عِنْدَ اللَّهِ باقٍ وَلَنَجْزِيَنَّ ﴾،

قَرَأَ أَبُو جَعْفَرٍ وَابْنُ كَثِيرٍ وَعَاصِمٌ بِالنُّونِ وَالْبَاقُونَ بِالْيَاءِ، ﴿ الَّذِينَ صَبَرُوا ﴾، عَلَى الْوَفَاءِ فِي السَّرَّاءِ وَالضَّرَّاءِ،

﴿ أَجْرَهُمْ بِأَحْسَنِ مَا كانُوا يَعْمَلُونَ ﴾. أَخْبَرَنَا أَبُو عَبْدِ اللَّهِ مُحَمَّدُ بْنُ الْفَضْلِ الْخَرَقِيُّ أَنَا أَبُو الْحَسَنِ الطَّيْسَفُونِيُّ

أَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ عمر الجوهري ثنا أحمد بن علي الكشمهيني ثنا علي بن حجر ثنا إسماعيل بن جعفر ثنا

عَمْرُو بْنُ أَبِي عَمْرٍو مَوْلَى المطلب عن الْمُطَّلِبِ عَنْ أَبِي مُوسَى الْأَشْعَرِيِّ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ

قَالَ: «مَنْ أَحَبَّ دنياه أضر بآخرته، ومن أَحَبَّ آخِرَتَهُ أَضَرَّ بِدُنْيَاهُ، فَآثِرُوا مَا يَبْقَى عَلَى مَا يَفْنَى».

المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


jtsdv: (lh uk];l dkt] ,lh uk] hggi fhr

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16930
إنما يوفى الصابرون أجرهم بغير حساب http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16929&goto=newpost Wed, 06 Apr 2022 12:47:42 GMT إنما يوفى الصابرون أجرهم بغير حساب الحمد لله، وصلى الله وسلم على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه، وبعد: فالصبر من أعظم خصال الخير وأعمال...

إنما يوفى الصابرون أجرهم بغير حساب


الحمد لله، وصلى الله وسلم على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه، وبعد:

فالصبر من أعظم خصال الخير وأعمال البر، بل هو الوقود بإذن الله تعالى للأعمال الصالحة، وإن كان الصبر

شديدًا على النفس إلا أن عاقبته راحة واطمئنان وسكينة، وأيضًا وإن كان مرًّا فعاقبته أحلى من العسل، كم

نحتاج إلى الصبر في أمور ديننا ودُنْيانا! ولعلك أخي الكريم لا يخفى على شريف عِلْمك أن عموم الأعمال

الصالحة تحتاج إلى صبر وتحمُّل حتى تحوز على أكبر قدر ممكن منها، فصَدَقَتُك وصيامك وقيامك وصلاتك

ومكثك أيضًا في المسجد وقراءتك للقرآن، وكذلك محافظتك على الأذكار وما إلى ذلك، كلها تحتاج منك

إلى صبر، أرأيت عندما تُحدِّثك نفسك مثلًا بقيام شيء من آخر الليل؟ فيتنازع فيك أمران؛ الأول: حب

الراحة والخلود إلى الفراش والدفء، والثاني: أن تقوم وتتوضَّأ وتقف بين يدي ملك الملوك حين نزوله

نزولًا يليق بجلاله وعظمته، فمصلحتُكَ الأخروية هي في الثاني، ولكنها تحتاج منك إلى صبرٍ وتحمُّل،

وأوصيك في مثل هذا بتلك القاعدة، واستصحبها في جميع أمور دينك ودنياك، وهي (فكِّرْ في المكاسب

قبل أن تُفكِّر في المتاعب)، فإنك إن صبرت فالمتاعب تزول، والمكاسب تبقى، وقُلْ مثل هذا أيضًا في

الصيام والمناسك وكثرة ذكر الله تبارك وتعالى وغيرها كثير، فهي تحتاج إلى صبر؛ فلذلك كان

الصابرون يوفون أجورهم بغير حساب، وإن كنا نقول هذا في الطاعات، فكذلك أيضًا في الصبر

عن المعصية، فإن مَنْ أَلِفَ المعصية قد يصعب عليه تركها ويشق عليه، لكنه يحتاج فيها إلى

مقام الصبر، فإذا صبر عنها زال عنه ألم الصبر، وبقي له أجر الامتثال في طاعة الله ورسوله

صلى الله عليه وسلم، وإن قلنا ذلك أيضًا في الصبر عن المعصية، فكذلك الصبر على أقدار الله،

فإذا أصابك شيء منها فادْعُ الله تبارك وتعالى بزوالها، واصبر في تحمُّلها، فلا تتسخَّط، بل عليك

بالرضا وعليك بالتسليم، وأيضًا عليك بالصبر، وأفضل من هذا كله الحمد، أن تحمد الله تبارك وتعالى على الضرَّاء.

إن هذه الأنواع الثلاثة من الصبر أنت مضطرٌّ لها في يومك وليلتك، فحاول تعلُّمها ومزاولتها بكثرة حتى

تكون سجيةً لك عند حصول المقدور، وهي الصبر على طاعة الله، والصبر عن معصية الله، والصبر على

أقدار الله، بينما لو لم تصبر فماذا سيتغير في الموضوع؟ ستخسر الكثرة من الأعمال الصالحة؛ لأنك لم

تصبر عليها؛ ومن ثم قد تخف كِفَّة حسناتك، وأيضًا قد تخسر بفعلك للسيئات إذا لم تصبر عنها فتثقل

كِفَّة سيئاتك إن لم يعفُ الله عنك، وإذا لم تصبر على الأقدار فإنها جارية عليك، فإن صبرت كسبتها،

وإن لم تصبر فإنك قد تخسرها، وقد وصف النبي صلى الله عليه وسلم المؤمن بأنَّ ((أمر َالمؤمن كله له

خير؛ إن أصابته سرَّاء شكر فكان خيرًا له، وإن أصابته ضرَّاء صبر فكان خيرًا له))،

وقد جاء الصبر في القرآن في أكثر من سبعين موضعًا.

ومن الصبر أيضًا الصبر على أذى الناس وأخطائهم ما أمكن، فالصبر والعفو في هذا المجال

هما قرينان وعملان جليلان، عاقبتهما أن صاحبهما محبوب عند الله وعند خلقه، والجزاء

من جنس العمل، فستجد من يصبر على أذاك ويعفو عنك، وكن أخي الكريم بعيد النظر،

لا تنظر إلى حالتك حال الفعل، ولكن تأمل النتائج بعد الصبر، سواء على الطاعة أو عن

المعصية، أو على الأقدار، فأنت رابح وناجح، أما لو لم تصبر فقد تخسر

وتخفق، فانظر إلى مآلات الأمور وعواقبها، ولا تنظر إليها حال فعلها.

وفقني الله وإياك إلى كل خير، وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وأصحابه أجمعين،

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


Yklh d,tn hgwhfv,k H[vil fydv pshf

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16929
الطريقة النموذجية لحفظ القرآن الكريم http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16928&goto=newpost Tue, 05 Apr 2022 18:10:34 GMT الطريقة النموذجية لحفظ القرآن الكريم (1) مدخل إلى حفظ القرآن الكريم الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي نَزَّلَ الْفُرْقَانَ عَلَى عَبْدِهِ لِيَكُونَ...

الطريقة النموذجية لحفظ القرآن الكريم



مدخل إلى حفظ القرآن الكريم

الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي نَزَّلَ الْفُرْقَانَ عَلَى عَبْدِهِ لِيَكُونَ لِلْعَالَمِينَ نَذِيرًا، ويسَّره للعالمين تلاوةً وفهمًا

وحفظًا وتدبرًا وتفسيرًا، وأشهدُ أن لا إلهَ إلا اللهُ وحدهُ لا شريكَ لهُ،

﴿ وَكَفَى بِاللَّهِ وَلِيًّا وَكَفَى بِاللَّهِ نَصِيرًا ﴾

[النساء: 45]، والصلاةُ والسلامُ على من بعثهُ اللهُ تباركَ وتعالى هاديًا ومبشِّرًا ونذيرًا،

وداعيًا إلى الله بإذنه وسِراجًا منيرًا، وعلى آله وصحبهِ وأتباعه، وسلَّمَ تسليمًا كثيرًا.


وبعد:

أخي الكريم.. أختي الكريمة..

فهل راودك حلمٌ أن تكون من حفَّاظِ كتاب الله تعالى؟

هل فكرت يومًا أن تكون من أهل القرآن الكريم؟

هل سألت نفسك (بإلحاح): ماذا يتطلَّبُ مني حِفظُ كتابِ الله جلَّ وعلا؟

هل حاولتَ سابقًا أن تحفظَ القرآنَ الكريم ولم تستمر؟

كيف يكونُ القرآنُ ميسرًا للحفظ والكثيرُ من الناس لم يستطيعوا أن يحفظوه؟

كيف يمكن للشخص العادي أن يحفظَ كتاب اللهِ كاملًا وبإتقانٍ شديد؟

هل هناك طريقةٌ نموذجيةٌ أفضلَ من غيرها لحفظ القرآنِ الكريم؟

هل هناك أساليبَ وأدواتٍ تُسهِّلُ عملية الحفظِ وتقوي تثبيتهُ؟

تساؤلاتٌ كثيرةٌ.. سنحاولُ بإذن اللهِ أن نجيبَ عليها في هذه السلسلة من المقالات، وأن نقدمَ فيها

الكثيرَ من النصائحِ والتوجيهات، وأن نُحركَ بعون اللهِ ما تجمَّدَ من الهمم والطاقاتِ، وأن نُزيلَ

بحول اللهِ ما قد يُعيقُ البعضَ من أوهامٍ ومُثبطات.. فاستعن بالله وتابع القراءة.

﴿ وَفِي أَنْفُسِكُمْ أَفَلَا تُبْصِرُونَ ﴾ [الذاريات: 21]:

ابتداءً أقول: إنَّ أكثرَ الناسِ (وللأسف الشديد) لم يتبينوا مقدارَ ما منحهم اللهُ تعالى من قُدراتٍ هائلةٍ، وطاقاتٍ

ضخمةٍ، ومواهِبَ فائقةٍ.. تؤكدُ الكثيرُ من الدراساتِ والأبحاثِ أنَّ الانسانَ (العادي) لا يُفعِّلُ منها إلا مِقدارًا

ضئيلًا جدًّا، وأنهُ لو تمكنَ من تفعيلِها بالشكل الصحيحِ فسيحقِّقُ نتائج كبيرةً، وإنجازاتٍ مميزة.

وتؤكدُ الدراساتُ أيضًا أنَّ الذين يحققونَ الإنجازاتِ المتميزة، إنما هم في الحقيقةِ بشرٌ عاديون.. لكنهم يبذلونَ من الجهد

كُلَّ ما يستطيعون.. ولديهم من الإصرار (والعناد) وتكرارِ المحاولةِ ما يجعلهم يُصرون على المواصلة حتى يحققوا ما

يُريدون.. قال تعالى: ﴿ وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا وَإِنَّ اللَّهَ لَمَعَ الْمُحْسِنِينَ ﴾ [العنكبوت : 69]..

وفي المقابل فغالبيةُ الناسِ مع الأسفِ الشديدِ يقعونَ تحتَ تأثيرِ كمٍّ هائلٍ من الرسائلِ

السلبيةِ المحبِطةِ المحطِّمةِ، عايشوها أو سمِعوها ممن حولهم.. تراكمت في وعيِهم عبرَ

السنيين، فشكَّلت عندهم قناعةً سلبيةً مُحطِّمة، أقعدتهم عن مواصلةِ المحاولة..

نعم ربما عانوا من تجاربَ سابقةٍ لم يُحالِفهم فيها النجاح..

ربما أنَّ أسبابَ النجاحِ لم تكتمل لهم في تلك التجربة التي لم يوفقوا فيها..

ربما سلكوا طريقًا خاطئًا.. ربما أخفقوا مرةً أو مرتين..

ربما أصابهم شيءٌ من الكسل وضعفِ الهمَّةِ فتوقفوا ولم يكملوا..

ربما انشغلوا بأشياء أخرى صرفتهم عن المواصلة والاستمرار..

خلاصة الأمر: أنهم توقفوا قبل أن يصلوا إلى أهدافهم..

القاسم المشترك الأكبر بين الناجحين:

لقد تبينَ من دراسة حياةِ كبارِ الناجحين وذوي الإنجازاتِ المتميزةِ.. أنَّ هناك صفاتٍ كثيرةٍ مُشتركة بينهم..

كقوة الإرادةِ، وروح المثابرةِ.. وحُسن التَّخطيطِ.. وامتلاكِ المهاراتِ المساعدةِ على بلوغ الهدفِ..

وتكوينِ العلاقاتِ المفيدةِ.. وحُسنِ إدارةِ الوقتِ وتنظيمهِ بالشكل السليم.. وغيرها كثير..

إلا إنَّ الصفةَ الأهمَّ والأقوى من بين جميعِ تلك الصفاتِ المشتركة: هي وضوحُ الهدفِ بدقةٍ

وكونهِ مُلهِمًا.. يُلهبُ الحماسَ، ويرفعُ الهِمَّةَ، ويُحفزُ العزيمةَ للمُضيِّ قُدُمًا حتى يتحقَّقَ الهدفُ بإذن الله..

تلك هي الصفةُ الأولى والأهمُّ: (وضوحُ الهدفِ بدقةٍ)، أما الصفةُ الثانيةُ فهي التخطيطُ الجيد

(على الورق) لبلوغ الهدفِ، وتقسيمِ العملِ إلى مراحل مُتتابعةٍ يسهلُ تنفيذها مرحلةً بعد أخرى..

والصفةُ الثالثةُ هي التركيز.. والتركيزُ هو حصرُ الذِّهنِ (بوعيٍ) على هدفٍ مُحددٍ.. جاء في الحديث

"إن المنبت لا ظهرًا أبقى ولا أرضًا قطع".. والمنبتُ هو المشتَّتُ الذي يتنقلُ بين البرامج والأعمالِ

دونَ أن يُكملَ أيَّ منها.. أرأيتَ إلى من يتسلقُ الجبلَ.. إنهُ لا يُفكرُ إلا في القِمَّة.. والقِمَّةُ فقط.. فركِّز تُنجِز..

ولكي يكونَ الهدفُ واضحًا ومحددًا فلا بدَّ أن نُجيبَ بدقةٍ على السؤال التالي:

لماذا أحفظُ كتابَ الله تعالى.. والجوابُ بإسهابٍ:

أحفظُ كتابَ الله تعالى.. لأنَّه حبلُ اللهِ المتين.. وصِراطهُ المستقيم.. ومنهجهُ القويم.. ونورهُ المبين..

وذكرهُ الحكيم.. من قالَ به صدق.. ومن حكمَ به عدل.. ومن عَمِلَ به أُجر.. ومن دعا إليه هُدي

إلى صراطٍ مستقيم.. لا تنقضي عجائبهُ.. ولا يخلقُ عن كثرة الرد.. ولا يشبعُ منه العلماء..

أحفظُ كتابَ الله تعالى.. اقتداءً بالنبي الحبيب صلى الله عليه وسلم وكبار

الصحابة والتابعين وعلماءُ الأمَّة وأئمتها رضوان الله عليهم أجمعين..

أحفظُ كتابَ الله تعالى.. لأنَّ الذي ليس في جوفه شيءٌ من القرآن الكريم كالبيت الخرب..

أحفظُ كتابَ اللهِ تعالى.. لأنَّ الذي يحفظهُ يقالُ له يوم القيامة أقرأ وارتقي

ورتل كما كنت ترتلُ في الدنيا، فإن منزلتك عند آخرِ آيةٍ تقرأها..

أحفظُ كتابَ الله تعالى.. لأنَّهُ سببٌ للنجاة من عذاب جهنّم؛ ففي الحديث:

قال صلّى الله عليه وسلّم: "لو جُمِعَ القرآنُ في إِهابٍ، ما أحرقهُ اللهُ بالنَّارِ"..

أحفظُ كتابَ الله تعالى.. لأنَّ الماهرَ بالقرآن مع السفرة الكرامِ البررة..

أحفظُ كتابَ الله تعالى.. لأنَّ اللهَ يرفعُ بهذا القرآنِ أقوامًا ويضعُ به آخرين..

أحفظُ كتابَ الله تعالى.. لأنالَ به مقامَ الخيريةِ.. ففي صحيح البخاري: "خيركم من تعلَّم القرآنَ وعلَّمه"..

أحفظُ كتابَ الله تعالى.. لأنَّ القرآنَ الكريم يشفعُ لصاحبه يومَ القيامةِ فيُلبسُ تاجَ الكرامةِ

وحُلَّة الكرامةِ، ويرضى عنه الربُّ تبارك وتعالى.. أحفظُ كتابَ الله تعالى.. لأفوز بهداياته وبركاتهِ..

﴿ إِنَّ هَذَا الْقُرْآنَ يَهْدِي لِلَّتِي هِيَ أَقْوَمُ وَيُبَشِّرُ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا كَبِيرًا ﴾ [الإسراء: 9]..

أحفظُ كتابَ الله تعالى.. لأنالَ من بركته العظيمة: ﴿ كِتَابٌ أَنْزَلْنَاهُ إِلَيْكَ مُبَارَكٌ لِيَدَّبَّرُوا آيَاتِهِ وَلِيَتَذَكَّرَ أُولُو الْأَلْبَابِ ﴾

[ص: 29].. ﴿ وَهَذَا كِتَابٌ أَنْزَلْنَاهُ مُبَارَكٌ فَاتَّبِعُوهُ وَاتَّقُوا لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ ﴾ [الأنعام: 155]..

﴿ وَهَذَا ذِكْرٌ مُبَارَكٌ أَنْزَلْنَاهُ أَفَأَنْتُمْ لَهُ مُنْكِرُونَ ﴾ [الأنبياء: 50]..

أحفظُ كتابَ الله تعالى.. ليكونَ لي نورًا ورحمةً وشفاءً.. ﴿ وَكَذَلِكَ أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ رُوحًا مِنْ أَمْرِنَا مَا كُنْتَ تَدْرِي مَا الْكِتَابُ وَلَا

الْإِيمَانُ وَلَكِنْ جَعَلْنَاهُ نُورًا نَهْدِي بِهِ مَنْ نَشَاءُ مِنْ عِبَادِنَا وَإِنَّكَ لَتَهْدِي إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ ﴾
[الشورى: 52]

﴿ يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءَتْكُمْ مَوْعِظَةٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَشِفَاءٌ لِمَا فِي الصُّدُورِ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ ﴾ [يونس: 57]..

أحفظُ كتابَ الله تعالى.. ليكونَ لي ذكرًا في الدنيا والآخرة.. ﴿ لَقَدْ أَنْزَلْنَا إِلَيْكُمْ كِتَابًا فِيهِ ذِكْرُكُمْ أَفَلَا تَعْقِلُونَ ﴾ [الأنبياء: 10].

أحفظُ كتابَ الله تعالى.. لأنَّه ثبت أنَّ أهلَ القرآنِ هم أهلُ اللهِ وخاصتهُ.. وكفى بهذا شرفًا وفضلًا وعلو منزلة.

أحفظُ كتابَ الله تعالى.. لأنَّ حِفظهُ من أقوى أسبابِ الثبات على الهداية..

﴿ وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا لَوْلَا نُزِّلَ عَلَيْهِ الْقُرْآنُ جُمْلَةً وَاحِدَةً كَذَلِكَ لِنُثَبِّتَ بِهِ فُؤَادَكَ وَرَتَّلْنَاهُ تَرْتِيلًا ﴾ [الفرقان: 32].

أحفظُ كتابَ الله تعالى.. حتى لا أكونَ من الذين يهجرونَه عياذًا بالله..

﴿ وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا ﴾ [الفرقان: 30].

أحفظُ كتابَ الله تعالى.. لأستعينَ بذلك على تلاوته وفهمهِ وتدبرهِ..

﴿ بَلْ هُوَ آيَاتٌ بَيِّنَاتٌ فِي صُدُورِ الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ وَمَا يَجْحَدُ بِآيَاتِنَا إِلَّا الظَّالِمُونَ ﴾ [العنكبوت: 49].

أحفظُ كتابَ اللهِ تعالى.. لأنَّه ما مِنْ خيرٍ عاجلٍ ولا آجلٍ إلا والقرآنُ مُوصلٌ إليهِ مُعينٌ بإذنِ اللهِ عليهِ..

﴿ وَمِنَ اللَّيْلِ فَتَهَجَّدْ بِهِ نَافِلَةً لَكَ عَسَى أَنْ يَبْعَثَكَ رَبُّكَ مَقَامًا مَحْمُودًا ﴾ [الإسراء: 79].

أحفظُ كتابَ اللهِ تعالى.. لأنَّ حفظهُ طُمأنينةٌ في القلب، ونُورٌ في الصدر، وَبصيرةٌ في العقل،

واستقامةٌ في اللسان، وفصاحةٌ في البيان.. إلى غير ذلك من فوائد حفظِ القرآن العظيم وثمراته..

﴿ وَلَقَدْ يَسَّرْنَا الْقُرْآنَ لِلذِّكْرِ فَهَلْ مِنْ مُدَّكِرٍ ﴾ [القمر: 22].

ثم إنَّ القرآنَ العظيمَ رغم أنهُ غزيرُ المعاني.. بليغُ الأسلوبِ.. قويُ الحبكِ والتركيبِ.. شديدُ الوقعِ والتأثير.. إلا أنهُ

قريبُ الفهمِ والاستيعاب.. سهلُ الحفظِ والتَّذكر.. جميلُ النغمةِ والجرْسِ.. ترتاحُ النفوسُ لسماعةِ، وتنشرحُ الصدور

بتلاوته، وتطمئنُ القلوبُ بذكره.. تأمَّل قوله تبارك وتعالى: ﴿ وَلَقَدْ يَسَّرْنَا الْقُرْآنَ لِلذِّكْرِ فَهَلْ مِنْ مُدَّكِرٍ ﴾[القمر: 22]..

ثم تأمَّل كيف تكرَّر ورودُ هذه الآيةِ الكريمةِ في نفس السورةِ أربعَ مراتٍ.. وفي هذا دِلالةٌ واضحةٌ أنَّ القرآنَ العظيمَ

مُيسرٌ جدًا لكُلِّ من أرادَ حِفظهُ (بصدق).. وأنه لا عُذرَ لأحدٍ في ترك ذلك.. فلا يُعذرُ بضعف الإمكانياتِ، ولا بكثرة

الانشغالات، ولا بغيرها من الأعذار الواهيات.. فالله تعالى يقول: ﴿ وَلَقَدْ يَسَّرْنَا الْقُرْآنَ لِلذِّكْرِ فَهَلْ مِنْ مُدَّكِرٍ ﴾[القمر: 22]..

يقول الشيخ ابن بازٍ رحمه الله: والمعنى أنَّ اللهَ يسَّرَ هذا القرآنَ للحفظ والفهمِ والتدبرِ والتلاوةِ.. فجديرٌ بالمؤمن

والمؤمنةِ العنايةُ بهِ حِفظًا وتلاوةً، وتدبرًا ومُذاكرةً.. ثمَّ يقولُ رحمهُ الله: ومن صَدَقَ اللهَ في طلب ذلك يسَّرَ اللهُ لهُ حِفظهُ,

فاللهُ يقول: ﴿ وَلَقَدْ يَسَّرْنَا الْقُرْآنَ لِلذِّكْرِ فَهَلْ مِنْ مُدَّكِرٍ ﴾ [القمر: 22].. (انتهي كلامه رحمه الله)..

ولا أدلَ على شِدَّة تيسِيرهِ من كثرة من يحفظُ القرآنَ الكريمَ كاملًا.. حِفظًا قويًا راسخًا.. رغمَ تواضُعِ مستواهم العلمي،

ورغم عدمِ تميُزهم العقلي، بل إنَّ بعضهم قد تقدمت به السنُّ كثيرًا.. بل إنَّ منهم من تجاوزَ السبعين والثمانين..

وهناك من حفظَ القرآنَ وهو في التسعين.. كما أنَّ هناك من الاعاجِم من يحفظُ القرآنَ الكريمَ حفظًا مُتقنًا،

رغم أنه لا يعرفُ من العربية شيئًا.. وكُلُّ ذلك يؤكدُ أنَّ القرآنَ الكريم مُيسرٌ تيسيرًا عظيمًا لكل من صدق

في طلبه، وأمتلك عزيمةً ورغبةً جادةً في حفظه.. وأنَّ اللهَ بفضله وكرمِهِ هو الذي سيُعينُه ويُيسرُ

لهُ مُرادهُ.. فهو القائل سبحانه: ﴿ وَلَقَدْ يَسَّرْنَا الْقُرْآنَ لِلذِّكْرِ فَهَلْ مِنْ مُدَّكِرٍ ﴾[القمر: 22] ..

وإلى اللقاء في الجزء الثاني..

المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


hg'vdrm hgkl,`[dm gpt/ hgrvNk hg;vdl

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16928
من أخلاق الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16927&goto=newpost Tue, 05 Apr 2022 14:08:01 GMT من أخلاق الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم كان خلُقُه القرآن، يسخط لسخطه ويرضى لرضاه، لا ينتقم لنفسه ولا يغضب لها، إلا أن تُنتهَك حرُماتُ الله...

من أخلاق الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم


كان خلُقُه القرآن، يسخط لسخطه ويرضى لرضاه، لا ينتقم لنفسه ولا يغضب لها، إلا أن تُنتهَك حرُماتُ الله فيغضب لله.

وكان صلى الله عليه وسلم أصدقَ الناس لَهجةً، وأوفاهم ذِمَّة، وألينهم عريكة، وأكرمهم عِشرة، وأشدَّ حياءً من العذراء

في خِدْرِها، خافض الطرف، أكثرُ نظره التفكير، ولم يكن فاحشًا ولا لعانًا، ولا يجزي بالسيئة،

ولكن يعفو ويصفح، من سأله حاجة لم يَردَّه إلا بها أو بميسور من القول، ليس بفظٍّ

ولا غليظ، لا يقطع على أحد حديثَه حتى يتعدَّى الحق فيقطعه بنهي أو قيام.

وكان صلى الله عليه وسلم يحفظُ جاره، ويُكرِمُ ضيفه، لا يمضي له وقت في غير عمل لله، أو فيما لا بد منه، يُحب

التفاؤل ويكره التشاؤم، وما خُيِّر بين أمرين إلا اختار أيسرهما ما لم يكن إثمًا، يحب إغاثة الملهوف، ونصرة المظلوم.

وكان صلى الله عليه وسلم يحب أصحابه ويشاورهم ويتفقدهم: فمَن مَرِضَ عادَه، ومن غاب دعاه، ومن مات دعا له،

يقبل معذرة المعتذر إليه، والقويُّ والضعيف عنده في الحق سواء، وكان يُحدِّثُ حديثًا لو عدَّه العادُّ لأحصاه

(لفصاحته وتمهُّلهِ) وكان صلى الله عليه وسلم يمزح ولا يقول إلا حقًّا (صدقًا) صلى الله عليه وسلم.


المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


lk Hoghr hgvs,g hg;vdl wgn hggi ugdi ,sgl

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16927
اللؤلؤة الأولى: الدعوة المجابة http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16926&goto=newpost Tue, 05 Apr 2022 13:15:44 GMT اللؤلؤة الأولى: الدعوة المجابة ففي كل يوم من أيام الصوم دعوة مجابة، ففي الحديث الصحيح لغيره روي عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه أنه قال: قال...

اللؤلؤة الأولى: الدعوة المجابة

اللؤلؤة الأولى: الدعوة المجابة


ففي كل يوم من أيام الصوم دعوة مجابة، ففي الحديث الصحيح لغيره روي عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه أنه قال:

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن لله تبارك وتعالى عتقاء في كل يوم وليلة - يعني في رمضان - وإن لكل مسلم

في كل يوم وليلة دعوة مستجابة"، وليس عجيبًا أبدًا أن تأتي تلك الآية العظيمة بعد آية رمضان، قال تعالى:

﴿ وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُواْ لِي وَلْيُؤْمِنُواْ بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ ﴾

{سورة البقرة: 186}، كيف لا وهو شهر العبادة والدعاء، وهو الأرجى لإجابة الدعاء، فالأجساد التي

صامت، والقلوب التي رقت، والنفوس التي تجرَّدت وأخلصت، حري أن يُجاب دعاؤها.

لذا جهِّز قائمتك، فلكي تستطيع أن تغتنم رمضان بدعوات مجابات، ولكي لا تضيع منك الفرص بلا أن تحصل على

مرادك، حدِّد ما تريده من خيري الدنيا والآخرة، واكتبه في مذكرة صغيرة احملها معك في كل مكان تذهب إليه،

وردِّد تلك الدعوات مرارًا في كل وقت ترى أن الإجابة قد تأتيك فيه، كقبل الإفطار، ودبر الصلوات، وبين الأذان

والإقامة، وفي السجود، وفي الأسحار، وبهذا ستنال خير ساعات الإجابة،

ويحقق الله لك - بإذن الله - ما تصبو إليه من خيري الدنيا والآخرة.

المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


hggcgcm hgH,gn: hg]u,m hgl[hfm

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16926
تفسير القران ::: للأستاذة الدكتورة رقية العلواني http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16925&goto=newpost Mon, 04 Apr 2022 11:00:39 GMT تفسير القران :::: للأستاذة الدكتورة رقية العلواني https://youtu.be/W3Mjlt9cmTY تدبر سورة الحج: الحلقة الأولى القناة الرسمية...

تفسير القران ::: للأستاذة الدكتورة رقية العلواني



https://youtu.be/W3Mjlt9cmTY

تدبر سورة الحج: الحلقة الأولى

القناة الرسمية للأستاذة الدكتورة رقية العلواني

https://youtu.be/YFgmRqXor4o

سورة الحج: الحلقة الثانية

للأستاذة الدكتورة رقية العلواني

https://youtu.be/nv-epi0fxXk

تدبر سورة طه: آية ظ، - آية ظ¨

https://youtu.be/hu79pvM-tX4

رمضان أقبل: مقطع قصير من تدبر سورة تبارك 5

https://youtu.be/JiUnaN-iUQs

كنوز قرآنية ظ،ظ§: كنز المحن

https://youtu.be/IHgLmMKwF7s

تدبر سورة الطلاق

https://youtu.be/gNfO3vH7d6U

تدبر سورة التغابن: الحلقة الأولى

https://youtu.be/1v56RLaXvbw

تدبر سورة التغابن: الحلقة الثانية - الأخيرة

https://youtu.be/BGxEF7vFHzc

تدبر سورة القلم: آية ظ، - آية ظ،ظ¦

المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


jtsdv hgrvhk ::: ggHsjh`m hg];j,vm vrdm

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16925
المسلمون الكنديون يدعمون بنوك الطعام قبل رمضان http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16924&goto=newpost Sun, 03 Apr 2022 20:32:24 GMT المسلمون الكنديون يدعمون بنوك الطعام قبل رمضان يستعد المسلمون في كندا لعددٍ من الأنشطة الخيرية خلال شهر رمضان الكريم، حيث قامت مجموعةٌ من...

المسلمون الكنديون يدعمون بنوك الطعام قبل رمضان



يستعد المسلمون في كندا لعددٍ من الأنشطة الخيرية خلال شهر رمضان الكريم، حيث قامت مجموعةٌ

من المسلمين بجمع التبرعات، من أجل دعم بنوك الطعام في جميع أنحاء كندا خلال شهر رمضان.

ويتعاون المسلمون مع مبادرة (Give 30) الخاصة بتوفير الطعام للمحتاجين

خلال شهر رمضان المبارك، وذلك بمساعدة عددٍ من الجمعيات الخيرية.

وبصفتها إحدى المسلمات المشاركات في مبادرة جمع التبرعات قالت Uzma Bhutto:

"نقوم بجمع التبرعات لصالح بنوك الطعام الخيرية لتوزيعها في شهر رمضان الكريم".

وأضافت Uzma Bhutto:" رمضان هو الوقت المناسب للطاعة،

وشكر الله على النعم التي لا تُحصى، ومساعدة من يعانون".

ومن المقرر أن تذهَب التبرعات هذا العام إلى بنك الطعام

في مدينتي "واترلو" و"كامبريدج" الواقعتان بمقاطعة "أونتاريو".

وفي سياق متصل تستعد منظمةُ الإغاثة الإسلامية في الولايات المتحدة الأمريكية

لإقامة عددٍ من الأنشطة الخيرية خلال شهر رمضان؛ حيث قامت المؤسسة بجمع

الأموال والمواد الغذائية لصالح صناديق الطعام الرمضانية المجانية، وفي بيان

لها حثَّت منظمة الإغاثة الإسلامية بالولايات المتحدة الأمريكية الجميعَ على

التبرع، فقالت: "تبرُّعاتكم خلال شهر رمضان تساعد الأُسر التي تعاني

الفقرَ والجوع في الحصول على وجبات الإفطار"؛ المصدر: شبكة الألوكة.

يُرجَى الإشارة إلى المصدر عند نقل الخبر؛ شبكة الألوكة.


المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: منتدى المواضيع العامة والمنقولة


hglsgl,k hg;k]d,k d]ul,k fk,; hg'uhl rfg vlqhk

]]>
منتدى المواضيع العامة والمنقولة ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16924
أين هبط سيدنا آدم عليه السلام http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16923&goto=newpost Sun, 03 Apr 2022 13:33:12 GMT أين هبط سيدنا آدم عليه السلام أين نزل سيدنا آدم أين هبط آدم وحواء أين نزل آدم عليه السلام وزوجته قصة سيدنا آدم سيدنا آدم أبو البشرية وهو أول...

أين هبط سيدنا آدم عليه السلام


أين نزل سيدنا آدم أين هبط آدم وحواء أين نزل آدم عليه السلام وزوجته قصة سيدنا آدم

سيدنا آدم أبو البشرية وهو أول رسل الله وأوّل خلقه، فقد خلقه الله ونفخ فيه من روحه وأصدر أمراً

للملائكة بالسجود له، سجود تقديرٍ لا سجود عبادة، فسجود العبادة لا يجوز لغير الله، وكما يروي القرآن

فإنّ إبليس هو الوحيد الذي رفض السجود بسبب غروره وتكبره ولأنّه رأى بأنّه أفضل بكثيرٍ كونه مخلوقٌ

من نارٍ وسيدنا آدم من طين، وقد خلق الله حواء من ضلع آدم فأصبحت زوجاً وسكناً له وعاشا في الجنة

وتمعتا بخيراتها، وأنجبا العديد من الأبناء أبرزهما هابيل وقابيل، أصحاب القصّة المشهورة تاريخياً والتي

تتعلق بأول جريمة قتلٍ ارتكبت على وجه الأرض. هبوطه إلى الأرض لإبليس الدور الأكبر في نزول سيدنا

آدم أو هبوطه وزوجه أمنا حواء من الجنة إلى الأرض، نظراً لأنّهما كما رأى كانا سبباً في طرده من

رحمة الله ومن الجنة معاً، فأغواهما ووسوس لهما وجعلهما كما يروي القرآن يأكلان من شجرةٍ محرّمةٍ

نهاهما الله سبحانه وتعالى لحكمةٍ لا يعلمها إلّا هو عنها، لكنهما استسلما لوسوسة الشيطان، فاعتبر أكلهما

عصياناً وتسبّب في طردهما ونزولهما إلى الأرض، وإلى الآن لا يُعرَف إذا ما كان المكان الذي سكنه

آدم وزوجه الجنة التي وعد الله بها المتقين، أم أنهّا مكانٌ خلقه الله وقت خلق آدم كما تروي الكثير من

كتب التفسير. مكان الهبوط وقد جاء في القرآن الكريم وهو الكتاب المقدس عند المسلمين، أن مكان

هبوط سيدنا آدم كان الأرض، فقد نزل هو وزوجه ليبدآ حياةً شاقةً ومتعبةً وليكافحا هما وأبناؤهما

وأن عليهما أن يعمّرا الأرض بالأبناء وبالعمل والكد والعرق، بعد أن كانا في نعيمٍ واستمتاعٍ برغد

العيش في الجنة، فأنزلهما الله وأكد لهما أن هذا النزول سيكون لأجلٍ مسمى أي أن البشر أبناء آدم

وحواء سيعودون لله من أجل الحساب والعقاب، فالمحسنون مصيرهم الجنة ومن عصوا مصيرهم

سيكون النار، وقد اختُلِفَ عن المكان أو البلد المحدد الذي هبط إليه سيدنا آدم وزوجه، لعدم وجود

الأدلة القاطعة في القرآن الكريم أو كتب التاريخ، غير أن العديد من المفسرين والمؤرخين كانت لهم

بصمتهم الخاصة وقد أدلوا بدلوهم في هذا المجال، فقال كثرٌ بأنه سكن الهند، فهناك تمتدّ سلسلة

جبال الهملايا أعلى الأماكن وأقربها إلى السماء، لكن هذا يبقى احتمالاً غير مؤكد. يجدر بالذكر بأنّ

اسم سيدنا آدم مشتقٌ من الأديم أي أديم الأرض بمعنى ظاهر تراب الأرض فقد جمع الله عدداً

متنوعاً من الأتربة ثم خلقه، وهذا سبب اختلاف ألوان وأجناس وأعراق البشر فمنهم الأسود

والأبيض والأصفر والأحمر، ولا يوجد أي دليلٍ ثابتٍ على مكان دفن سيدنا آدم إلى الآن،

فهناك رواياتٌ تقول بأنه دفن في الهند وأخرى في الشام وآخرون يقولون بأنه دفن في مكة.

المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


Hdk if' sd]kh N]l ugdi hgsghl

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16923
دعاء سيدنا يونس http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16922&goto=newpost Sun, 03 Apr 2022 12:32:20 GMT

دعاء سيدنا يونس


ناجى سيدنا يونس -عليه السلام- ربَّه وهو في بطن الحوت ودعاه بقول:

"لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين"، وكان قد دعا سيدنا يونس -عليه السلام- هذا الدُّعاء

وهو في بطن الحوت بعدما علِم بذنبه واعترف به وأقرَّ باستعجاله في ترك قومه؛ فتاب إلى الله -تعالى-

وندم على عجلته في أمر قومه.[١] وقد ورد هذا الدُّعاء على لسان سيدنا يونس -عليه السلام- في

القرآن الكريم، حيث قال الله -تعالى-: {وَذَا النُّونِ إِذ ذَّهَبَ مُغَاضِبًا فَظَنَّ أَن لَّن نَّقْدِرَ عَلَيْهِ فَنَادَىٰ فِي

الظُّلُمَاتِ أَن لَّا إِلَٰهَ إِلَّا أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينََ}
،[٢] وقد ذكر النبي -صلَّى الله عليه وسلَّم-

دعاء يونس -عليه السلام- وحثَّ عليه في أحاديثه،[١] وسنورد بيان ذلك فيما يأتي. سبب دعاء

سيدنا يونس بهذا الدعاء توبة قوم يونس عليه السلام سبب دعاء سيدنا يونس -عليه السلام-

بهذا الدُّعاء، فهو الحادثة التي وقعت بينه وبين قومه، فقد أُرسِل يونس -عليه السلام- لدعوة

قومه إلى دين الله -تعالى-، فدعاهم زمنًا طويلًا ولم يستجيبوا له، فأعلَم الله -تعالى- يونس -عليه

السلام- بأنَّه سيحلُّ على قومه عذابًا في يومٍ معيَّنٍ، وأخبره بموعد هذا العذاب، فلمَّا اقترب موعده

أتاهم نبيُّ الله يونس -عليه السلام- وهو يبكي ويقول بأنَّ عذابهم سيكون غدًا، فسمعه رجل من

قومه وذهب فأخبر الملك.[٣] ولمَّا سمع الملك بهذا الخبر أرسل في طلب قومه واجتمعوا لهذا

الأمر، وأخبرهم بقول يونس، وقال لهم بأنَّ قول يونس ليس بهزلٍ وإن صحَّ قوله ذلك فسيكون

ما كان من عذابٍ، فاجتمع أهل المدينة على أمرهم، وخرجوا من المدينة ينتظرون العذاب،

فرأوا العذاب مقبلًا من ظلمةٍ وريحٍ شديدٍ، فأقرُّوا بذنبهم، وعلموا أنَّ ما جاء به يونس -عليه السلام- هو

الحقُّ من ربِّهم.[٤] وتضرَّعوا لله -تعالى- وتوجهوا إليه وسألوه الرَّحمة والمغفرة وأن يصرف عنهم ما

أرسل إليهم من عذابٍ، وتعاهدوا فيما بينهم على ترك المنكرات، فما أن آمنوا بالله -تعالى-حتى صُرِف

عنهم العذاب، وأنجاهم ممَّا كتب عليهم.[٤] ترك يونس لقومه لمَّا جاء يونس -عليه السلام- في اليوم

التالي ورأى قومه لا يزالون يسكنون المدينة، ولم يحلّ بهم نوعٌ من أنواع العذاب، لم يستطع أن يدخل

المدينة لأنَّه كان بالأمس قد أخبرهم بقدوم العذاب ولم يأتهم، فخرج من المدينة باتِّجاه البحر، فوجد

سفينةً تكاد تنطلق من ساحل البحر، فركب معهم، فما أن سار المركب في البحر حتى أرسل الله ريحًا

كادت تغرقهم.[٤] فدعوا الله -تعالى- أن يكشف عنهم ما لاقاهم، وطلبوا من يونس -عليه السلام-

أن يدعو معهم، فأبعد الله عنهم هذه الريح، فعادت مرَّة أخرى وكادت أن تغرق السَّفينة، فظنَّ يونس

-عليه السلام- أن هذا من خطيئته، فطلب من أهل المركب أن يلقوه في البحر، فلم يفعلوا ذلك.[٣]

واقترحوا عليه أن يُجْروا اقتراعًا بينهم ومَن تصيبه القرعة هو من يُلقى في البحر، فأصابت يونس،

وأعادوا القرعة مرَّتين وكانت في كلِّ مرَّةٍ تصيب يونس -عليه السلام-، فألقوه في البحر وجاء الحوت

بأمر من الله -تعالى- والتقم يونس -عليه السلام-، فلمَّا شعر بالضَّنك وعرف ذنبه تاب إلى الله -تعالى-

وناجى ربَّه بهذا الدُّعاء الذي أُسلف ذكره.[٣] فضل الدعاء بدعاء يونس بعدما ناجى يونس -عليه

السلام- ربَّه وهو في بطن الحوت، وناداه من بين ظلماتٍ ثلاثٍ؛ ظلمة البحر، وظلمة الَّليل، وظلمة

بطن الحوت، أنجاه الله -تعالى- من هذا الكرب، وقد لُقِّب يونس -عليه السلام- بذي النُّون؛ وهو

الحوت الذي قذفه إلى شاطئ البحر بعدما دعا يونس ربَّه بدعائه، وأحاطه الله -تعالى- بعد ذلك

بعنايةٍ خاصَّةٍ منه بعدما قذفه الحوت، فهيّأ له الشَّجر الذي يظلّه والأسباب التي تُعينه على النَّجاة.

[٣] ولم تُذكر المدَّة التي قضاها يونس -عليه السلام- في بطن الحوت، إلا أنّه منذ أن ابتلعه الحوت

وهو يسبِّح الله -تعالى- ويذكره، ويدعوه بتضرُّعٍ حتى نجَّاه الله -تعالى- ممَّا كان فيه، وتاب الله

عليه، وبعدما ألقاه الحوت وهو هزيل الجسد، توكَّل الله -تعالى- بأمره؛ فأخرج له الزَّرع، وأرسله

بعد ذلك في قومٍ يبلغ عددهم مئةٍ ألف أو يزيدون، وقيل إنَّهم هم الذين غضب منهم يونس -عليه

السلام-، فمنَّ الله -تعالى- على يونس بعد هذا الدُّعاء بالنِّعم العديدة.[٥] وقد ذكر النَّبيُّ -صلَّى الله

عليه وسلَّم-فضل هذا الدُّعاء وأثره في الإجابة، وفيما يأتي بيان ذلك:[٦] سببٌ في تفريج الكرب،

ورفع البلاء والمحنة روى سعد بن أبي وقاص -رضي الله عنه- عن النَّبيِّ -صلَّى الله عليه

وسلَّم-أنَّه قال: (أَلَا أُخْبِرُكُمْ بشيءٍ إذا نزلَ برجلٍ منكم كربٌ، أو بلاءٌ، مِنْ أمرِ الدنيا دعا بِهِ

فَفُرِّجَ عنه؟ دُعاءُ ذي النونِ: لَا إِلهَ إلَّا أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنَّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينَ).[٧] سببٌ في

إجابة الدُّعاء روى سعد بن أبي وقاص -رضي الله عنه- عن النَّبيِّ -صلَّى الله عليه وسلَّم-

أنّه قال: (دعوةُ ذي النُّونِ إذ دعا وهو في بطنِ الحوتِ لا إلهَ إلَّا أنتَ سبحانَك إنِّي كنتُ

من الظالمينَ فإنَّه لم يدعُ بها رجلٌ مسلمٌ في شيءٍ قطُّ إلَّا استجاب اللهُ له)
.[٨][٩]

دعاء يونس -عليه السلام- يشتمل عدَّة مقوماتٍ جعلته من أعظم الأدعية ومن ذلك

اشتماله على لفظ التَّوحيد، ولا شكَّ أنَّ الإقرار بوحدانية الله -تعالى- هو من أفضل القربات

التي يتقرَّب بها العبد إلى ربِّه، وهي طاعةٌ وعبادةٌ يحبُّها الله -تعالى-، ويشتمل الدُّعاء

أيضًا على تنزيه الله -تعالى-، وتعظيمه عن كلِّ ما لا يليق به، وتقديساً له -سبحانه

وتعالى-، وآخر هذا الدُّعاء هو بيان عجز الإنسان وضعفه

وظلمه لنفسه أمام خالقه، والتَّوجه إليه بنيَّةٍ صادقةٍ.

المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: المنتدى الأسلامى


]uhx sd]kh d,ks

]]>
المنتدى الأسلامى ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16922
اللغة العربية http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16921&goto=newpost Fri, 01 Apr 2022 21:42:07 GMT اللغة العربية من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة اللُّغَة العَرَبِيّة هي أكثر اللغات السامية تحدثًا، وإحدى أكثر اللغات انتشاراً في العالم، يتحدثها أكثر...

اللغة العربية

اللغة العربية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اللُّغَة العَرَبِيّة هي أكثر اللغات السامية تحدثًا، وإحدى أكثر اللغات انتشاراً في العالم، يتحدثها أكثر من 467 مليون نسمة،

[4](1) ويتوزع متحدثوها في الوطن العربي، بالإضافة إلى العديد من المناطق الأخرى المجاورة كالأحواز وتركيا

وتشاد ومالي والسنغال وإرتيريا وإثيوبيا وجنوب السودان وإيران. وبذلك فهي تحتل المركز الرابع أو الخامس من

حيث اللغات الأكثر انتشارًا في العالم،[5][6][7] وهي تحتل المركز الثالث تبعًا لعدد الدول التي تعترف بها كلغة رسمية؛

إذ تعترف بها 27 دولة كلغة رسمية،[8] واللغة الرابعة من حيث عدد المستخدمين على الإنترنت.[9] اللغةُ العربيةُ ذات

أهمية قصوى لدى المسلمين، فهي عندَهم لغةٌ مقدسة إذ أنها لغة القرآن، وهي لغةُ الصلاة وأساسيةٌ في القيام بالعديد من

العبادات والشعائرِ الإسلامية.[10][11] العربيةُ هي أيضاً لغة شعائرية رئيسية لدى عدد من الكنائس المسيحية في

الوطن العربي، كما كُتبَت بها كثير من أهمِّ الأعمال الدينية والفكرية اليهودية في العصور الوسطى. ارتفعتْ مكانةُ اللغةِ

العربية إثْرَ انتشارِ الإسلام بين الدول إذ أصبحت لغة السياسة والعلم والأدب لقرون طويلة في الأراضي التي حكمها

المسلمون. وللغة العربية تأثير مباشر وغير مباشر على كثير من اللغات الأخرى في العالم الإسلامي، كالتركية

والفارسية والأمازيغية والكردية والأردية والماليزية والإندونيسية والألبانية وبعض اللغات الإفريقية الأخرى مثل

الهاوسا والسواحيلية والتجرية والأمهرية والصومالية، وبعض اللغات الأوروبية وخاصةً المتوسطية كالإسبانية

والبرتغالية والمالطية والصقلية؛ ودخلت الكثير من مصطلحاتها في اللغة الإنجليزية واللغات الأخرى،

مثل أدميرال والتعريفة والكحول والجبر وأسماء النجوم. كما أنها تُدرَّس بشكل رسمي

أو غير رسمي في الدول الإسلامية والدول الإفريقية المحاذية للوطن العربي.

العربية لغةٌ رسمية في كل دول الوطن العربي إضافة إلى كونها لغة رسمية في تشاد وإريتريا. وهي إحدى اللغات

الرسمية الست في منظمة الأمم المتحدة، ويُحتفل باليوم العالمي للغة العربية في 18 ديسمبر كذكرى اعتماد العربية

بين لغات العمل في الأمم المتحدة.[12] وفي سنة 2011 صنفت بلومبيرغ بيزنس ويك اللغة العربية في المرتبة

الرابعة من حيث اللغات الأكثر فائدة في الأعمال التجارية على مستوى العالم.[13] "وفي 2013 نشر المجلس

الثقافي البريطاني تقريرًا مفصلاً عن اللغات الأكثر طلباً في المملكة المتحدة تحت عنوان "لغات المستقبل" وتبين

ان العربية تحتل المرتبة الثانية على مستوى العالم وفي 2017 احتلت المرتبة الرابعة.[14][15][16] فيما

يخص اللغات الأكثر جنيا للأرباح في بريطانيا تاتي العربية في المرتبة الثانية وفقا للمنظمة.[17][18][19][20]

واللغة العربية من أغزر اللغات من حيث المادةِ اللغوية، فعلى سبيل المثال يحوي معجم لسان العرب لابن منظور

من القرن الثالث عشر أكثر من 80 ألف مادة، بينما في اللغة الإنجليزية فإن قاموس صموئيل جونسون -

وهو من أوائل من وضع قاموساً إنجليزياً من القرن الثامن عشر-[21] يحتوي على 42 ألف كلمة.[22]

تحتوي اللغة العربية 28 حرفاً مكتوباً. ويرى بعضُ اللغويين أنه يجب إضافة حرف الهمزة إلى

حروف العربية، ليصبحَ عدد الحروف 29. تُكتب العربية من اليمين إلى اليسار -

ومثلها اللغة الفارسية والعبرية على عكس كثير من اللغات العالمية - ومن أعلى الصفحة إلى أسفلها.

المصدر: ملتقيات أبناء اوربي - من قسم: منتدى المواضيع العامة والمنقولة


hggym hguvfdm

]]>
منتدى المواضيع العامة والمنقولة ابراهيم الحسين http://www.orbinaanet.com/vb/showthread.php?t=16921